-->

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل الرابع عشر

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل الرابع عشر


     الفصل الرابع عشر


    فريده وهي تنظر الي ندي بتساؤل.....اتصلتي علي حسام ياندي علشان نروح
    ندي بتوتر حاولت جاهده ان تداريه.....اه اتصلت وهو قالي انه جاي في الطريق
    ليرن هاتف ندي فتجيب عليه بسرعه .....الو ...ايوا ياحسام انت فين
    حسام وهو يركن سيارته ....انا تحت البيت انزلي وخلي فريده علشان عمر هييجي ياخودها واوعي ياندي تخليها تنزل معاكي علشان هحرجها ومش هخليها ت كب معانا عمر عملها موفجاه ومش تخليها تعرف فاهمه
    ندي بتوتر ....خلاص يا حسام فاهمه فاهمه مع السلامه
    لتنظر كل من مليكه وفريده اليها بتعجب .....
    فريده...فيه ايه ياندي هو قالك ايه علشان دا كله
    ندي بتوتر وخجل مصطنع......اصل بصراحه يافريده حسام عازمني علي العشا ومش هينفع تيجي معانا




    فريده بضيق ....طيب متروحوني وبعدين ابقوا روحو العشا بتاعكوا هو انا قولت اجي معاكو
    ندي بتبرير......لا والله مش قصدي اصل عمر هييجي دلوقتي ياخدك يروحك علشان كدا يعني
    فريده بغضب من تصرفاتهم.....انا لاعايز ه اروح معاكو ولا مع سي عمر دا شايفيني من حبه مبنمش الليل انا ماشيا يالا عن اذنكوا
    لتذهب بسرعه من خلفها ندي تناديها
    ندي وهي تنزل مسرعه خلفها .....استني يابنتي بس هفهمك ...يافريده
    لتخرج فريده من بابا البيت مسرعه
    ليراها حسام عند خروجها من البيت مسرعه دون ان تنظر اليه
    حسام بقلق....فريده ....فريده ....يخربيت كدا ..ليجد ندي تخرج بسرعه
    ندي بغضب ....شوفت فريده ياحسام مش وقفتها ليه
    حسام بحده .....انتي بتزعقي ليه ناديت عليها مردتش ايه الي حصل
    ندي بضيق شديد وغضب تحاول لجمه....... ماكله بسببك انت وصاحبك اسه الي هيحصل يعني لو روحتنا انت لازم هو ييجي ليقطع حديثها صوت عربيه عمر
    ليذهب لليه حسام مسرعه .....خرجت من شويه مشيت زي القطر ومقدرتش اوقفها الحقها هتلقيها وصلت موقف المكروبصات
    عمر بزعيق ...وانت متصلتش هليا ليه يازفت انت سايبها تمشي دا كله لوحده
    حسام بضيق ....فيه ايه ياجدعان هو كله بيزعق روح ياعم شوف مراتك فين متقفلنيش انا نقصك انت كمان مش كفايا الحمه الي عندي
    نظي بحزن .....انا حمه ياحسام دي اخرتها
    حسام بضيق ....اركبي ياندي دلوقتي علشان انا بجد مدايق ومش طايق نفسي
    لينظر اليه عمر بغضب ويذهب سريعا ليجدها تقف في محطه المواصلات وحدها لينزل بسرعه ويجزبها من يدها بقوه آلمتها .
    ندي بالم....انت بتعمل ايه سيب ايدي علشان ملمش عليك الناس ياعمر
    عمر وهو يرفع حاجبه ويتحدث بسخريه .....لا والله ويترا هتقولي ايه جوزي هيخطفني ولا ايه ....قدامي يافريده علشان معملشي تصرف مش هيعجبك خالص
    وانت حره ساعته فاااااهمه لينهي كلامه بصوت هالي افزعها
    لتركب معه سريعا وتوجه عينيها نحو الزجاج تجنب له
    عمر وهو ينظر اليها بضيق ....فريده اربطي الحزام علشان هتحرك
    فريده...........................
    عمر بحده وغضب .....بقولك اربطي الحزام
    لتفزع من صوته وتربطه بسرعه
    لينظر لها وترتسم علي وجهه ابتسامه ساخره .....ناس متجيش الا بالعين الحمرا
    ********************************
    يارا بضيق وهيا تنظر لنفسها في المرأه بضيق فقد زاد وزنها كثيرا بعد الولاده
    يارا والدموع تتلالاء في عينيها ....مش عارفه اعمل ايه علشان اخي انا بجد نفسيتي تعبت ...هو انا بقيت وحشه ياسليم
    ليقترب منها سليم ويضمها اليه .....وحشه جاتو وحش لما يلهفه الي يقول عليكي وحشه دا انتي زي القمر ويمكن بقيتي تحلي كمان بعد لما اتخنتي وبقيتي بطه في روحك كدا
    لتضم يارا شفتيها وتضربه بقبضتها في صدره .......كدا ياسليم هيا وصلت لبطايه 🦆😭😭😭
    طيب خلاص انا مش هكلمك تاني
    سليم بضحك وهو يزيد من احتضانها ......طيب ياستي خلاص وزايه 🦢




