Ads by Google X
نوفيلا الشايب كامله بقلم نروين عبد المنصف -->

نوفيلا الشايب كامله بقلم نروين عبد المنصف

نوفيلا الشايب كامله بقلم نروين عبد المنصف


     

    الشايب

    البارت الاول 


    في شقة في منطقة راقية شوية بنت قاعدة في البلكونة سرحانة وقطع شرودها رن موبايلها 

    فريدة:الو يا ريم 

    ريم:انزلي انا تحت 

    فريدة:طيب 

    فريدة جابت حاجتها وطلعت وكانت مامتها قاعدة 

    فريدة:انا نازلة عايزة حاجة يا ماما 

    عايدة:لا يا حبيبتي

    فريدة باست مامتها في خدها ونزلت لريم 

    ريم:انا متوترة دا اول يوم شغل لينا!!

    فريدة:متوترة لية الموضوع بسيط خالص 

    ريم:عندك حق اكيد الموضوع بسيط 

    فضلت ريم وفريدة طول الطريق يتكلمه سوا لحد ما وصله الشركه وراحه الاستقبال وكل واحدة راحت مكتبها والاتنين كانوا في الأول متوترين بس بعدين اتعودو...فات اسبوع والاتنين شغالين بجهد كبير وفي يوم الاتنين كانوا قاعدين سوا 

    ريم:بت يا فريدة هو فين مدير الشركة دي!

    فريدة:أعتقد أن هو مسافر 

    ريم بتفكير:يا ترى حلو 

    فريدة بصتلها:وأنتِ مالك هتتجوزي يعني 

    ريم ضحكت:ولية لا ونعمل زي الروايات والمسلسلات التركي ويا سلام بقا لو طلع حلو زي عمر اللي في حب للإيجار

    فريدة ضحكت:عمر!!قومي يا ريم على شغلك 

    ريم ضحكت:حاضر 

    فريدة راحت شغلها وريم كمان راحت شغلها...فات يومين وكل حاجة ماشية كويس...في يوم فريدة كانت في المكتب بتاعها ودخلت عليها أميرة سكرتيرة المدير 

    أميرة:باشمهندسة فريدة جهزتي اللي طلبته منك 

    فريدة:اه 

    أميرة:تمام المدير عايزك جوا ومعاكي الملف 

    فريدة:طيب 

    فريدة اتوترت شوية وبعدين شجعت نفسها وراحت ناحية مكتب المدير وخبطت ودخلت وهو كان معطيها ضهره 

    فريدة في سرها:يا نهار ابيض انا معرفش اسمه اية اعمل اية دلوقتي بقا 

    فريدة قربت من المكتب والمدير لف وبصلها وهي اتصدمت من المفاجآة 

    فريدة بصدمة:سليم!!

