-->

قصة انا بحب واحد متجوز الحلقة الرابعه

قصة انا بحب واحد متجوز الحلقة الرابعه


    الحلقه الرابعه (بحب واحد متجوز*)
    الساعه بقت 11 والقلق بيزيد وبدات اعيط من كتر الخوف عليه
    بقت 1 واحده بالليل والموبايل لسه مقفول وهو ملوش آثر
    ياتري هو فين وليه اختفي كده؟؟؟

    نمت علي سريري وحضنت نفسي ودموعي بتنزل علي مخدتي
    موبايلي كان ع الكومدينو والساعه 2ونص لقيت الموبايل بيرن قومت منفوضه ومديت ايدي مسكت الموبايل بسرعه وبصيت لقيته هو(الحمدلله يارب)اخيرا
    رديت بسرعه
    داليا الو..عمرو كنت فين كنت هموت من القلق
    رد عليا بصوت ضعيف ومكسور
    عمرو:الشات اللي بينا تشاف
    داليا:مراتك.شافته؟
    عمرو بانكسار..اه
    داليا:طب حصل اي؟
    عمرو:مش هينقع نتكلم
    داليا:هي جنبك؟
    عمرو: اه والاسبيكر مفتوح وهي سمعاكي.
    فجآه لقيت اللي بتشتمني باصعب الالفاظ كنت مصدومه من الكلام اللي بيتقالي.وفجاه المكالمه اتقفلت.
    اتصلت تاني وانا حاسه ان روحي بتطلع

    رد عليا عمرو بنفس الضعف
    عمرو:ايوه ياداليا،مبقاش ينفع نتكلم تاني؛ابدا؛ كل واحد مننا في طريق انسي اي حاجه قولتهالك
    اتصدمت صدمت عمري زعقت وصرخت في:بتقول كده بعد ما كنت هتبوس رجلي علشان ابصلك واقبل اتكلم معاك؟ طبعا قهمتها ان انا اللي وقعتك وحاولت معاك بكل الطرق وانت بريئ ياعيني
    مراته اخدت منه الموبايل تاني وفضلت تشتمني وتزعقلي
    قفلت المكالمه وانا مش قادره اتنفس حاسه باختناق واني هموت.انا بجد هموت كان بيضحك عليا
    علاقته بيها مش زي اللي هحكهولي خالص
    واضح انها بتحبه وبتغير عليه وواضح كمان ان علاقتهم زي علاقة اي اتنين متجوزين ومش زي ما قال انهم عايشين زي اللي في الفندق ومحدش مهتم بالتاني بيعمل اي
    خدعني وخانها.طب ليه عمل كل ده؟؟
    كان بيتسلي صح؟

    اتسلي بيا ولما اتقفش رماني واتمسك بمراته!
    فضلت ابكي لحد ما عيوني ورمت منمتش ولا لحظه وطبعا مقدرتش اروح شغلي
    فضلت واخده اجازه من الشغل حوالي اسبوع من غير حتي ما اقول لحد ولا استاذن
    كنت في حاله ضعب قيها اني اكلم حد او حتي امسك موبايلي
    بعد مرور الاسبوع ده.كنت حاسه اني بقيت خلاص قادره ارجع لشغلي ولحياتي وطبعا كنت محتاجه اني انسي
    كنت محتاجه اني مفكرش في كل اللي حصل من جديد
    نزلت واول ماوصلت لشغلي ودخلت مكتبي
    لقيت المدير بنفسه جالي
    المدير:داليا بلغوني انك جيتي

    داليا:انا اسفه والله انا عارفه انه مكنش ينفع اني اغيب ده كله عن الشغل من غير اذن بس والله انا كنت
    المدير:بيقاطع كلامها مش مهم اي حاجه هتقوليها لانك خلاص اتفصلتي من الشغل وتقدري تاخدي كل مستحقاتك وشهادة خبره كمان لو عايزه
    داليا:بصدمه..ليه يافندم!والله غصب عني كان عندي ظروف صعبه
    المدير:الموضوع ملهوش دخل خالص بغيابك
    بس من يومين جات هنا واحده ووزعت علي كل اللي في الشركه صورك مع واحد كده هي في اماكن عامه بس كان معاها محادثات ماسنجر وواتس مطبوعه بينك وبين الراجل ده وبتقول انك بتخطفي منها جوزها
    طبعا انا قعدت مكاني مبقتش قادره اتكلم ولا اقف
    كنت حاسه اني نفسي اموت ياريتني كنت موت قبل ما اسمع الكلام ده
    المدير:معلش ياداليا انا فصلتك لمصلحتك لان محدش من الموظفين هيسيبك في حالك لا بالنظرات ولا بالكلام هي كان قصدها تآذيكي في شغلك وللاسف نجحت في كده ولو كان ده كله اشاعات فغيابك عن الشغل آكدها
    مبقتش قادره استحمل اكتر قمت اخدت شنطتي ومشيت طول الطريق وانا بعيط
    انتقامها مني كان شديد اووي
    بس مش هسكت والضربه هردها بضربه

