Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

عفاريت قصر البارون

اشباح قصر البارون
عفاريت قصر البارون

بداية قصر البارون 

عفاريت قصر البارون :-في نهاية القرن التاسع عشر وصل الي ارض مصر الميونير البلجيكي ادوارد امبان بعد عدة سنوات من افتتاح قناة السويس قادما من الهند ولم تمض ايام حتي وقع المليونير البلجيكي في عشق مصر فأصبح مهووسا بمصر بشكل كبير واتخذ قرارا مصيريا بالبقاء في ارض مصر حتي مماته بل وانه اوصي  بدفنه بمصر 
وبدأ البارون ادوارد امبان بالبحث عن مقر له في مصر ولم يفعل مثل اي اجنبي متواجد في مصر بالبحث عن مكان راقي للسكن او شقه فاخره او فيلا بل اختار البارون مكان في القاهره بصحراء قريبه من القاهره  وبدأ البارون ببناء القصر واختار له اسم فاسماه ( هليوبلس ) اي مدينة الشمس ولأن البارون كان مهندسا بارعا قرر بناء قصر لامثيل له في العالم  وبدون تفكير اختار اللورد بناء الطراز علي الطراز الهندي وكان سبب اختياره للطراز الهندي انه في يوم من الايام سقط مريضا وكان علي وشك الموت ولكن الهنود قامو برعايته حتي  استرد عافيته فاختار الطراز الهندي كنوع من رد الجميل


بناء قصر البارون 
قصر البارون

لم يتردد البارون "إدوارد إمبان" للحظة.. اشترى التصميم من "مارسيل" وعاد به إلى القاهرة، وسلم التصميم لعدد من المهندسين الإيطاليين والبلجيكيين ليشرعوا في بناء القصر على الربوة العالية التي حددها لهم البارون في صحراء القاهره
بعد خمس سنوات.. خرجت التحفة المعمارية من باطن الصحراء.
قصر فخم جملت شرفاته بتماثيل مرمرية على شكل أفيال وبه برج يدور على قاعدة متحركة دورة كاملة كل ساعة ليتيح للجالس به مشاهدة ما حوله في جميع الاتجاهات
والقصر مكون من طابقين وملحق صغير بالقرب منه تعلوه قبة كبيرة، وعلى جدران القصر توجد تماثيل مرمرية رائعة لراقصات من الهند وأفيال لرفع النوافذ المرصعة بقطع صغيرة من الزجاج البلجيكي وفرسان يحملون السيوف وحيوانات أسطورية متكئة على جدرن القصر. واللافت للنظر أنه تم إنشاء القصر بحيث لا تغيب عنه الشمس

أشباح ورعب قصر البارون
قصر البارون

هناك العديد من الاساطير والاقاويل حول قصر البارون  والتي يصدقها الكثيرون ليس في مصر فقط وبل في انحاء العالم حيث ان غالبية الشركات العالميه للانتاج الفني التي طلبت تصاريح دخول القصر كان لتصوير افلام رعب او مسلسلات رعب ومن القصص المرعبه عن القصر نذكر مايلي
- أصوات صراخ وشجار تخرج من القصر ليلًا، حيث أكد حراس العقارات المجاورة انهم يسمعون اصوات صراخ في الليل، معتقدين ان ذلك الصوت هو صوت البارون نفسه وشقيقته التي ماتت في القصر قبل 100 عام.
- كان لـ"البارون" غرفة نوم خاصة به محرم دخولها علي اي شخص، يمارس بها الطقوس السحرية، وهي سبب كل تلك الظواهر واللعنات المرتبطة بالقصر.
- في منتصف عام 1997 كان يتسلل مجموعة من الشباب الي داخل القصر، وكانوا يقيمون الحفلات الصاخبة، ويرقصون ويغنون على أنغام موسيقى البلاك ميتال، وألقت الشرطة المصرية القبض عليهم لتكون أول قضية من نوعها، وهي ما عرفت بقضية "عبدة الشيطان" وهذا هو سبب الأساطير التي ترددت من قبل الجيران حول ما مشاهدتهم أضواء ساطعة، وصخبًا وضجيجًا ورقصًا كل ليلة داخل القصر وموسيقى تنبعث منه.
- توجد الغرفة الوردية بإحدى سراديب القصر، ويقال إن جدرانها المزينة بالمرايا أصبحت ملطخة بالدماء، بعد وفاة البارون، وكأن لعنة معينة حلت على المكان.
- يروي أن نيران اشتعلت في الغرفة الموجودة بالبرج الرئيسي بالقصر في العام 1982 وكيف غطى القصر دخان كثيف فيما يشبه الحريق، وبعدها انطفأت النيران واختفى الدخان دون تدخل أي شخص
-ومن الأسباب التي أدت لزيادة الغموض مقتل أخت "البارون" - البارونة "هيلانة" - بعد سقوطها من شرفة غرفتها الداخلية عندما كان البارون يدور ببرج القصر ناحية الجنوب، وتوقفت القاعدة عن الدوران في تلك اللحظة بعدما هب البارون لاستطلاع صرخات أخته، وكانت هذه هي الشرارة الأولى لقصص الأشباح التي تخرج من غرفة أخت البارون الشخصية، ما جعل القصص الشعبية تشير إلى أن روح البارونة "هيلانة" سخطت من تأخر البارون في إنقاذها، وهو ما عطل تروس دوران البرج الدائر التي لم تدر منذ ذلك الحين حتى موت البارون.

أيضا كانت تُسمع أصوات صراخ وشجار البارون وأخته التي كانت قد ماتت بالفعل، بل إن لعنة القصر طالت أيضا (مريام) ابنة البارون، والتي أصيبت بشلل الأطفال بعد ولادتها، وأصيبت باكتئاب شديد كان يدفعها للانعزال في غرف القصر وحدها حتى وجدت ميتة في بئر مصعد الإفطار المؤدي للدور العلوي والذي كان يتناول فيه البارون طعامه
قصر البارون

وارتبط قصر البارون بقضية عبدة الشيطان ارتباطا جذريا فأغلب المهتمين بهذه القضايا يعتقدون تماما بوجود انواع مختلفه من السحر في هذا المكان ويعتقدون قيام عبدة الشيطان باستحضار الشيطان بعد اداء طقوس استحضاره
وقامت السلطات المصريه  بمنع دخول القصر وتكليف حراسات علي القصر لمنع تسلل اي غريب للداخل 

اقرأ أيضا  رعب في قصر الرئاسه الامريكي البيت الابيض

تعليقات