Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غيرتني صعيدية الفصل الخامس والعشرون


 الفصل الخامس والعشرون

ذهبة الجميع الي المنزل ونزلت رهف وهي تتجنب النظر الي حازم وتقف هايدى بجنبة فهي عزمة نفسها علي الغدا باردة اووى ونظرت هايدى لرهف بخبث وقبل ان تذهب
اقتربت من حازم وقالت :
بيبي تعالي نقعد هنا انت وحشتني اوووى
رد حازم وقال لها :
محتاج اغير هدومي بس
ردت هايدى بدلع وقالت :
أوكي يابيبي بكرة أنا الا هساعدك في تغير هدومك
نظرت رهف بأشمئزاز وقالت :
ياله ياورد علشان جو العشق الحرام دة بيقلب معدتي
كتمت ورد وشادى ضحكتهم وقالت ورد :
ياله ياخيتي
نظر حازم بغضب وقال :
المكان الا بيقلب المعدة الا بتبقي في
ردت رهف وقالت :
خليك اهنية يابيبي ايه الجلع الماسخ دة بجيت بيبي ممكن صوح متنسيش ياجطه تجبيلو الببرونة
ضحك شادى بهسترية ونظر الي حازم الغاضب واختفت ضحكاتة وقال :
روحي ياورد خدى رهف وادخلو
ردت ورد وقالت :
بالأذن
رد حازم بصوت غاضب وقال :
هقصلك لسانك قريب يارهف
ردت رهف وهي ذاهبة وقالت :
بشوف منك حديد ومفيش فعل ياود عمي
اذداد غضبة ورد شادى وقال :
اهدى ياحازم دى مهما كان دى بنت
ردت هايدى بمكر وقالت :
شادى عندو حق يابيبي بس بردو عيب تقول الكلام دة زومي مفيش حد زيو
رد حازم بعصبية وقال له :
اسكتي خالص وبلاش كلمة بيبي دى تاني انتي فاهمة وتركها وذهب
نظرت هايدى لشادى وقالت :
شايف البنت البيئة دى خلت حازم يزعل ازاي
اقترب شادى وقال بغضب :
لسانك ميطولش عليها دى اختي وخليكي في حالك
ردت هايدى بتمثيل وهي تبكي وقالت :
كدة تهزقني ياشادى كدة تبهدلني واغما عليها
نظر شادى بذهول علي تلك الحية علي رأى رهف وقال :
حازم تعالي بسرعه هايدى اغمي عليها
جري حازم وذهب وشالها وذهب بها الي غرفته وظل يفوقها حتي فاقت والجميع يقف في غرفة حازم وقال حازم :
مالك ياهايدى اي حصل
مثلت هايدى وقالت ببكاء :
انت زعقتلي علشان بقولك بيبي وعلطول بقولهالك وسبتني ومشيت وحتي شادى بهدلني علشان بقولة رهف مكنش ينفع تعمل كدة مع حازم رد وقالي انتي مالك هي براحتها ومهي مش غلطانه وانتي السبب في الا بيحصل دة كان زمان حازم مع رهف دلوقت
نظر شادى بصدمة وقال :
انتي كدابة أوووى متصدقهاش ياحازم دى شتمت علي رهف قولتلها وقالت عليها بيئة قولتلها مطوليش لسانك عليها دى أختي لقيتها ردت علية وقالت بتشتمني ياشادى واغمي عليها والله مقولت كل الا بتقوله دة
نظر حازم وقال :
الكل يخرج برة مش عاوز كلام
الجميع يخرج ومصدومين من الا حصل ونظر حازم الي هايدى وقال :
هايدى شادى عمره ما يعمل كدة ابدا ياريت بلاش تكدبي انا لحد دلوقت هادى
ردت هايدى بتمثيل وبكاء :
انا مش بكدب عليك انت متأكد ان شادى مش بيحبني ومش عاوزني اكون ليك
اقترب حازم وظل يهدى فيها وقال :
اهدى ياهايدى بس انا عارف شادى كويس
ردت وقالت :
