Ads by Google X
رواية المطلقه والصعيدي الفصل الرابع -->

رواية المطلقه والصعيدي الفصل الرابع

رواية المطلقه والصعيدي الفصل الرابع


     

    المشهد الرابع
    المطلقه والصعيدي
    ………………………………


    كان يقبلها بكل جنون وقوه وكأنه يخرج غضبه تجاهها في تلك القبله
    اخذت تحاول دفعه بعيداً عنها ولكن دون فائده ، لتمر عدة ثواني ومن ثم ابتعد وهو يتنفس بحده
    نظرت اليه بحزن ليردف قائلا :
    _ده حاچه بسيطه عشان متفكريش مره تانيه تتحديني او تعصي حديتي
    اخذ ينظر اليها بقوه لتغمض عيناها بمحاوله منها لتهرب من نظرته القويه
    التقط يديها ليجذبها ويتجه للاسفل …………
    دلف لداخل غرفة الطعام ودلفت هي خلفه محاوله رسم ابتسامه صغيره علي وجهها امام جده
    جلسوا ليبدؤا الطعام تحت نظرات رزق المتفحصه لاارتباك نغم وتجنبها النظر الي ثائر
    رزق بهدوء :
    _مبسوطه يابتي !!
    نظرت نغم الي ثائر باارتباك ومن ثم نظرت الي رزق ببعض التوتر مردده :


    -ايوه ياچدي مبسوطه جوي
    رزق باابتسامه :
    _لو الواد ده عملك حاچه عفشه جوليلي وملكيش صالح
    ابتسمت بااصطناع ومن ثم هزت رأسها بالموافقه تحت نظرات ثائر الغاضبه
    ………………


    في منزل والد نغم .....
    وفي احدي الغرف وبالتحديد في غرفة هنا "شقيقه نغم من الاب"
    كانت تجلس تنظر امامها بغيظ وغضب لتحاول سناء تهدئتها قائله :
    _اهدي ياجلب امك اهي خلاص غارت مهتعاودش اهنه تاني
    هنا بغيظ :
    _هطج يااما بقي بت صفيه تتچوز ثائر المهدي واني لا !! ، المطلجه بت ال …… تتچوز ثائر واني اهنيه جاعده اتحسر !!
    سناء بضيق :
    _خلاص ياهنا ماابوكي غورها وادينا هنعمل ال عاوزينه بالفلوس ال ثائر دفعها تمنها


    هنا بغل :
    _لا ممكفنيش شوية الملاليم دي فلوس ثائر وعيلة المهدي لازم تيجي كلها ليا والا هجتلها وااجتل نفسي ، اتصرفي ياااماا
    سناء بخوف علي هنا :
    _اهدي ياجلب امك واني هعملك ال عوزاه
    صمتت لبرهه لتتحدث وهي تبتسم ابتسامه شيطانيه :
    _بس لجيتها
    سناء بقلق :
    _هتعملي ايه ياهنا
    هنا :
    …………


    ……………
    مر اليوم بمحاولة نغم تجنب ثائر ومحاولة ثائر لتصيد اخطاء نغم لتنفيث غضبه بها
    في المساء ……
    كانت تجلس علي تلك الارجوحه الموجوده في حديقه المنزل
    تنظر امامها بشرود وحزن
    حتي افاقت من شرودها علي صوته الغاضب :
    _جاعده اهنه ليه ؟
    نظرت اليه بااستغراب لتردف قائله :
    _هو مش من حجي اجعد اهنه ولاايه ؟
    اقترب منها لتهب واقفه وهي تنظر اليه بتوتر ، مال علي اذنها ليردف قائلا بصوت يشبه فحيح الافاعي :
    _انتي مش من حجك اي حاچه ، انتي اهنه مچرد واحده اني چايبها عشان تبچي تحت طوعي ومچرد صوره ، واحده مطلجه ، مچرد حمل تجيل جووي علي ابوها وعلي الناس ، عشان اكده ابوكي باعك اول مادفعت فيكي ، وحتي مچاش سال عليكي يوم صباحيتك يا ……عروسه !!

    إرسال تعليق