Ads by Google X
رواية مغتصبي اللعين الفصل الثامن -->

رواية مغتصبي اللعين الفصل الثامن

رواية مغتصبي اللعين الفصل الثامن


     الفصل الثامن


    عند زين خاف جدا على قدر لمى وقعت بين ايديه وطلب الدكتور
    اخد الدكتور وقت على ما وصل
    فحصها الدكتور واداها ابره مهدئه
    خير يا دكتور في ايه
    اطمن يا زين بيه اعراض استثناييه هي جالها انهيار عصبي وبنية جسمها ضعيفه من قلة الاكل
    انتو بس جيبولها الفيتامينات دي وهي هتبقى كويسه باذن الله وتهتم باكلها شويه
    زين :شكرا يا دكتور وخرج معاه للباب
    اشرف وصل الدكتور
    رامز :طمنا يا بني مراتك فيها ايه
    زين :انهيار عصبي واداني فيتامينات اجيبهالها لانها مبتاكلش
    اشرف :طيب اديني انا هجيبهم
    خد اشرف الورقه ومشي
    رسل :انا هدخل اشوفها
    زين :سيبيها يا رسل الدكتور قال خليها تفووق لوحدها




    ....................
    عند قاااادر
    كان قاعد بيدرس لكن صابه صداع جااامد ومبيركزش،في حاجه بيدرسها
    دخلت عليه فريده
    ازيك يا حبيبي اعملك حاااجه
    صداع جااامد يا امي مش قاادر اركز في حااجه
    فريده دمعت اكيييد قدر فيها حاجه انت كان مبيحصلش معاك دا الا اذا كانت قدر تعباانه
    قادر محبش يقلق امه عليها اكتر من كدا
    لا يا امي بس النهارده درست كتيير اوووي يمكن دا السبب
    فريده :انا هعملك حاجه تريحك وخرجت من عنده
    قااادر :مسك راسه بايديه يااا رب احمي قدر وبنفسه انا مبيحصلش معايا كده الا اذا كانت تعبانه
    ........................
    عند زين
    فضل قاااعد في اوضة قدر وكان وهي نااايمه بيتأمل فيها وبملامحها قد ايه هي هاااديه وبريئه وجميله قوووي
    زين بنفسه
    انا ازااي عملت كده في وحده زي دي
    فاااقت حووور وكان راسها في صدااع
    لكن اول ما شاافت زين قاعد على الكنبه قدامها وبيبصلها ببرود اتفزعت
    قدر بخوف
    انت عايز ايه
    زين :مش عايز حاجه قااعد هنا على ما تفووقي
    قدر بخوف اكبر :طيب شكرا انا فوقت اخرج برا
    زين ادايق قد ايه هي بتخاف منه
    زين :طنش كلامها الدكتور قال عندك انهيار عصبي وومبتاكليش
    زين قام
    انا هجيب الاكل دلووقت وهتاكلي وتشربي دواكي لكن اذا ما اكلتيش هنااام هنا معاااكي في الاوضه وسابها وخرج
    قدر فتحت عينيها من بجاحته
    ايه البني ادم ده ايه البرود الي في شخصيته ربنا ينتقم من يا زين
    قااامت قدر توضت وصلت فرضها
    دخل زين كااانت بتصلي ولاول مره بيشوف حد بيصلي في القصر
    فضل يتأمل فيها لحد ما خلصت
    قدر فضلت لابسه الحجاب وكانت مبتشلحهوش تقريبا واحيانا بتنام فيه خوفا من زين
    خبط الباب كانت الشغاله جابت الاكل وخرجت
    زين :تعالي كلي




    قدر :خاافت من تهديده لينام هنا وقااامت كلت بسكات
    هو كان بيتأمل بكل حركه بتعملها
    الحمدلله
    زين :انتي كدا شبعتي دي العصافير بتاكل اكتر منك
    قدر فضلت ساكته
    زين طلب الخدم وخلاهم يشيلوا الاكل وجاب ادوا واداه لقدر
    اشربي
    اي ده
    زين :سم
    قدر :ايه
    زين ضحك دوا هيكون اي يعني الخوف حلو برضو
    قدر اخدت الدوا بغيظ منه وشربته
    زين :انا جوزك يعني مش لازم تفضلي لابسه الحاب قداامي خليكي براحتك في القصر
    قدر بدمووع :متقولش جوزك ارجوووك انت تعرف ايه عن الزووجين اصلا
    انت عاارف انا اتجوزتك ازاي وليه
    زين :قدر انا اسف انا مش عارف ازاي عملت كده انا مش هكدب عليكي واقولك مليش علاقات قبل كده بس كله كان برضى انا عمري ما اخدت وحده بالغصب
    قدر بقررف :انت ايه يا بني ادم بتفتخر انه كان ليك علاقات بالحرام دا زنا فاااهم يعني ايه يعني من الكبائر انا مش عارفه اصلا انت ازاي مسلم
    زين حب يجيبها بنفس اسلوبها
    اها قولتيلي حرررام طب ما الحلال بعيد برضوا
    قدر بغضب
    ربنا ما بيبعدش الحلال انت الي عايز تعمل الحرااام
    زين حب يعاندها بنفس اسلوبها
    وبثواني كان ماسكها من وسطها ومقلعها الحجاب
    وبهمس اديني قربت من الحلال
    قدر فهمتله وبدموع
    ابعد عني




