Ads by Google X
رواية حب وانتقام الفصل السابع عشر -->

رواية حب وانتقام الفصل السابع عشر

رواية حب وانتقام الفصل السابع عشر

     


    حب وإنتقام 💘💘

    الفصل السابع عشر

    بعد كل تلك الخيبات وتلك الهزات بعد كل مامرت به رفيف من عذاب
    قررت إنهاء حياتها وحياة ذالك الطفل

    الذي لم يرا النور بعد فقد كرهته منذا آن سمعت بوجوده داخل رحمها ليس مهم ممن هوى فافي الآخير هوى نتيجت إغتصاب

    وليس نتيجة علاقة طبيعية حتا لو كان من رواد فقد كان يعاشرها بضرب والغصب

    وقفت على شرفة المستشفى ووضعت قدمها
    الآولى وحان دور الثانية وعندما رمت نفسها وجدة يد تشدها بقوة
    يد تتشبث بها بقوة وبشدة

    لقد تمسك بها وجذبها إليه وهى تصرخ دعوني دعوني آموت
    ضمها لصدره بقوة قائلا لا تفعلي قلبي لا يحتمل فراقك آنتي نبضه

    الصوت هى تعرفه لكنها كانت في حالة هيستيرية فلم تعد تدرك من هى آو من هم الذين حولها. آسرع إليها بقيت الممرضين

    آمسكوها وثبتوها على السرير آعطو لها حقنة مهدئة إستسلمت بعدها لنوم يشبه السبات آو ربما يشبه الموت
    وتركت عالم الآحياء الذي لم تجد فيه

    غير الآلم
    رفيف في سبات منذ 3 آيام العائلة كلها على نار حتا رواد الذي تاهت من البسمة ومع الضغط من ملك
    تحول لمجرد خبال يتحرك ذاهبا وآياب

    اليوم الربع عزبز هاذا كثير كيف تنام كل هاذا هل هي في غيبوبة
    الطبيبة لا ليست غيبوبة بل نوم متقطع كما ترون تستفيق وتعود لنوم بسرعة هى نائمة بئاردتها
    وليس العكس

    هى تهرب من الواقع بنوم لبدا آنها مرت بظروف صعبة جهلتها تكره الحياة نفسها

    الكل يوجه نظره نحو رواد الذي
    آخفض رائسه بخجل نعم

    لقد عذبها بدون لسبب هى لم تسرق مال والده ولم تكن سبب إفلاسه وموته

    حبيبة ربما علينا نقلها لمستشفى
    كبيرة حتا لو في الخارج لن نتركها هاكذا الطبيبة لن تحتاج لذالك

    هي ليست مريضة هي نائمة فقط
    ريحاب نائمة منذ آربع آيام هاذا ليس شيء طبيعي

    الطبيبة لقد حاولت الآنتحار هى ليست طبيعية الكل في صدمة شهقت حبيبة هااااااا ماذا قلتي
    الطبيبة نعم تلك اليلة التي نهارت فيها كانت على الشرفة تحاول رمي نفسها

    آحدهم آدركها في آخر لحظة نحن لم نعرف ملذي حدث
    فقد وجدنها منهارة وفي حالة هستيربة عنيفة

    اليوم فقط عرفت بلآمر

    حبيبة تفقد آعصابها وتهاجم رواد منك لله منك لله آنت السبب لقد حتمطتا ريحاب لا تدعي عليه بالله عليك لا تدعي عليه حبيبة بنتي من كادة تموت بسببه وليس إبنك

    عزيز إهدائي نحن في المستشفى عيب
    آحترمي المرضى حبيبة هاااا هاااا تبكي ملذي تتوقع مني هاذه إبنتي الواحيدة تموت آمام عيني

    عزيز آن شاء الله لن يحدث لها سؤ
    نحن معها الطبيبة نحن طلبنا طبيب نفسي ممتاز سوف يبدا في محاولت الحديث معها بعد ساعة من الآن

    وسنرا ردت فعلها فقط آدعو لها

    خرج الجميع وانتظرو وصوله بعد ساعة وصل الطبيب كان شاب في
    30 من العمر فقط
    حبيبة هاذا هوى الطبيب الذي قالت عنه ممتاز يبدو غر

    عزيز آوووف وهل العلم بشكل
    الله على عقل النساء
    حبيبة لكنه ببدو عزيز يقاطعها هووس سكت

    رواد انت الطبيب التفسي الطبيب نعم آنا الدكتورد زياد منصور
    رواد آهلا دكنور آنا رواد زوجها

