Ads by Google X
قصة جوز اختي الفصل الثاني -->

قصة جوز اختي الفصل الثاني

قصة جوز اختي الفصل الثاني


     

    الفصل التاني# 

    بعد ماجوز اختي كسر الباب وشافني بالفوطه قرب مني وبرق وقالي مش تاخدي هدومك معاكي الحمام ليه عجبك كدة افرض كان مفيش حد جه كنتي حتفضلي محبوسه في الحمام بمنظرك دا اتفضلي روحي البسي حاجه استري بيها نفسك يلا بسرعه 

    واخد نفس طويل 

    جريت وانا مش حاسه برجليا وهيا شايلاني لبست حاجه من هدوم اختي الي في دولابها 

    وبعدها خرجت لبست عبايه مقفوله وبكم وطرحه علي شعري ويدوب طالعه من الاوضه لقيت اختي داخله من باب الشقه وبتقولي الله انتي لابسه كدة ليه خفت اقولها ان جوزها شافني عريانه تزعل فقلت لها هدومي اتبلت فغيرتها لاخد برد 

    سكتت وقالت يلا نكمل الاكل قبل ماجوزي يجي 

    رديت عليها وقلت . لا مهو جه من شويه قاعد في البلكون بيولع سيجارة . دخلت وراه وقربت منه وحضنته وقعدوا يتكلموا وانا دخلت اكمل اكل علشان الغداء وحمدي جوزي علي وصول . دخلت كملت الغداء  وبعدها اختي جت وكانت 


    مبسوطه جدا كانها سمعت خبر العمر قلتلها مالك قالت مفاجاءة حاقولك بعد الغداء قدام حمدي جوزك اتفاجات وقلت طيب بس كان جوايا فضول اعرف في ايه خلصنا الاكل وحمدي جه وقعدنا نتغدي وبعدها اختي قامت وحضنت حوزها وقالت يجماعه انا حامل 

    فرحتلها جدا بس حمدي وشه اتغير وحس بزعل وبارك لخوة من غير نفس ونزل علي شقتنا بسرعه وانا اعتذرت منهم ونزلت وراه لقيته قفل باب الاوضه عليه وفضل ساكت ومرضيش يفتح الباب 


    نمت في اوضه تانيه والصبح حضرت له الفطار وناديته يفطر مردش عليا بعدها خرج وقعد كل حاجات بسيطه وبعدها بصلي وقالي اجهزي حنروح لدكتور بعد مااجي من الشغل علشان نشوف موضوع الحمل وبالفعل قلت حاضر وخلصت شغل البيت وجه ميعاد الدكتور ورحنا وخدنا وكشفت والحمد لله مفيش حاجه بس مساله وقت وخدت فيتامينات ومنشطات ورجعنا وكان فرحان انه مفيش مانع للخلفه ورحت علي اختي اول حاجه علشان افرحها ملقتهاش لقيت جوزها بس وهيا كانت خرجت نزلت علشان اروح شقتي نداني وقالي انا حجزت شقه في مصيف لينا احنا الكل قولي لحمدي واجهزوا بكرة 


    قلت له ماشي وروحت قلت لحمدي ومكنش موافق بس بعد محايله رضي وهناك قسمنا انا واختي كل واحدة اوضه كانت شقه غرفتين واحدة علي البحر والتانيه علي الشارع واختلفنا كتير بس كل واحدة خدت اوضه وجه وجيت بعدها تكييف الاوضه بتاعتي عطل رحت لاختي قلتلها الجو نار عاوزة اريح في اوضتك شوي لان التكييف عطل وقبل مااجوزنا يجوا اريح ساعتين من السفر علشان نخرج بالليل 

    قلعت هدومي ونمت ومحستش ومن عادتي بحب الاوضه ضلمه وانا نايمه .

    وبعدها حسيت بحد جنبي بيحط ايدة علي جسمي 

                  الجزء الثالث من هنا

    إرسال تعليق