-->

رواية صفقة ثم عشق الفصل الرابع

رواية صفقة ثم عشق  الفصل الرابع


     الفصل الرابع

    عند زين ف الشركه
    مروان:يا زين عاملها حلو كفايه خيبه الامل الي حصلتلها ابوها واخوها باعوها تيجي انت تكمل عليها كفايه قوي انت مكنتش كدة يا زين انت معروف بطيبه قلبك
    زين بغضب:خلاص يا مروان وانت عارف كويس انا مكنتش عايز اتجوز بالطريقه دي او اني عاوز اتجوز اصلا
    مروان بغضب:انسي بقا يا زين انسي هي عاشت حياتها واتجوزت ونستك ايه انساها بقي موقف حياتك عليها ليه
    زين بغضب:مروان انا ممكن انسي اننا صحاب دلوقتي حالا فاهم
    مروان بسخريه:لا والله هتخسرني عشان بنصحك احنا اسفين يا زين بيه بعد اذنك وخرج مروان
    زين:ايه الي انا عملته دة بس انا اخسر الدنيا كلها إلا مروان وبعدين عندو حق بس انا والله مبقتش احبها انا بكرها والله بس انا مش قادر انسي الموقف لكن هي تولع

    عند عشق تليفونها رن وكانت سلمي
    سلمي:اخبارك ايه يا بنتي وحشتيني أوي مش هتنزلي الجامعه
    عشق:انا بقيت ف جحيم اكبر يا سلمي
    سلمي:ف ايه
    عشق حكتلها كل حاجه
    سلمي:مش عارفه اقولك ايه غير انك لازم تستحملي
    عشق:عارفه سلمي انا محتجاكي هستأذن من زين تيجي ماشي
    سلمي:ماشي ابقي ابعتيلي العنوان ف رساله سلام
    عشق:سلام







    جه الليل وزين استدعي مروان لمكتبه
    مروان ببرود:ايوة يا زين بيه
    زين:والنبي يا مروان اقعد بطل هبل
    مروان:لاء ف حاجه
    زين قام من مكانه ووقف قدامه:مروان انا متشتت متجيش تتغطني فاهمني بس والله انا مش فاكرها ولا بحبها والله بس الموقف صعب يا مروان
    مروان بصله:عارف يا زين بس لازم تنسي مش هتعيش طول حياتك كدة حاول
    زين:حاضر يا مروان حاضر بس متزعلش مني
    انا اسف بس المفروض متبقاش قفوش كدة انت عارف طبعي
    مروان بضحك:انا مزعلتش اصلا انا كنت بمثل عشان تحس بغلطتك انت عارف اني معنديش دم
    زين بضحك:ف الحته دي حقيقي انت معندكش دم
    مروان:حبيبي تسلم يلا عشان نروح
    زين:يلا

    روح زين البيت لقي عشق قاعدة علي الكنبه
    عشق:زين بيه العشا جاهز
    زين بلا مبالاه:ماشي طلع غير هدومه ونزل عشان يتعشا لقاها قاعدة علي السفرة قعد وكانو بياكلوا والصمت ثالثهم خلصو اكل وعشق غسلت الاطباق وهي طالعه الاوضه لقت زين قاعد ف الصاله كانت متوترة تكلمه
    عشق:احم زين بيه
    زين:نعم
    عشق:صاحبتي عايزة تيجي ممكن تجيلي لو حضرتك مش عايز دة بيتك و براحتك
    زين:ماشي
    عشق:شكرا
    زين بسخريه:كانت زيك كدة بردو حاضر وشكرا وف الاخر طلعت وسخه وانتي بقي ايه هنشوف مفجأتك ليا امتي
    عشق بغضب:متشبهنيش بحد فاهم مش عشان أجبرنا علي الجواز تقول عليا مش محترمه لاء انا محترمه غصب عن الكل
    زين قرب منها ومسك شعرها:يعني بتعلي صوتك وتردي عليا انا قولتلك قبل كدة انا مش طيب فاهمه ولو غلطه تاني منك هتشوفي وش عمرك ما هتشوفيه وبعدين فين الاحترام واحدة اخوكي وابوكي باعوكي بالفلوس يبقي اكيد عملتي حاجه غلط وعايزين يخلصو منك
    عشق ببكاء:بس متحكمش علي حد و خلاص متبقاش ظالم بقا
    زين دموعها وجعته:مثلي الاحترام بس مش عليا فاهمه وزقها يلا علي اوضتك يا محترمه ااه صاحبي جاي علي العشا بكره ابقي ارسمي عليه يلا







    طلعت تجري عشق وهي بتعيط جامد دخلت اوضتها فضلت تعيط كالعادة لحد ما نامت
    ف الصباح استيقظت عشق وعيناها وارمه من العياط اخدت حمام ونزلت تحضر الفطار وفطرت قبل ما ينزل وطلعت اوضتها
    زين نزل لقي الفطار علي السفره بس هي مش موجوة مثل عدم الاهتمام وأكل وراح شغله
    عند عشق اتصلت بسلمي قالتلها العنوان وبعد شويه جات سلمي لعشق واول ما شافتها عشق حضنتها جامد وفضلت تعيط ف حضنها
    سلمي ببكاء:عشان خاطري اهدي حاسه بيكي يا حببتي بس بطلي عياط
    هدت عشق شويه ودخلو قعدو ف الصاله
    سلمي:قوليلي بقا معاملته ليكي
    حكت عشق لسلمي كلامه امبارح
    سلمي:اكيد كان بيحب واحدة تانيه وخانته وهو بيكره الستات عشان كده
    عشق:انا مالي يشبهني بيها ليه
    سلمي:معلش هو قال 6 شهور ويطلقك استحملي وان شاء الله خير
    عشق:ان شاء الله




    تابع الفصل الخامس هنا 

    إرسال تعليق