-->

روايه مطلقه للايجار الحلقه الرابعه والعشرون

روايه مطلقه للايجار الحلقه الرابعه والعشرون


     🌹🌹🌹🌹🌹🌸🌸🌸🌸🌹🌹🌹🌹🌹


    الفصل الرابع والعشرون 

    *******************★**************


    أما عن فريد  الذي كان يذهب اللي المنزل ويمسك صدره ويدخل ليلي في ايه يافريد مالك 

    فريد أنا تعبان. بنتك فين بنتك  ضمرتني وحطت راسي في الارض ليقع أرضا 

    ليلي  فريد. فريد 

    وتتصل علي الإسعاف وتكلم بنتها نفين  

    نفين ايوه ياماما  

    ليلي  انتي فين يابت أنا ريحه با باباكي المستشفي 

    نفين ايه انا جايه حالا مستشفي ايه 

    أما عن مراد وجميله 

    كان يأتي مراد جميله ياجميلتي  ودلينظر ليجد 

    جميله تقوم با الصلاه 

    ينظر ليها مراد كانت  تبكي وتنتهي من صلاتها وتدعي ربنا وتبكي كثيرا 

    وبعد انتهاء من الصلاه مراد حرما ياحبيبتي 

    جميله جمعا أن شاء الله وتمسح دموعها  

    مراد كدا مينفعش ياجميله  غلط عليكي وعلي الحمل 

    جميله انا تعبت كان نفسي يفهمني كان نفسي يكون معايا كان. نفسي وتبكي مره اخري لياتي إليها مراد وياخذ ها بين أحضانه 

    ونروح عند أهل جميله

    محمود شفتي بنتك عملت ايه 

    سيده انت بتحسبها علي ايه يامحمود 

    محمود انت بتقولي ايه 

    سيده بقول الحقيقه اللي انت عارفه بنتك مكنش قدمها اختيار وكان لازم تعمل العمليه ومكنتش عارفه اجيب منين مكنش قدمها غير كدا 

    والحمد الله جوزها طلع ابن حلال اهو وربنا عوضها خير سمحه يامحمود انت اكتر حد عارفها 

    محمود يا الله بعد تفكير وربنا بعمل الصالح 

    مالك يأتيتا أنا عايز ماما انتم ايه مشيته 

    سيده معلش ياحبيبي هنروح ليها متقلقش 

    وتنظر اللي محمود. يلا تعالو ياحبيبي نطلع بره 

    جميله تحاول تكلم محمود ومحمود لا يريد الرد عليها  

    أما عن  فريد الذي ذهب اللي المستشفي 

    كانت تقف في الخارج كل من ليلي ونفين

    نفين هو ايه الحصل 

    ليلي باباكي راح عن خليل وجه وسأل عليكي وقال بنتك حطت راسي في الارض. وقع من طوله انتي عملتي ايه يابنت 

    نفين في عقلها بقي كدا يامراد ناس أما وجعت قلبك زي ما بتوجع قلبي 

    ليلي قولي عملتي ايه 

    نفين معملتش حاجه 

    وخرج الدكتور يجره عليه 

    الدكتور للاسف  عنده نزيف في المخ لازم يدخل عمليات حالا بس لازم تمضي علي الإقرار دا هو الاسف هيحصله شلل 

    نفين ايه 

    ليلي بدموع حاضر حاضر وتمضي ويدخل فريد اللي العمليات 

    وبعد عددت ساعات حوالي 7ساعات يخرج فريد اللي الرعايه 

    ليلي ايه يادكتور 

    الدكتور دعوتكم. ويتركه ويمشي 

    نفين. انت السبب يامراد أنت السبب 

     وتعدي عددت ايام جميله تحاول تكلم ولدها ولا يرد عليه ولكن تكلم امها وابنها

    وفريد زي ما هو في الرعايه 

    ومراد يجهز جناح اللي جميله 

    وايضا غرفة مالك و البيبي 

    في يوم  كانت جميله نائمه وبجوارها مراد كانت تحلم وتقول بابا بابا متسبنيش. لتستيقظ من هذا الكبوس الفزع