خلاص ياحازم هثبتلك دة مع الايام ان هو مش عاوزني وعاوزك تتجوز رهف وهثبتلك أن هو بهدلني
رد حازم وقال لها :
طيب ارتاحي انتي وانا هروح اغير في غرفة تانية
ردت هايدى وقالت :
روح خد شاور يابيبي وانا قاعدة عادى خليك هنا
رد حازم ب أستغراب وقال لها :
مش هتتكسفي ولا ايه
نهضت من السرير واقتربت منه وقبلته في خده وقالت :
أنا بحبك اوووى اووى ونفسي اكون معاك دلوقت قبل بكره
رد حازم وقال لها :
وانا كمان ياحبيبتي بس ابعدى شوية لو حد دخلهيفهمنا غلط
ردت هايدى وقالت :
ليه الكل عارف اننا هنتجوز عادى يابيبي
تذكر حازم رهف واشمئزازها من قربهم وقال :
انا رايح اخد شور وذهب وتركها
جلست هايدى علي السرير وهي تبتسم بمكر وقالت :
انا الا هكوش علي كل دة ومش هسيب رهف تاخدك وشادى دة همحي من حياتك هدمركم كلكم زى ما دمرته بابا ومات ونهبته كل حقه اه كان شريك اونكل كارم بس اخد كل حاجه مننا مش هسيبكم تتهنه







وخرجت هايدى من غرفة حازم وقبلت رهف في وجهها هي وورد وقالت :
خدوني معاكم تحت علشان حازم بياخد شور وخرجت لاني بتكسف بس زومي قليل الادب كان عاوزني اقعد بس هربت منه بالعافية
نظرت رهف اليها ب أشمئزاز وقالت :
في نار جهنم وبئس المصير أعوذ بالله
ردت هايدى وقالت لها :
أنتي أوفر جدا
ردت ورد بغضب وقالت :
اني كنت خابرة أنك كدابة وافتريتي علي شادى يابوز الأخص أنتي انتي جليلة الرباية ولمي لسانك أحسالك أحسن هجلع الا في رجلي وهطرقعلك علي وشك ونفوخك ياوكلة ناسك
ردت هايدى وقالت :
احترمي نفسك يابيئة أنتي أيه كمية القرف الا بتقولية دة ولهجتك غريبة أووى زوق شادى قزر أووى
أقتربت منها رهف وقالت :
هجولك حاجه وتحطيهم في ودانك زين الجزارة والجرف الا في الكون كله اتجمعه فيكي ياانثي البرص أنتي بتشبهيني بسحلية بس ظلمتها أنتي عجربة وحرباية أوعاكي تفكري أن الا عملتي دة خال عليه أني فهماكي زين وعارفة أنك متحبيش حازم واصل بس نواياكي الخبيثة دى متعملهاش علية ولسانك الزفر دة هجصهولك لو طول علينا واقتربت رهف وشدة ودانها وقالت ودانك دى سمعتني ولا أجطعهالك ياعرة النسوان أنتي
انتهت رهف حتي لفت نظرها صقف ورد وهي تقول :
يسلم خاشمك ياخيتي
نظرت اليها هايدى بشر وقالت :
انا هوريكم ومش هسيبكم تتهنه وانا وانتي والزمن طويل يابيئة منك ليها
مسكتها رهف من شعرها وقالت :
البيئة الجزرة الا أنتي منها ياجليلة الرباية اني وراكي والزمن طويل يامصدية روحي يابت أنتي محتاجة تعديل في خلجتك الا مبوظها بنفخ الا بتنفخي والشد الا بتشدى انجري ياعرة من هنا
قالت هايدى وهي ماشية :
هوريكي يارهف وهعرفك الا عملتية دة هيخصرك كتير وهخليكي تندمي وتترجيني اعفي عنك
ردت رهف وقالت :
امشي ياعرسة من اهنية وفري كلامك أحسن
نظرت ورد الي رهف وهي تضحك وقالت :
هموت دة أنتي خليتيها هربت صوح ملكة الصعيد تصدجي انتي صدجتي في كل الا جولتي
