Ads by Google X
رواية احببت طفلتي الفصل الخامس عشر -->

رواية احببت طفلتي الفصل الخامس عشر

رواية احببت طفلتي الفصل الخامس عشر

    الفصل(15)
    لما الشخص ال بنحبو بيبعد عننا بتبقي الحياه فاضيه
    بنحس ان مفيش غيرنا في الحياه والوحده بتبدأ
    تتملكنا كليا وبيبقي الإنسان ضعيف اي حاجه
    ممكن تهزموا حتي ولو بسيطه

    ده بأختصار كان حاله رحيم كان رافض يطلع من
    ؤضه ريم فات اسبووع علي وفاه ريم ورحيم
    حابس نفسو مع زكرياتها صوت ضحكتها بيرن
    في ودنو صورتها مش مفارقه خيالو حاسس بيها
    وكأنها معاه مش قادر يصدق ان ريم ماتت ولا قادر
    ينطق الكلمه دي كلمه بسيطه ذي مش قادر ينطق
    حروفها حاسس ان روحو اتسرقت منو بقي مجرد

    جسم من غير روح روحو مع ريم ومش هترجعلو غير لما ترجع ريم  ،، ربم ال عشقها بكل جوارحوا ومقدرش يحب
    حد تاني غيرها بس ليه القدر يبقي قاسي كده عليهم
    ليه يبعدهم وهما لسه مقربوش القدر ده ليه احكام
    غريبه بيبعد ال بنحبهم ويقرب ال بنكرهم مننا
    صافي بقت تحاول تتقرب من رحيم بس رحيم
    في كل مره كان بيرفض يشوفها مكنش عايز يخرج
    نفسو من عالم ريم وزكريات ريم ال اتحفرت في قلبو
    بس هو الحب كده علي قد مابيخليك اسعد واحد
    في العالم ⁦❤️⁩ في ثانيه ممكن يرجعك لنقطه الصفر
    القدر مش بيمشي بمزاج حد
    في بيت صافي

    صافي بزعيق/ اعمل ايه معاه تاني ده مش راضي
    يشوفني أصلا ده لو حجر كان حس اني بحبو
    ام صافي/ اهدي يابنتي مش كده
    صافي/ سبيني لوحدي كلكو اطلعو بره برررره
    ام صافي خرجت وسابت صافي لوحدها
    ال بدأت تكسر كل حاجه قدامها
    - اعمل ايه تاني معاااك ده انا خلصت من ريم
    علشان تحس بياااا اعمل ايه تاني انا موتها
    وشوفتها بعيني وهي بتتقتل
    صافي بصت في المرايا وبدأت تتكلم بغضب
    -ايوه قتلتها ولو عايشه هقتلها تاني علشان
    رحيم ده ليا انا بس وطول مهي موجوده مش
    هيحس بيا وهو من خقي انا مش من حقها هي
    فيها ايه زياده عني بس اعملك ايه تاني يارحيم
    اعمللللللل ايييييه بس انت هتبقي ليا ياعني هتبقي ليا
    في بيت غديير

    غدير مكانتش بتخرج من بيتها من ساعت معرفت
    ان ريم ماتت ريم مكنتش بس صحبتها كانت اختها
    ال بتشاركها كل تفاصيل حياتها
    غدير بحزن/ كده تسبيني ياريم احنا اتفقنا ان احنا
    نفضل مع بعض لاخر العمر تسبيني علي طول كده
    انا مليش حد غيرك ياريم بعد ماامي ماتت تموتي انتي
    كمان طيب اعيش ليه انا كمان يااارب خودني يااارب
    انا مبقااش ليا حد خااالص يااارب
    غدير مخلصتش كلامها ولقت الباب بيخبط
    غدير قامت فتحت واتصدمت لما شافت حازم
    غدير / حازم

    حازم/ بقالك كتير مش بتروحي الكليه وسألت وعرفت
    ان ريم توفت
    غدير بعيااط/ ريم سابتني لوحدي ياحازم ريم دي كانت
    مش صحبتي دي كانت أختي وسابتني لوحدي
    حازم/ انتي مش لوحدك ياغدير كلنا معاكي
    غدير/ محدش معايا انا بقيت وحيده ريم كانت كل
    حاجه ولما مشيت خدت كل حاجه معاها
    حازم/ غدير انا يمكن ال هقولو دلوقتي مش مناسب
    للظرف ال احنا فيه بس انتي لازم تعرفي اني بحبك
    ومحبتش حد ذيك من اول ماشوفتك وقعت في حبك
    حبيت كل تفاصيلك حبيت ضحكك وطريقت كلامك وانتي بقيتي لازم تعرفي اني بحبك ومش هقدر اشوفك
    كده ياغدير

