-->

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل الثالث عشر

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل الثالث عشر


     الفصل الثالث عشر


    عمر بضيق ....انت بتقول ايه وفريده رايحه معاكوا
    حسام بخبث....وفريده كمان رايحه معانا متيجي انت كمان واهو تعزي مليكه بالمره
    عمر بضيق ...اقفل ياحسام واوعي تمشي الا لما اجي ومتقولشي لفريده اني جاي فاهم
    حسام بخوف مصطنع ......فاهم .....ياعم فاهم انت هتطلع من التلفون تضربني ولا ايه
    ليغلق عمر الهاتف ويتوعدها .... ماشي يافريده
    مانا مش كيس جوافه هنا.....
    ندي بضيق ....احنا مستنين ايه ياحسام
    مش يالا بقي ولا ايه فريده وجت فاضل مين
    حسام وهو ينظر في ساعته بتوتر......خلاص هنمشي اهو دقيقه هعمل مكالمه وجاي
    ليذهب ليحاول الاتصال بعمر ليجده قد اقبل عليهم
    حسام بضيق....اتاخرت ليه ياعمر البنات ادايقوا
    عمر ببرود وهو ينظر في اتجاه فريده....مش لما لبست وفطرت وجيت
    حسام بحده ....يابرودك يااخي سايبنا ملطوعين وقاعد تفطر دا انت فظيع بجد الله يكون في عون فريده
    من الي هتشوفه معاك
    عمر بحده ...متلم نفسك ياعم حسام ايه الله يكون في عونك يافريده هوانا علشان سكتلك وبغدين مستعجل واقف ترغي ليه
    حسام وهو ينظر له بغيظ.....ماشي ياخويا ياالله خلينا نروح نشوفهم زمانهم شايطين علي الاخر
    عمر بابتسامه ....هو انا عايز ايه اكتر من كدا
    ليذهبو اليهم
    ندي بضيق ...كل دا ياحسام كان زمانا وصلنا من ساعه
    فريده وهي تدير وجهها ناحيه ندي بغيظ ....ودا ايه الي جابه هو كمان هيا ناقصاه الحكايه احنا ناقصين غتاته
    ليدخل عمر راسه من شباك السياره ويقترب من اذنها بهمس .......سمعتك علي فكره والعداد بيعد




    لتنظر اليه بضيق وحده .....شكلك هتتعب من كتر العد
    لتنظر الي ندي بضيق .....متخلي خطيبك يخلص يا ندي خلينا نمشي ولا هنبات هنا
    ليدخل حسام السياره بسرعه دون ان ينتظر ليسمع كلام ندي .....انا خلاص هطلع
    اهو
    بينما ندي تفتح الباب لتجلس بجانب فريده بالخلف
    ليمسكه عمر بسرعه وهو ينظر الي فريده
    عمر ببرود.....ياريت ياانسه ندي تخليكي جنب خطيبك علشان انا هقعد جمب مراتي
    فريده بضيق ....انزلي ياندي علشان انا علي اخري وشكلي هنزل اخد تاكسي
    عمر وهو ينظر اليها بضيق لتجاهلها اياه ......طيب اقعدي علشان مكسرش راسك دلوقتي انتي مش عرفاني واخر مره تعلي صوتك وانتي بتتكلمي فاهمه
    لينهي كلامه بحده
    لتدير فريده وجهها ناحيه زجاج العربيه وتترك لدموعها العنان
    ليصعد عمر الي جانبها ويغلق الباب بقوه وهو يشعر بضيق من حزنها ....اطلع ياعم حسام خلينا نخلص في ام اليوم دا
    ********************************
    سليم وهو يحمل ابنه احمد ويحاول اسكاته بينما يتحدث علي الهاتف
    .......خلاص ياطارق انا لقيتلك داده بس انا مستني اختي تقولها وهجيبها واجيلك اول ماترد
    طارق بهدوء.....طيب وانت واثق فيها ياسليم انا هقعدها معانا وهسيب بنتي ليها
    سليم بثقه .....واثق فيها جدا هيا طالبه في كليه هندسه كانت قاعده مع جدتها عندها ٢٠ سنه تقريبا بالكتير
    طارق باستفسار.....طيب لما هيا في كليه هندسه ايه الي يخليها تشتغل داده
    ليجيب سليم وهو يهز ابنه......اصل هيا علي قد حالها وكانت هايشه مع جدتها وصاحب البيت تقريبا كان عايز الشقه بس كان سايبها علشان ستها ست كبيره لما ماتت هتضطر هيا تسيب البيت فانا قولت تيجي تشتغل مربيه واهو تكسب فيها سواب
    طارق ....تمام ياسليم متشكر تعبتك معايا الفتره الي فاتت دي
    ليضحك سليم ......تعبتي ايه يابني دانت مهما تتعبني مش هتتعبني زي مابن الكلب دا مطلع عيني
    طارق بضحك ......هههههه هو انت لسه شوفت حاجه طيب انت معاك مامته طيب انا اعمل ايه وانا حبيبه مطلعه عيني وعين الي جبوني
    سليم بحزن علي حاله صديقه ......صحيح ياطارق انت مقولتليش هيا ايه ماتت ازاي
    طارق بحزن وضيق وهو ينظر الي ابنته .........كان بسبب وحده ....وحده مكرهتش حد في الدنيا قد مكرهتها
    سليم بتعجب وتساؤل.......ومين الوحده دي ياطارق
    طارق بغضب ......بعدين ...بعدين ياسليم علشان انا مش فايق دلوقتي ...واه لما تيجي وتجيب معاك البنت دي ابقي رن عليا ممكن مكنش في البيت
    سليم بتفهم .....ماشي ياابو حبيبه سلام دلوقتي
    ********************************




