Ads by Google X
رواية طفله اوقعت الشيطان الفصل السابع عشر -->

رواية طفله اوقعت الشيطان الفصل السابع عشر

رواية طفله اوقعت الشيطان الفصل السابع عشر

    ❤❤    البارت ال 17 طفله أوقعت الشيطان بقلمي سلمي صلاح. ف.فيلة المهدي ...
    كانت اعده مضايقه جدااا  وتقول بضيق وحزن/ أوووف ي ربي أنا من ساعت ما جيت من المستشفي هو متجاهل وجودي تماما وأنا معرفش عملت أي لا لازم أشوفه متغير ليه ..

    خرجت من غرفتها وراحت عند طائف المكتب وخبطت ع الباب وقالت/طائف ممكن أدخل..
    طائف /أدخلي ي آيه..
    آيه دخلت وقالت بتوتر /ممكن أتكلم  معاك شويه ...
    طائف ببرود/أتفضلي ..
    فقالت بحيره ./ أنت ليه بتتعامل معايا كده أحنا كنا مبسطوين من ساعت ما جينا وأنت بتتعامل معايا ببرود ...
    طائف بقسوه/ وأنتي عايزاني أتكلم معاكي أزاي ولا تكوني فاكره أني لما أتعملت معاكي بحنان ورقه يبقي حبيتك لا ي حلوه أنا كنت بتسلي وبس يعني وحده هبله زيك وعبيطه قولت أتسلي مش أكتر ..

    آيه أتصدمت وقالت بدموع/يعني كلامك وحنيتك عليا ف المستشفي كان كذب ..
    طائف بقسوه/ اه كذب طبعا أنتي فاكره أني هحب وحده زيك تبقي بتحلمي ي آيه...اه وحاجه كمان أنتي طالق ي آيه طالق. أنا مش مجبور أعيش مع وحده زيك..
    آيه بصدمه ودموع/ع ما قد ما حبيتك كرهتك ف اللحظه دي بكرهك ي طائف بكرهك وهتندم ع اللي عملته فيا هتندم وجريت من قدامه.
    أما هو قال بألم وقال/كان لازم يحصل كده ي آيه مستحيل أخليكي ف عالمي هتتأذي كتير وكان لازم أبعدك بس صدقني أني بعشقك ي آيه بعشقك ي ايه ومش هقدر انساكي بسهوله وغمض عيونه بوجع ..اما عن ايه كانت خرجت من عند طائف وكانت بتجري وهي بتعيط جامد ومكنتش شايفه قدامها من كتر العياط خبطت ف حد وكانت هتقع لولا انه مسكها وقال بخضه:ايه.

    ايه بصتله بدموع وقالت:زين واعدت تعيط جامد وهو بيحاول يهديها بس مش عارف هي مالها لحد ما عرف يهديهاا وقال بحنان اخوي:مالك بقي ..
    ايه بوجع :اخوك .
    زين: ماله ؟
    ايه عيطت مره تانيه وقالت بصعوبه:ط طلقني ..
    زين بصدمه:اي..
    (ف فيلة عمر..)
    عموري...
    عمر بعشق:قلبه..
    ابتسمت وقالت :هو انتي بتحبني صح..
    بصلها بخبث وقال:امممم صح ليه ي حب ..
    اميره بتوتر:ها اصل اصل قطعها وهو يقول بملل:ي حجه اخلصي ف اي....

    اميره : انا عاوزه اروح عند الدكتوره..
    عمر ببرود:لا
    اميره:ليه ي عمر .
    عمر بنفس البرود:قولت لا ي اميره واتفضلي ع اوضتك عشان متعصبش عليكي ..
    اميره بحزن :ي عمر اي يعني لو روحت عند الدكتوره انا عاوزه ارجوك ....
    عمر :عاوزه تروحي ليه ..
    اميره بوجع: عاوزه اروح خلاص وافق ونبي..
    عمر:لا واطلعي ع اوضتك يلا.
    اميره بتوسل:ي عمر قطعها وهو يقول بأمر:يلا..بصتله بوجع وطلعت ع اوضتهاا ..اما هو اتنهد بحزن....

    طلقني
    بصلها بصدمه وقال :نعم يختي اطلقك هو انا اتجوزتك اصلا ي بتول..
    بتول بتذكر:اه تصدق يبقي نتجوز وطلقني..
    يزن :بت انتي هبله صح.
    بتول بصدمه مزيفه: نعم نعم بت وهبله ف نفس الجمله لا لا ي يزن انت مش بتحبني صح قول قول ي اخويا وانا بقول برضه متغير معايا ليه اكمنه طلع مش بيحبني اه قطعها وهو يقول بصريخ:بسسسسسس اخرسي اي مصدقتي بت روحي  غيري عشان تنزلي  معايا ..
    بتول بتحدي:مش  هنزل  مع حد
    بس انا هنزل مع بابي

    يزن بفرحه:حبيبت بابي  تعالي اعدي جنبي لولا راحت عنده حضنها بحنان اكنها بنته بالظبط واعد يهزر معاها بتول بصتلهم وابتسمت بحب وبكيت من الفرحه.(وكمان الفتره دي لولا اتعلقت ب يزن اوووي وحبيته وهو مبسوط من كده)))
    يزن بمرح:بتعيطي ليه ي بنتي زعلانه بتعيطي و فرحانه بتعيطي نكددد ...
    بتول بغضب طفولي:قصدك اي ي قلبي..
    يزن بخوف مزيف:مش قصدي حاجه ي معلم بقول تعالي اعدي جنبنا مش كده ي لولا..
    لولا ببراءه: اه .ضحكوا كلهم (ي تري السعاده دي هتفضل ولا هيحصل حاجه ؟؟))
    عند زين ..وايه ..

    ايه بوجع :مالك اتصدمت ف اخوك صح زي ما انا اتصدمت فيه...
    زين :اكيد فيه حاجه غلط مستحيل دا بيحبك...
    ايه بحزن:لا مش بيحبني وانا اصلا مش عايزه يحبني وانا هطلع من حياته نهائيا بس خليي فاكر انه هيندم وبشده كمان كانت هتمشي وقفها زين وقال:هتروحي فين؟
    ايه:وانت مالك..
    زين:متقلقيش مش هقول ل طائف وعد مش هقوله...
    حسيت بصدق ف كلامه وقالت :هروح.......
    زين:تمام خليي بالك ع نفسك..
    ابتسمت وقالت:حاضر ومشيت اما هو اتنهد بقوه وراح ل طائف عشان يفهم هو عمل كده ليه....

                  البارت الثامن عشر من هنا

    إرسال تعليق