Ads by Google X
العشق الملعون الجزء الثاني -->

العشق الملعون الجزء الثاني

العشق الملعون الجزء الثاني

     


    الجزء  الثاني


    قصة العشق الملعون


    فجأه اتفتح باب الأوضه لقيت أبني محمد

    بصيت لأحمد لقيته اختفي كأنه مكنش هنا اعدت أصوت بعلو حسي وأغمي عليا مفوقتش غير بعدها بيومين  وانا الكانوله في إيدي علي سرير في المستشفي ببص لقيت ولادي حواليا وأمي قاعده وبابا بيقولي حمد الله عل السلامه فيه ايه 

    إيه  اللي حصلك قولتلهم فين أحمد هو فين

     بابا رد عليا.. جوزك ما انتي عارفه انه مسافر وهيقعد اسبوع ومردناش نقوله عشان ميقلقش قمت من السرير وقولتلهم لازم تتصلوا بيه( بصوت عياط وعماله لطم علي وشي)

     بابا كان عاوز يضربني لكن ماما وابني منعوه 

    محمد .. بعد إذنك يا جدو اتفضل أرتاح بره شويه وإحنا قاعدين معاها بعد إذنك يا جدو لوسمحت 

    لقيت بابا طلع بره 

    ومحمد طلب أبوه في الموبايل وكان الحوار كالأتي 

    محمد .... إزي حضرتك يا بابا عامل إيه 

    أحمد ... الحمد لله ازيك يا محمد عامل إيه 

    محمد .. الحمد لله  ماما كانت عايزة تكلم حضرتك 

    أحمد ... ماشي يا حبيبي هاتها 

    هدي ... احمد (بصوت كله عياط) 

    أحمد ... خير يا هدي فيه حاجه 

    هدي.... انا من ساعة ما اتجوزتك مطلبتش منك حاجه لازم تيجي 

    احمد .. صعب يا هدي إزاي 

    هدي ... لازم تيجي يا أحمد وإلا والله أموت نفسي 

    احمد ... حاضر حاضر انا جاي النهارده 

    (الساعه ١٢ نص الليل وهدي نايمة علي السرير لوحدها)

    صحيت من النوم وايد عماله تشيل شعري من علي وشي 

    بفتح عيني لقيت  احمد بقوله  انت جيت إمتي

     خدني في حضنه ساعتها من غير ما  وقعد يطبطب عليا ويقولي معلش متزعليش انا عارف كل حاجه 

     رديت قولتله يا احمد انت متعرفش انا حصلي إيه  رد عليها  انا عارف ومتتكلميش عشان خاطري انا قاعد جنبك ومش هتحرك  وهتنامي وانا معاكي  طول الليل

    نمت ولأول مرة في حياتي احس يعني إيه نايم مرتاح مش حاسه بأي شئ 

    لحد ما صحيت علي صوت بابا وولادي

     محمد ومريم بيقولولي .. شوفتي يا ماما بابا لسا واصل من المطار دلوقت واول ما وصل جالك علي طول من غير ما يغير هدومه حتي 

     اول ما سمعت انا عملت كده 🤐🤐🤐

     

    بابا .. معلش يا ابني دلع بنات يخلي راجل يتجرر من شغله  عشان شوية هبل 

    احمد ....خير يا هدي

     هدي .... انت لسا واصل ازاي انت مش جيتلي المستشفي امبارح الساعة ١٢ وقاعدت جنبي هنا و

    احمد... جيت فين انتي اتهبلتي وانا هاجي هنا ازاي يعني وكمان هبات والزيارة ممنوعه من الساعة ٩ 

    هدي ... ايوه متجننيش انت جيت هنا امبارح

    الاب .... فيه إيه انتي طايحه فينا ليه وعمالين نقول معلش تعبانه انا عارف انتي مش هتتعدلي غير لما تأخدي علقه من بتوع زمان إيه قلة الأدب ديه 

    أحمد ... يا عمي مع إحترامي ليك انا هتكلم معاها لوحدنا بعد إذنك 

    (الكل طلع بره الأوضه ومفيهاش غير أحمد وهدي )


    هدي  .... احمد انت اتصلت بيا يوم الأحد وقولتلي ان انا جاي بس بخلص ورق في المطار واجهزي وجهزيلي فطار حلو 

    أحمد .... فعلا انا اتصلت قولتلك كده  بس بعد كده معرفتش اجي عشان قالولي لازم تبقي موجود دلوقت ومينفعش تمشي رحت قعدت  اتصل بيكي كتير لكن انتي مردتيش    .. اتصلت بعدها بمحمد وقولتله روح لماما عشان انا قولتلها اني جاي  وحكتله قالي يا

    بابا انا طلعت من المدرسه ورايح دلوقت 


    فيه إيه  لده كله .....رديت عليه وامبارح مجتش 

    احمد ... والله العظيم لسا جاي  ..  ها صدقتي ولا ايه 

    هدي .... يا أحمد ده حصل انه حد خب

    احمد بعد قطع كلام هدي ... اتعدلي بقه بدل ما اسيب ابوكي عليكي 

    هدي قررت كالعاده اني اسكت وخلاص كل حاجه بقت تمام وروحت البيت اليوم ده وعدي شهر علي الموضوع ده وابتديت اقرأ ان ممكن يكون اللي عندي انفصام في الشخصيه نتيجه الضغوطات اللي مريت بيها

    لحد ما في يوم دخلت الحمام وانا بستحمي حسيت ان فيه نفس في الحمام بيقرب ويقرب وكل وما أغمض عيني يقرب واحس بيه طلعت وسرحت شعري 

    ونمت طول الليل حاسه حد نايم جنبي علي المخدة وصوت بيقولي مبقتيش تشتكيلي وتحكي معايا ليه انا زعلتك في حاجه

    قمت من النوم مفزوعة ببص ملقتش حد غير احمد جنبي بصحيه لقيته بيقولي يوووووه بقه انتي هتأرفيني انا بكرة مسافر الصبح بدري 

    عدي الليل وصحيت الصبح والولاد راحوا المدارس وقعدت أروق عادي وكوبايه شاي بس مش  عارفه ليه الكلام رن في وداني وبقيت افتكره اوي وافتكرت لحظات المعدوده مع أحمد اللي مطلعش أحمد 

    قولت هو التهيؤات رجعت تاني رحت المطبخ وريحت عل الكنبه وانا بتفرج علي الفيلم حلمت ان انا في زرع أخضر بس اللون الاخضر بتاعه جميل وشجرة وأحمد جوزي قاعد تحتيها 

    كأن المنظر بورتريه مرسوم كل ألوانه زاهيه وجميلة 

    جريت عليه قولتله ورحتله قالي تعال أقعدي جنبي وأحكيلي عملتي إيه بقالك كتير مبتتكلميش وحشني صوتك 

    رديت.....  انت مين وأوعي تقول أحمد 

    قالي... ليه بتقولي كده 

    ردت احمد غبي في تصرفاته بخيل في مشاعره 

    عمره ما حس بيا وعمره سألني عن حالي  .. عرفت ليه انت مش أحمد 

    قالي طب تعالي جنبي  

    قلتله  ....لاء انت مين 

    قالها انا اسمي ..............


     الجزء الثالث

    إرسال تعليق