Ads by Google X
رواية الغربه الحلقة الخامسه -->

رواية الغربه الحلقة الخامسه

رواية الغربه الحلقة الخامسه


    #رواية_الغربة

    الحلقة الخامسة 👎


    لما شافت أبوها وشها أتغير ،استغفر الله العظيم يارب ،أيه اللي جابك هنا ؟

    خلصت شغل في المصنع وجيت أطمن عليكي 

    أميرة .. جايلي الزمالك بجلبية وقفطان ليه بس كدا يابا 

    زقت البندقية ، ابعد والنبي البتاعه دي عني 

    حط وشه في الأرض وعيونه مكسوره مش متوقع ردها وقسوتها :


    الاب .. عامله ايه ي بنتي 

    أميرة .. الحمد لله كويسه عايشه زي الفل ولاقيت شغل في مستشفي كبيره  

    الاب … كويس انا هعوز ايه غير انك تبقي بخير ، اسمها ايه المستشفي دي ؟

    ردت بصوت عالي .. لا كله الا كدا ماينفعش خالص تجيلي هناك 


    أميرة طلعت خمسمائة جنية وقالت .. خد يابا اشتري فاكهه وانت مروح الاسعار نار انا عارفه 

    الاب.. خلي فلوسك معاكي ،مستوره والحمد لله انا مش جاي لك عشان كدا 

    أميرة .. انا تعبانه وطالعه ارتاح 

    مشيت وسابته وهو فضل واقف مكانه مش عارف يطلع بيت بنته اللي المفروض تفرح بشوفته وتعمله اكل وترحب بيه ولا يمشي اكرم له شكل المكان هادي وراقي علي غفير غلبان ،قرر أنه يروح الحي بتاعه احن وادفي من هوا الزمالك 

    أميرة طلعت علي السلم تطقطق بكعبها واول ماطلعت المفتاح بصت خطف وراها عشان تتأكد أنه مشي ،لوت بوقها وقالت ..

    بلا فقر بقي كل ماشوفك بفتكر زمان قد ايه كان نفسي في حاجات كتير وماكنتش بتحصل اولها انك تيجي معايا المدرسة عارفه انك كان نفسك بس انا مانفسيش اسمع بنت الغفير اهي ..!


    كنت بتشقي عشان اتعلم في مدارس نضيفه لكن مش مشكلتي ان انتوا نفسكوا مش نضاف انا عايزا اعيش حياتي بطريقتي وفي مستوي عالي زهقت من العشوائيات ونفسي أنساها وانسي اي حاجة تفكرني بيها ..

    _____________

    حسين بيسال معالي ايه هو شرطك ردت .. انك تصلي وتحفظ القران 

    حامد .. شاور لها بايده وقال :بارك الله فيكي بجد هتكوني  ونعم الزوجة 

    حسن ساكت مخطوف من كلامها بيسال نفسه البت دي هبله ؟؟ ولا مش عايشه في زماننا دا ؟

    غمزة حسين بدراعه ،، ها ايه قولك ي عريس 

    حسن .. ها ، موافق طبعا وانتي هتساعديني وتفكريني 

    معالي بابتسامه واسعة .. أن شاء الله نبدا حياتنا علي الطاعة وربنا يبارك لنا في بيتنا 

    حامد بيبص ومبسوط بيقول في سره : مستحيل حسن يعرف معدن بنت عمه ويطلقها ابدا ،انا كدا مرتاح البنت اللي كان فاكرها خام وهيقدر يضحك عليها هي اللي هتغلبه وتكسب قلبه 👏👍

    الام تعالوا نتصل بمحمد هو قالي لازم يبقي معانا في قراية الفاتحة 

    حامد .. انتي كلمتيه ي مرات عمي ؟

    الام .. طبعا وقال اننا أهل والمهم راي حسن ومعالي 

    حسين وهما موافقين ،يالا نقرا الفاتحه 

    اتصلوا بمحمد واتكلموا فيديو كلهم وحسين ماسك الفون مبسوط جدا وعمال يلف عليهم واحد واحد ويشاور لمحمد وفجأة اتكلم حسن وقال .. انا عايز احدد ميعاد كتب الكتاب ي محمد ؟


    محمد .. بسرعة كدا ..!

