Ads by Google X
رواية رحلة الغريب الحلقة الخامسه -->

رواية رحلة الغريب الحلقة الخامسه

رواية رحلة الغريب الحلقة الخامسه


    #رحلة_الغريب


    وقبل مانبدأ الحلقه وحدوا الله وصلو علي خير الخلق سيدنا محمد

                             ( رحلة الغريب )

                             ‏الحلقة الخامسة 

                             ‏

    وتمر الليلة ويطلع النهار ومن داخل اوضة نوم رفعت يجلس رفعت علي الكرسي الموجود بالاوضة وكاميليا تجلس امامه علي السرير وتبص له بشك وتقول


    انت من ساعة ما رجعت بالليل وانت قاعد القعدة دي. مش هاتنام خالص


    ف يبص لها رفعت ويقول


    هنام بس لما اطمئن علي اللي اسمه فايز


    كاميليا

    فايز مين


    رفعت

    مراتي التانية


    ويبتسم ويروح ويجلس بجانبها ويمسك أيدها وهو يقول


    ازاي تشكي فيا وتفتكري اني ممكن اتجوز عليكي


    كاميليا بشك زيادة

    اومال اية اللي يخلي راجل يسيب مراته وينزل بالليل


    رفعت

    اكيد مصيبة من مصايب الغريب


    كاميليا

    تاني الغريب 


    رفعت

    هي دي الحق،،،،،،،،،


    وفي هذة اللحظة يرن التيلفون الارضي فيقوم رفعت مسرعا ويتجة ناحية التيلفون ويرفع السماعة ويسمع الغريب يقول


    كان قلبك حاسس اني انا اللي بتصل


    رفعت

    مافيش حد غيرك دلوقتي بيتصل بيا. وكل مكالمة بيبقي وراها مصيبة.


    الغريب ضاحكا

    صح انا بتصل علشان فايز اللي مات 


    في هذة اللحظة تقف كاميليا وراء رفعت وهي مش سامعه بيتكلم بيقول اية وكانه مكالمة مع الغريب لا تسمع فتقول 


    رفعت بتكلم مين


    رفعت للغريب

    انت بتقول اية. مات ازاي


    الغريب

    اتقتل. 


    رفعت بصدمة شديدة

    يبقي انت يا مجرم اللي عملت كدة


    الغريب

    الله يسامحك. بس نصيحة اخيرة بلاش تروح برجلك ليهم علشان دم فايز هاتدفع انت تمنه. وكاميليا هاتبعد لو روحت لهم 


    وينهي الغريب المكالمة ورفعت يصرخ قائلا


    اروح لمين. ولية دم فايز انا ادفع تمنه. واية دخل كاميليا مراتي بالموضوع 


    كاميليا

    رفعت رد علية بتكلم مين.  سمعني صوتك انا لية مش سامعه انت بتكلم بتقول اية 


    فيبص لها رفعت ويسبها ويخرج من الشقة مسرعا ، ،،،،،،،


    ومن امام بيت فايز اللي كان البوليس هناك تقف عربية رفعت وينزل رفعت من عربيتة ويدخل الي البيت ويطلع لشقة فايز اللي كان فيها مفتش مباحث  يدعي عماد ودكتور من الطب الشرعي وبعض المحققين وجيران فايز وفي منتصف الصاله جثة فايز والدم يحيط بها فبص مفتش المباحث لرفعت اللي عايز يدخل والعسكري يمنعه فقال مفتش المباحث عماد 


    في أية


    رفعت

    انا اعرف مين اللي قتل فايز


    فبص واحد من جيران فايز لرفعت وقال لعماد 


    هو دة يا حضرة الظابط اللي فايز اتخانق معه وطردة


    فشاور عماد للعسكري اشارة معنها سيبة يدخل فدخل رفعت ووقف قدام عماد وقال


    اسمك اية


    رفعت

    انا دكتور امراض الدم. رفعت اسماعيل


    عماد

    انت تعرف القتيل منين


    رفعت

    كنت بقابلة ساعات علي القهوة


    عماد وهو بيبص لجار فايز


    الراجل دة بيقول انك كنت عند القتيل امبارح بعد نص الليل. والقتيل طردتك وكان متعصب جدا


    رفعت

    فعلا انا كنت عند فايز امبارح بالليل وكنت عايز ادخل عنده علشان احمي


    عماد باهتمام 

    تحمي من اية


    رفعت

    من الموت


    عماد باستغراب اكتر واكتر


    انت بتقول اية


    رفعت

    يا حضرة الظابط أنا كنت اعرف أن فايز هايموت قبل ما يموت علشان كدة جيت يمكن اقدر الحقة 


    فيخرج عماد سيجارة من علبتة ويشعلها ويبص لرفعت باهتمام شديد ويشاور علي كرسي امامه ويقول


    أقعد يا دكتور رفعت واحكي لي بقي تقصد اية بتلحقة ،،،،،،،،


    ومن داخل شقة رفعت تمسك كاميليا سماعة التيلفون وتتصل بوالدتها وتدعي جيهان وكانت تبكي وتقول لها


    رفعت اتغير معايا بعد ما عرف اني دخلت سن الياس واكيد هو اتجوز عليه


    جيهان

    يا كاميليا اعقلي رفعت بيحبك. ومستحيل يكون عمل كدة


    كاميليا وهي تبكي

    رفعت عمره ما سابني ونزل بعد نص الليل. تفسري بأية اللي حصل دة غير التيلفونات اللي بتيجي له وما بفهمش منها حاجة وما بسمعش هو بيكلم مين 


    جيهان

    وهو علشان ساب البيت ونزل يبقي اتجوز عليكي. ماتغليش الشيطان يلعب بدماغك


    كاميليا

    انا عارفة رفعت كويس. رفعت من ساعة ماكنا في المطعم وهو متغير وبيقول كلام غريب. عن الغريب عايز يضحك علية علشان يدي لنفسه مبرر لنزوله الكتير من البيت


    جيهان

    والله يا بنتي انا حاسة ان رفعت مظلوم


    كاميليا

    انا بقي مش حاسة غير بان رفعت بقي لواحدة غيري،،،،،،،


    وبعدها بكام دقيقة ومن داخل شقة فايز يجلس رفعت قدام مفتش المباحث عماد اللي كان بيضحك بشدة ويقول


    دكتور رفعت انت متاكد انك طبيعي.


