Ads by Google X
قصة شبح الدكتوره بقلم نسمه مصطفي -->

قصة شبح الدكتوره بقلم نسمه مصطفي

قصة شبح الدكتوره بقلم نسمه مصطفي


    صحيت الصبح علي صوت خبط علي الباب بصيت في الساعة لقيتها ١٠ الصبح قومت غصب عني وفتحت الباب لقيت بنت جميلة جدا وملامحها هادية وصافية قولتلها ايوة تحت امرك
    قالتلي حضرتك الاستاذ محمد
    =ايوة انا
    *انا كنت بسأل عن شقة ايجار والناس دلوني عليك هو ينفع اشوف الشقة
    =هو انتي مش من هنا شكلك كدة

    *ايوة انا من القاهرة واتنقلت في الوحدة الصحية اللي في القرية بتاعتكم انا الدكتورة اسماء والنهاردة اول يوم اجي ويارب يكون طلبي موجود عندك والشقة تكون حلوة وسعرها كويس
    =ان شاء الله تعجبك ولو علي السعر مش هنختلف هو احنا نطول ان دكتورة قمر زيك تسكن عندي
    *تسلم ربنا يخليك انا هستنى حضرتك هنا تجيب الفتاح ونشوفها
    دخلت بسرعة جبنه ونزلت فتحت الشقة لاني ساكن في الدور الخامس وانا عاذب ماقدرتش اقولها تتفضل تريح والشقة في الدور الثالث والبيت ساكن فيه اخواتي والشقة الفاضيه كانت بتاعت ابويا واتوفي من شهرين فعرضتها لايجار لان دا نصيبي مع الشقة اللي عايش فيها نزلنا واتفرجت عليها وعجبتها

    *الشقة حلوة ونظيفة انا عيزاها لمدة سنة فقولي طلباتك ايه
    =تمام اهم حاجة انها عجبتك انا هاخد ٢٠٠٠ تأمين و٥٠٠ ايجار
    *تمام جدا اتفضل الفلوس
    (طلعت جبتلها العقد وكتبناه علطول وسبتها في الشقة بعد ما طلبت مني ان لو العفش مش محتاجه اسبهولها مقابل فلوس بس قولتلها لا كله ب٥٠٠ جنية كنت حاسس ان كلامها وملامحها سحروني وانا محاسب في بنك يمكن ربنا يسهل وتكون دي نصي الحلو ونتجوز )
    عدي اسبوع كنت بسمع صوتها وقت المغرب لحد الساعة ١٢ يعني تنظيف وعمايل اكل وبعد ١٢ مافيش حس ليها خالص وفي يوم اخويا بيقولي هي السكنة الجديدة دي بتروح فين بالليل قولتله يمكن المعاد بتاعها في الوحدة الصحية بالليل وبتنام الصبح عدي الشهر الاول وبقينا نسمع ان في طفلين اختفوا و٣ رجالة و٦ حريم وملهومش اي اثر حتي الرجالة كانت بتنزل الترعة يمكن وقعوا فيها وماتوا دورنا في كل مكان ومافيش اي نتيجة وفضلت اعداد المفقودين تزيد واهل البلد كانوا بيخافوا ينزلوا من بيوتهم بعد الساعة ١٠ رغم ان بلدنا يعتبر مش بتنام بس فيها طرق كتير الاضاءة فيها شبه معدومة ماطولش عليكم انا اللي كان شغلني اكتر الدكتورة اسماء بقيت اتلكك واخبط عليها وقت ما اسمع صوتها اتقربنا من بعض وعرفت منها انها وحيدة ملهاش اخوات ووالدها ووالدتها اتوفوا من سنين وهي فضلت عايشة في الشقة

    وخلصت كلية الطب والتكليف طلع ليها هنا وعدى شهرين وطلبت اتجوزها ووافقت اشتريت العفش علطول وفي شهر ونص كنا متجوزين عشت اجمل ايام حياتي لحد مافي يوم وهي نازلة الشغل الساعة ١١ طلبت اني اوصلها رفضت وقالت انها خايفة عليا معرفش مين المفروض يخاف علي التاني بس الغريبة اني قعت ومانزلتش معاها واعداد المفقودين بقت في تزايد وفي يوم حصل حادثة واحد خبط طفل بالعربية بالليل الساعة ١ طلعنا علي الوحدة الصجية بالطفل واتصل علي اسماء مش موجودة سألت عنها التمرجي قالي دي جات اسبوع وطلبت نقلها قولتله امتي دا قالي من ٦ شهور قولتله ازاي طيب هي دي صورتها قالي ايوة اللي ماسك هنا دلوقتي الدكتور مندور هروح اناديه يسعف الواد سبني ومشي وانا دماغي مش عارفة تفكر ازاي هي ومشيت من ٦ شهور امال انا عايش معاها ازاي طيب بتنزل كل يوم تروح فين سكت ومتكلمتش وحمد ربنا ان كلامي مع التمرجي كان بعيد عن الناس وقررت اني اراقبها روحت وكالعادة الساعة ٨ الباب اتفتح وهي دخلت فطرنا سوا ودخلت نامت وبالليل في نفس المعاد خرجت وانا بسرعة نزلت وراها وفي مكان ضلمة بيوصل للوحدة فجأة لقيتها اختفت ادور شمال ويمين مافيش اي اثر وكل يوم لمدة عشر ايام نفس الطريق والمكان تختفي فيه تاني يوم افتكرت العنوان اللي مكتوب في البطاقة بتاعتها وروحت عليه في القاهرة سألت والناس قالولي علي رقم السقة وطلعت خبط علي الباب والصدمة ان اسماء هي اللي فاتحتلي بقولها انتي جيتي ازاي هنا

