Ads by Google X
روايه معاقه لكن اعشقها الحلقه العشرون -->

روايه معاقه لكن اعشقها الحلقه العشرون

روايه معاقه لكن اعشقها الحلقه العشرون


     الحلقة العشرين💝


    أتمني أن تنال إعجابكم💝


    في المستشفي عند الاء


    مالك قال للسواق بتاعه ياخد مروة وزياد ويوصلهم البيت وهو دخل وقعد جمب الاء علي الكنبة المواجهة بس غلبه النوم 


    بعد شوية 


    الاء ابتدت تفوق وفتحت عنيها وبصت حاوليها عرفت إنها في المستشفي وفجأة باب الأوضة اتفتح ليدخل زياد 


    الاء بأبتسامة:زياد 


    زياد بينهت واضح إنه كان جاي جري وباين التعب علي وشه 


    الاء برعب من منظره:زياد مالك بتنهت كده ليه في ايه 


    زياد بدموع:الحقيني عايزين ياخدوني هيخطفوني الحقيني مش تسبيهم ياخدوني 


    الاء:هما مين دول اللي عايزين ياخدوك 


    وبدون سابق إنظار يدخل ثلاث رجال مسلحين 


    الاء بخوف:أنتوا مين وعايزين مننا ايه 


    لينظروا إلي زياد وليمسك أحدهم يديه بقوة ويحمله ليأخذوه معهم 


    زياد بصراخ:لاء سيبوني الااااااء 


    الاء:زيااد لاااء ماتخدهوش وتلاحظ الاء مالك اللي نايم علي الكنبة ومش حاسس بحاجة 


    الاء بصراخ:ماااااالك قوم مااااااالك الحق زياد مااااالك


    مالك قام من النوم مفزوع من صوتها لقاها نايمة وبتصرخ بأسمه 


    مالك بيحاول يفوقها:الاء الاء قومي واضح أنها بتحلم أعمل ايه دلوقتي مالك قرب من ودنها ومسك إيدها علشان تحس بالأمان وتبطل تصرخ 


    مالك بهمس جمب ودنها وماسك إيدها:بس أهدي انا هنا ما تخافيش أرجوكي أنا جمبك 


    لتهدي الاء تلقائيا وتبدأ تفتح عينيها اللي مليانة دموع من أثر الحلم وتبص حوليها وتفتكر اللي حصل في الحلم وتقوم بسرعة 


    الاء بدموع مسكت إيد مالك اللي كانت ماسكة إيدها:زياد مالك زياد أتخطف مالك الحقه أرجوك مش هستحمل حاجة تحصله أرجوك الحقه هما خطفوه 


    مالك مد إيده التانية ومسح دموعها:بس أهدي مفيش حاجة أنتي كنتي بتحلمي زياد كويس أهدي 


    الاء بدموع وعدم تصديق:لاء مش كويس انا شفته كان بيصرخ وبينادي عليا وفي تلاتة كده شبه الدولاب أخدوه وهو كان خايف منهم 


    مالك😂:شبه الدولاب لاء ما تخافيش مفيش دولابات دخلت هنا محدش يقدر يدخل هنا وانا موجود 


