Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه معاقه لكن اعشقها الحلقه السابعه


 معاقة لكن أعشقها🥰🌹


🍀الحلقة السابعة 


اتمني تعجبكم🥰🌹


الاء قفلت مع فريدة وراحت تنشف شعرها بس سمعت صوت تليفونها كان رقم غريب 


الاء: الو 


المتصل:حضرتك الانسة الاء محمود 


الاء: ايوه انا 


المتصل: البقاء لله والد حضرتك عمل حادثة علي الطريق وتوفي 


الاء اول ما سمعت الكلام اللي قاله التليفون وقع من ايدها واغمي عليها


زياد دخل الاوضة 


زياد: لولو لولو 


بص علي الأرض لقاها مغمي عليها 


زياد بخوف ودموع: ماااااامااااااااا ماما الحقي الاء 


نهال جت جري علي صوته 


نهال: ايه في ايه

ايه ده مالها دي 


زياد: مش عارف جيت لقيتها كده 


نهال: سبها تلاقيها بتدلع بس 


زياد: بتدلع ايه انتي مش شايفة وشها اصفر ازاي 


نهال: انا رايحة انام مش فاضية انا لشغل العيال والدلع ده تلاقيها بتمثل علشان نخاف ونتخض عليها ونوديها المستشفي وندفع دم قلبنا وانت كمان روح نام عندك مدرسة الصبح وراحت نهال فعلا اوضتها وما اهتمتش بالاء 


زياد كان خايف علي اخته وبيعيط 


زياد: لولو لولو ارجوكي قومي ما تسبنيش هموت لو سبتيني قومي ووعد مش هضايقك تاني خالص بس قومي التليفون فين التليفون 


زياد مسك التليفون واتصل بمروة خالة الاء وزياد 


زياد: الو ايوه يا خالتو الحقيني 


مروة: ايه يا زياد في ايه مالك 


زياد: الاء الاء يا خالتو مغمي عليها ومش عارف افوقها 


مروة: ليه ايه اللي حصل خلاص اقفل مسافة السكة وهكون عندك 


مروة قفلت التليفون واتصلت بأخوها خال الاء وزياد أنس 


مروة: الو ايوه يا انس هات العربية وتعالي بسرعة زياد اتصل بيا وقال لي الاء مغمي عليها لازم نروح نشوفها انت عارف نهال لو ماتت مش هتهتم 


أنس: خلاص ماشي اقفلي مسافة السكة وهكون عندك 


وبعد نص ساعة وصلوا مروة وأنس 


انس ومروة دخلوا ولقوا الاء فعلا مغمي عليها 


مروة بخوف: ايه ده مالها الاء حبيبتي قومي 


زياد بدموع: بقالها ساعة علي الحال ده وحاولت افوقها بكل الطرق بس مش راضية تفوق الاء ماتت يا خالتو ماتت


مروة: لا يا حبيبي ان شاء الله هتبقي كويسة 


أنس بعصبية: أنا مش عارف انتي ازاي أم في أم تسيب بنتها مرمية كده 


نهال: انا افتكرتها بتمثل علينا 


مروة: أنس مش وقت الكلام ده يلا خلينا نخدها المستشفي 


أنس شال الاء ونزلوا علشان يودوها المستشفي وزياد راح معاهم 


ونهال ما اهتمت في دماغها انها بتمثل علشان تلاقي اهتمام بس مش أكتر

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

في المستشفي 


الدكتور: واضح ان عندها انهيار عصبي حاد وده بيحصل نتيجة للإجهاد الأكبر من اللازم وضغوط الحياة او التعرض لصدمة مثلا زي وفاة حد مقرب لينا والحزن الشديد 


انس: طب والحل يا دكتور اه العلاج وهتفوق امتي 


الدكتور: علي حسب استجابة العقل للأسف هي مستسلمة مش بتحاول تفوق أو تستجيب لأي أدوية واضح انها اتعرضت لصدمة قوية وبتحاول تبعد عن الواقع وتهرب منه 


أنس: طب وبالنسبة للجروح اللي في جسمها 


الدكتور: واضح انها اتعرضت للأعتداء 


أنس ومروة اتصدموا


مروة: يا حبيبتي يا بنتي مين يا روحي اللي عمل فيكي كده 


الدكتور: ادعولها ان شاء الله تقوم بالسلامة 


مروة: يارب قومها بالسلامة يارب 


وبعد ما مشي الدكتور 


أنس:زياد حبيبي متعرفش اختك حصلها ايه حد ضايقها او حصل حاجة غريبة 


مروة: انا عارفة ايه اللي حصل 


أنس: عارفة عارفة ايه


مروة: الاء النهاردة كانت في المسابقة واتصلت بيا وقالت لي ان كان في بنات بيضايقوها وتقريبا هما اللي اعتدوا عليها 


أنس: طب ليه ليه يعملوا كده مش كفاية اللي بتشوفه في حياتها ااااه ياربي قومها بالسلامة يارب ونجيها من اللي هي فيه 


