-->

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل الخامس عشر

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل الخامس عشر


     الفصل الخامس عشر


    '
    بعد فتره يصل عمر وفريده الي الملاهي
    لينزل عمر من السياره وتظل فريده مكانها وهي مربعه يديها بضيق
    ليتجه عمر اليها ويفتح باب السياره ويفك حزام الامان
    فتنظر اليه فريده بغضب.....انت بتعمل ايه سيب....
    ليشير اليه باصبعه ....ولا كلمه انزلي وانتي ساكته
    ليمسك يده في يدها ويشبك اصابعهم بتملك
    ايه رايك ندخل بيت الرعب ......
    فريده بتوتر .....شكرا مبحبش بيت الرعب وبعدين انا مش هركب معاك اي حاجه خلاص
    عمر بضيق وهو يخرج هاتفه .....خلاص براحتك بس تعالي نصور صورتين ليجزبها اليه بتملك ويلتقط بعض الصور السلفي
    عمر وهو ينظر اليها بحب .......يعني هيجرا حاجه لو ضحكتي ياشيخه انا مش عارف عقداهم كدا ليه فكيها شويا ياستير عليكي شبه الست النكديه كدا
    لتفلت منها ابتسامه جاهدت ان تخفيها
    عمر بضحكه جذابه .....ايوا كدا والله الواحد مهياخد منها حاجه يابنتي الدنيا دي لازم نضحك ونفك كدا
    فريده بتنهيده .....ماشي وانت عايز ايه دلوقتي
    ليمسكها عمر من يدها ويجلسها علي مقعد قريب ويجلس بجانبها .....بصي ياستي احنا بالشكل دا مش هنسلك مع بعض خالص ايه رايك نعمل معاهده صلح
    مابينا




    لتنظر اليه فريده بعدم فهم ..مش فاهمه يعني عايز ايه
    عمر وهو ينظر في عينيها ......ننسي كل الي فات ونبتدي من جديد كاننا لسه مخطوبين وبنتعرف علي بعض وانا ياستي معاكي لحد لما تقولي خلاص ياعمر ان اكتفيت من فتره الخطوبه موافقه
    لتنظر اليه فريده بتفكير .....حتي لو طالت الفتره دي ووصلت سنه مثلا
    عمر بتاكيد ....حتي لو وصلت سنتين انا معاكي علي طول ومش هزهق منك ابدا
    لتبتسم فريده باقتناع ......طيب يالا علشان انا عايزه العب لعب كتيييير واكل حلبسه
    لينظر اليها عمر بضحك ....مكان من الاول ياحلبسه لازم يعني شغل التقل دا
    لتضربه فريده في كتفه بتذمر.....خلاص مش عايزه منك حاجه انت ماشيه
    ليجذبها عمر بسرعه .....ياستي بهزر انت مبتهزرش يارمضان
    فريده بغيظ ......لاياخويا مبهزرش
    عمر بمحبه .....طيب تعالي انا هعيشك يوم عمرك معشتيه قبل كدا
    ********************************
    علي الجانب الاخر
    ندي ببكاء......كل منك انت وصاحبك اهي فريده زعلت مني لاول مره في حياتها مش هسامحك ياحسام ابدا
    ابدا
    حسام بضيق .....يابنتي جبتيلي صداع من ساعه مامشينا وانتي مشغله وصله النكد بتاعتك دي ايه في ايه ماعمر خدها معاه في العربيه وزمانهم ولا علي بالهم وانتي شغاله اهئ أهئ من الصبح فصلتيني والله
    ندي بتذمر وهي تمسح وجهها بكفيها.......انا ياحسام زي الست النكديه طيب انا زعلانه منك بقي ومخصماك
    ليرفع حسام يده بلا مبالاه ...
    ندي وهي تنظر اليه بحزن .....انت بتشوحلي ياحسام شكرا شكرا قوي ياحبيبي علي كل حاجه
    لتنهمر دموعها علي خديها تابي ان تتوقف
    لينظر اليها حسام بحزن فهو لم يرد ان تصل الامور الي هذا الحد
    حسام بضيق وهو يجزبها اليه ....خلاص متزعليش انا اسف ياستي
    ندي وهي تحاول ان تدفعه ليشدد من احتضانها ....سيبني ياحسام سيبني انا لسه مخصماك
    لينظر اليها ويعض علي اسنانه بغيظ .....خلاص بقي ياندي والا والله اخليهم يمسكونا في الطريق 🙈🙈
    لتخجل ندي بشده من كلامه وتدفعه بقوه وتمسح دموعها بسرعه ....خلاص انا مش زعلانه انا خلاص صلحتك
    ليضحك حسام بصوته كله مما جعل قلبها يدق بسرعه جنونيه كاد ان يسمعها
    حسام .....خلاص ياستي انتي مالم قلبتي كدا ليه🍓
    يالا خلينا نروح