    في فيلا عاصم
    سهير وهي تنظر الي اختها فاتن الشارده ......مالك يافاتن سرحانه في ايه من ساعه مقعدنا وانتي سرحانه ايه الي شاغل بالك
    سالي وهي تنظر الي خالتها ......اه صحيح ياخالتو هو عمر لسه مجاش
    فاتن بضيق شديد.....لا لسه منزلشي شكله شاف بنت ناديه وعجبته ...مش عارفه اعمل ايه عايزه انهي الجوازه دي ومش عارفه اعمل ايه
    سالي بضيق وغيرهممزوج بالغضب .....طيب هتعملي ايه ياخالتو هتسبيه يجيبها هنا ....وبعدين هيا حلوه علي كدا ولا ايه
    فاتن بحقد وغل ففريده تشبه والدتها من احبها زوجها عاصم ولا زالت لذكراها اثر في قلبه .....حلوه ....هي حلوه بس...حلوه دي شويه عليها بس انا برضوا مش هسيبها تدخل البيت دا لازم اخليها تقول حقي برقبتي ...لازم اخليها تطلب تطلق لنفسها
    سهير بخبث .....شوفي انتي عايزه ايه واحنا معاكي في الي هتعمليه مانا برضو نفسي اناسب اختي ولا ايه
    سالي بتاكيد .....اه طبعا قولتي ايه ياخالتو
    فاتن بضحكه جانبيه ......امال هوا انا استغني عنك
    بس بنت ناديه عايزه تكتيك من نوع خاص
    *********************************
    يصل حسام اخيرا الي الحاره
    حسام بتنهيده .....وأخيرا وصلنا ...يالا يا ندي خودي الحاجات دي انتي وفريده واطلعو واحنا هنيجي وراكي
    عمر وهو يجذب الاكياس من يد فريده....اطلعي انتي وانا هجيب الحاجات واجي وراكي مع حسام لما يركن وبلغيها اننا هنطلع وراكي علشان تعمل حسابها
    لتصعد فريده دون ان ترد عليه..........
    عمر بضيق من حالتها فهو يتمني ان تسامحه وتصفو له
    فكم يعشقها هيا من سلبت قلبه وعقله منذ اول لقاء له بها .......يارب صبرني علي الي انا فيه
    حسام بضحك ....انتي بتندبي ياشبه
    عمر بضيق ....خلص ياحسام في ام اليوم الي مش راضي يخلص دا انا مش ناقصك
    ليركن حسام السياره ليقابل عم عبده في طريقه
    حسام .....سلام عليكم ازيك ياعم الحج
    عم عبده.....وعليكم السلام يابني هو انت طالع عند الانسه مليكه
    حسام بايماءه.....اه ان شاء الله ياعم الحج ...عن اذنك
    عم عبده ....اتفضل يابني
    ليصعد حسام وعمر الي شقه مليكه ليجدها تجلس مع فريده وندي
    حسام دون ان يمد يده لها بالسلام .....ازيك يامليكه عامله ايه... البقاء لله يامليكه وربنا يجعلها اخر الاحزان
    مليكه بسخريه .....ماهو خلاص هيا كانت اخر حد في عيلتي كلهم ماتو وبقيت لوحدي
    عمر بحزن علي حالتها ......ولوحدك ليه ماكلنا معاكي هنا انا وفريده وحسام وندي ...اعتبريني ياستي انا و حسام اخواتك واي حاجه تحتاجيها مش تترددي انك تكلمينا وتطلبيها
    لتبتسم فريده له دون ان تشعر ليغمز لها عمر فتدير وجهها الي الناحيه الاخري وتنهر نفسها
    مليكه ....متشكره يادكتور ربنا يخليكو اتفضلو جوه معلشي المكان علي القد بس الحمد لله كويس




