-->

قصة بائعة الورد كامله

قصة بائعة الورد كامله

    ونا راكب العربيه ومستني الاشاره لمحت حاجه غريبه اوي لمحت بنت واقفه علي الرصيف وماسكه شويه ورد في ايدها ده شيء طبيعي ان يحصل لكن لا
    البنت دي كانت غيرهم
    حسيت انها شغاله كده غصب عنها ..او حاجه شبه كده كانت جميله اوي حسيت اني عاوز انزل واكلمها مش عارف ليه اتشديت كده ...!! قطع صوت سراحاني العربيات لان الاشاره اتحرحت
    اتحركت بي العربيه ونا لسه باصص علي البنت دي عيني مش متشاله من عليها .. لحد ما ركنت العربيه بتاعتي علي جنب . ونزلت .. ولما قربت منها وقفت متسمر !!؟
    مشتوفتش جمال كد !!؟ بصيت في عنيها الزرقاء .اللي بتلمع ورموشها الرفعيه .حسيت ان قلبي بينبض بسرعه اوي وقوقت علي صوتها وهي بتقول
    البنت _ ايوه يابيه ورد يا بيه
    فضلت باصص لي عنيها ونا بقولها _ هو انتي اسمك ايه !!
    البنت _ ايوه يا بيه حضرتك عاوز تعرف اسمي ليه !
    فارس _ مش القصد .. اصل .. قطعت هيا كلامي ونا بلعت ريقي
    البنت اسمي _ دنيا
    فارس_ اسمك جميل اوي
    دنيا _ ايوه انا عارفه
    ممكن تقولي عاوز مني ايه لو مش عاوز ورد فا انا مش منهم ممكن تمشي رجلك قدام شويه هتلاقي منهم كتير يابشا
    فارس _ لا لا انتي فهمتني غلط والله .
    طلعت فلوس من جيبي وماخدش بالي انا طلعت كام .بس اللي انا طلعته اديتهولها !! اول ما خدت الفلوس بصت ليا بصه غريبه وقالت ليا انا معيش ورد يكفي فلوسك دي
    فارس _ لا مش مشكله خليهم وهاتي ورده !
    لكن اللي عملته دنيا خلتني اتأكد انها مش بنت شوارع طلعت ورده واديتها ليا واديتني باقي الفلوس واخدت حق الورده بس وهي بتقول
    دنيا _ اسفه بس انا مش باخد غير حقي يا باشا ممكن تسبني اشوف اكل عيشي !
    ملحقتش اتكلم معاها لانها مشيت بسرعه .. ونا ببص عليها ناديت عليها وقولتلها
    فارس _ ثواني بس لو سمحتي انا يعني ممكن اكون عاوز ورد تاني .. يعني اقصد هشوفك تاني فين
    دنيا _ ده مكاني يباشا كل يوم هنا
    وسابتني ومشيت ... كنت سرحان كنت سرحان ومش في الدنيا خالص ..حاسس اني في دنيا خالص بنت بتبيع ورد ومش لابسه هدوم مقطعه ولا مبهدلها نفسها زي ناس تاتيه .. لابسها محتشم اوي .جمالها خطف قلبي . وعاوز اعرف عنها كتير عاوز
    اعرف اي حكاية البنت دي
    ركبت عربيتي ونا سايق وطول الوقت سرحان كل اللي في بالي مين دي . كل الي شغلني نظرة عينها الزرقاء ليا طريقة كلامها معايا لون بشرتها كان ابيض للدرجه المتوسطه خطفت اه منكرش كده ...!
    بس ياتري ايه ياعم فارس ده انتا فارس الحامدي اكبر مخرج ومؤلف في مصر معقوله معقوله هتحب واحده شحاته الناس تقول عليك ايه !!!
    لا لا مش مهم كلام الناس المهم اني اكمل حياتي مع الانسان اللي انا بحبه مش مع حد يرفع اسمي لفوق !؟
    ده كان الحوار اللي ما بيني ومابين نفسي !!