    *********************************
    يمر الليل وياتي الصباح
    فايزه ...فريده قومي ياحببتي يالا هتتاخري علي جامعتك
    فريده بنعاس فهي قدتاخرت في نومها اليوم كثيرا.......
    حاضر ياماما انا قومت اهو لتستيقظ وتتوضا وتؤدي فرضها وتنزل الي الاسفل
    فتجد الجميع علي طاوله الطعام
    لتذهب الي والدها وتقبله وتنظر الي عمر وتبتسم وتجلس لتفطر معهم
    سليم وهو ينظر اليها بسعاده لانه واخيرا راي وجهها يضحك.....قوليلي ياديده قولتي لمليكه علي موضوع الشغل
    فريده وهيا تنظر اليه .....اه قولتلها وان شاء الله هتقابله وقت مانت عايز لوعايز النهارده تمام يبقي بعد منخلص محضرات يعني علي الساعه ٢ كدا
    سليم بابتسامه .....طيب تمام علي الساعه ٢هاجي اخدك انتي وهيا ونروح وان شاء الله يعجبها الشغل واجيبك وارجع علشام انهارده اخر يوم في اجازتي
    فريده باقتناع.......تمام انا همشي بقي علشان جامعتي هعدي علي ندي ونروح سوا دلوقتي مستنياني
    عمر وهو ينظر اليها ......طيب استني هوديكي علشان حسام مشي وخد ندي معاه وقالي علشان اوصلك
    فريده بتعجب ....اشمعنا يعني .....طيب مش مشكله خلاص انا هستناك لما تخلص فطارك
    لينهض عمر من مكانه....انا خلاص خلصت يالا بينا
    لينظر الي عمه وزوجه عمه ....انا هستاذنكو علشان هسافر اسكندريه النهارده بعد موصل فريده
    اسماعيل بابتسامه ....لهي يابني مكنت قعدت معانا كمان يومين
    عمر ....معلشي ياعمي والله الود ودي اقعد معاكو طول العمر بس عندي محضرات وبقالي فتره مروحتش الكليه مش عايزهم ياخدوا اجراء ضدي
    اسماعيل بتفهم ....روح يابني ربنا يصلحلك الحال
    لينظر الي فريده ويشير اليها ان تتقدمه
    *************************
    في سياره حسام ......
    ندي بضيق ......تلفوني فصل شحن قبل ماقول لفريده اننا هنمشي مش عارفه ايهوالي هيحصل يعني لو عمر مودهاش دا كله حب يعني
    حسام بضيق ....ندي قولتلك عمر مسافر اسكندريه النهارده علشان كدا عايز يودي فريده ويقعد معاها شويه
    ندي بتفهم .....خلاص ربنا يصلح لهم الحال
    ليبتسم لها حسام .....
    ********************************
    فريده وهي تنظر اليه .....انت صحيح هتمشي النهارده
    عمر بابتسامه حزينه......اه ان شاء الله بس هكلمك علي طول اوعي تقفلي موبايلك
    علشان مزعلشي منك
    فريده بايماءه .....خلاص ماشي سلملي علي عمو وطنط فاتن
    عمر وهو ينظر اليها كمن يحفر ملامحها في قلبه وعقله .....الله يسلمك ياقلبي
    لتخجل فريده بشده ....
    *****************************
    طارق .....ايه ياعم سليم انت فين انا قولت انك نسيتني
    سليم .....موجود والله انا بتصل عليك علشان اقولك اني هاجي ان شاء الله وهجيب المربيه انهارده علي الساعه ٢ اعمل حسابك تبقي في البيت
    طارق بفرحه.......تمام يا سليم منحرمش منك انت والله مش عارف خدمتني ازاي
    سليم ولا يهمك ياعم مع اني زعلان علشان مجبتش حبيبه الاسبوع الي قولتلي عليه
    طارق .....انا اعتذرت عن المهمه وخدت الاسبوع دا اجازه




    سليم ......تمان ياعم ربنا يعينك ويقويك
    طارق.......يارب ياسليم يلا انا مستنيك
    *******************************
    ليمر النهار سريعا وتخرج الفتيات من مبني الجامعه لتصتدم ندي برانيا
    لتتجاهلها ندي وتذهب .....
    لتعض رانيا علي شفتيها .....حيوانه
    فريده وهي تنظر الي ندي بضيق.....ابعدي عن البنت دي ياندي ملكيش دعوه بيها شكلها خبيثه واحنا مش زيها
    ندي بعدم مبالاه .....هتعمل ايه ياعني ولاتقدر تعمل حاجه
    مليكه باعتراض ......اناةرايي من رأي فريده ياندي خلي بالك منها
    ندي بضيق .....انتو هتقلقوني منها ليه ياجماعه خلاص بقا انا هطلع استني حسام بره وانتي يافريده ختستنوا سليم مش كدا
    فريده بايماءه .....اه زمانه جي هنروح معاه انا ومليكه روحي انتي
    لتذهب ندي مع حسام
    وتبقي فريده ومليكه بانتظار سليم
    ********،******************
    سليم وهو يقود سيارته باتجاه الجامعه
    ليصل بعد فتره من الزمن ليست بالطويله
    فريده وهي تجذب مليكه من يدها .....اهو سليم جه اهو يلا بينا
    فريده بمرح.....ازيك ياابيه كنت فين دا كله ولا طعنا ولا يمكن يورا خدتك مننا
    سليم بحرج ومكر ......اه ياستي خدتني منك زي ما عمر خدك امبارح ومجتيش الا نص الليل
    فريده بتذمر .....بتردهالي ياابيه طيب ماشي ليك يوم هههه
    سليم بضحك ...ماشي ياستي ...ليحول نظره الي مليكه
    ازيك يامليكه عامله ايه ....يارب تكوني احسن النهارده
    مليكه بابتسامه ....اه الحمد لله احسن انا مش عارفه اشكرك ازاي يااستاذ سل....
    ليقاطعها سليم بغضب مصطنع ......سبق قولتلك اني زي اخوكي في وحده تقول لاخوها ياستاذ .....خليها سليم بس يامليكه
    لتوما مليكه براسها
    سليم ....طيب يالا الراجل مستنينا يالا علشان منتاخرش عليه
    مليكه /فريده ......حاضر
    بعد فتره من الزمن يصل سليم الي منزل طارق




