-->

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل العشرون

رواية نعم هذه انا زوجتك الفصل العشرون


     الفصل العشرون


    ندي بابتسامه .....انت مرتبط يادكتور
    ليبادلها حسام الابتسامه ......زيك بالظبط
    ندي بدهشه مصطنعه.......ايه دا متجوز دكتور حسام عبدالرحمن
    حسام بضحكه ......لا متجوز ندي محمد
    ندي بضحكه .....امممم تمام كدا يعني انت جوزي فياريت الحاضر يعلن الغايب علشان انا مقبلش احي حد من الزملا يجيب سيره جوزي ولا مز ولا قمر والحجات دي بتعصبني وانا قولت الي عندي محدش يرجع يزعل بعد كدا
    حسام بابتسامه جذابه ......خلصتي ابي عندك
    ندي وهيا توما له بضحكه .......ااه
    حسام بجديه ......تمام مخصوم منك ١٠ درجات علشان سالتي سؤال خارج الماده والحقيني علي مكتبي حالا
    لتمط ندي شفتيها بتذمر وهيا تضرب الارض برجليها ليضحك عليها زملاءها فهم قد احبوا مناوشاتهم الجميله غير ان هناك الكثير من الحاقدين واولهم رانيا وسلمي
    تلحق ندي بحسام الي مكتبه
    ليجذبها الي داخل احضانه ويهمس بالقرب من اذنيها .....ينفع الي حصل في المدرج دا
    ندي وهيا تنظر الي الارض تكادتموت خجلا من شده قربه ليرفع راسها بيده وينظر في عينيها بحب ......ينفع




    ندي ببراءه الاطفال ......اعمل ايه ماهو انت حلو وكل لما امشي في مكان المعكسات بتخرم ودني كل شوبه اشي حلو واشي مز وانا بغير عليك ياسوسو
    ليضحك حسام ضحكته الجذابه ......سوسو هيا وصلت لسوسو
    ندي بضحكه وقد تناست خجلها .......احلي سوسو في الدنيا ليخطف حسام 💋
    فتضربه ندي علي صدره وتبتعد بسرعه وهيا تنظر اليه بخجل .......كدا ياحسام من غير متزمر طيب لنفرض اني واكله بصل دلوقتي يبقي شكلي ايه
    حسام بضيق مصطنع وهو يحاول ان يخفي ضحكته ......روحي ياندي ....روحي قبل ماقتلك ياندي فصلتيني ياشيخه
    ندي بضحه عاليه وهيا تحرك حاجبيها ......احسن لتقبله علي الهواء وتذهب سريعا لتاخذ هاتفها وتهاتف فريده
    ندي بهدوء ......الو ياديده عامله ايهوعمر عامل ايه
    فريده بهدوء .....الحمد لله والله ياندي هو كويس اطمني وطمني حسام احنا هزخرج كمان شويه وهنروح علي البيت ابقو تعالو اقعدوا معانا شويه
    ندي بابتسامه .....ماشي اصلا فيه حاجات كتير عايزه احكيهالك بس لما البت مليكه تيجي هيا كمان علشان احكي مره واحده وحشتوتني قوي والله
    فريده بهدوء .....والله زانتي وحشتينا موت ياقلبي خلاص انا هتصل علي مليكه اخليها تجيب حبيبه وطارق وتيجي واهي تغير جو هيا كمان
    ندي بفرحه .....والله فكره طيب يلا see you ياقلبي
    فريده .....مع السلامه
    *****************************
    مليكه وهيا تقف في المطبخ بسعاده وتجلس حبيبه علي الرخامه
    مليكه بحب ......انا بقي هعملك احلي كيكه بالشوكولاته ممكن تكليها
    حبيبه بفرحه.....بجد .....انا نفسي فيها قوي ياماما بحبها موت بس بابا مكنش بيعرف يعملهالي فكان بيشتريها من بره بس انا كان نفسي اعملها مع مامي زي اصحابي
    لتقبلها مليكه بحب .....وانا هعملهالك علي طول ماشي ياقلبي
    حبيبه بابتسامه .....ماشي يامامي .
    ليرن هاتف مليكه لتشي الي مليكه باصبعها🤫
    مليكه بهدوء ......السلام عليكم
    فريده ....وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ازيك يامليكه عامله ايه ياقلبي
    مليكه بابتسامه سعيده عند سماعها لصوت فريده.......انا الحمد لله انتي عامله ايه وحسام وحبيبه
    مليكه بحب .....والله احنا ك يسين ياقلبي المهم انتي وعمر عامل ايه خرج ولا لسه
    فريده بهدوء وهيا تنظر الي عمر وهو نائم علي السرير بسكون.....الحمد لله والله هو كويس احنا هنخرج كمان شويه بس مستنين سليم لما يجي ياخدنا
    مليكه ..... طيب ياحببتي ربنا يتمم شفاه علي خير
    فريده بتنهيده ......يارب يامليكه يارب المهم انا بكلمك علشان تجيبي طارق وحبيبه وتيجوا تتغدوا عندنا النهارده




