Ads by Google X
روايه العشق الجارح الفصل الثاني -->

روايه العشق الجارح الفصل الثاني

روايه العشق الجارح الفصل الثاني


     العشق_الجارح 

     بقلمى هدى_السيد_عبدالبديع


    الفصل الثانى


    اسيبكم مع البارت


    في البيت عند نعيمه البنات في المطبخ بيجهزوا الأكل ونعيمه وأحمد قاعدين في الصاله الباب خبط وكان أدهم وصل


    أحمد :لازم يعني تختار أبعد جامع وتصلي فيه

    ادهم:هقول ايه مانت جاهل ...ويروح عند نعيمه ويبوس ايدها اذيك يا أمي عامله ايه 

    نعيمه بابتسامه :الحمدلله يا حبيبي 

    أحمد بصوت عالي:احنا مش هناكل النهرده ولا ايه يلا بقى


    ساره تطلع وتجهز السفره ويقعدوا ياكلوا وبعد الغداء نعيمه تاخد أدهم و تدخل اوضتها


    احمد:ايه ده أمك هتعتقل أدهم ولا ايه 

    سلمى :بس يا خفيف بدل ماتسمعك وسعتها انت الي هتعتقل 

    احمد:بسيت ياختي.. هو الواحد ميعرفش يتفك بكلمتين في البيت ده

    فريده:الله هي خالتوا راحت فين 

    سلمى :دخلت هي وادهم المعتقل ...قصدي الاوضه هههههههه

    فريده:هه.هه.هه خفه يا بت 


    في الاوضه عند نعيمه روايه العشق الجارح بقلمى هدى السيد


    نعيمه:أدخل يا أدهم وقفل الباب وراك

    ادهم:خير يا ست الكل جايلك عريس وعايزه تخدي رأي

    نعيمه:ولا انت هتستعبط من أولها يعني انت مش عارف انا عايزاك في ايه 

    ادهم:وانا هعرف منين انتي مواضيعك كتير 

    نعيمه:بطل طريقتك دي انت مش هتتنيل وتيجي تتقدم للبت الغلبانه الي بقالها سنين مستنيه دي 

    ادهم:ومين قالها تستني سنين كان زمنا متجوزين وعندنا عيال كمان

    نعيمه:يابني مانت عارف ماكنش ينفع تسيب اخوها وهو في الكليه بعد مابوها وامها ماتوا 

    ادهم بعصبيه:اه لكن كان ينفع تسبني انا 

    نعيمه:خلاص بقى يا ادهم احنا ولاد النهارده 

    ادهم:على العموم انا كنت هكلمك في الموضوع ده عشان انا جايلي شغل في القاهره وعايزها معايا

    نعيمه:يبقى تيجي وتتقدم رسمي وبعد كده نشوف موضوع الشغل ده 


    بعد كام يوم ادهم واقف في المطبخ الباب خبط ساره راحت تفتح


    ساره:حببتي جايه على غداء مرزقه من يومك 

    سلمى:انا معزومه ياختي ...آمال فين أبيه 

    ادهم:انا هنا يا سلمى تعالي

    سلمى:ايه ده الدكتور ادهم واقف يعملنا الأكل بنفسه لاء ده انا كده هتغر والله لتغر

    ادهم بضحك:ههههه طب تعالي ياختي كملي وانتي يا ساره جهزي السفره 

    سلمى:ليه بس كده ماكنا كويسين

    ساره :عجبك كده ياختي عشان تبطلي طوله لسان ....آه ه ه ه

    سلمى:اركب الهوى هههههههههه 


    بعد الاكل ساره تعمل نسقافيه ويقعدوا يتفرجوا على فيلم وادهم كل شويه عايز يفتح معاهم الموضوع ومتردد