مروة:يارب أنس اتصل بمحمود هو من حقه يعرف ده والدها ولازم نقوله 


أنس: ايوه حاضر هتصل بيه 


أنس بيتصل بمحمود ورد عليه واحد غريب


أنس: لو سمحت هو ده مش رقم تليفون الاستاذ محمود 


مدحت: حضرتك مين 


انس: انا اخو مراته وكنت عايز اكلمه في حاجة طارئة لو سمحت ممكن تديله التليفون 


مدحت: حضرتك صاحب الموبايل ده عمل حادثة وتوفي البقاء لله 


أنس اتصدم من اللي سمعه و عقله مش قادر يستوعب كل ده وبيفكر في الاء وزياد هيستحملوا ازاي دول كانوا بيحبوا محمود اوي هيستوعبوا ازاي خبر موته اااااه يارب يارب احميهم من كل شر وصبرهم 


أنس رجع عند مروة وزياد 


مروة: ايه كلمته 


أنس: ايه اه اه كلمته وقال لي انه جاي في الطريق 


مروة: طيب الحمد لله 


زياد: انا عايز بابا 


أنس: ما تخفش يا حبيبي بابا هيجي دلوقتي وبعدين ايه انت مش بقيت تحب خالو انس ولا ايه خالو بقي وحش يعني 


زياد: لا انت حلو بس بابا واحشني اوي 


انس: خلاص يا حبيبي ان شاء الله بابا هيجي وهتقعد معاه زي ما أنت عايز 

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

في الصباح 


في شركات صقر المنشاوي 


ياسمين: لو سمحتي عايزة اقابل صقر بيه


السكرتيرة: اقول له مين 


ياسمين: قوليله ياسمين 


السكرتيرة رفعت سماعة الموبايل: صقر بيه في واحدة بره اسمها ياسمين عايزة تقابل حضرتك 


صقر: دخليها 


السكرتيرة: اتفضلي صقر بيه في انتظارك 


دخلت ياسمين المكتب 


صقر: ازيك يا ياسمين يا بنتي ايه اخبارك 


ياسمين: الحمد لله يا اونكل كنت عايزة حضرتك تمضيلي علي الورق ده 


صقر باستغراب: ورق ايه ده 


ياسمين بتكبر: ده ورق بيع كل ممتلكاتك ليا انا ياسمين الشرقاوي


صقر: ايه 


ياسمين: ايه يا عمو استغربت ليه هو انا مش هبقي مرات ابنك ولا ايه وبعدين انا هملكهم بس باسمي لكن حضرتك فمكانك طبعا امال مين هيمسك الشركة وما تخفش هزود لك المرتب 


صقر: انتي واحده مش متربية اطلعي بره


ياسمين: تؤ تؤ تؤ متعليش صوتك كده واهدي يا صقر بيه انا مش هطلع غير لما تمضي لي علي الورق وا إلا 


صقر: وا إلا ايه 


ياسمين طلعت إبرة وغرستها في رقبته: وإلا هخلص منك واتجوز ابنك واخلص منه واورثه ويبقي قضيت علي عائلة صقر المنشاوي 


صقر : سبيني انتي مجنونة كح كح 


في اللحظة دي دخل مالك وشاف ياسمين 


مالك: ايه اللي انتي بتعمليه ده انتي اتجننتي 


ياسمين: اه اتجننت 


مالك: ياسمين خلاص سبيه ومش هنشرلك الصور وعد خلاص سبيه وهديكي الصور والفلوس اللي انتي عايزاها 


ياسمين سابته بس بعد طبعا لما انتشر السائل كله في جسمه وفقد الوعي ياسمين اول ما شافته وهو فاقد الوعي جريت بسرعة بس مالك كان نادي الحرس بسرعة ومسكوها 


كريم: مالك باشا اتصل بالدكتور 


مالك: لا اتصل بالإسعاف وقلهم ينقلوه علي البيت 


كريم: اوامرك 

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

في المستشفي 


مروة: ايه ايه اللي انت بتقوله ده لا مستحيل 


أنس: هو ده اللي حصل 


مروة: طب وهنعمل ايه الاء وزياد مش هيقدروا يستوعبوا ممكن ينهاروا 


أنس: إن شاء الله خير وهما اقوياء إن شاء الله هيقدروا 


الاء فاقت وبدأت تفتح عنيها ببطء وبصت للمكان اللي حاوليها وعرفت انها في المستشفي 


الدكتور: الحمد لله الأنسة الاء فاقت 


مروة وأنس وزياد دخلوا لها بسرعة 


مروة: حمد لله علي سلامتك يا حبيبتي 


الاء: انا فين 


أنس: انتي اغمي عليكي وجبناكي المستشفي 


الاء في اللحظة دي افتكرت اللي حصل 


الاء: بابا بابا يا خالوا في في واحد اتصل بيا وقال لي ان بابا عمل حادثة ومات 


زياد: لا لا بابا كويس خالوا أنس كلموا وقاله انه جاي في الطريق لما عرف أنك في المستشفي 


