Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب ابدى الفصل الثامن


 الفصل الثامن

ليصدم حين تجلس بجانبه على الاريكة وتفتح له زر جاكيته وتخلعه له ..لتبتسم كريمة وتدخل المطبخ ...لينظر لها بدهشة وهى تخلع له فيست البدلة والجرافته
نور: كده حلو
لتنظر له لتراه ينظر لها وعلى وجهه علامات الدهشة من تصرفها
نور باحراج وهى تهرب من نظره: اسفه
يظل ينظر لها ويشعر بدق قلبه بسبب توتره
لتنزل عشق و ريتا ليذهبوا
ف السيارة
عشق :شكل حلو ياعمر
ريتا :كنت مخبى الواد الموز ده فين
ليقود هو بصمت ونور تنظر من النافذة
ريتا وهى تضرب نور على كتفها: يابختك يانونو
نور بألم: اااااه... يابختى على ايه
عشق بمرح: على المز اللى جانبك ده ولا مش عجبك اخويا ياست نور
لتنظر نور للنافذة بصمت
ريتا :اوعى تقولى مش عجبك اخليه يطلقك واتجوزه انا
نور بابتسامة بخجل :ههههههههه لا عجبنى
عشق: ايووووة بقا
يقود فصمت وهو يسمع حديثهم ليوقف السيارة لتنزل ريتا وعشق لينزل معاهم
عمر: خليكى هنا



نور :حاضر
ويذهب ليوصلهم للاتوبيس
عمر بصارمته :مش عايزة شقاوة وتقعدوا بادب
عشق: حاضر
ليرى احمد يقف هناك مع اصدقاءه
عمر: لو حد ضايقكم رنوا عليا
ريتا: متقلقش
ليصعدوا للاتوبيس لينظر احمد لعمر بغضب لينظر له عمر بغروره ويذهب لسيارته
نور :ركبوا
عمر: اه
ويربط الحزام الامن ويقود بها ويظلوا طول الطريق الصمت هو سيد المكان
ليرن هاتفه ليفتح الميك
عمر: ايوة يامحمد
محمد :انا وصلت المخازن وقولت اطمنك البضاعه الحمد لله اتحملت على العربيات وطلعت للمحلات
عمر :تمام اووووى متنساش تاكد على حسن يطمنى اول مانتيجة اامناقصة تتعلن
محمد: متقلقش
عمر :ماشى سلام
ويغلق معه
_________________
يصلوا للفيوم ليتوقف الاتوبيس لينزل الجميع ويحملوا شنطهم
المرشد :احنا هنمشى حولى ٣ كيلو وراء الجبل وهنخيم حول البحيرة
الطلاب: حاضر
يصل عمر لسيارته وينزل وهى معه ليفتح شنطة عربيته ويخرج الشنط لتاتى عشق و ريتا وياخذوا شنطتهم ويذهبوا ليغلق السيارة ويمسك الشنطه صاحبة العجلات و يسحبها خلفه وتمشى هى فصمت معه
فاتن وهى تحمل شنطة :اااه يامى انا تعبت
عشق : الشمس خرمت دماغى
ريتا: ياريتنى ماجيت
فاتن: اااااااه ناس هيصه وناس ليصه
ريتا وعشق بفضول: مين مين اللى هيص ها
فاتن :ههههههههه ناس جاية بجوزها يشيلها الشنطه
لينزلوا للخلف ليروا عمر يسحب الشنطه لنور وهى تمشى بجانبه بحريتها
ريتا: ناس محظوظه
تمشى احمد مع اصدقاءه فالخلف وهو ينظر من تراه لاخرى خلفه على نور بغضب و عمر ينظر له بكبرياءه وكانه يخبره لامه لا يستطيع فعل شي
يصلوا البحيرة ويجلس الجميع على الارض بتعب وتبقى هى بجانبه
المرشد :يلا ياجماعه عشان تستفيد من الوقت الشباب ينصبوا الخيام يلا والبنات يورونا شطارتهم ويعملوا الفطار
الطلاب: ماشى
يقف عمر ينصب الخيمة له لياتى احمد له بكوب شاى
احمد باستفزاز: اتفضل الشاى
عمر ببرود: متشكر
احمد: ليه كده احنا مش بخلاء مش هناخد حقه
عمر بغرور :اديك حقه من غير ماشربه وعليها بوسة كمان
احمد بتحدى: عموما هسبهولك يمكن ترجع فكلامك
ويتركه له على الارض ويذهب بظهره للخلف وهو ينظر لعمر يعتقد بانه سيشربه ويكسر كبرياءه ليصدم بنور وهى تحمل بيها كوب
احمد وهو ينظر لعمر: اسف مخدتش بالى
لتترك وتذهب دون ان ترد عليه ليغضب ليرفع له عمر حاجبه بانتصار
ليذهب بغضب..لتقترب منه لتراه يدفع كوب الشاى بقدمه
نور: عمر
عمر وهو يغلق الخيمه: نعم
نور: انا عملتلك قهوة
ليلف لينظر لها ثم المكان الفتيات
نور: انا اللى عملتها
عمر: طيب
وياخذها منها
نور: اساعدك ف حاجه
عمر :لا دخلى الشنطه بس الخيمة على ماعمل خيمة عشق و ريتا
نور :ماشى
وتدخل ها