    قعدت ايام كتير بحاول استجمع نفسي من جديد
    كنت ضايعه وتايهه وكنت بكره نفسي اوي لما بحس ان خسارتي لعمرو اكبر من خسارتي لشغلي اللي في حياتي بقاله سنتين وده مجرد واحد عرفته من3شهور بس
    7شهور عدو علي الموضوع ده وانا بموت حرفيا
    كل يوم بيعدي كانه اول يوم كإن اللي حصل لسه حاصل حالا بتعذب بجد
    وفي عز وجعي لقيت الموبايل بيرن برقم غريب
    رديت وسمعت صوته!!
    داليا:مين معايا؟
    عمرو: انا عمرو يا داليا
    داليا:ببكاء عايز ايه تاني!
    عمرو: وحشتيني اووي
    داليا:وحشتك!، وحشتك بعد كل الشهور دي؟
    وحشتك بعد ما مراتك فضحتني في شغلي وخلتني اخسره؟
    عمرو:انا اسف يا داليا انا عرفت وبهدلتها مكنتش اتخيل ان تفكيرها يوصل لكده
    داليا:ماشي..راجع تاني ليه؟؟
    عمرو:علشان بحبك.بحبك اووي

    داليا:لسه مستعد تتجوزني؟
    عمرو:بصدمه ايه!، انتي بتقولي ايه!
    داليا:بقول نتجوز
    عمرو:طبعا ياحبيبتي طبعا..بس اكيد انتي عارفه ظروفي و.....
    داليا: متخافش عارفه ان جوازنا هيكون في السر وموافقه
    عمرو؛انا مش مصدق
    داليا:كنت فاكر انك هتتعب علي ماتعرف تتكلم بس معايا؛ بس انا مش هقدر اعمل كده انا بموت من يوم فراقنا، بشتاقلك في كل ليه وثانيه بتعدي عليا، رجوعك ليا بينقذني من الموت بالبطئ،
    عمرو:بعد الشر عليكي ياحبيبتي خلاص بكره نكتب الكتاب ومن بكره مانفترقش تاني ابدا،
    اجهزي علي بكره،هتقولي لجدتك؟
    داليا:طبعا مليش غيرها ونكتب الكتاب في بيتي ده وقدامها
    اللي تؤمري بي يا احلي عروسه

    قفلت معاه وكنت هموت من السعاده جريت علي جدتي كنت بعيط كنت بتنطط من السعاده،، عرفت جدتي بكل حاجه وجريت علي اوضتي اجهز نفسي
    عارفه انكم مستغربين ازاي سامحته بالسرعه دي ازاي وافقت اتجوزه برفم انه رماني من اول تيار وكمان كان كداب وعلاقته بمراته من زي ماكان مفهمني
    عارفه انكم هتشوفوا ان اللي هي عملتو فيا في شغلي ده ابسط حاجه تعملها لما تعرف اني كنت علي وشك اخد جوزها منها، عارفه ان كل الناس هيبررو افعالها ويغلطوني،بس كل ده ميهمنيش انا هعيش لمره واحده بس ولازم اعمل اللي نفسي في ومش هعيش بتمني راجل واعيش في دور المضحيه وابعد عنه علشان مراته وبيته
    طظ في كل حاجه
    هعيش واتبسط معاه واحرق قلبها
    ايوه هحرق قلبها عليه واستغل كل الطرق علشان اغيظها واشغل النار في قلبها
    بكره عمرو جاي يكتب كتابه عليا هربطه بشروط تقطم وسطه علشان يوم مايفكر يبعني علشان يروح في داهيه او يبيعها هي اسهل
    هعمل اللي نفسي في وهنتقم وهآمن نفسي كمان
    شوقتوا دماغ احسن من.كده؛وبصراحه هو اللي اداني الفرصه لكل ده
    وصل عمرو قبل المآذون زي ما اتفقت معاه
    وكنت لابسه لبس خطير بما انه هيبقي جوزي بعد شويه
    عايزين تقولوا سافله؟ قولوا اللي تقولوه
    كنت طيبه ومخدتش غير

    إرسال تعليق