-->

مقتطفات من كتاب مطرقة الساحرات

مقتطفات من كتاب مطرقة الساحرات
    كتاب مطرقة الساحرات


    مقتطفات من كتاب مطرقة الساحرات

    هذا أسود شيء كتبته يد انسان .. راحت ضحيته أكثر من ربع مليون امرأة .. سُفكت دمائهن باسم هذا الكتاب .. وحُرقن باسم هذا الكتاب .. أو هو شيطان الذي كتبه .. لبس عباءة القساوسة وسمى نفسه هنريش كريمر .. وأخرج لنا هذا الشر المغلف بغلاف الدين .. فأعمى القلوب والأبصار وغسل عقول الملايين .. كهنة .. جنود .. شعب .. حالة من الجنون اجتاحت أوروبا فأحرقوا الرجال والنساء والأطفال .. وليس يقال عن هذا الكتاب شيء إلا أنه رجس .. رجس من عمل الشيطان


    هناك درجات من الساحرات . بعضهن تؤذي وتعالج ، وبعضهن تؤذي ولا تقدر أن تعالج ، وبعضهن تقدر فقط على العلاج كما سيتبين لاحقا . لأن هذا حدث معنا : رأينا ساحرتين كانتا تتشاجران ، وبينما تسخر إحداهما من الأخرى قالت واحدة : أنا لست خبيثة جدا مثلك ، لأنني أعرف كيف أعالج هؤلاء الذين أؤذيهم .


    لأول من هذه الفواحش التي تفعلها السحرات ، هو أكل الأطفال ، وهو ضد الغريزة الإنسانية ، وطبعا ضد طبيعة كل
    الوحوش ، غير الذئاب ، التي هي معتادة على قتل أو أكل صغارها . و بالنسبة لهذا ، هناك مفتش من "كومو" ، قال لنا الآتي : أنه تم استدعاؤه بواسطة سكان مقاطعة "باربي" ليعمل تفتيشا ، لأن هناك رجلا معينا فقد أطفاله أثناء ولادتهم ، وقال أن هناك اجتماعا من بعض النساء في الليل ، وأقسم أنه رآى هاته النسوة يقتلن طفله ويشربن دمه ثم يأكلنه .

    هذا الشر الذي هو الشيطان ، يتلصص بكل حواسه ، هو يجعل نفسه في الأرقام ، يكيف نفسه في الألوان ، يجذب نفسه إلى الأصوات ، يتربص بالأحاديث الغاضبة والمحادثات الغالطة ، وهو يلبث في الروائح ، وينقع نفسه في النكهات ويملأ بزفراته كل القنوات.

    إرسال تعليق