    *انت بتقول ايه انت مين
    =انا جوزك ياهانم انتي هتستعبطي
    *اتكلم باحترام جوز مين انت انا الدكتورة اسماء مرات الدكتور مندور اتجوزك ازاي
    =مندور بتاع الوحدة الصحية
    *ايوة هو
    = طيب ازااااي افهم
    (لاسف مدتنيش فرصة وطردتني من البيت وميشت في الشارع مش عارف اعمل ايه ماجاش في بالي غير اني اروح لمندور واتكلم معاه واخد معايا قسيمه الجواز وصور الفرح وروحت وطلبت اننا نقعد في مكان بعيد عن الناس قالي ماشي النهاردة الساعة ٨ بالليل هستناك في شقتي )
    فعلا روحتله في الميعاد وقعد وبدأنا نتكلم
    حكيتله الحكاية كلها لحد ما روحت لاسماء ولقيتها هناك وقالت انها مراتك ورجعت الشقة ولقيت اسماء بردة انا مش عارف دول توأم ولا ايه ولو حتي توأم ازاي بيتعملوا ببطاقة واحدة وكمان يطلعلي قسيمة الجواز قالي مافيش حد غير المواجهة انا هبعت اجيب اسماء ونشوف ايه اللي هيحصل وهجيلك بكره علي البيت قولتله تعتلي علي ٥ المغرب تكون هي صحيت

    روحت البيت وكالعادة خرجت في معادها وفي نفس المكان اختفت ورجعت الصبح نامت وانا عيني مشافتش النوم والساعة ٥ لقيت الباب بيخبط اسماء بصتلي وقالتلي هو خو انت مستني حد قولتلها ايوه ادخلي البسي وتعالي دخلت وانا فتحت الباب وشورتلهم يدخلوا الصالون اول ما دخلت مراتي شافت مندور واسماء وانا ماسك القسيمة بتاعت الجواز والبطاقة بتاعتها لقيتها اتعصبت وملامحها بتتغير وعيونها اتقلبت اسود وبصت علي الورق اللي في ايدي فجأة النار مسكت فيه رميته علي الارض اتحول رماد في ثانية واسماء بقت تزوم واترفع رجلها من علي الارض وبقت تلف حوالين نفسها وفجأة ثبتت ملامحها مرعبة لونها بقي ابيض وعيونها سودة وقالت مرتحتش غير لما عرفت قولتلها عرفت ايه
    *انا مش انسية انا من عشرية من الجن وابني اختفي وعرفت انه بقي علي ارضكم وعشان ارجعه لازم اعيش علي الارض لمدة سنة
    =هو انتي كان ليكي يد في الناس اللي بتختفي

    *ايوة انا خطفتهم واخدتهم للعالم بتاعنا ودا كان شرط ملك الجان اجيب ناس منكم وهو يرجعلي ابني ناقص واحدة ست واتنين رجالة وابني يرجع لحضني وبما انك عرفت الحقيقة فتكونوا انتوا المطلوبين تختفوا عن عالمكم
    =واشمعني اخترتيني انا
    *انا مخترتكش انا اخترت اسم شخصية اسماء لانها جات هنا لمدة اسبوع ومشيت مستحملتش تقعد في القرية دي فلقتها فرصة اني اتقمص شخصيتها وانت اللي جريت ورايا وانا اغتبرتها فرصة اتحامى فيك واعرف انفذ المطلوب مني يلا مافيش وقت هخدكم للعالم بتاعي
    =دا بعينك لو دا حصل وهقدر ارجع اللي اختفوا كمان

    لقيت الباب بيخبط بصلي مندور وقالي كنت حاسس ان الموضوع اكبر مننا وقدرت اتصرف جريت اسماء الحقيقية علي الباب وقالت اتفضل ببص لقيت شيخ الجامع دخل ومعاه اتنين كمان واول مادخلوا بدأوا في قراية ايات قرأنية والجنية بقت تلف حوالين نفسها وطلع اصوات مرعبة والبيت بقي يتهز جامد والاثاث بيتحرك من مكانه لحد ما النار مسكت في كل حته في الشقة جرينا علي بره وهي اختفت نزلنا الشارع لقيت الناس اللي كانوا مفقودين موجودين قدام البيت عندي وفقدين الوعي مندور واسماء بدأوا يفوقوا فيهم بس محدش فاكر كانوا فين فضلت القرية تتكلم عن حكايتي وبقوا يخافوا مني مقدرتش اعيش تاني في القرية واتنقلت لقاهرة وقررت لا هتجوز تاني ولا هحب تاني
    انتهت

     

    إرسال تعليق