    مليكه بتفكير.......ماشي ياقلبي اول ماطارق يجي هقوله مش هينفع اقولك اه من غير ماقوله
    فريده بايماءه ....ماشي وانا برضوا هخلي سليم يكلمه
    مليكه بحب ......ماشي ياحببتي تعالي كلي معانا كيك بالشكولاته .
    فريده بابتسامه......بالهنا ياحببتي يالا بقي علشان اشوف عمر سلام
    لتغلق الهاتف وتنظر الي عمر
    فريده بتساؤل ...مالك انت كويس
    عمر بتعب .....اه الحمد لله هو سليم هيتاخر.
    ليدخل سليم بسرعه .....انا جيت اهو وجبت الهدوم لينظر الي مليكه بخبث
    ........يالا يافريده خدي الهدوم اهي وغيري لعمر لينهي كلامه بغمزه لعمر
    فريده بتوتر وحرج.....بس انا
    ليتركها سليم ويخرج دون ان ينتظرها ان تنهي كلامها
    لتقف فريده تنظر الي عمر و خيا تفرك ايديها في بعضهم من شده التوتر والخجل ..
    عمر وهو ينظر الي حالتها المتوتره........هتساعديني ولا ايه
    فريده وخيا تعض علي شفتيها.....انا....
    لتقاطعها دخول الممرضه .....انا اسفه الاستاذ سليم قالي اجي اغير لحضرتك
    ليبتسم عمر بخبث وهو ينظر الي فريده.......تمام ممكن تيجي تساعديني علشان انا مدايق قوي من لبس المستشفي دي




    لتهم الممرضه لتذهب اليه لتوقفها فريده بيدها
    فريده بغيظ وغيره واضحه .....عنك ياحببتي اصله المفروض جوزي وانا الي هغيرله فاسمحيلي وخدي الباب وراكي
    الممرضه بخجل ....اه طبعا اتفضلي يافندم عن اذنكوا
    لينظر اليها عمر وعلي وجهه ابتسامه سعيده .......اااااه
    فريده بخوف .......انا اسفه معلشي والله غصب عني
    عمر بحب ......ولا يهمك
    لتخلع عنه رداء المشفي وتنظر اليه عاري الصدر لتخجل وتحاول الباسه القميص بسرعه
    ااااه.....خرجت من عمر عندما ضغطت فريده علي ذراعه بقوه دون قصد
    فريده باسف.......انا اسفه ..انا اسفه والله حقك عليا
    عمر بتعب ......ولا يهمك عادي
    لتبتسم فريده وتكمل الباسه ملابسه
    يدخل سليم ويجده قد انتهي فيساعده ويذهبوا سويا الي المنزل
    ***********************************
    تنتهي مليكه من عمل الكيكه وتجلس بجانب حبيبه
    ويتناولو قطع الكيك سويا
    حبيبه بسعاده .......الله ياماما اجمل كيك في الدنيا
    لتقبل مليكه يدها بحب .....وانتي اجمل بيبه في الدنيا
    ليدخل طارق ويقبل مليكه من خدها .....وانتي اجمل مليكه في الدنيا كلها
    لتنظر اليه مليكه بحب وخجل.......طارق ...انت جيت امتي
    طارق بابتسامه........لسه جاي دلوقتي عاملين ايه
    ليوجه نظره الي حبيبه .....حبيبه بابا عامله ايه
    حبيبه بابتسامه ......الحمد لله يابابا والله انا كويسه تعالي كل كيك معانا
    طارق بحب وهو يحملها ويجلسها هلي قدمه........لا ياقلبي انا مش جعان جهزو نفسكوا بقي علشان عمو سليم عازمنا علي الغدا النهارده
    مليكه بابتسامه ......فريده قالتلنا بس احنا كنا مستنين نقولك الاول
    طارق بهدؤء....طيب انا هدخل اخد دش واغير هدومي تكونوا جهزتوا ماشي
    لتجذب مليكه يد حبيبه بسرعه لتجهزها وتجهز للذهاب الي صديقتها 🏃‍♂️🏃‍♀️