اتاهم صوت من الخلف وقال :
انا وقعت من الضحك ايه دة طلعتي شرسة ودمك خفيف كمان دة ايه المواهب الجامدة دى
ردت رهف وهي تبتسم وقالت :
ياخوى البت نافشة ريشها علينا ونوايها مجرفه زيها هروح أغسل يدى من الجرف الا مسكته
رد شادى بضحك وقال :
والله ملكوش حل غسلتو البت
ردت ورد وقالت له :
المرة الجاية هنتف ريشها اجدة واسلوخ قبل ما ادبح
رد شادى بضحك وقال :
متجوز جزارة ياربي بس بحبك يامجنونة أنتي
ردت ورد وقالت له :
ما أنت مجنون مش جديد عليك أني مجنونة ياخوي
رد شادى وهو بيمثل وقال :
قلبي هيجيلي جلطة بقيت اخوكي يعني مش شايفه اني جوزك مثلا
ردت ورد وقالت له :
تصدج ياشادى تنفع في التمثيل جوى
عدل شادى ملابسة كنوع من الكبرياء وقال :
هيموته علية وأمثل بس انا الا مش موافق
ردت ورد وقالت له :
الجرد في نظرو غزال وانت اخرك دور مجنون بس وتركته وجريت
جري شادى وقال :
خدى ياام لسان طويل والله ما هسيبك ياورد هوريكي الجنان صح
نسيبهم في هبلهم ونروح لحازم وهي بيقول في الفون :
انتي فين دلوقت
ردت هايدى وقالت :
في البيت يابيبي
رد حازم وقال لها :
روحتي ليه من غير ما تعرفيني
ردت هايدى بكدب وقالت :
مامي رنت علية تعبت فجأة وروحت اشوفها
رد حازم وقال لها :
وهي عامله ايه دلوقت
ردت هايدى وقالت له :
بقيت احسن اخدت العلاج ونامت
رد حازم وقال لها :
الف سلامه عليها
ردت هايدى وقالت :
الله يسلمك يابيبي
وقفله وخرج حازم من غرفته وطلع الي الجنينة ونظر لقي شادى وورد بيجرو وشادى يقول :
انا قرد ياورد والله ما هسيبك
ردت ورد بضحك وقالت له :
لع ياجلبي أنت جمر مين الجمر الا جال عليك جرد بس
رد شادى وقال لها :
يابت متجننيش انتي الا قولتلي
ردت وقالت :
قولت ايه
رد وقال :
اني قرد
ردت وقالت بضحك :
اجدة بردو تجول علي نفسك جرد
شد في شعره وقال :
هتجنيني والله ما هسيبك
رد حازم وقال له :
ايه الهبل الا انتو في دة متأكدين أنكم هتتجوزو بجد هتجيبه عيال مجانين ليه تظلموهم
رد شادى وقال له :
ونبي اقعد علي جنب ياخويا مش بنت عمتك الا هبلة
رد حازم وقال له :
وانت ايه ونبي كنت متصور هتتجوز ازاي وورد طلعت نسخة بسم الله ما شاء الله ليقين علي بعض فيكم هبل من بعض
ردت ورد وهي حاطة ايدها في خصرها وقالت :
اتحشم منك ليه اني مش هجول حاجه لاني بلسم وهادية غير جبر يلمكم انتو التنين
رد حازم وشادى في صوت واحد وقالوا :
ومش هتتكلمي امال لو اتكلمتي كنت عملتي ايه
ردت ورد وقالت لهم :
كنت هعمل صنية رجاج ومش هديكم منها
رد حازم وهو يخبط يد علي يد وقال :
اشرب ياشادى طلعت اجن منك احسن احسن
اتاهم صوت من الخلف يقول :
واني ياخيتي مش هتديني حته من الرجاج
ردت ورد ب ابتسامة وقالت :
هديكي ياجلب خيتك بس اوعاكي تديهم ولو جطعه اصغيرة
رد حازم وقال لها :
صلاة النبي أحسن نص العيلة طلعت هبلة
ردت رهف وقالت له :
ما انت من النص الأهبل
رد حازم وقال لها :