    لتصرخ يارا في وجه وتدبدب الارض بقدميها ...امشي ياسليم علشان مرتكبش جنايه
    سليم بخوف مصطنع وهو ينظر في عينيها ...طيب واهو عليكي
    يارا بحب....لا متهونش ياسليم خلاص متزعلشي
    سليم بحب ....طيب بما ان الواد احمد نام متيجي اقولك علي حاجه سر
    يارا وهي تدعي الغباء.....حاحه سر ايه ياسليم انا بصراحه مبحبش الاسرار
    ليجزبها سليم ويجلسها علي قدميه .....بقي مبتحبيش الاسرار طيب انا هخليكي تحبيها 🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈🙈
    ***********************************
    عمر بضيق ....ممكن اعرف مفضلتيش مكانك ليه لما اجيلك هي ندي مش قالتلك اني جاي
    انتي هتتغيري امتي
    اتنظر اليه فريده بسخريه .......لا والله يعني انا استحملتك سنتين لما اتغيرت وانت مش عارف تستحملني يومين انت بجد فظيع يااخي
    بص ياعمر لو سمحت روحني علشان انا عايزه انام ورايا بكره جامعه ومش فاضيه خالص
    عمر بغضب مكتوم .....حاضر يافريده هروحك
    ليدير السياره ويذهب بسرعه جنونيه ويخرج هاتفه ويتحدث بصوت جاهد لاخراجه هادئ
    عمر ......لو سمحت فيه حجز بااسم عمر عاصم ممكن تلغيه ..........شكرا معلشي تعبتك ..
    ليقذف الهاتف بقوه من يده ويسوق باقصي سرعه لديه
    فريده بخوف .....ممكن تهدي السرعه شويه
    عمر .....لا رد
    فريده والدموع تنهمر علي وجهها
    فريده بخوف ودموع ......عمر انا بخاف...... بخاف قوي من السرعه
    ليبتسم عمر فهذه المره الاولي التي يستمع الي اسمه منها




    لينظر اليها عمر بابتسامه سرعان ماتختفي عند رؤيته لدموعها
    ليهدء السياره تدريجيا حتي وقفت
    لينظر اليها فتدير وجهها الي الناحيه الاخري .ليدير وجهها الي ويمسح دموعها
    عمر باسف .....انا اسف متزعليش كنت مدايق
    لتبكي فريده بحرقه ......عايزني اسامحك بسرعه طيب اعمل ايه في السنتين الي قهرتني فيهم الي المفروض نخرج ونتفسح سوا ونتعرف علي بعض مش تبجي بين يوم وليله وتقولي بحبك وعايز اجوزك وعايزني اسامحك بسهوله كدا
    ليمسك عمر يدها ويقبلها بحنان وهو ينظر في عينيها ....انا اسف سامحيني علشان خاطر اغلي حد عندك ومش هضغط عليكي والله خدي وقتك خالص لحد لما تحسي انك مسمحاني بس معاد الفرح خلاص منهي تاني يوم متخلصي امتحانات نص السنه علشان نبقي متفقين حتي لو كنتي لسه مسمحتنيش نبقي ساعتها نتصافي في بيتنا خلاص والله بحبك وانتي عندي اغلي من حياتي يافريده
    لتنظر اليه بدموع وسخريه.......متستغربيش انت اغلي من حياتي يافريده ....عارفه الحب من اول نظره اهو انا حبيتك من اول نظره
    لتبتسم ابتسامه صغيره وهيا تمسح دموعها
    لينظر اليها عمر بحزن ...طيب دلوقتي كنت هزمك هلي العشا في مكان سبع نجوم ولغيت الحجز اعمل ايه بقي
    اقولك ايه رايك نروح الملاهي
    لتبتسم فريده بدون وعي .....بجد
    عمر بتفكير لتلمع في عينيه فكره .....خلاص ايه رايك نروح الملاهي
    فريده بفرحه وابتسامه لم تعيها .....بجد هنروح الملاهي ...لتدرك نفسها سريعا وتدير وجهها .....مبحبش الملاهي شكرا
    لتظهر علي وجه عمر ابتسامه خبيثه وهو ينظر اليها .....خلاص انا هروح علشان بصراحه جايلي مزاك اروح واكل غزل البنات وحمص الشام وهاخدك معايا علشان مضطر مش هينفع اسيبك لوحدك
    فريده وهي علي وشك الاعتراض ...مب....
    عمر بسرعه مقاطعا ايها ......خلاص متكليش معايا غزل البنات هاكل لوحدي
    لتعض فريده علي شفتيها بغيظ منه
    ليبتسم عمر ابتسامه واسعه وينظر امامه


    إرسال تعليق