    سليم باستغراب:سليم!! انا اسمي المهندس سليم مدير الشركة دي 

    فريدة اتصدمت من طريقة كلامه معاها:انت مش فاكرني 

    سليم:انا اعرفك اصلا علشان افتكرك؟

    فريدة مش مصدقة أن سليم مفتكرهاش بس هي جمدت نفسها 

    فريدة بجمود:اسفة حضرتك افتكرتك حد تاني 

    سليم:تمام وريني الملف 

    فريدة راحت عند سليم واعطيته الملف وبدأت تفهمه كل النقط المهمة اللي في الملف 

    سليم بإعجاب:دماغك حلو يا....صح اسمك اية 

    فريدة باستغراب من هو مش فاكرها:اسمي فريدة 

    سليم:تمام يا فريدة

    فريدة خرجت وراحت بسرعة عند ريم 

    فريدة:ريم الحقي 

    ريم:في اية 

    فريدة:رجع 

    ريم باستغراب:مين دا 

    فريدة:سليم 

    ريم بغباء:سليم مين 

    فريدة:سليم جاررري يا فريدة 

    ريم: اية دا بجد عرفتي منين 

    فريدة:طلع مدير الشركة دي 

    ريم:اية دا بجد يا بختك هتعبشي قصة ديمة وعمر أو مراد وحياة أيوة بقا يا فريدة

    فريدة:مش فاكرني اصلا 

    ريم ضحكت:بتهزري 

    فريدة:يا ريم بقا 

    ريم:خلاص خلاص احكيلي اللي حصل

    فريدة حكت لريم كل اللي حصل 

    ريم:اممم ممكن يكون عمل حادثة وفاقد الذاكرة 

    فريدة:ممكن 

    دخلت أميرة عليهم وقاطعتهم وطلبت من ريم تشوفلها ملف وفريدة مشيت راحت مكتبها طول اليوم فريدة قاعدة ومش مركزة ازاي سليم ينساها فريدة تتنسى!

    خلص اليوم وفريدة وريم كانوا مروحين وفريدة سرحانة 

    ريم:فريييدة 

    فريدة:اية يا بنتي 

    ريم:انا دلوقتي عايزة افهم أنتِ مضايقة لية 

    فريدة:يا ريم سليم نسيني 

    ريم:وأية اللي فيها يعني اوعي تكوني بتحبي 

    فريدة:لا طبعا بس احنا جيران من وانا في صغيرين انا مش فاهمة هو ازاي كدا!!!يعني احنا مفروض اخوات وصحاب ازاي قدر ينساني يا ريم طب اشمعنا انا فكراه وكنت مستنية اليوم اللي يرجع فيه 

    ريم:على فكرة بقا بتحبي يا فريدة 

    فريدة:اية الهبل دا طب اية رايك هثبتلك أن هو بقا انسان عادي 

    ريم:هتثبتلي ازاي 

    فريدة:هعتبره مدير الشركه وهتجاهله تماما 

    ريم:ما نشوف يا فريدة هانم 

    فريدة راحت بيتها وريم كمان روحت.....فريدة كانت في البلكونة وشافت نور بيت سليم منور وجريت على مامتها 

    فريدة:مامااااا

    عايدة:يخربيت صوتك العالي دا في اية

    فريدة:بيت طنط عزيزة منور 

    عايدة:اه كانت في واحدة بتنضف البيت ليهم 

    فريدة بفرحة:اية دا يعني هما هيرجعوا هنا 

    عايدة:لا هما اخده ڤيلا في التجمع وسايبن الشقة دي هنا كل فترة واحدة هتيجي تفتح الشقة وتنضفها وتمشي 

    فريدة:وأنتِ عرفتي منين 

    عايدة:كنت بنشر الغسيل ولقيت النور منور قولت حرامي رحت جريت بالعصاية على بيتهم ولقيت بقا ست هناك وسألتها بس كدا 

    فريدة بيأس:طيب 

    فريدة دخلت اوضتها وافتكرت ذكرياتها مع سليم 

    فلاش باك*

    فريدة كانت بتلعب مع جيرانها لعبت الشايب والشايب هو اللي جاء عليها 

    حمزة:روحي اضربي الواد دا (شاور على سليم)

    فريدة:لا يا حمزة عيب 

    حمزة:مليش دعوة يا فريدة دا حكم 

    الكل أصر أن فريدة تروح تضرب سليم وفريدة راحت عند سليم وهو بصلها 

    فريدة:بص احنا كنا بنلعب الشايب وانا اللي كان معايا الشايب والعيال الوحشة دول قالولي اضربك بس انا مش هضربك عارف لية؟

    سليم: لية

    فريدة:علشان انت شكلك طيب وكبير وماما قالتلي متضربيش حد اكبر منك 

    سليم:وأنتِ كمان طيبة  

    فريدة ضحكت: شكرا 

    سليم ابتسم:العفو 

    فريدة:انت بتقعد لوحدك لية؟  

    سليم:علشان معنديش صحاب 

    فريدة:انا معايا صحاب اية رايك نبقى انا وانت صحاب واعرفك على باقي صحابي وتبقي انت كمان صاحبهم

    سليم: موافق 

    فريدة ضحكت بطفولة وبعدين كشرت 

    سليم: أنتِ زعلانة لية 

    فريدة:علشان حمزة هيضربني علشان انا مش ضربتك 

    سليم: متخافيش انا معاكِ ومش هخلي حد يضربك انا هضربه 

    باك*

    فريدة ابتسمت لذكرايتها واستغربت ازاي ممكن حد ينسى حد كان معا سنين كتير!!!ازاي سليم قدر ينسى اول صاحبة ليه!!ممكن يكون لقى صاحبة احسن منها!!