    عمر بضيق مصطنع ......يعني بقولك اخواتك تقولي يادكتور ياستي خلي البساط احمدي وماله المكان ماهو زي الفل اهو كفيا ان انتي فيه
    لتبتسم مليكه ابتسامه خفيفه ....متشكره قوي ياعمر
    ربنا يعلم اني بعتبركوا كلكم اخواتي
    ندي وهيا تنظر الي مليكه .......طيب مردَّتيش يامليكه علي الي قالتهولك فريده
    مليكه بحيره .....طيب يعني هو كويس ومحترم ولا هيطلع عيني وهطمرمط معاه
    فريده بتاكيد وطمانينه..متخافيش يامليكه سليم ماكدلي انه كويس جدا وكمان مش هيخليكي تسيبي الكليه
    عمر باستفسار ....هو مين الي انتو بتتكلمو عليه
    دا
    فريده بتوضيح .....دا ظابط صاحب سليم مراته متوفيه وعايز مرافقه للبنته عندها ٥ سنين
    لو مليكه وافقت هيبقي شغل وسكن وعيله وهيا مش هتبقي مطالبه باي حاجه غير انها تهتم ببنته وهتعرف باقي التفاصيل منه لما تقابله
    عمر بهدوء.........لو مش عايزه تشتغلي متشتغليش يامليكه وانا كفيل باي حاجه تطلبيها هجبلك شقه تسكني فيها وكل الي انتي عايزاه هجبهولك
    مليكه بشكر....متشكره ياعمر بس انا بمره ان شاء الله هروح مع سليم واقابل صاحبه واتفق معاه علي كل حاجه
    حسام بابتسامه ....متشكره علي ايه يابنتي هو فيه شكر بين الاخوات خلي بالك من نفسك اهم حاجه
    احنا هنمشي وانتي ياندي لما تقرر تمشو اتصلي بيا اوخلي فريده تتصل بعمر ...متروحوش لوحدكوا
    ندي بايماءه .....تمام ياحسام روح انت وخلي بالك من نفسك
    حسام بحب ...وانتي خلي بالك من نفسك
    لينظر عمر الي فرسده بابتسامه .....وانتي مفيش خلي بالم من نفسك ياعمر
    فريده ببرود......لا مفيش اتفضل يالا
    عمر بضيق مصطنع.........ياستير يارب انتي مبتعرفيش تقولي كلمه حلوه خالص كله دبش
    فريده بحده .....ان كان عجبك
    عمر بهمس......عاجبني طبعا هو دا سؤال
    لتدير فريده وجهها الي الناحيه الخري وترتسم علي وجهها ابتسامه حاولت ان تُخفيها
    ليقترب حسام من عمر وهو ينظر اليه بخبث.....مش يالا ياعم الحبيب
    عمر بضيق....يالا ياوش الفقر
    *********************************
    لتجلس فريده وندي مع مليكه
    مليكه بمكر....بس ايه ياندي عمر شكله واقع واقع مش ذي ماكنت بتحكي عنه
    فريده بحزن ....هو واقع لكن ميمنعش اني ارد كرامتي الي بعترها ولا ايه ٠
    ندي بمكر .....ايه 🤣 طيب ياستي احنا معاكي انك تردي كرامتك بس من غير متفرطي فيه يافريده
    عمر كويس ومتنيش ان جدك هو الي غصبه عليكي برضو زي ما جبرك انتي كمان كنتي مدايقه
    مليكه بايماءه....صح ياندي والله عمر شكله كويس قوي ومحترم ومش بيحبك
    لتضيق فريده من بين عينيها وهي تنظر لها
    ندي بضحكه .....دا بينوت فيكي يابنتي عينيه كانت بتضحك كل لما يبصلك او يكلمك باين عليه قوي انه يعيني جاب اخره
    فريده بضحك ....من يوم دا لسه شايفني امبارح ...وبعدين قوليلي هنا انتي كنتي في ايه ولا ايه



    مليكه بابتسامه ماكره.....ماهو يعني مش معني اني زعلانه مش هبقي مركزه دانا مركزه قوي كمان🤣🤣
    ندي بضحك هيا الاخري .....عندك حق والله يالوكه دا انا نفسي كنت مركزه معاهم اكتر مركزت مع حسام تخيلوا دي
    مليكه وهي تضحك...تخيلي يافريده 🤣🤣
    ******************************
    في سياره حسام
    حسام بمكر وهو يوجه انظاره في اتجاه عمر .....بس ايه ياعم شايف ان الحب ولع في الدرا
    عمر بتنهيده حالمه .....خالص والله ياحسام دا انا بعد الايام علشان تبقي معايا ...نفسي اغمض عين وافتح الاقيها سامحتني عايشين سوا زي اي اتنين بيحبو بعض
    حسام بابتسامه ....متقلقش ياعمر فريده قليها طيب جدا هيا بس بتحاول ترد كرامتها الي انت بعترتها
    عمر بحزن .....وانا معاها لحد لما ترد كرامتها براحتها
    حتي لو هستناها عمري كله
    حسام بضحكه ....والله انا مش مصدق عيني واخيرا عمر الصاوي حب زي البنادمين
    عمر بضيق مصطنع ......هو انا مش بنادم ولا ايه يازفت انت متحترم نفسك
    حسام بخوف مصطنعة......خلاص ياعم انت مالك انحمقت قوي كدا ليه داانا بهزر



    عمر وهو يتمالك نفسه.......طيب يالا خلينا نروح اصل انا منمتش طول اليوم وعايز اروح ولما يتصلو عليك ابقي قولي علشان هروح معاك عايز اعزم فريده علي العشا في مطعم
    حسام ....ايوا ياعم طيب متعزمنا انا وندي وتكسب فينا سواب
    عمر بضحك .....اكسب فيك سواب .....لا ياعم انا عايز اقعد مع المزه شويه 0


    إرسال تعليق