    حامد .. خير البر عاجله مادام شاريين بعض وعارفين بعض كويس لزومها ايه الخطوبة 

    محمد .. علي رايك ي حامد اهو عشان ابقي مطمن علي معالي ويبقي حسن جوزها بدل مايبقي في حرج من الزيارة وهما لوحدهم 

    حامد .. عين العقل 

    محمد .. اللي تشوفوه انا كدا كدا مش هقدر اجي لكن هدية العروسين هتوصلهم لحد عندهم 

    حسن ومعالي .. شكرا ربنا يحفظك 

    حسين اقترح .. الخميس الجاي كويس 

    معالي سالت امها اشمعنا الخميس ياماما معظم الناس بتختار اليوم دا ؟

    الام بصوت واطي ،والنبي ي بنتي مانا عارفه انا متجوزه يوم حد عادي ههههه

    محمد .. علي بركة الله 


    الام زغرطت وقاموا الاخوات يحضنوا بعض ومعالي طايره من الفرحه ،، الحمد لله كلها ست ايام و الراجل اللي اتمنيته وحبيته هيبقي من نصيبي انا مش مصدقه نفسي اقرصيني ياما

    الام .. امسكي نفسك لتفضحينه الواد يقول ايه ماصدقوا ،ي بت ي خايبه دا انتي حكيمة وجميلة الف مين يتمناكي

    معالي .. يا امي اسمها ممرضة حكيمة دي انتهت من زمان ..ههههه

    الام .. الحقي اخوات حسن ماشيين اطلعي سلمي عليهم 

    كانوا في المطبخ بيجهزوا الحلويات والبيبسي طلعت معالي ..

    علي فين لازم تأكلوا حلاوة الفاتحه

    حامد .. خليها الليلة الكبيرة باذن الله ناكل فته وندبحلكوا عجلين للفرح 


    معالي .. تسلم وتعيش ي ابو مازن 

    حسين .. السلام عليكم 

    معالي .. مع سلامة الله 

    حسن لسه قاعده ماسك التليفون وساكت دخلت معالي المطبخ فامها شيلتها الحلويات وقالت لها .. روحي انتي وانا هغسل المواعين 

    طلعت معالي برا 

    الام .. معالي 

    التفتت .. اتقلي واقعدي بعيد عنه 

    معالي .. شش ليسمعك ياما هو انا هبله بنتك بمية راجل 

    اول ما وصلت عنده مركزه معاه ،الله ايه البرفان الحلو دا ،، ي خربيت كدا انا لازم اعرف اسمه عشان اشتري لي ازازه مخصوص وأملي صدري بريحته القعدة دي مش هتكفيتي ..

    حسن .. بعد ماكل الجاتوه وشرب البيبسي قام يدوب اروح عشان اجهز نفسي 

    مسكته من دراعه فبص لها باستغراب سابته واتكسفت .. زي ماتحب 

    حسن .. بكره هاجي اخدك عشان تشتري الدهب واحجزلك في اكبر كوافير في المنطقة 

    معالي ..ماشي هستناك 

    تأليف .. أماني عنان 

    حسن … تصبحي علي خير 

    ________________

    محمد قاعد فاضي بدل مايكلم أميرة راح يخبط علي جارته عشان مشغول وعايز يعرف اسمها ايه ؟ الغريبه أن البعيد عن العين بعيد عن القلب عند اغلب الرجالة مع أن اللي يحب بجد مافي بعيد ولا قريب الحبيب دائما في البال وبين العيون موجود ..