وانتي من نص الدبش ياكبير عجبك اللبس الا قولتلك عليه وغمز لها
ردت رهف ببرود وقالت :
عجبني علشان كله هيبة بتاع رجالة صوح مش ناس مستهترة يابيبي
نظر لها حازم بغيظ وقال :
متقوليش الكلمه دى تاني احسنلك
ردت رهف وقالت :
ايه زعلت يابيبي ايوة صوح عتحبها من العرة الا بتجولهالك عتحبها بمياعة
كتم شادى ضحكته وحازم اخفاها ورد بحزم وقال :
ملكيش دعوة متغاظة منها ليه
ردت رهف بكبرياء وقالت :
اني رهف الهواري أتغاظ من عرة النسوان دى عيشنا وشوفنا اني اتشبة بالعرة المجشفة دى
شادى وحازم فصلة ومقدروش يمسكة نفسهم من الضحك وقال شادى :
اية يابنتي حرام عليكي هموت من الضحك خليتي حتي حازم الا المفروض يتعصب ضحك يخربيت خفه دمك وكلامك العسل ده
رد حازم بغيرة ولكن اخفاها بهزار وقال :
انت بتعاكسها وقدام ورد كمان اضربية ياورد
ردت ورد ب ابتسامة وقالت :
رهف خيتي وهي خيت شادى كمان وبعدين عادى اضربة بدون سبب بس تمسكهولي انت احسن دة مفتري جوى ياود خالي
رد شادى وقال لها :
يابت انا زى جوزك يعني يعجبك كدة يارهف
ردت رهف ب ابتسامة سحرت حازم وقالت :






متخافش ياشادى انت اتدبست وخلاص واحنا مجانين ومعانا امير يكمل الفرجة بتاعتنا
ردت ورد وهي تضحك وقالت له :
بتشهد رهف وهي رئيسه العصابة دى هي الدماغ المخططة والعجل المدبر دى هتجنن جوزها
قلب حازم دق وقال :
هي من ناحية هتجننه هتجننه بس هتديلو دبش متنفعش تتجوز دة الكبير بردو ناقصها شنب بس
ردت رهف بحزم وقالت :
اني مش هشكر في حالي بس يوم ما اتجوز هيكون زوجي اسعد راجل في العالم وعلي الأجل مش مستهتر لانه هيكون من اختياري وبمواجتي عليه وجصر ياود الهواري في الحديد أحسن أعمل من صنية بطاطس
رد حازم بضحك وقال :
لسانك هيفضل يطول لحد ما يجي اليوم الا هقصه وهتبقي بنص لسان
اقتربت منه رهف وهي ماسكة كوب مية وقالت :
كل شوية تجول ومش بتعمل حاجه واني بحب الأفعال والبس دة علشان تحرم تجل أدبك تاني وخرجت لسانها وجريت
انصدم شادى وورد وقال شادى :
ياحزن الحزن هيتعمل من رهف صنية كفته دلوقت
نظر لها حازم بصدمة وتحولت ل اعجاب لما طلعت لسانها وجري وراها وقال :
والله ما هسيبك يارهف وهوريكي ومسك كوب المية الا علي الطولة وظل وراها وملاحقهاش وطلعت علي غرفتها وهو بيخبط علي الباب وفضلت تغيظه وتقولة :
مش هفتح وكل في نفسك
رد حازم وقال لها :
مسيرك تيجي تحت ايدي يارهف وهوريكي الا هيحصلك
دخل حازم ليغير ملابسة وسعاد قالت :
عاوزين نبدأ تجهيز الأثاث ونرتب قبل الفرح علشان الأيام الا جيه هتبقا كلها شغل
ردت حورية وقالت لها :
عندك حق ياخيتي نرتب اهنية كل حاجه وبعد الفرح هنعاود الصعيد نرتب شوجه امير ووعد يرجعه من الفندج يلاجو كل حاجه زينه
ردت سعاد وقالت لها :
خلاص نبدء بكرة نظبط فيلا شادى وورد
ردت جميلة وقالت لها :
زين ياخيتي وان شاء الله هنخلص كل حاجه


تعليقات