    روحت البيت .دخلت غيرت هدومي ونمت ..ونمت وهي مرسومه في خيالي .. الحاجه الوحيده اللي كانت في خيالي كانت هي دنيا
    بعد مرور ساعات
    صحيت من النوم لقيت الساعه 8 الصبح كده انا تأخرت علي التصوير رسمي .. نزلت من علي السرير بسرعه جري علي الحمام غسلت وشي وغلست سناني واكلت اي حاج علي السخان كده ونزلت علطول .. كان كل همي اليوم ده اني اخلص شغلي بدري
    لازم اخلص شغلي بدري بي اي طريق لازم اقابلها تاني .وطبعا الحاجه اللي نفسك انها تخلص .. مش بتخلص غير بعد سنه مر اليوم تقيل جدا لحد ما وصلت الساعه اربعه ..!! استأذنت من الممثلين ونزلت ركبت العربيه
    وقررت اني هعدي من نفس الطريق اللي انا عديت منه امبارح عشان اشوفها تاني اه اللي مجننه عقلي !؟
    وصلت عند الاشاره ونا ببص يمين وشمال بس مش لقيتها ..اتخضيت !! بصيت تاني لكن لا انا فعلا مش لقيها ..الاشاره فتحت
    ونا مشيت بي العربيه وركنتها مكان ما ركنتها امبارح نزلت من العربيه ونا ببص يمين وشمال .. لحد ما لمحتها
    لمحتها واقفه في الجنينه اللي قدامي .. لكن واضح انها مكنتش لوحدها كان في كام شاب حواليها وعاوزين يركبوها العربيه غصب !!
    جريت بسرعه وعديت الطريق ودخلت عليهم ..!!
    فارس _ ايه يباشا انتا وهو عاوزين ايه !!
    احد الشاب _ مين انتا يعم الكومندا انتا اللي هتمنعنا اننا ناخدها يعني ولا ايه
    فارس _ شوف والله ايوه انا اللي همنعكو انكم تاخدوها مفاجاه صح !
    احد الشباب _ طيب يلا يا بابا مشي من هنا .. عشان انا الدماغ لسه شغاله عندي
    فارس _ طيب مش تلت شباب يتلمو علي بنت لا حول لها ولا قوه ...!! ياخي اعتربها اختك !
    احد الشباب _ معنديش اخوات بنات !!
    فارس _ اعتبرها امك ياروح امك ...! قولتها وروحت ماسك واحد من ايده .. مخليه يجي في وشي وروحت مديله في الدماغ في انفه ..!
    التاني طلع مطوه من جيبه وواجها عليا .. ضربتها برجلي وقعتها ونا برجع رجلي رجعتها تحت في تحت الحزام عنده اترمي علي الارض ...!!
    فارس _ مالك يا كومندا ....... قولتها وضربته بالبوكس في وشه نزل علي الارض
    قام بسرعه من الارض وجري وهو و الشاب التالت وهو بيقول
    _ انتا مش عارف انا ابقا ابن مين ... والله العظيم لازم معرفك انا هعرفك !!؟
    فارس _ انتي كويسه
    مكنتش مركزه مع كلامي ... لا كانت مركزه معايا في ملامحي لدرجة اني قولت السؤال تاني
    _ انتي كويسه
    دنيا _ انا متشكره جدا جدا بجد مش عارف من غير ك كنت عملت ايه
    فارس _ انا عاوز اعرف حكايتك ايه !
    دنيا _ حكايتي محدش مصداقها لحد دلوقت
    فارس _ طيب يمكن انا اصدقها !!؟
    دنيا _ انا خريجة هندسه !
    فارس _ نعم!! ..... خريجة هندسه وبتبعي ورد اومال بتاع الطب يعمل ايه يمسع عربيات .
    دنيا _ مش قولتلك مش هتصدق
    فارس _ استني بس انا بهزر معاكي والله انا اول ما شوفتك قولنت فعلا انك مش وش بهدله ولا كلام ده
    انا اسمي فارس الحامدي مؤلف ومخرج
    دنيا _ معرفتش اخد فرصتي في الحياه ابويا صرف كل ماله .. وكل حاجه علي تعليمي انا واخواتي . لكن معملش حساب للمستقبل .. خالص نسي ان المستقبل اهم .. مات .. مات هو وامي في حادثة .. ماتو قبل ما يأمنو مستقبلنا ..!!
    وطبعا انا كا بنت واخواتي البنات الاتنين نزلنا ندور علي شغل بس احنا ولاد مين عشان نشتغل احنا في الاخر كنا ولاد البواب .. يعني ملناش حق في الدنيا دي
    كانت دنيا بتقول الكلام ونا كاتم الدموع في عيني ..كأني محتاج اني احضنها واقولها .انا هعملك اللي انتي عاوزها .. انا هساعدك لكن لكن بصفتي ايه .. مكنش في حل غير اني اشوفلها شغل ..!!