    فريدة اضايقت جدا من فكرة أن سليم لقى صاحبة احسن منها وقررت تنسى سليم زي ما هو نسيها


    في ڤيلا سليم الغرباوي

    سليم وصل الڤيلا ودخل وكانت مامته وأبوه قاعدين بيضحكه 

    سليم:بتضحكه على اية 

    عزيزة:ابوك قال نكته 

    سليم ضحك:اه منك يا محسن انت ونكتك 

    محسن ضحك:يابني انا طول عمري نكتي حلوة ودمي خفيف 

    عزيزة:لا يا محسن مش كلها في نكت رخمة اللي زي بتاعت زمان

    محسن بتريقة:عارف يا سليم اللي بتقول نكت زمان وحشة دي كنت بقولها نكتة زمان تفضل تضحك لحد ما تقع وطبعا مامتك كانت تخينة كنت افضل أشد فيها لحد ما نفسي يتقطع 

    عزيزة شهقت:تخينة!!يا سليم دا انا كان جسمي حلو كدا ابوك كان معصعص ومفهوش نفس 

    سليم ضحك عليهم وكلهم هزاروا سوا 

    عزيزة:اه صح النهاردة بعت ام ايمن تنضف الشقة القديمة 

    محسن:كويس انك عملتي كدا 

    عزيزة:انا عايزة اروح عند عايدة وحشتني اوووي 

    محسن:اه ست طيبة وجدعة 

    عزيزة ابتسمت:عندك حق....تيجي معايا يا سليم 

    سليم بص لامه كتير:هي عايدة دي اللي كانت جارتنا تقريبا 

    عزيزة:اوعى تقول انك مش فاكر عايدة دا انت مكنتش بتاكل غير رز باللبن من أيدها 

    سليم بصلها:لا للاسف مش فاكر بعد اذنكم 

    سليم طلع فوق اوضته واتنهد ودخل ياخد دُش ونام


    تاني يوم سليم صحي بدري ونزل كالعادة يجري شوية وبعدين رجع لبس ونزل....وفريدة وريم راحوا الشغل وبدأ يشتغلوا 

    سليم طلب أميرة وأميرة راحت عنده 

    أميرة:امرك يا باشمهندس سليم 

    سليم ابتسم:الأمر لله يا اميرة... عايز المهندسة اللي كانت هنا مش فاكر اسمها 

    أميرة:قصدك مهندسة فريدة 

    سليم ابتسم:اه هي 

    أميرة:حاضر يا فندم 

    اميرة راحت عند فريدة وقالتلها أن سليم عايزها وهي راحت عنده 

    فريدة: نعم يا باشمهندس سليم 

    سليم بجدية:انا عندي اجتماع برا الشركة وعايزك معايا 

    فريدة:اسفة بس دا مش تخصصي انا شغلي جوا الشركة بس 

    سليم بحزم:نعم!!أنتِ تنفذي الأوامر بس

    فريدة بغضب:اوامر!!!انا مش عابدة عندك علشان انفذ أوامرك انا مهندسة زي زيك

    سليم بغضب:زي انا!!!انا مدير الشركة وأنتِ مجرد موظفة عندي 

    فريدة اتصدمت من كلام سليم!!من امتى سليم بيبص للناس من فوق!

    فريدة بصتله بتحدي:وانا استقالت ودلوقتي وريني هنفذ أوامرك ازاي 

    سليم:_

                    الفصل الثاني من هنا

    إرسال تعليق