-->

روايه مطلقه للايجار الحلقه الثالثه والعشرون

روايه مطلقه للايجار الحلقه الثالثه والعشرون


     🌹🌹🌹🌹🌹🌸🌸🌸🌸🌹🌹🌹🌹🌹


    الفصل الثالث والعشرون

    *********************★*******************

    تخرج إليهم جميله. وينظر إليها كل من محمود وسيده ومالك 

    مالك ماما ماما حبيبتي 

    جميله مالك حبيبي وتحضن ابنها وتقبله أنه روحها في هو أول فرحتها. ومن أجله تفعل أي شياء 

    حبيبي انت وتقبل كل قطعه في وجه ويديه. وتحضنه  حبيبي وحشتني وحشتني اوي 

    مالك وانتي كمان وحشتيني كل دا ياماما سيباني 

     جميله معلش ياحبيبي أنا رجعتلك اهو 

    وتنظر اللي محمود وسيده 

    جميله روح ياحبيبي مع عمو مراد. هيورىيك لعب كتير اوي 

    مالك حاضر ياماما 

     جميله ازيك يابابا ازيك ياماما 

    سيده تضع يديها علي خدها 

    محمود ينظر إليه ممكن افهم في ايه وايه دا. هو انتي حامل يابت 

    جميله. بابا أنا هفهم حضرتك با كل حاجه 

    انا اتجوزت يابابا ومراد يبقي جوزي 

    سيده اتجوزتي 

    محمود وليه مقولتيش اهلك ماتو 

    جميله لا يابابا ربنا يديكم الصحه وجعليكم ليا أنا هحكي. لحضرتك  كل حاجه وروت عليهم الحكايه كلها 

    وكنا بين اختيارين صعب بين اني ابيع روح لسه معرفش عنها حاجه وبين روحك انت وانت اغلي حاجه عندي 

    محمود يعني هتبيعي ابنك و عرفتينا ليه 

    جميله والله يابابا ما كان قدامي ختيار تاني. كان لازم العمليه تتعمل وخليل بيه مضاني علي وصل امانه انفز طلبه لا يسجيني 

    محمود اه وانتي عايزه ايه دلوقتي بتعرفيني انك خلاص بيعه ضاناكي  الروح اللي انتي موفقه تبيعها دي ولا ايدك ولا في اي اي مخلوق ايه مين اللي يبيع ويشتري في الناس دا 

    جميله بدموع سمحني يابابا والله كان غصب عني ومراد وعدني أن محدش هياخد مني ابني. وان أنا اللي هاربيه 

    ليخرج مراد. أنا آسف ياعمي ممكن ادخل. 

    محمود متحكليش ليه ليه كل حاجه من ورايه 

    مراد عشان بابا كان عايز كدا حتي أنا كان بيحركني 

    بس انا ولا هسمح  با أن ابعد الطفل عن أمه ولا ابعد أمه عنه. أنا فهم حضرتك 

    وروا  عليه كل شياء هو الآخر 

    ينظر إليهم محمود اه تمام ماشي يلا ياسيده و ندولي مالك 

    جميله بابا بابا لو سمحت. يشاور لها محمود بعد الكلام 

    لتجلس تبكي 

    مالك احنا رايحين فين يأتيتا هنسيب ماما هنا 

     ويذهب وتجلس جميله وهي تبكي كنت عارفه أنه هيعمل كدا كنت عارفه لتبكي 

    مراد اهدي اهدي ياحبيبتي هو اكيد عاوز وقت يفكر مش اكتر اقعدي ورتاحي انتي تعبانه 

    جميله تبكي اكتر يارب انت عارف كل حاجه حنن قلبه عليا يااااارب 

     ويحاول يهديها مراد اهدي والله كل حاجه هتتحل اهدي 

    أما عن نفين واهلها

    نفين تستيقظ وتأخذ دوشها وتكلم جوي 

    وتنزل اللي الاسفل 

    نفين فكرت يابابا هنعمل ايه 

    فريد أنا هاهاد الدنيا علي دماغه متقلقيش يابنتي 

    انتي ريحه فين كدا

    نفين  ريحه أقابل صحابي انت عارفه بقالي كتير مشفتهم باي 

    فريد باي 

    تنزل ليلي انت هتسبهم ولا ايه يا فريد لازم تربيهم علي اللي عمله دا مراد وخليل لازم يعرفه هما غلطه في مين 

