Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غيرتني صعيدية الفصل الرابع


 الفصل الرابع

وصلنا اخر مرة لما هايدى قطعه كلام سعاد وهي تتحدث مع كارم في الهاتف وتريها خاتم الخطبة
صدمت سعاد ووقع الهاتف من يدها وسمعت صوت كارم وهو يقول :
سعاد انتي فين الا سمعته دة صح سعاااااااد
انتفضت سعاد وفاقت من صدمتها عند دخول حازم عليها وقال لها :
الخاتم حلو ياماما عجب هايدى أوووي لما بابا يجي هنحدد يوم الخطوبة مع أونكل هاشم
ردت سعاد بغضب وقالت :
أنت محترمتش أبوك ياحازم علشان يحدد معاد خطوبة
أنت عملت غلط كبير وأبوك مش هيسكت
رد حازم بغضب وقال :
دى حياتي ياماما وانا الا هتجوز
أقتربت هايدى من حازم ببكاء وتمثيل وقالت :
حبيبي اهدا في ايه بس هو أونكل رافض خطوبتنا أنا مقدرش أبعد عنك ياحازم أنا بحبك أووي انا هموت نفسي لو بعدت عني
نظرت سعاد لتلك المستهترة وهي ترتمي بحضن أبنها بدون حياء وتبكي ونظرت لحازم الذي أحتضنها وقال :
أهدي ياحبيبتي عمري ما هسيبك أبدا دة أنتي كل حياتي
نظرت هايدى لسعاد بشماتة وأنتصار وقالت :
ياأنطي انا وحازم بنحب بعض بلاش تبعدينا عن بعض وهي تترجها بتمثيل
أمسك حازم يدها وقال : خلاص ياهايدى أنا عمري ما هسيبك وأخذها وذهب بها الي الخارج
ظلت سعاد تحت الصدمة من تصرفات أبنها وهي تقول :
أبني ضاع أبني هيروح مني البنت دى مش بتحبه انا هموت خلاص
كارم وهو مازال علي الخط وهو في حالة صعبة من تصرفات أبنه
التقت سعاد الهاتف ونظرت كارم أنت قطعها كارم وقال :
سمعت كل حاجه ياسعاد أبنك بيتحداني
ردت سعاد وقالت :
كارم البنت بصتلي بشماته وانتصار هي بتمثل عليه الحب أبنك مغضوع فيها
رد كارم وقال :
اهدي وانا هاجي متقلقيش ياحبيبتي
ثم ذهب كارم حيث يجلس عمه وحين رأي قاسم وجه كارم عرف سبب تغير ملامحة ثم قال :
خير ياولدى
رد كارم وقال :







حازم ياعمي خطب البنت المستهترة والبنت بتتحدا سعاد وبترسم الحب علي حازم
رد قاسم بغضب وقال :
ولدك هعلمة الأدب علي كل تصرفاته دى بس جلعك ليه وصله لجدة ياكارم أنا هتصل بولدك بكرة وهعرفه إنك تعبان ونقلناك المستشفي وهطلب ياجي هو ومرتك سعاد اهينه
رد كارم وقال :
الا تؤمر بية ياعمي وأنا هتصل ب شادى صديق حازم يجهز كل حاجه علشان كتب الكتاب
رد قاسم وقال :
علي بركة الله
وفي صباح يوم جديد أتصل قاسم علي سعاد وردت وقالت :
ايوة ياكارم عامل ايه دلوقت
رد قاسم وقال :
كيفك يابتي أنا عمك قاسم
ردت سعادوقالت : الحمدلله ياعمي عامل ايه حضرتك
رد وقال : زين يابتي سعاد كارم نقلنا للمستشفي يابتي ولازم تيجي أنتي وحازم حالا
سعاد ببكاء هستيري قالت :
كارم مالو ياعمي حصله ايه حتي أغمي عليها وفقدت وعيها
جري حازم حين رأي بكاء ولدته وما أن وقعت التقت الهاتف ورد بخوف وقال :
الوو ايوة بابا في ايه ماما فقدت وعيها
رد قاسم وقال بشدة :
فوق الست ولدتك وتاجي الصعيد ولدك في المستشفي من عشية
الصدمة امتلكت وجه حازم وما أن قفل الهاتف دخل شادي مسرعآ بالاتفاق مع كارم وقال
حازم طنط سعاد مالها ياحازم فوق يابني
فاق حازم من صدمته وقال بابا في المستشفي ياشادي
اسرع شادي واتي بالماء هتي يفوق سعاد وما ان فاقت امتلكها البكاء الهستيري وقالت :
انت السبب لو ابوك جرالو حاجه مش هسامحك
حازم وهو يحتضن ولدته وقال :





اهدى ياماما بابا بخير متقلقيش ياله اجهزى علشان نمشي
وبعد ما جهزو كل حاجه ترجلو الي السيارة وساق شادى وسعاد تبكي طول الطريق وغطت في ثابت عميق من كثرة البكاء
نظر قاسم لحورية وقال جهزو غرفة النوم سعاد مرت كارم وولدها وصاحب حازم جي وجهزي الوكل هملي الا في يدك وجهزو الا جولت عليه
فرت حورية سريعا وقالت لسيدة سيبه الا في يدك تعالي نجهز الغرف الا فوج :
وبعد أن جهزو كل شئ قالت رهف ل ولدتها :
هو في ايه جدى عصبي جوى وعمي كارم حزين جوي
ردت حورية وقالت :
مخبراش في ايه يابتي
جلست رهف تفكر حتي سمعت صوت جدها وهو يقول :
الجمر سرحان في ايه
ابتسمت رهف وقالت :
جدي حبيبي سرحان فيك مخبراش الا شاغل بالك وليه عصبي اجدة
رد قاسم وقال :
متقلقيش انا زين ياحبه القلب في موضع حابب اتحدد معاكي في يارهف
ولسه هتتكلم وقطعهم صوت العربية وها هو حازم وسعاد وشادى وصلو .


تعليقات