Ads by Google X
رواية عاصفه مره للكاتبه اماني عنان -->

رواية عاصفه مره للكاتبه اماني عنان

رواية عاصفه مره للكاتبه اماني عنان

    #عاصفة_مره
    الحلقة الأولي
    -مبروك ي ابن عمتي
    -الله يبارك فيكي ي بنت خالي
    -ها وبعدين ؟؟
    وسط الزغاريد وأصوات الفرحة العارمة تجلس عبير بجوار خطيبها الوسيم صاحب العيون البنية الجذابة التي لطالما رأته فارسها المنتظر وتمنته طويلاً يتحدثون بوتيرة غريبة علي من خطوا منذ لحظات أولي خطواتهم نحو حياة الاستقرار:
    -وبعدين ايه ؟
    -مش هتقولي بحبك بقي وتسبلي شويه
    -هههههه مابعرفش
    -مابتعرفش تسبل ولا مابتعرفش تحب
    -الاتنين
    -امممم طب والعمل ؟
    نظر إليها متعجباً من جنونها وتهورها وأكمل في صمتا مطبق :
    -هنفضل ساكتين كدا ،، انا مبسوطة اوووي
    -وانا كمان
    -في حاجة مضيقاك
    -لا


    -امال مابتتكلمش معايا ليه ؟
    -مش يمكن انتي اللي اوفر
    صعقت من حدته في الرد وكلماته القليلة المؤلمة
    -انا مبسوطة انك بقيت من نصيبي وعايزا اتجنن وارقص واصرخ باعلي صوتي
    -اهدي وهاتي ايدك عشان البسك الدبلة ونخلص
    -نخلص ..!!
    -يووه انتي هتفضلي ممله كدا كتير مدي ايدك عشان الناس هتاخد بالها
    -اتفضل …
    تقف هناء بحور اختها عبير التي تكبرها بعام ونصف ولكنهما معا في نفس الصف الثالث الثانوي بفعل قلق الاب علي عبير قرر تأخيرها دراسيا ليقدم لكلتا الفتاتين معا ..
    هنا : ازاي عامر بيكلمك كدا
    عبير بهمس خفيف : بيكلمني ازاي ماهو مبسوط اهو
    هناء : مش عارفه قلبي مش مرتاح وخاصه أنه مغصوب علي الجوازة دي ..
    عبير: ماتقوليش كدا عامر بيحبني وشاريني
    ازدادت دقات قلبها مره واحده عندما شعرت ان عامر قد يكون مجبر فعلا بسبب حب عمتها الشديد لها وتمنيها زوجه لاحدي ولدايها عامر ومحمد ولكن عبير أحبت عامر برغم كونه الصغير ولم تحب محمد لا لعيب في الثاني بل إنه ذاك القلب العاصي يهوي بلا تفكير ويهيم بلا قواعد ..
    ****** بقلم #أماني_عنان ********"


    بعد انتهاء الخطبة دلفت عبير مع أختها هناء الي غرفتهما تبدل الأولي ملابسها في سعادة كبيره ،تقبل محبس خطبتها عدة مرات تدور في الغرفة كفراشة حمراء بفستانها الزاهي ترفرف بأجنحة هشه كقلبها الرقيق ومشاعرها الفياضة ،تراقبها هناء في صمت وعيون مشرعة دون الإعتراض علي مبالغتها في التعبير تخشي عليها جحود عامر فهو ابن عمتها هي الأخري وتعلم جيدا فيما يفكر قالت وهي ترتب مخدعها :
    هناء: ماتفرحيش اووي كدا دي خطوبه ماهي الا وعد بالجواز مش اكتر ..
    عبير : تؤ تؤ انا حاسه اني خلاص ملكت الدنيا
    هناء: علي فكرة الراجل مابيحبش الست الضعيفة ولا الدايبة اووي كدا
    وقفت عبير فجأة والقت اول احجارها :
    عبير : انتي اللي قاسية وماتعرفيش يعني ايه حب ..!
    هناء بابتسامة صافية تربت علي كتف أختها وتقول :
    انا ماحبتش صحيح مش عشان قاسية بس عشان مالاقتش الراجل اللي يستاهل ثقتي و،ي بنتي انا ست مش سهله ولا متاحه تحت اسم الحب
    عبير : ايه الكلام دا ..
    هناء مستدرجة : ماقصدش حاجة انا بتكلم عموما علي البنات ..
    عبير بابتسامة بلهاء كعادتها تصدق بسرعة وتسامح اسرع :
    حبيبتي يانوئه ياجميلة
    هناء : ربنا يسعدك ويطلع إحساسي غلط
    عبير : قولتي حاجة
    هناء :تؤ بدعيلك بس
    عبير : اه ولك بالمثل.. يالا عشان نلحق ننام في مدرسة بكره
    هناء : الثانوية دي اكبر عقدة في التاريخ
    عبير : هي صعبة فعلا بس مش اصعب من بعد عامر عني ..
    """""""""""""""'''"""""""""'"""""""""""