     مراد ايه ايه ياحبيبي 

    جميله انا خايفه يامراد أنا حسه اني تعبانه وتنام في حضنه اللي بعد فتره تستيقظ وتحس بوجع وتقول مراد مراد مراد 

    مراد ايه ياحبيبتي 

    جميله الحقني  الحقني أنا بولد و تصرخ

    مراد طيب طيب   

    جميله كلم ماما بسرعه يامراد 

     يكلم مراد سيده 

    سيده الو مين 

    مراد أنا ياطنط مراد جميله شكلها بتولد. هي عايزاكي 

    سيده ايوه ايوه ماشي يابني جهزته الشنطه 

    مراد مش عارف 

    سيده اسالها 

    مراد ايوه بتقول ايوه ياطنط. أنا هخدها علي المستشفي حصلينا ممكن 

    سيده ماشي يابني 

    محمود في ايه ياسيده

     سيده بنتك بتولد يامحمود

    محمود بتقولي ايه 

    سيده زي ما سمعت ياخويا هتعمل ايه هاتجي معايا ولا لسه زعلان 

    محمود لا انا جي معاكي يلا ويلا هاتي مالك معانا 

    وياخذ مراد جميله اللي المستشفي. وتدخل غرفة العمليات 

    وجميله تسرح عايزه ماما وبابا اه اه اه 

    مراد يكلم خليل يخبره 

    خليل علي خير أنا جي يافرج الله  

    تأتي سيده ومحمود. ومالك وياتي أيضا  خليل وكان واقف مراد. رايح جي رايح جي 

    سيده يابني يابني 

    مراد ازيك ياطنط 

    سيده بنتي فين 

    مراد جوه في العمليات ادعيلها 

    مالك ماما فين ياعمو 

    ينزل اللي مستوي مامتك بتجبلك بيبي حلو زيك كدا يامالك هو انت مش عايز بيبي يلعب معاك 

    مالك ياريت ياعمو يحضنه  مراد وكان يشاهد هذا المنظر محمود في صمت 

    ينظر مراد اللي محمود ويقف جنبه يقول شكرا أن حضرتك جيت جميله بتحبك اوي ياعمي 

    محمود دي بنتي اغلي حاجه في حياتي بس انا صعبان أن 

    مراد انسا اللي فات ياعمي. صدقني ودا وعد مني جميله  في عيوني وقلبي صدقني يكفي انها حققتلي اللي كنت بتمني أن يكون ليا عياله وونس وحب شفته معاها وكمان ادتني روح كنت هموت وكون ليا ابن هي ادتني دا جميله نعمه كبيره اوي وبطلب منك تسامحني قبل ما تسامحها هي  وانا بطلبها منك 

    محمود. شكرا يابني شكرا انك مقبلتش انك  تمنع بنتي من ابنها و يحضنه بعض 

    سيده الحمد الله 

    ويأتي خليل. السلام عليكم 

    مراد ومحمود وعليكم السلام 

    مراد اقدملك بابا بابا دا عمي محمود والد جميله ودي طنط سيده 

    خليل اهلا يااستاذ محمود 

    محمود بغيظ اهلا بيك 

    خليل يقول لمراد بصوت واطي هو مالو 

    مراد هقولك بعدين اطمن بس علي جميله 

    وبعد فتره  يخرج الدكتور يذهب إليه مسرعا 

    مراد خير يادكتور 

    الدكتور مبروك المدام قامت با السلامه والبيبي كويس جابت ولد 

    خليل يبكي الحمد الله يارب الحمد الله 

    مراد بفرحه طيب جميله جميله عامله ايه يادكتور 

    الدكتور هي في الافاقه وهننقلها اللي غرفه دلوقتي 

    ونقف هنا 

    🌹🌹🌹🌹🌹🌸🌸🌸🌸🌹🌹🌹🌹🌹 

    الحلقه الخامسه والعشرون من هنا

    إرسال تعليق