    دخلت عندي العربيه وطلعت تلفون صغير بخط وروحت واديت ليها التلفون
    فارس _ انا عاوزك تخلي التلفون ده معاكي وتروحي دلوقت .. وانا هشوفلك شغل في اكبر شركات الهندسه !
    دنيا وهي فرحانه _ بجد هتعمل كدا .. بس انا معرفكش وليه بتعمل معايا كده
    فارس _ عشاااان ... عشااان .
    .لا ابدا اصل كان في حد محتاج مهندسين وكده فا انا قولت اخدمك
    *حسيت انها مش مصدقاني اديتها رقمي .. وقولتلها ده رقمي .. رني عليا بكره .. وكده كده انا عارف رقم التلفون اللي معاكي *
    روحت بيتي وانا في قمة السعاده .. عمري ما شوفت نفسي سعيد بدرجه الكبيره دي كده رميت نفسي علي السرير مكنتش في مشكله في الشغل .. لا خالص انا ليا علاقات كتيره في مع ناس في الهندسه .. اقدر اعينها بي اعلي راتب مش بياخده المدير ذات نفسه
    اه انا حبيتها .. حبيتها وعاوز اعترف بكده لكن هصبر شويه ايوه هصبر شويه من سرحاني فيها وتفكيري انا نمت !؟
    صحيت ..الساعه 3 بليل الفجر علي صوت تلفوني بيرن
    بصيت علي الرقم .. لقيتها هي .. استغربت اوي ليه بترن في وقت زي ده لما رديت عليها
    دنيا _ الحقني يافارس .. انا مخطوفه الشباب اللي انتا ضربتهم امبارح خطفوني انا في مكان مش عارف هو ايه بالظبط بس انا
    خايفه وي ونا مروحه بليل .. لقيتهم اتلمو عليا وكتفوني وركبوني العربيه الحقني ابويك ايدك
    فارس _ اهدي اهدي ... انا الحمدلله رابط التلفون اللي معاكي بجاهز GPSانا جاي حالا متتحركيش من مكانك هما فين .
    دنيا _ انا في اوضه .. ومقفوله عليا .. ممكن يدخولو عليا في اي وقت ..!!
    فارس _ اثبتي مكانك .. انا بقولك اهو ...واوعي حد يشوف التلفون اللي معاكي ..!
    نزلت من السرير جري علي الدولاب وقعت كل الهدوم اللي فيه وخرجت مسدس عيار 17 الطلقه منه بموته ... اه انا كنت ناو علي شر ..
    اخدت مفتاح العربيه وفتحت التلفون بتاعي عشان اشوف موقعها فين لقيتها بعيد عني بنص ساعه .. لعنت نفسي ساعتيها وقررت اني هروح المكان ده في عشر دقايق بس
    نزلت وركبت العربيه والبواب بصلي وهو بيقول
    البواب _ فيه ايه يافارس بيه
    لكن مرتدش عليها واخدت الطريق بسرعه 200 وكاسر 3 اشارات .. وصلت المكان ده كانت عماره .. مهجوره مافيهاش حد .. !!
    قربت من البوابه لكن مش سامع حاجه خالص ..!!
    طلعت فوق سمعت صوت حد بيبكي دخلت اشوف في ايه لقيت دنيا بتجري عليا بتجري واترمت في حضني وهي بتبكي حضنتها
    انا كمان ... ونا بزعق وبقول
    فارس _ حد عمل فيكي حاجه ... حد عمل فيكي حاجه
    لكن مفيش رد .. دنيا مش بتعمل حاجه غير انها بتعيط بس ..
    لفت نظري اوضه قدامي ...!! مقفوله الصدمه اني لما بصيت تحت لقيت في دم .. متسرب من تحت الباب ..! اتصدمت وبصيت لي دنيا ونا بقولها
    _ دنيا ايه الدم ده ... يا دنيا ها ... ردي عليا يادنيا ايه الدم ده ...!!
    لكن هي بتبكي .. مش بتعمل حاجه غير انها بتبكي وماسكه فيا جامده !!!قربت من الباب ....ونا مرعوب .. واول ما فتحت الباب
    صرخت دنيا بي اعلي صوتها !!! ونا مستمر مكاني رجلي اتشلت

                الحلقة الثانيه من هنا