    الاء:بص بقي مش وقت هزار و تكبر وغرور قولي الحقيقة زياد بخير ولا لاء 


    مالك:زياد بخير ما تخافيش 


    الاء بعدم تصديق:لاء أنت كداب مش مصدقاك


    مالك🤨:أعملك ايه علشان تصدقي يعني


    الاء:هات أكلمه 


    مالك برفض وتكبر:لاء 


    الاء🥺:ليه 


    مالك:أخليكي تكلميه بأمارة ايه أنك سمعتي كلامي ومنزلتيش من غير أذني 


    الاء بعصبية:مش وقت الكلام ده دلوقتي 


    مالك:بالعكس هو ده الوقت المناسب 


    الاء:طب اعمل ايه وتخليني اكلمه 


    مالك:ولا حاجة 


    الاء عنيها بدأت تدمع 🥺 وبدأت في العياط زي الأطفال 


    الاء😭😭:أنت راجل شرير للحظة أفتكرتك طيب بس طلعت واحد شرير 😭😭😭😭😭😭

    وبدأت تتكلم وتدعي وتشتم مالك وتعيط وبعد خمس دقايق من العياط المتواصل


    الاء:اعاااااا 😭😭😭حسبي الله ونعم الوكيل فيك انا لو أختك كنت سبتني كده 


    مالك بملل:امممم خلصتي المسرحية ولا لسه علشان دماغي صدعت


    الاء:😭😭😭😭


    مالك قلبه حن وصعبت عليه هو كان بيتقطع وهي بتعيط بس كان عايز يعاقبها 


    مالك مد إيده ورفع رأسها ومسح دموعها 


    مالك:خلاص ما تعيطيش خدي كلميه بس العقاب لسه مش أنتهي سمعاني 


    الاء بدموع🥺:موافقة بأي عقاب بس خليني أكلمه 


    مالك أداها الموبايل 


    والاء خدته بسرعة واتصلت بزياد


    زياد بصوت نعسان:ألو 


    الاء بفرحة لأنه رد:الو زياد 


    زياد بفرحة:الاء أنتي فوقتي 


    الاء بتساءل عن حالته:ايوه أنت كويس طمني عليك 


    زياد:الحمد لله انا كويس المهم أنتي عاملة ايه انا كنت خايف عليكي أوي 


    الاء:لا يا حبيبي متخافش انا كويسة 


    زياد بحماس:انا هروح أصحي خالتو ونجيلك حالا


    الاء:لا يا حبيبي مش تيجوا دلوقتي الساعة ٢ دلوقتي مش هتلاقوا عربيات ابقوا تعالوا الصبح 


    زياد:ماشي خلي بالك من نفسك 


    الاء:ماشي وأنت كمان يلا سلام 


    زياد:سلام 


    الاء قفلت مع زياد وأدت التليفون لمالك 


    الاء بشكر لمالك:شكرا 


    مالك بأبتسامة:العفو 


    وبعد شوية الاء بدأت تفتكر اللي حصلها وبدأت تعيط 


    مالك عمل نفسه زهقان من عياطها علشان يعرف بتعيط ليه بس بطريقة غير مباشرة:ها ايه تاني 


    الاء بدموع:لو سمحت سبني في حالي مش عايزة أتكلم مع حد وبعدين أنت مين قال لك تقعد معايا أطلع برا لو سمحت


    مالك بتكبر:انا أقعد في المكان اللي يعجبني


    الاء🤨:ليه هي كانت المستشفي بتاعتك 


    مالك:ايوه بتعتي 😎


    الاء😡:خلاص لو مش عايز تطلع هطلع انا 


    مالك بتوعد:لو جربتي تتحركي من مكانك شوفي هعمل فيكي ايه 


    الاء بعند:😝هتعمل ايه يعني 


    الاء قامت وحاولت تفك المحلول من إيدها بس خايفة 


    الاء في نفسها:لاء مش هينفع لازم اتغلب علي خوفي عادي هتطلع دم شوية وخلاص يارب ساعدني جتلها فكره إن هي ممكن تاخد المحلول معاها حاولت تشيلها من الأرض بس تقيلة وهي تعبانة اصلا ودايخة وحاولت تاني بس مالك مسكها 


    الاء بعصبية:أبعد عني 


    مالك ما ردش عليها وشالها ونيمها علي السرير 


    الاء بعند:سبني عايزة أمشي من المستشفي المتخلفة بتاعتك دي 


    مالك بتحذير:ما أسمعش صوتك 


    مالك ضغط علي جرس التنبيه علشان حد يجي 


    وفي ظرف دقيقة جت الممرضة


    الممرضة:حضرتك تؤمر بحاجة 


    مالك بنظرة توعد ل الاء وبيوجه كلامه للممرضة:روحي هاتيلي حبل 


    الممرضة بعدم استيعاب للي قاله:أفندم 


    مالك بعصبية:ما سمعتيش قلت ايه هاتيلي حبل


    الممرضة بخوف:حاضر فورا حضرتك


    بعد خمس دقايق الممرضة جت ومعاها الحبل 


    مالك بنظرة توعد ل الاء:أطلعي برا وأقفلي الباب 


    الممرضة بتبص ل الاء بشفقة:بسسس


    مالك بعصبية:قلت برااااا


    الممرضة طلعت وقفلت الباب لينظر مالك ل الاء بتوعد 


    الاء بتبعد بخوف ورعب 


    الاء بخوف بتحاول تداريه وتبين إنها قوية:أنت فاكر أنك كده هتخوفني أنا مش بخاف 


    مالك بتوعد:هنشوف دلوقتي هتخافي ولا لاء 


    مالك جاب حبل وربط إيديها ورجليها الأتنين والاء كانت بتترجاه وبتحاول تفك نفسها وحاولت تعضه أكتر من مرة بس مالك كان المتحكم بعد ما ربطها راح قعد علي الكنبة المواجهة ومسك اللابتوب بتاعه وما اهتمش بترجيها ليه