    ادهم:ساره سلمى .........انا........انا هتجوز 

    ساره باستغراب:بجد يا أبيه 

    سلمى بفرحه:مبروك يا أبيه 

    ادهم:ايه يا ساره مالك مش فرحانه

    ساره:لاء يا أبيه مش مسألة مش فرحانه انا بس مستغربه يعني فجأه كده 

    سلمى:فجأة ايه يا بنتي طب ده انا كنت فقدت الأمل سيبك منها يا أبيه 


    و تضربها على كتفها ساره تقوم تقعد جمب ادهم وتبوسه في خده 


    ساره:مبروك يا حبيبي والله انا فرحانه بس اتفجأة

    ادهم بابتسامه :الله يبارك فيكي يا حببتي ...مش تعرفوا الأول هتجوز مين 

    ساره:هتكون مين يعني يا أبيه اكيد فريده 

    سلمى:هي فيه غيرها حبيبت القلب 

    ادهم :والله. ..طب تعالوا بقى....وفضل يزغزغ فيهم وهما يضحكوا

    سلمى:ههههههه خلاص والله حرمت ههههههههههه 

    ساره:هههههههههه اه ه ه ههههههه خلاص يا أبيه 

    ادهم:بنات ماتجيش غير بالعين الحمراء 

    ساره :هههه وهنروح نتقدملها امتى بقى 

    سلمى:خير البر عاجله أمم بعد شهر كويس 

    ادهم :شهر بت انتي تسكو تي خالص يوم الخميس كويس 

    ساره :أن شاء الله يا أبيه ربنا يتمملك على خير 

    ادهم :يا رب انا هنزل عشان عندي نبطشيه النهارده وانتوا هتناموا هنا ولا هتروحوا عند ماما 

    ساره:لاء هنقعد هنا عشان عندنا مذاكره كتير ولو رحنا هناك هنقعد مع فريده ومش هنذاكر


    ادهم سابهم وراح المستشفى وسلمى وساره فضلوا يتكلموا 


    سلمى:تفتكري فريده هتقول ايه 

    ساره : والله يا سلمى لو عملت حاجه المره دي لكون مجوزاه واحده ثانيه ده انا اخويا قمر وألف مين تتمناه 