الاء: بجد يا خالوا قول لي ان بابا كويس قول لي ان محصلوش حاجة ارجوك 


مروة: اهدي يا حبيبتي علشان متتعبيش 


الاء: خالوا ارجوك قول قول انه كلمك وقال لك انه جاي 


أنس: ايوه يا حبيبتي كلمته وان شاء الله هيجي 


الاء: انت بتكذب عليا صح هو مش هيجي 


تليفونها رن وكانت جدتها 


جدة 👵 الاء سعاد: ابوكي مات يا الاء ابوكي مات وسبنا 


الاء: لااااااا انتوا كاذبين كلكم كاذبين بابا راجع هو قال لي انه هيرجع انتوا بتكذبوا عليا 


ورمت التليفون علي الأرض 


الاء: بابا مستحيل يموت ويسبني لا مستحيل باااااااباااااااا خالوا عايزة اروح عند بابا ارجوك يا خالو 


أنس نادي علي الدكتور وجه الدكتور وقال للممرضة تديها مهدئ 


الاء هديت ورجعت تهرب من الواقع الي الظلام 


زياد قاعد في ركن الاوضة وضامم رجله وبيعيط: بابا مات والاء بتموت انا كمان انا كمان عايزة اموت هعيش مع مين لما هما يسبوني اااه انا عايز اموت خدوني معاكم 


أنس جري علي زياد: اهدي يا حبيبي الاء هتبقي كويسة ما تخافش 


زياد: خالو هيسبوني لوحدي يا خالو هيسبوني انا مليش غيرهم 


أنس: أنت مش لوحدك يا حبيبي انا اهو وخالتو مروة وماما وتيتة والاء هتقوم وتبقي كويسة وهنبقي كلنا جمبك 

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

مالك رجع البيت 


مالك: ايه الأخبار 


كريم: لسه غايب عن الوعي حضرتك 


مالك: ماشي روح انت 


كريم مشي ومالك دخل لوالده صقر 


مالك جاب كرسي وقعد جامبه 


مالك: أنا أسف مكنتش عايز أذيك بس انت اللي اضطريتني اعمل كده كنت عايز تجوزني غصب كنت عايز تجوزني واحدة تاخد فلوسنا وتعبنا كان لازم اثبتلك حقيقتها انا مش عارف ليه بتعمل معايا كده انا كنت محتاجك في اصعب أيامي كنت محتاج أب اشكي له همي يساعدني ياخد بإيدي لبر الأمان كان نفسي احكيلك كان نفسي اقولك كم الوجع اللي جوايا وانا صغير لما كنت بشوف صحابي ووالدهم بيشجعهم كان نفسي تدعمني كان نفسي لما اتعب الاقيك جمبي تخفف عني تصدق ان انا في يوم كنت موجوع قلبي مجروح وكان نفسي تكون جمبي بس ما لقيتكش و رحت اتمشيت علي البحر ولقيت راجل كبير ولما طلبت منه يسمعني واشكيله همي مرفضش سمعني وخد بإيدي وبقيت كل لما اتعب او ابقي عايز أب اشكيله اروح له واشكيله وهو يسمعني واتخيلك انت كان نفسي تبقي أب كويس معايا بس أنت كل همك الفلوس ومصلحتك وبس عن إذنك يا صقر باشا 


مالك فلاش باك 


مالك: ايوه كده شاطرة ندخل في المفيد اسمعي يا حلوة انتي هتروحي مكتب صقر وتطلبي منه انه يكتب لك كل املاكه ولو ما وافق هتهدديه انك تموتيه خدي الإبرة دي 


ياسمين: اه ده انا مش هموت حد 


مالك: وانتي فكراني زيك دي إبرة مخدر علشان بس يقتنع انك كنتي عايزة تموتيه وبعدين هخلي الحراس ياخدوكي وبعدين يسبوكي وهنقول انك هربتي وياريت مشفكيش تاني لأن بجد هيبقي في حاجات احلي من الصور 


باك 


كريم: مالك باشا 


مالك: امممم 


كريم: البقاء لله أستاذ محمود تعيش أنت 


مالك أتصدم: ايه أنت بتقول ايه 


كريم: ده اللي حصل يا فندم عمل حادثة علي الطريق النهاردة 


مالك: سبني دلوقتي 


كريم: اوامرك

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

الاء فاقت لقت إيد ماسكه إيديها 


بصت لقت 


الاء: بابا أنت هنا بجد صح 


محمود: ايوه يا حبيبتي انا جمبك 


الاء:أنت عايش صح أمال ليه بيقولولي أنك مت 


محمود: لا يا حبيبتي أنا جمبك اهو وهفضل طول الوقت جمبك 


الاء: انا بحبك يا بابا أرجوك ما تسبنيش


.............................................


🍁💜معاقة لكن أعشقها💜🍁


الحلقه الثامنه من هنا

تعليقات