    زين شدها لعنده اكتر ايه عايز امشي على الدين وابعد عن الحرام واقرب من حلالي
    قدر زقته لكن زين بعد عنها برضاه
    قدر :اخرج برا
    زين :ايه هو ربنا مش قاال المراءه الي جوزها بيطلبها ومبترضاش الملايكه بتفضل تلعنها للصبح
    وانا اديني عايز اطبق الدين يا شيخه قدر
    قدر قعدت على الارض وبتعيط
    زين قرمز وقرب عليها وبهمس
    ليه زعلتي كدا انا جيتك بالدين وبنفس الاسلوب الي بتتكلمي فيه وبعدين متخافيش اووي كدا قولتلك قبل كدا انتي مش مووودي
    وخرج
    قدر فضلت تعيييط لحد ما ناامت
    ...........................
    مجهول ١:ازاااي زين
    مجهول ٢:كويس واتجوز
    مجهول ١:ازاي امتى
    مجهول ٢معرفش
    م١:انا عايز كل حاجه عن الي اتجوزها بطريقتك
    م٢:انشاء الله انت جاي امتى
    م١:قريييب قووي
    م٢:باتنظارك




    .......................
    عند رسل
    كانت قاعده بتدرس وبتفكر في قااادر ازاااي هو كده وشخصيته مختلفه عن اي حد شااافته قبل كده
    ....................
    بعد شهرين
    كانت العلاقه العلاقه بين زين وقدر رسميه جدا وزين مبيجيش اوضة قدر ومطنشها وقدر انتبهت لدراستها لانها اهملتها في الفتره الاخيره
    وقادر مبيطيقش رسل
    ورسل حاسه بحاجات ناحيته
    وفريده مقهوووره على بنتها ونفسها تاخدها بحضنها وكريم مصر انه ميشوفش قدر برغم كل محاولات فريده معاه
    واشرف مش قادر يخرج قدر من دماااغه
    ..............
    في صباااح يوم جديد
    فاااقت قدر الفجر صلت فرضها ووكان عليها امتحان درست عليه
    كانت عايزه تشرب ميه وكانت خلصانه لبست شاله على راسها ونزلت المطبخ تجيب ميه
    وهي بتشرب
    ايه الي مصحيكي
    كان دا اشرف
    قدر كانت حاسه من زمان بنظرات اشرف ليها ومتجاهلاه
    قدر :بجمود زي منتا شايف بشرب ميه
    ....................
    عند زين صحي الصبح وخد شااور ولبس ونزل تحت كان عنده اجتماااع بدري كان عايز يحضرله
    وهو نازل سمع صووت حد بيتكلم
    اشرف :اها بالهنا
    قدر :شكرا
    جت قدر تخرح
    اشرف :قدر
    نعم
    هو انتو اتجوزتوا ازاااي
    قدر اتوترت
    بتسأل ليه




    اشرف :لاني بشوفكم مبتكلموش بعض اصلا وكل واحد عايش حياته يعني مش زي اي اتنين متجووزين حتى مبتنامووش في اوضه وحده
    قدر :انت ملكش حق تتدخل بيني وبين جوزي وعلاقتي فيه دي حاجه تخصني انا وهو بس ويا ريت تركز بحااجه غيري انا واخوك ركز في دراستك مثلا
    اشرف :انا اسف انا كنت عايز اطمن عليكي بس
    قدر :وانت مالك انت وبعدين لمى تكوون عايز حاجه مني انا برجووك تقولها لزين وهو يقولهالي انت هنا اخو جوزي وبس وشددت على كلامها
    خرجت قدر من المطبخ ولقت في وشها زين كان باصلها ببرود وما اداش اي رد فعل فضل باصص عليها وبيدخن
    قدر سابته بدون ما تتكلم وطلعت اوضتها
    زين دخل لاشرف وشال قناع البرود الي كان متقمصه من شويا
    انت عايز ايه من قدر ومالك ومال علاقتي انا وهي
    اشرف اتوتر
    ولا حاجه انا كنت بطمن عليكو شايف كل واحد عايش لوحده
    زين بغضب ساااكن
    ملكش دعوه بقدر يا اشرف انا اكتر واحد فاااهمك انا بنصحك زي ما قالتلك قدر تنتبه لدراستك وتنسى اي حااجه تانيه
    زين خرج وطلع لقدر ؟؟؟


    إرسال تعليق