Ads by Google X
نوفيلا معشوقتى المجنونه الفصل الرابع -->

نوفيلا معشوقتى المجنونه الفصل الرابع

نوفيلا معشوقتى المجنونه الفصل الرابع


     الفصل الرابع 

    اسقاط الاشياء حتى يستيقظ مصطفى وفعلا استيقظ

    مصطفى بقلق:زهره انتي كويسه

    زهره بتوتر مصطنع :ا انا انا اسفه بس انا كونت جعانه ومكنتش عارفه مكان الحاجه فين

    مصطفى براحه:طيب تعالي وقولي انتي عايزه ايه وانا اعمله ليكي

    زهره بدهشه :انت بتعرف تتطبخ

    مصطفى:بصراحه لا بس هحاول علشانك

    زهره:طيب انت ممكن تجيب الحاجه اللي انا عاوزها وانا اعمل وانت تاكل معايا

    مصطفى:اذا كان كدا ماشي

    احضر لها مصطفى كل ما تريد فحضرت الطعام وكان مصطفى يساعدها في ترتيب السفره وقامت زهره بوضع السكر في الطعام مصطفى

    زهره:يلا نأكل

    مصطفى بحب:يلا بينا

    بدا في تناول الطعام وتغيرت تعبيرات وجه مصطفى ولاحظت ذلك زهره وحاولت منع ضحكتها

    زهره:هو الاكل مش عاجبك

    مصطفى:لا ابدا دا حلو اوي

    ابتسمت زهره في الخفاء:طيب مش بتاكل ليه

    مصطفى:لا ابدا انا باكل اهو

    زهره:انا شبعت ممكن تجيب ليا قهوه علشان اعمل فنجان

    مصطفى:بس القهوه خطر على البيبي

    زهره بصدمه مصطنعه:بيبي؟

    مصطفى:انتي حامل يا حبيبتي في الشهر الاول

    زهره:طيب ممكن اعمل عصير

    مصطفى:افتحي الثلاجه وخودي اللي انتي عايزها

    زهره:شكرا

    ذهبت زهره كل تحضر العصير فوضعت في عصير مصطفى ملح وقامت بوضع العلبه في السله لانها نفذت وذهبت وقدمتها لمصطفى

    زهره:انا هدخل اشرب العصير في اوضتي

    بدا مصطفى في شرب العصير ولاحظ طعمه الغريب وظن ان العصير منتهى الصلاحيه فاسرع الى زهره كي لا تشرب منوا

    مصطفى:زهره متشربيش من العصير دا منتهى الصلاحيه والاقي الكوب على الارض

    سعادت زهره بداخلها لانه يهتم بها ولكن اخفت ذلك فهو جرحها بشده :انت ازاي عملت كدا

    مصطفى:دا دا كان منتهى الصلاحيه انا هجيب لك غيره

    زهره:متشكره

    ادت زهره صلاه الفجر ثم نامت واستيقظت في الصباح حوالي الساعه السابعه وكان مصطفى نائم فعزمت على شئ

    مصطفى:اعااااااااا انا بغرق بغراااااق

    استيقظ وجد زهره تحمل بيدها كوب ماء وهي نائمه

    مصطفى:يا بت المجنونه ازاي تعملي كدا

    لم ترد زهره ما اعنها حزن بشدها لانه قال ذلك عن امها واخذت تمثل المشي وهي نائمه

    مصطفى:هي مش بترد ليه

    ميشي وراها وجدها واقفه في المطبخ تمشي في مكانها ناداها ولم تجيب حتى فهم انها تمشي وهي نائمه فحملها واعادها الى السرير واغلق الباب الغرفه ما ان اغلق مصطفى الباب حتى انفجرت زهره ضاحكه

    ذهبت كي تعد الفطور فكان مصطفى يستحم فوجدت قميص ففكرت في فكره جميله جدا خرج مصطفى كي يرتدي قميصه فصدم حيث وجده محروقا في الخلف

    مصطفى:زهره مين عمل كدا

    زهره بتوتر وبدات في البكاء :انا اسفه كونت عايزه اكويه واساعدك باعتبار انك زوجي بس انا اسفه مش هكررها تاني ممكن بس اروح عند بابا اقعد معاها فتره

    مصطفى:انا اسف يا زهره يا حبيبتي بس انتي عارفه اني بحب القميص دا قد ايه

    زهره لنفسها (علشان كدا عملت كدا) :انا اسفه مش هتتكرر تاني

    وذهبت تجري الى غرفتها فقد احست بألم شديد في بطنها واغلقت الباب خلفها واتصلت بخالتها

    زهره:الو يا يا ماما الحقيني انا تعبانه اوي

    عايده بقلق:مالك مالك يا بنتي

    زهره ببكاء حقيقي:بطني وجعاني اوي يا ماما تعالي بسرعه

    عايده:مسافة السكه يا بنتي

    احس مصطفى انه قاسي عليها فهي لم تفعل ما يضايقه بقصد في قد نسيت كل شئ فذهب للاعتذار واخذ يدق الباب حتى فتحت زهره وكان وجهها شاحب جدا

    مصطفى بقلق:زهره مالك انتي كويسه

    زهره:تعبانه اوي

    ثم فقدت الوعي

    هرع مصطفى وقام بالاتصال على المستشفى كل ترسل طبيبه بسرعه واتصل بأمه كي تأتي

    عايده:زهره زهره عملت فيها ايه يا بنتي مش حرام عليك

    مصطفى:والله يا امي انا معملتش حاجه وقص لها ما حدث

    عايده:يعني هي قاصده تعمل دا يا بني مراتك حامل وخارجه من صدمه

    مصطفى:عارف يا امي عارف

    خرجت الطبيبه من غرفه زهره:المدام لازمها راحه لانها ضعيفه جدا وغير كدا لازم تيجي المستشفى علشان نطمئن على البيبي ودي ادويه لاما تجيبوها دلوقتي

    عايده:تمام شكرا يا دكتوره

    مصطفى:انا هروح اجيب العلاج

    عايده:وانا هروح اطمئن عليها

    زهره:ابني يا ماما هيروح مني

    عايده:انا هاخدك معايا البيت تقعدي عندي لحد ميعاد الكشف........

    يتبع..............

    امنية ايمن 

                 الفصل الخامس من هنا

    إرسال تعليق