    الاء ببراءة:يا أستاذ مالك ممكن أفهم انا عملت ايه علشان تعمل فيا كده


    مالك:لا ابدا ما عملتيش حاجة غير أنك بس ما سمعتيش كلامي وخرجتي من غير أذني وقمتي من علي السرير رغم أني قلت لاء وطلعتيلي لسانك وعليتي صوتك عليا بس كده 


    الاء:هو أنت أنقذتني علشان تيجي تربطني هنا مش كفاية كنت مربوطة هناك مش فاهمة الصراحة هي الناس ليه بتحب تربطني أوي كده هو انا حمار ولا كلب لو فكيتوه هيجري 


    مالك بسخرية:لا لسمح الله مين قال كده انا لو كنت سايب كلب ومش رابطه وقلتله خليك هنا كان هيسمع الكلام 


    الاء:ها ها ها 


    بعد شوية الاء جتلها فكرة


    الاء في نفسها:عندي فكرة انا هقوله أني جعانة ولما يروح يجيب لي أكل هدوس علي جرس الإنذار وأي حد يجي أخليه يفكني ويشيل المحلول من إيدي وأهرب بعد كده


    الاء:أستاذ مالك ممكن طلب 


    مالك:أفندم


    الاء:انا جعانة أوي


    مالك:عايزة ايه 


    الاء:عايزة بيتزا وشيكولاتة وبيبسي وبطاطس وكاتشب 


    مالك بصدمة:كل ده هتاكليه لوحدك 


    الاء😁:ايون


    مالك:مسك التليفون واتصل بحد 


    الاء:اوبس لو كان اتصل ببتاع الدليفري يبقي الخطة كده باظت أكيد اتصل ببتاع الدليفري يا غبية يعني رجل أعمال هيجيب الأكل بنفسه غبية 


    وفي لحظة الباب اتفتح ودخل واحد معاه طرابيزة أكل 


    الاء بصدمة أول ما شافت الأكل:ايه ده 


    مالك:زي ما أنتي شايفة شربة خضار ولبن 


    الاء:بقولك عايزة بيتزا وشوكولاتة تقولي شربة خضار ولبن


    مالك:كلي وأنتي ساكتة 


    الاء بتذمر:لاء بقي مش كفاية ربطني وكمان عايزني أكل شربة خضار وبعدين مش بحبها 


    مالك بتوعد:لو ما كلتيش وأنتي ساكتة هيبقي في حاجة اسوأ من الربط 


    الاء: هاكل ازاي وانت رابطني 


    مالك راح عندها ومسك المعلقة وبدأ يأكلها


    الاء كانت لسه هتعانده بس اتراجعت في أخر لحظة واضطرت تاكل وهي ساكتة خوفا من القادم خلاص عرفت إن مالك مش بيهدد وبس😎

    🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

    في المستشفي عند إيمان 


    في أوضة إيمان 


    في مكتب أدم 


    أدم قاعد وبيفكر بصمت 


    أدم في نفسه:انا هروح اقولها بحبك واللي يحصل يحصل طب لو رفضت بس برضوا هبقي جربت وخلاص بس لاء بلاش خليني أكسب قلبها الأول علي الأقل لما أقلها بحبك توافق ايوه لازم أكسب قلبها وأخليها تحبني 


    وبينما أدم شارد في أفكاره بدون سابق إنذا يدخل حسام أخو إيمان 


    حسام بخوف:دكتور أدم إيمان مش في أوضتها 


    أدم بصدمة:ايه ازاي 


    حسام:مش عارف انا سبتها ورحت أجيب لها أكل رجعت مش لاقيتها 


    أدم:طب تعالي معايا نشوفها 


    وراحوا أوضة إيمان وفعلا مش كانت موجودة أدم نادي علي الممرضة 


    الممرضة جت بسرعة 


    الممرضة:نعم يا دكتور 


    أدم بعصبية:تقدري تقوليلي الأنسة اللي هنا فين انا مش طلبت منك تخلي بالك منها ها 


    الممرضة بأسف:أسفة يا دكتور 


    أدم بعصبية:أسفة هيفدني أسفك انا ايه دلوقتي أنتي مرفودة يا أنسة حذاري أشوفك في المستشفي تاني أو حتي معدية من قدام الباب حتي اطلعي برا 