    زياد تشرفت
    رواد الشرف لنا دكتور زياد هل هناك متخبروني به هل لديها مشاكل

    مسبقة هل حاولت الإنتحار هل كانت تعاني من كتئاب هذه الآسئلة
    ضروي المعرفة خفليتها حتا يكون التشخيص دقيق وتكون الحالة
    معي واضحة

    حبيبة الحالة هل تحولت إبنتي لحالة مرضية
    اااه يارفيف يازهرة شبابي ياشعة عمري ملذي فعلوه بك

    دخل الطبيب ومعه ومعه كل العائلة وطلب من الكل آن يتحدثون معه بدور وهوى كان يدقق في ملاحمها جيد تحدث كل واحد بكلمة لا غير

    وكانت تبدي ردات فعل مختلفة مع كل صوت

    نتهت التجربة وطلب من الكل الخروج وظل معها يتحدث معها
    لآكثر من ساعة وبعدها خرج
    توجه نحوه الكل متسائلين عما وجده زياد الحالة من آغرب ممر عليا

    هى نائمة نصف نوم هى تبدو نائمة لكنها شبه مستيقضة حالة نادرة جدا لم يحدث مثلها في العالم غير

    حوالي 29 حالة فقط هى حالة النوم المتعمد هي حالة الهروب من الواقع

    حيث يقرر العقل الذي يشعر بلعجز
    على مواكبت بقيت إنفعلاات الجسذ من حزن وآلم وعندما يصل
    للحد الآقصة من قدرته على الإحتمال يتقوقع على نفسه في
    هاذه الظاهرة المسمات الآميرة النائمة

    آو الإسم العلمي التقوقع

    الكل لم يفهم عليه لكنهم ردو وماذا بعد زياد سوف نحاول جعلها تشعر
    آنها بئمان وليس هناك مايويخيف
    عندما تشعر بلآمان ستعود

    الآن كونو قربها لكن ليس الكل نظر نحو رواد قائل آنت لا حاول البقاء بعيدا عنها فقد كانت ردت فعلها تجاهك

    عدم الراحة والرغبة وحتا الخوف منك

    رواد ينزل رائسه من خجله نعم هوى يدرك كم عذبها وسبب لها الآذا
    رواد حاضر زياد عودو كلكم للبيتوكم فليس من داعي بقاء الجميع فقط والدتها تكفي حبيبة نعم

    فوالله لن آتركها وحدها لحظة زياد نعم وحاولي التحدث معها وجعلها تشعر بوجودك وبحبك

    هاذا قد يساعد في عودتها

    حبيبة لن آدخر جهدي في ذالك
    زباد حسنن سوف آعود لزيارتها غدا
    وغادر الكل
    لكن رواد بقي رغم آن الطبيب طلب منه عدم الدخول عليها
    فبرعم من آنها نائمة ولا نراه فقد تحولت بقيت الحواس للعمل بقوة
    مثلا حاسة الشم

    فقد تشتم عطره وتعرف بوجوده
    وهاذا ليس آمر جيد

    لكنه فضل البقاء لبعض الوقت

    حبيبة جلست قربها تمسك بيدها
    بيد واليد الثانية تمسح بها على شعرها مثل ما كاتت تفهل لها في

    صغرها رفيف كانت مثل الآمبرة النائمة بحق

    وججها الجميل رغم الشحوب
    شعرها المناسب حولها مثل الحرير
    كاتت رغم الحالة التي فيها
    نورا وجمالا
    في البيت ملك تنتظر رواد وهي تغلي

    بعد عدة سعات عاد
    وكانت في ستقباله ملك الله الله

    وآخيرا عدة رواد لو سمحتي ليس
    عندي ميزاج لشجار معك ملك لا
    آنت عليك سماعي ياسيد رواد

    لستو آنا من تهملها كل هاذا فهمت
    رواد رفيف مريضة ليست بخير
    كيف تتوقعين مني آن آتركها ملك

    ههههههههه لا تلعب دور الزوج المفجوع آليست هاذه رغبتك من الآول جعلها تتعذب حتا يتعذب قاتل والدك
    هاا آليس هذا هدفك من البداية آم نسيته

    رواد نعم هاذا كان هدفي وقد حققته عزيز يموت من الحزن على حال إبنته وآنا كذالك ملك نعم نعم

    ماذا قلت رواد آنا آتعذب آكثر منه فهمتي فهمتي


                      الفصل الثامن عشر من هنا

    إرسال تعليق