    الجاره .. مين ؟

    محمد .. انا محمد 


    الجاره .. ضحكت وكانت هتحط روب علي البيجاما لكن مادام محمد سابته 

    نعم .؛

    اسمك ايه ؟ يعني لما احب اناديكي اقولك ي ايه 

    اختارلي انت ،يليق عليا اسم ايه ؟

    محمد.. هههههه ماليش في الفوازير خالص 

    الجاره .. بس انا ليا 

    محمد .. خلاص علميني 

    وداخل الشقة ، وقفت في وشه ومنعته

    تؤ مافيش حد معايا مايصحش ..

    محمد في عقله ،ازاي طالعه لابسه ضيق كدا وبتتمايص عليا وف نفس الوقت مؤدبه ..!!

    الجاره .. لو سمحت بلاش كدا 

    محمد .. خلينا نقرب من بعض شويه 

    الجاره ..  مش في الحرام ي محمد 

    ساب أيدها وسألها قصدك ايه ؟ 

    الجاره .. نتجوز 

    محمد .. ازاي وانا ماعرفش حتي اسمك 

    الجاره .. مش مهم هي الاسماء كانت هتفرق في ايه ،اديك هتعرفه دلوقتي وبكره نتجوز 

    محمد .. هههههه بسرعة لا دا احنا بقينا في عصر صعب اوي يا اسمك ايه

     

    الجاره .. اسمي فاتن 

    محمد .. بس انا متجوز 

    فاتن .. ماعنديش اي مشكلة مراتك هناك في مصر إنما أنا هنا 

    محمد .. موافق

    فاتن .. بس في شرط صغير أد كدا 👌

    محمد … ايه 

    فاتن .. العصمة تكون في أيدي 

    بص لها محمد ثواني وهو مضايق ،، لا طبعا أنا راجل فلاح وماعندناش الكلام دا 

    اتعصبت وحست أنه مش هيمشي زي ماهي عايزا دي بقي لها تلت شهور بترسم توقعه في شباكها وتخليه يتعلق بيها ، ردت بحدة .. براحتك دا اللي عندي 


    محمد .. انتي بتقفلي الباب في وشي 

    فاتن .. ايوا عشان تعرف أن دخول الباب دا برضايه مش بحمشنتك وصوتك العالي 

    محمد .. قلق من أسلوبها ،دي ست عنيفه يابا مش طبيعية كدا زي اللي ف مصر الغربة بتغير وتقسي الناس 

    رجع شقته وهو وحيد و زهقان الساعات بتمر ايام علي المغترب فكر يكلم أميرة بص في الفون لقي الساعة ١٢ قال … دي زمانها نامت مش فاتحه لها تلت ساعات 

    _____________

    أميرة غيرت مواعيد الشيفت فعلا وبقت مسائي زي مالدكتور معز طلب منها الساعة ١٢الشيفت بيخلص بتلم حاجاتها وهي مش قادره تفتح بتقول ..

    انا ايه خلاني اتهبل واسمع كلامه مين هيروحني دلوقتي ؟

    طلع الدكتور معز يتلفت وراه لحد من الدكاترة النباطشيه يشوفوه أو حتي ممرضة 


    معز .. أميرة 

    أميرة .. في حاجة 

    معز .. تعالي عايزك 

    أميرة .. انا خلصت شغل وهمشي

    معز .. لا تمشي ايه هو احنا لسه اتكلمنا 

    بصت في الساعة لقت الوقت أتأخر ..


    بكره نتكلم بكره 

    معز .. خدها من أيدها ودخلها مكتبه الصغير في الدور التاني وهو متحمس اوي وقال لها .. وحشتيني !!

    واقف علي باب المكتب وهي غبية دخلت جوا ماعرفتش ترد عليه قالت 

    أميره .. يادي النيلة 

    معز .. ليه بس 

    أميرة .. افتح الباب دا حالا وخرجني 

    معز ….


                  الحلقة السادسه من هنا