    قصة ل أماني عنان
    شعرت هناء بأن اختها تسرق منها وأصبحت لا تتحدث الا عن عامر ولا تفكر سوا به ،كم تمنت لو كانت عبير انضج من ماهي عليه الآن لكنها تضع لها اعذار ومبررات دوما تقول
    هي بريئه وعامر اول حب في حياتها هو اصلا حبها الوحيد ..
    دخل عبدالله اخيهم الأكبر ،طالب في كلية الهندسة تملئ الابتسامة وجهه وهي يحتضن عبير ويبارك لها
    عبدالله : مبروك بطة
    عبير : ههههه اسمي وزه
    عبدالله : انا شايفك بطه انا حر
    عبير : خلاص اللي تشوفه ي هندسة
    هناء : طب عيشوا اللحظة انا راحه اكل الامل هو الحاجة الوحيده اللي بتنفع اليومين دول
    عبدالله : امشي يابقرة انتي اصلا شالوا قلبك وحطوا مكانه حلة محشي
    هناء : ورق عنب لو سمحت
    *********
    هاتف عبدالله رن فجأة فترك يد أخته ليجيب علي صديقة احمد خريج كلية الحسابات والمعلومات
    احمد : الو
    عبدالله : ايوا يابني خير
    احمد : خير جدا خير اوووي خير خ…
    عبدالله يقاطع صديقه الحالم المبالغ :
    أنجز ياض
    احمد : كلمتها اخير
    عبدالله : مين فيهم ؟
    احمد ينتبه لسخرية عبدالله
    ماتهزرش البنت اللي حكتلك عنها وقولتلك حبيتها من صوتها في التليفون وقدرت اوصل لرقمها
    عبدالله : طب ثواني كدا عشان الموضوع كبر
    عبير : في حاجة
    عبدالله : لا يابطه غيري انتي وارتاحي أنا هخرج عشان اكلم احمد برا


    عبير : ماشي
    خرج عبدالله الي ساحة شقته فوجدها تضج بالاقارب اتجه نحو الدور الثاني الذي لم يكتمل بنائه ليجد فيه ضالته :
    عبدالله : ها احكي ياسيدي
    احمد : بنوته سكره صوتها حلو وأفكارها احسن بدعي ربنا تبقي من نصيبي ي عبدالله
    عبدالله : ان شاء الله شد حيلك وكون نفسك بسرعة
    ربنا يسهل عقبالك
    انا .. !! لا ياعم الله الغني
    هههههه انت بتقول كدا عشان لسه ماقابلتش اللي هتجيبك علي وشك ..
    شرد عبدالله قليلاً في فتاته المرسومه بخياله قائلا :انا بدور علي إنسانة بمواصفات صعبه ماعتقدش انها موجوده اصلا
    احمد .. الحق دي بترن طير انت بقي
    لا مش هطير انا صاحبك خليك مع…
    تيت تييييت
    اغلق الهاتف في وجهه ولم يستمع إلي مزاح صديقه الوحيد ولو لدقيقة واحده قال عبدالله بقهقهه
    ياحيوان كدا تبيعني من أولها ..
    ********* #أماني_عنان *******


    عندما وصل عامر وأسرته الي منزلهم تفرق الجميع بعد المباركه له والدعاء لاتمام الزيجة علي خير ماعدا سلمي أخته الصغيرة ذهبت خلف عامر الصامت وقالت
    قولي بصراحه انتي مابتحبش عبير بنت خالك ؟؟
    عامر : اسالي امك
    سلمي : سيبك منهم رد عليا الجواز مافيهوش قرايب ولا خواطر
    عامر : امك بتحبها ياستي وعايزاها جمبها وكمان خالك بيحب امك ومسمي عبير علي إسمها لو رفضت هتحصل مشاكل ..
    سلمي : رد عليا بتحبها ولا لا
    عامر بانفعال واضح وصوت مرتفع مضغوط :
    مابحبهاش ارتاحتي ..
    سلمي : يبقي مش هتكمل لانك مش هتعرف تعيش علاقة عشان ترضي حد وتبقي بتمثل طول الوقت ..
    عامر : فعلا .. انا هيستني كام يوم كدا وبعدين هقول لعبير ..
    سلمي : يانهار ابيض .. انت في ورطة البنت بتحبك اوووي ومش هتسيبك

    الحلقة الثانيه من هنا
    1. حابه انشر رواياتي عندكم ...انا مي علي

      ردحذف
    2. تواصلي معانا علي الواتس 01158091859 او علي صفحة الفيسبوك المرفقه

      ردحذف

    اعلان