    غدير ملامحها اتصدمت من كلام حازم ومكانتش عارفه تقول ايه
    حازم/ انا عارف انك يمكن تكوني مصدومه من كلامي
    وانا مش عايز اسمع منك كلام دلوقتي بس لازم تعرفي
    يلا انا همشي دلوقتي وخودي بالك من نفسك وكولي
    لان شكلك مكلتيش بقالك كتير عن أذنك
    حازم مشي وساب غدير في دوامه كبيره من التفكير
    مش عارفه تفكر في اي حاجه كلمه حازم لسه بتتردد في
    ودنها بحبك ياغدير
    في بيت رحيم
    رحيم صحي في الميعاد ال بيصحي في كل يوم يصحي
    وبيتمني ان ال بيحصل ده يكون كابوس وخلاص فاق
    منو بس للأسف بيصحي يتصدم وبالوااقع ال مش
    قادر يتقبلو

    رحيم بحزن/ انتي فين ياريم انا تعبت من غيرك
    ارجعيلي بقه
    ريم/ ارجعلك ازااي وانا معاك
    رحيم قام وقف مره واحده وجري ناحيه ريم وحضنها
    رحيم/ كنت عارف انك عايشه انا مصدقتش اي
    حاجه من ال قالوها
    ريم بضحكه سحرت رحيم/ ازااي هموت وانا عايشه
    هنا قالت ريم كلامتها وهي بتشاور علي قلب رحيم
    رحيم/ ياعني ايه
    ريم بحب/ انا عايشه جوااك يارحيم هتحس بيا
    في كل تفاصيل حيااتك هتلاقيني معااك علي طول
    علشان انا في قلبك مكاني في قلبك
    رحيم / متسبنيش ياريم متسبنييش ياريم
    رغد/ رحيم فووق يارحيم
    رحيم اتفزع وفضل ينادي بأسم ريم
    رغد/ فوق يارحيم انا رغد
    رحيم/ هو كان حلم
    رغد/ هو ايه ده

    رحيم/ مفيش مفيش عديني علشان انزل اروح الشركه
    رغد/ بس انت تعبان استريح النهارده
    رحيم/ لا انا كويس اهو عديني بقه
    رغد سابت رحيم ورحيم لبس وراح علي طول
    علي الشركه ودخل مكتبو وصافي دخلت وراه علي طول
    صافي/ حمدالله على سلامتك ياحبيبي أخيرا
    جيت الشركه الشغل مكنش ليه معني من غيرك
    رحيم/ شكراً ياصافي اتفضلي بقه علي شغلك
    صافي/ طيب ممكن نتغدي النهارده سوا
    رحيم بحزم/ مش فاضي انفضلي بقه وسبيني
    لوحدي يلا
    صافي/ اوكي عن أذنك

    ومفيش ثواني عز دخل
    عز/ مصدقتش لما قالولي انك جيت
    رحيم/ لا صدق اديني جيت أصلا مش فارقه
    صورتها مش مفارقه خيالي اذا كان هنا ولا في
    البيت ياريت بإيدي ارجع الزمن ومخلهااش تخرج
    من البيت انا السبب في كل ال حصل ده ريم
    خسرت حياتها بسببي انا ، انا ال معرفتش
    اخاافظ عليها كانت في ايدي وانا بدل محافظ
    عليها وصلتها للأنتحار
    عز/ متقولش كده ياارحيم كل شئ بيحصل بأمر
    من ربنا وبعدين ده مقدر ومكتوب متلومش نفسك
    رحيم بحزن/ فاكر اول مره شوفناها من ساعتها
    وانا حياتي اتغيرت الطفله الصغيره دي غيرت
    حياتي كلها كنت بحس اني اسعد انسااان في
    العالم وانا معاها شاركتني كل احزااني كانت بتعرف
    ازااي تخليني أنسي اي حزن او مشاكل في حياتي
    كانت نعمه في حياتي وانا ال ضيعتها بسبب عندي
    انا السبب

    عز/ اهدي يارحيم اهدي بالله عليك
    في مكان تاني
    كريم/ هاا يادكتور ايه الأخبار
    الدكتور/ لغايط دلوقتي تمام متقلقش المسأله مسأله
    وقت مش اكتر وكل حاجه هتبقي بخير ان شاء الله

                  الفصل السادس عشر من هنا

    إرسال تعليق