    ويرن جرس الفيلا 

    دادا عائشه تتدخل إليهم 

    اليلي مين علي الباب ياعائشه 

    عائشه  دا السواق بتاع مراد بيه جايب شنط بيقول دي هدوم وحاجات ست نفين اللي كانت في الفيلا 

    فريد هي وصلت ليكدا لا انتو بقي كدا ايه 

    أنا هروح اللي خليل وافهم منه ايه الحكايه 

    فريد يكلم خليل ويقوله أنا جيلك 

    وخليل يكلم مراد ويقوله يجي عشان فريد جي ولازم يكون موجود 

    مراد معلش ياجميله ياحبيبتي أنا لازم اروح لبابا و هجيلك علي طول انتي ارتاحي و صدقيني أنا هحل الموضوع دا وكان عمل لها ليمون ليكي تروق عصابه

    مش هتاخر عليكي ويتركه وعقله وقلبه معا 

    ويذهب اللي فيلا خليل 

    مراد في ايه يابابا ما يجي يعمل اللي عايزه استني بس ويطلع اللي أعلي ايه ياسطوات هتخلصه امتي 

    الاسطي علي انهارده انشاء الله يباشا 

    ويأتي فريد  ويدخل ايه اللي ابنك عمله دا يا خليل أنا بنتي يطلقها ويتجوز عليها ليه هو لقيها في الشارع. انا هوريكم أنا هعمل ايه انا ضمرتكم 

    لينزل مراد من الاعلي اهلا اهلا فريد بيه 

    فريد ولا اهلا ولا سهلا انت تعمل كدا في بنتي يامراد 

    مراد كدا اللي هو ايه بقي 

    فريد انت بطلق بنتي وتجوز عليها 

    مراد بس ياباشه انت تقعد وتفهم  وأحمد ربنا انها رست علي طلاق عشان اللي زي بنتك دي مينفعش معاها غير الموووووت

    فريد اخرس انت اتجننت انت ازاي تكلم عن بنتي كدا 

    مراد بنتك اللي بتكلم عنها دي خاينه. خاينه وشفتها باعيني وعشقها في سريري أوضة نومي 

    حلو كدا وان اتجوزت عليها عشان اخليها ام بس متستاهلش .تكون ام وبذات اللي ابني  وام ابني هي اللي مراتي دلوقتي أنا كان ممكن اقتلها ومخدش فيها ساعه وخلص منها ومن مصايبها  لكن احترام ليك قولت اسبه عايشه وكفايه الطلاق 

    فريد انت بتقول ايه انت اتجننت 

    مراد قبل ما تتشنك وتغلط اتفرج علي الفيديوهات دي وشوف بنتك صحبت الصوت والعفاف كدا 

    فريد ينظر اللي الفيديوهات وملامح وجه تتغير وبيان عليه التعب و يجلس مهدود  لا يعرف يقول شياء لقد قصمت ابنته ظهره وفضحته 

    مراد أنا عشان خطرك بس يافريد بيه مردتش اعمل حاجه وكتفيت بطلاق وقولت احنا شركه ولو عايز نفسخ الشراكه معندناش مانع يبقي احسن لكن تحاول تعمل كدا او كدا اذاكان انت او بنتك صدقني هفضخكم وسعتها هعرف تربيها بقي يافريد بيه 

    ليقوم فريد مكسور وحزين  ويمشي مسرعا 

    مراد أنا ماشي بقي يابابا 

    خليل يخربيت عقلك انت خليت الرجال يتجنن 

    مراد عيب عليك تربيتك انا ماشي عشان حبيبتي جميله سلام 


    🌹🌹🌹🌹🌹🌸🌸🌸🌸🌹🌹🌹🌹🌹 

    الحلقه الرابعه والعشرون من هنا

    إرسال تعليق