    حسام بخوف:هتكون راحت فين ياربي أقول لبابا وماما ايه دلوقتي لما يسألوني عليها أقولهم اختفت 


    أدم:أهدي يا حسام وخلينا نفكر بعقل 


    حسام:أهدي أهدي ايه بس 


    وفجأة الباب يتفتح ليدخل دكتور شيفو وهو شايل إيمان 😁


    أدم وحسام أول ما شافوهم اتصدموا والأتنين عايزين يضربوا شريف أو يطحنوه 😡😡😡


    شريف:اتفضلي يا أنسة أي خدمات تاني 😁


    إيمان:لاء شكرا ☺


    حسام بزعيق وعصبية😡:كنتي فين يا هانم


    إيمان ببراءة طفولية:كنت خارجة مع دكتور شيفو 😁


    حسام مسك إيمان من ودنها:أخدتي إذن مين علشان تخرجي مع دكتور زفت 


    شريف:أنت مسكها كده ليه وبعدين انا اللي غلطان انا اللي أجبرتها هي مش كانت عايزة تخرج أسبها محبوسة في المستشفي والأوضة الخنيقة دي يعني وبعدين انا جيت لاقيتها بتعيط قلت أخرجها تغير جو 


    أدم بعصبية:مين سمحلك تعمل كده انا الدكتور بتاعها وأقول أمتي تخرج وامتي لاء 


    إيمان بعصبية:أنتوا بتتكلموا معاه كده ليه علي الأقل هو الوحيد اللي حس بيا وحس اللي انا مخنوقة وفهم انا عايزة ايه أفهم زعلانين ليه بقي مش كنتوا عايزين تخرجوني من الحالة دي هخرج ازاي من الحالة اللي انا فيها وانا في المستشفي والأوضة الكئيبة 


    شريف:معلش يا حبيبتي هما ناس حقودين عايزة حاجة مني قبل ما أمشي 


    إيمان☺:لاء شكرا 


    شريف😁:سلام أشوفك بكرة يا قمر 


    إيمانبأبتسامة رفعت إيدها لتوديعه:باي👋دكتور شيفو 


    شريف قبل ما يخرج بعتلها بوسة في الهوا وخرج يجري قبل ما أدم وحسام يلحقوه 🏃‍♂️


    إيمان بعد ما شريف خرج:تصبحوا علي خير ياريت تطفوا النور وتخرجوا بره علشان عايزة انام قبل ما دكتور شيفو يجي تاني بكرة 


    خرج حسام طلع بره ولقي إنه يسيب إيمان علشان حالتها الصحية هو ما صدق شافها بتضحك ورغم ذلك توعد لشريف اما بالنسبة لأدم فضل يأنب نفسه ازاي مش كان فاهمها شريف فهمها أسرع منه وحققلها طلباتها وخلاها مبسوطة وهو مش شافها غير من يومين بس اما هو شافها من أسبوعين ومقدرش يرسم الأبتسامة والسعادة دي يا تري هيقدر يكسب قلبها ولا خلاص شيفو احتله 

    💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌💌

    في المستشفي عند الاء 


    الاء بعد ما خلصت أكل نامت من التعب ومالك كان بيراقبها طول الوقت وأول ما شافها نامت راح عندها وفك الحبل من علي إيدها ورجلها كذلك وجاب مرهم ودهنه لها إيدها ورجلها علشان مش تورم وراح نام علي الكنبة المواجهه وهو بيبص عليها بترقب 


    مالك:مجنونة وهتجنيني معاكي يا تري هعمل ايه معاكي في أيامي اللي جاية اه يارب ساعدني يارب وصبرني علي المجنونة ديه يارب وراح في نوم عميق

    💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘💘

    في إيطاليا 


    تليفون جاسر بيرن 


    جاسر بنعاس:الو 


    المتصل:...............................


    جاسر بصدمه:...........................


    ⛔Stop⛔


    خلصت الحلقة أتمني تكون نالت إعجابكم وأظن طويلة اهي زي ما وعدت 


    هسيبكم تخمنوا أنتوا ومش هقول اسئلة علشان ما أحرقش الحلقات شاركوني بتعليقاتكم وعايزة أعرف توقعاتكم 


    مع السلامة👋💝


    معاقة لكن أعشقها 💝


    بقلم:Alaa Mohamed💝 

    الحلقه الواحد والعشرون من هنا