    *****************************
    حسام وهو ينظر الي ساعته بضيق ....هيا بنتك بقالها ساعه بتجهز ياماما دي لو بتجهز عروسه كان زمانها خلصت
    لتخرج ندي بسرعه وهيا تهندم ملابسها.......مش اتأخرت عليكوا صح
    حسام بضيق .......ابدا ياختي يالا خلينا نمشي اتاخرنا علي الناس
    لتقبل ندي يد والدتها وتذهب بسرعه وراء حسام
    لتدعي لهم والدتها بالسعاده
    **************************
    يدخل سليم وهو يدفع كرسي عمر ومن خلفه فريده وهيا تحمل حقيبه فيها ملابس عمر المتسخه
    ليندفع اليه الجميع
    الجد بتعب وهو ينظر اليه ......الف سلامه عليك ياعمر كنت عايز اجيلك بس هما مش قالولي الا الصبح وقتلو انك جاي .....حمد الله علي سلامتك يابني
    عمر بابتسامه ......الله يسلمك ياجدو ولا يهمك
    فاتن وهيا تقبل راسه .......حمدالله علي سلامتك ياحبيبي لتدفع فريده من جانبه وتاخذ منه حقيبته
    فاتن بكره وهيا تجذب حقيبه عمر من يد فريده .......عنك ياحببتي
    لتعطيها فريده الحقيبه بضيق دون ان ترد عليها
    لتنظر يارا الي امها بضيق وتعاود النظر الي عمر .....حمد الله علي سلامتك ياحبيبي ان شاء الله الي يكرهوك يارب
    ليبتسم اليها عمر ....الله يسلمك يايارا امال فين احمد
    يارا بابتسامه ....نام الحمد لله الواد دا طالع شقي زي خالو





    عاصم ....حمد الله علي السلامه ياعمر الحمد لله انها جت هلي قد كدا ياحبيبي ربنا نجاك لينا
    عمر بابتسامه ......الله يسلمك يابابا
    فايزه ......يالا ياجماعه خلوه يرتاح
    لتندفع سالي من الخلف ......عمر انت جيت امتي حمد الله علي السلامه ياحبيبي
    لتدخل ندي وحسام علي هذه الكلمه
    ندي بضيق وهيا تنظر اليها ........اقلها ايه دي انتي يابنتي مش بتنهدي حبيبك ايه حبك برص انتي مش شايفه مراته واقفه قدامك ولا ايه
    سالي بخوف منها ......اه انا اسفه يعني هو برضو ابن خالتي
    فريده بخبث .......اه طبعا ابن خالتك هو زي اخوها يالظبط ياندي خلاص
    لتدخل مليكه هي وحبيبه ومن خلفهم طارق
    حبيبه بابتسامه ....ايدا احنا شكلنا جينا في وقتنا بس هو انا فاتني حاجه ولا ايه
    لتضع ندي يدها في يد مليكه بضحك .....لا ياقلبي مش كتير ياعني
    لتضحك مليكه بهدوء .....طيب يالا خلينا ندخل ورا الجماعه
    فريده وهيا تنظر اليهم بضحك .....لينا قاعده عايزه اعرف ايه الي حصل النهارده في الكليه شوقتني الزفته مش راضيه تحكي الا لما نتجمع
    ندي بضحك .....هتنبهروا لما تعرفوا انا عملت ايه
    ليضحك ثلاثتهم
    مليكه بتذمر ....طيب انا دلوقتي جعانه خلينا ناكل وبعدين نبقي نقعد سوا
    فريده بهدوء......طيب يالا خلينا تنغدي دلوقتي سعديه جهزت السفره
    ليجلس الجميع علي السفرة





    يجلس الحاج محمود علي راس الطاوله وعلي يمينه ابنه اسماعيل وعلي شماله ابنه عاصم وبجانب كل واحد منهم زوجته وابنه وبجانب كل ابن زوجته
    وتجلس مليكه بجانب فريده يجلس جوارها طارق ومن الجهه الاخري تجلس ندي بجانب يارا وبجوارها حسام
    ليبدا الجميع في تناول الطعام لتصرخ فريده فجاه بالم

    إرسال تعليق