    **************************
    طارق وهو يهندم ملابس ابنته ......حبيبه عمو سليم جاي وجايب معاه المربيه الي هتقعد معاكي بعد كدا عايزك تبقي مؤدبه وجميله علشان يحبوكي ويقولو الله
    بيبه جميله وشاطره تمام يابابا
    حبيبه بابتسامه واسعه وهي تومأ براسها.....حاضر يابابي هابقي شطوره وهسمع كلامك علي طول
    ليبتسم لها طارق ويقبل راسها
    ليسمع جرس الباب ٠
    طارق بابتسامه اهم جم يالا علشان نقابلهم
    يذهب طارق وحبيبه ليفتحو الباب
    ليبتسم طارق ابتسامه واسعه عند رؤيته لسليم سرعان ما يتجهم وجهه عندما يلمح مليكه خلفه
    سليم وهو ينظر الي ماينظر اليه طارق ليجد مليكه ايضا قد جحظت عيناها
    سليم باستفسار ......مش هتقولنا اتفضلو ولا ايه يا طارق
    طارق بابتسامه حاول جاهدا ان يرسمها علي وجهه..... اه طبعا اتفضلو ....اتفضل ياسليم متاخذنيش اصلي كنت بشبه علي الانسه بس شكلي طلعت غلطان
    ليدخل سليم ومن خلفه فريده ومليكه التي تشبثت بيد فريده بشده لاحظتها فريده
    سليم بس مقولتليش بتشيه علي مين فيهم
    طارق وهو يحاول ان يغير الموضوع .....معرفتنيش ياسليم
    سليم بابتسامه مصطنعه لريبته في امر طارق




    فريده اختي ومليكه زي اختي بالظبط يا طارق ويمكن اكتر من فريده
    ليطمان قلب مليكه نسبيا كون هناك من تلجا اليه
    بس برضو كنت بتشبه علي مين
    طارق ببرود.....كنت بشبه علي الانسه مليكه بس الي بشبها بيها كانت.......
    ليقطع كلامه صوت حبيبه وهيا تقترب من مليكه
    حبيبه بابتسامه .....انتي مليكه الي هتقعدي معايا هنا
    مليكه بابتسامه صادقه فهي قد احبتها منذ صغرها وحملتها كثيرا من جدتها والدته اباها عند غياب امها كم كانت تحبها وحبيبه ايضا .
    .....اه انا الي هقعد معاكي هنا
    حبيبه بتعجب وهي تنظر اليها ......حاسه اني شوفتك قبل كدا بس مش عارفه فين
    ليضحك سليم بقوه .......بنت ابوكي فعلا عندها احساس ظابط بوليس هههههه
    علي العموم احنا هنمشي وخلي بالك من مليكه ياطارق دي امانه عندك وانتي يالوكه لو عزتي اي حاجه اتصلي عليا ومتتردديش فاهمه
    لتهز مليكه راسها بالايجاب .....فاهمه
    سليم وهو يسلم علي طارق.......مش هوصيك ياطارق خلي بالك من مليكه
    طارق بابتسامه مصطنعه خبيثه.......متخفش في عنيا ان شاء الله
    ليذهب سليم وفريده
    بينما مليكه تجلس وعلي قدمها حبيبه تلاعبها
    طارق ببرود ......اظن حضرتك عارفه انتي هنا ليه




    مليكه بتوتر وهي تنظر الي الارض......علشان حبيبه
    طارق ببرود شديد ......عليكي كل حاجه في البيت خاصه بيا وبحبيبه كل حاجه في البيت
    حبيبه بتروح الجضانه من الساعه ٨ للساعه٣
    يكون اكلها الصبح جاهز اكل صحي تيجي من الحضانه تغير لبسها وتعمل واجبها وتذاكر تلعب شويه وعلي الساعه ٨ تنام
    دا طبعا غير اكلي انا انا بتغدي هنا مبتعشاش فطاري كوبايه قهوه مظبوطه وبس
    هدومي كل يوم تكون مغسوله ومكويه
    مش عايز اي غلطه لاني بجد مش هرحمك فاهمه
    انهي كلامه وهوينظر الي عينيها لتتلالا الدموع فيها ابيه النزول ........


    إرسال تعليق