    سلمى:بس هو بيتمنى واحده بس ..وبعدين انتي قافشه عليها كده ليه 

    ساره :انتي ناسيه الي عاملتوا زمان 

    سلمى:مانتي عارفه انه كان غصب عنها ...بقولك ايه قومي نذاكر احسن مانتخانق 

    ساره :احسن برده


    يوم الخميس الصبح روايه العشق الجارح بقلمي هدى السيد


    سلمى:ماما قولتي لفريده 

    نعيمه :لاء لسه 

    سلمى:ليه كده يا ماما مش كنتي عرفتي رأيها

    نعيمه :معرفش بقى الصراحه انا خفت ترفض

    سلمى:اه فقولتي اعملها مفجاه على العموم زمان أحمد قلها 

    نعيمه:لاء....ماهو...أصل. ..انا ماقولتش لأحمد 

    سلمى:مش معقول يا ماما وهي هتلحق تجهز نفسها 

    نعيمه:اه هتلحق هو انا هقولها الدخله النهارده دي قراية فاتحه


    بعد شويه أحمد وفريده يروحوا عند خالتهم 


    سلمى:كل ده تاخير الساعه بقت عشره هنفطر أمته 

    احمد:وسعي يا بت همك على بطنك على طول كده 

    سلمى:انا برده 

    احمد:والله البيت ده مافيهوش غيرك يا جميل صباح الخير يا ست الكل

    نعيممه:صباح الخير يا بكاش صباح الخير يا فريده 

    فريده :صباح الخير يا خالتي 

    نعيمه:يلا يا بنات ادخلوا اعملوا الفطار وانت تعالى عاوزاك في موضوع 

    أحمد :مواضيعك كترت ياحاجه

    نعيمه :بس واسمعني كويس 

    أحمد يبص يمين وشمال زي الحرميه:سامعك يا كبيره هنقتلوا مين المره دي 

    نعيمه بنرفزه :ولا. ..فريده جالها عريس وجاي يقرأ فاتحه النهارده وانا موافقه 

    احمد:نعم..وده مين بقى أن شاء الله 

    نعيمه:هيكون مين غير الي اتنيل واتقدم مرتين قبل كده ...صحيح غبي 

    أحمد بتزمر:بس ماتشتميش بس ....وهو ايه الي فقره دلوقتي 

    نعيمه:يا واد هو بحبها بس كان واخد على خاطره منها

    احمد:قولتي لفريده

    نعيمه :مش بقولك غبي وانا لو كنت قولتلها كنت قعدت اضيع وقتي معاك 

    انت الي هتقولها 

    احمد:افضلوا قولوا غبي غبي وانتوا ماتعرافوش تعملوا حاجه من غيري اصلا 

    نعيمه:طب يلا يا اخويا قوم ورينا شاطرتك 


    أحمد يخرج يلاقي فريده وسلمى قاعدين يروح يقعد جمب فريده 


    احمد بارتباك :ديده حببتي ....عامله ايه 

    فريده بملل :أنجز يا أحمد وماتطولش 

    أحمد باحراج:فهماني من يومي ...بصي يا ستي في عريس متقدملك وهيجي النهارده وانا وخالتي موافقين أجهزة بقى عشان تقابليه بس كده الحمد لله 

    سلمى:فالح 

    نعيمه:مش بقول غبي 

    فريده:بس بس براحه شويه عريس ايه واجهزي ايه ومين العريس ده ...وبتبص لسلمى 

    سلمى:بصي....أصل. ...اناهقولك. .....هو يعني.....العريس يبقى ادهم 

    فريده بدموع بتخفيها:ادهم...........عن اذنكوا انا هروح ارتاح شويه


    سلمى وأحمد ونعيمه قاعدين مش عارفين يعملو ايه ومش عارفين فريده هتقابل ادهم ولا لاء


    نعيمه:حد يروح يشوفها يا ولاد هنفضل سايبنها كده 

    سلمى:انا هروح اشوفها. ....تفتكروا هترفض 

    احمد:وانا ايش عرفني روحي بقى وكفايا كلام 


    سلمى تروح لفريده شقتها فريده تفتح وهي بتعيط وأول ما تشوفها تترمي في حضنها


    سلمى:بس يا فريده ليه كل ده اهدي يا حببتي 

    فريده وهي بتعيط :والله بحبه يا سلمى بس مش هقدر ده جرحني جرحني قوى 

    سلمى:خلاص يا فريده كل حاجه خلصت انسي بقى 

    فريده:هىء هىء هو. .ها ها ..هيجي امتا 

    سلمى:المغرب 

    فريده:طيب قوللهم اني هقابلوا 


    سلمى سابت فريده وراحت قالتلهم انها قررت تقابله ودخلت اوضتها واتصلت على ساره


    سلمى: الو ايوه يا ساره أبيه ادهم عامل ايه 

    ساره :قاعد في اوضته كل ماروحلوا يقولي هنا وحين المغرب 

    سلمى:ربنا يستر واليوم ده يعدي على خير

    ساره :يا رب انا قوم أجهزة حاجه نكلها قبل مانمشي يارب بس يرضى يأكل 

    سلمى:ماشي يا حببتي سلام 


    في الاوضه عند ادهم قاعد على السرير في أيده علبة فيها دبلتين وخاتم ومعاهم جواب 

    فتح الجواب وبيقراه 


    الجواب:انا أسفه يا ادهم مش هقدر أكمل انت مالكش ذنب تستناني كل ده 

    انا لازم اهتم بأحمد لحد مايوقف على رجليه أسفه مع السلامه فريده 


    ادهم :اه يا فريده وحشتيني قوي ديما كنتي قدامي بس بعيد عني 

    ساره :أبيه ادخل 

    ادهم:تعالي يا ساره 

    ساره:مش هتاكل انا عملتلك أكل 

    ادهم :كلي انتي يا حببتي 

    ساره :انت كويس يا أبيه 

    ادهم بابتسامه :انا كويس يا حببتي ماتقلقيش قومي يلا أجهزة عشان نمشي 

    ساره:هوى خمس دقايق وأبقى جاهزه 

    ادهم :يبقى يدوب انام شويه على ماتخلصي ههههه

    ساره:هههههه😀😀


    مقتطفات من الفصل الثالث 😓😓😓

    بعد ساعه ادهم وساره راحو عند نعيمه البيت 


    ادهم :انا جاي اطلب ايد الانسه فريده 


    احمد:وانا موافق 


    فريده:انا بقى مش موافقة 


    مع تحياتي هدى السيد 


    الفصل الثالث من هنا

    إرسال تعليق