    رفعت بضيق

    حضرة الظابط بلاش الاستهزاء بكلامي انا مش مجنون


    عماد وهو لسة بيضحك


    بقول لك اية كلم لنا الغريب دة وشوف لو يعرف لي حماتي هاتموت أمتي 


    رفعت وهو يقف معترضا علي طريقة عماد


    انا ما سمحش ان حد يتريق بالطريقة دي علي كلامي واللي انا قولت له لحضرتك دة حقيقة وانا متاكد ان الغريب هو اللي قتل فايز علشان يثبت لي انه عراف


    عماد

    بقي كدة. غريبة مع ان الجيران اكدوا ان بعد منك ما حدش جه لفايز وانا فايز كان بيتخانق معاك انت يبقي كدة بالعقل مين غيرك هايكون هو اللي قتل فايز


    رفعت بارتباك

    أنا. دة انا جاي لغاية عندكم بنفسي علشان اساعدكم في القبض علي قاتل فايز


    عماد باستهزاء

    دة اللي هو الغريب


    رفعت

    أيوة مافيش حد غيرة عملها


    عماد

    طيب وهو فين الغريب دة


    رفعت

    ماعرفش لي طريق


    عماد

    خلاص تعالي معانا. نشرب فنجانين قهوة في مكتبي ونكمل كلامنا. ولو تعرف محامي شاطر اتصل بي


    رفعت بدهشة

    لية


    عماد

    علشان انت متهم بقتل المحامي فايز،،،،،،،،


    ومن داخل قسم الشرطة يجلس رفعت قدام باب الظابط منتظر الدخول فينضم له صادق ومعه محامي معرفة يدعي جميل فبص رفعت لصادق بلهفة وقال


    صادق الحقني


    صادق

    اية اللي حصل. انا مافهمتش منك حاجة في التيلفون


    رفعت بخضة

    فايز مات مقتول واتهموني اني انا اللي قتلته.


    صادق باستغراب شديد


    ازاي دة حصل ولية يتهموك انت


    رفعت

    علشان الجيران شهدة اني أنا اخر واحد كنت عند فايز قبل مايتقل


    صادق

    وهو انت كنت عند فايز


    رفعت

    كنت بحاول الحقة من الموت


    صادق بعصبية

    انت اكيد اتجننت. اهو ارتحت لما لبست نفسك قضية قتل


    فيمسك المحامي ودانه ويصرخ ويبص لرفعت ويقول بصوت الغريب


    قولت لك ما تروحش ليهم والا دم فايز انت اللي هاتدفع تمنه انت لية مش عايز تؤمن بعرافك الامين 


    فبص رفعت للمحامي وقال بعصبية


    انت طيب ازاي صوتك طالع من جسم غير جسمك 


    الغريب 

    متسالش كتير وخلي الحكومة تدور وراء خدام المحامي الحرامي اللي اسمه طفشة 


    رفعت

    مين طفشة دة


    الغريب

    برضو بتسال. مش من حقي اجاوب لكن اللي لازم تعرفة انا ماقتلتش فايز أنا مجرد عراف صدقني ونجي نفسك


    ويترك المحامي ودانه ويقول بصوته الطبيعي


    دكتور رفعت رد علية انا بكلمك


    فانتبة رفعت لكلام المحامي وقال


    انا كنت دلوقتي بتكلم معاك


    المحامي

    انا بقالي كتير بكلمك وانت باصص لي ومابتردش علية


    رفعت باستغراب 

    انا كنت ساكت دلوقتي


    صادق

    ايوة باصص لاستاذ جميل المحامي ومتنح ومش عايز ترد


    رفعت

    اظاهر اني اتجننت. لكن انا سمعت الغريب وهو بيقول دور وراء طفشة الخدام بتاع المحامي


    صادق باستغراب

    طفشة


    رفعت

    انا لازم اصدقة وانجي نفسي.


    وبص رفعت للعسكري وقال


    انا عايز الظابط حالا. ،،،،،،،،  


    ومن مكان ما في صحراء مصر وبعد منتصف الليل يقف الغريب قدام رجل يقف في الظل ويبص له ويقول بصوت مش باين الملامح


    صدق انك عراف


    الغريب

    اكيد بعد كل اللي حصل صدق. وطلب من الظابط ان يدور علي طفشة 


    الرجل الغامض

    كدة تمام وبمجرد ما يصدق انك العراف هايكون تحت ايدك زي الخادم وساعتها تخلي يقتلها


    الغريب

    وبكدة اكون بقيت حر 


    الرجل الغامض

    وترجع زي الاول.


    الغريب

    انا بشكرك جدا يا سيدي


    وينصرف الرجل الغامض والغريب يبص عليه، ،،،،،،،،،،


                      الحلقة السادسة والاخيره من هنا

     

    إرسال تعليق