____________________
تجلس سمر فالجنينه تتحدث فالهاتف
سمر :عمر الشيمى راح رحلة مع طلاب فالجامعه
اميرة: اه والله
سمر :ده مستويه نزل خالص ده عمر اللى قبل ما ياكل فمطعم لازم يحجزه كله
اميرة :متقلقيش انا هرجعه عمر الشيمى تانى هرجعه لعقله
سمر :ههههههههه احبك وانت مسيطر ياقلبى
اميرة :عيب عليكى
_________________
تجلس نور مع ريتا وعشق وفاتن
فاتن وهى تنظر لعمر وهو يتمشى على البحيرة ويتحدث فهاتفه :هو جوزك جاى هنا بردو يشتغل
لتبتسم نور لها وتنظر عليه
عشق: عمر ده عسل
ريتا بتريقه: اووووى بابت
عشق :شايفة بنقول ايه على جوزك
نور: بس ياريتا
فاتن :هتقلبلك وحش مفترس دلوقتى
ليضحكوا معا لياتى عمر لهم
عمر بتوتر: نور
لتنظر له وتقف نعم
عمر: تعالى
وياخذها ويذهب
نور: ايه
عمر بارتباك :احم انا جعان
نور :طيب حاضر هروح اجبلك اكل
عمر بسرعه: لالالا انا مباكلش من الاكل ده
نور :متخافش يا عمر غسلنا كل حاجه قبل مانطبخ
عمر :قولت لا
نور :خلاص حاضر استنى شوية بقا على مااعملك انا
عمر :طيب
لتذهب من امامه ليشعر باحراج لاول مرة يطلب منها شئ تذهب لتصنع له الطعام
لياتى لها
عمر :انا عايز قهوة
نور: انت مدمن قهوة حاضر
يقف احمد مع شلته وهو يشرب سيجارته بضيق وينظر لعمر بغضب وكره
صديقه: متهدا ياعم
احمد: واسيب حقى وهو قاعد مبسوط على جثتى
ليتركهم ويذهب
نور :اتفضل قهوتك
عمر ببرود: شكرا
ليلف ليرحل ليصدم به احمد بقصد لتسقط القهوة على قميص عمر لينظر له بغضب
نور بفزع وخوف عليه: عمر ..انت كويس
احمد: متبص قدامك وانت ماشى
عمر بحدة :انت صح لازم ابص قدامى
ليضع الفنجان ويذهب بكبرياء ليبتسم احمد بشر لتنظر نور له بغضب
__________________
يجلس فالخيمة ويخلع قميصه ليرى صدره احمر من السخونية ليغلق قبضته بضيق لتدخل عليه وهى تحمل صنية لتضعها فوق الشنطه لينظر للجهه الاخرى لتقترب منه لترى صدره وحرقه ..ليشعر باصابعها الصغيرة تتحسس صدره العارى بحنان لينظر لها
نور برقة :بتوجع



عمر ببرود: لا
ويبعد يديها عن صدره لتضع الصنية امامه
نور: انا عملتلك قهوة غيرها كل الاكل
لياكل بصمت و بداخله نار غضبه من شاب تافه يتحداه لتتركه وتخرج
_____________
فالقصر
كريمة :هند ياهند
لتاتى لها هند
هند : امرك ياهانم
كريمة: تعملى كوباية شاى راسى مصدعة
هند :حاضر
لتذهب
________________
تدخل نور الخيمة لتجده نائم بصدره عارى لتقترب وتفتح زجاجه مياة وتفرغها على بالمنشفه لتضعها على صدره ليفتح عيونه
عمر :بتعملى ايه
نور :عمر الحرق هيزيد كده وهيعمل بلالين مياة خلينى ....
لتقطعها بحده :ابعدى عنى واياك تلمسنى تانى انتى فاهمه
نور بخوف :حاضر
لتبتعد عنه لتسمع صوت عشق من الخارج
عشق :عمر
عمر وهو يرتدى تيشرته :ادخلى
لتدخل عليه هى و ريتا
عمر :نعم
ريتا :صحيح اللى سمعنا ده
عمر: سمعته ايه
عشق :انك اتحرقت ومش عايز تخرج
عمر بغضب مكتوم: ومين اللى قالكم كده
ريتا :الواد احمد الرخم بيتكلم هو واصحابه
عمر: طب روحوا انتوا
ليخرجوا ويتركهم
احمد :ايه ده عمر بيه مجاش معاكم ليه
ريتا :يامصبر الوحش على الجحش
لينظر احمد لها بسخرية :انا مش هرد عليكى عشان انا متربى
ريتا: اووووى....
ليقطع عمر ريتا (لينظر لاحمد) :سيبى المتربى فحاله متنزليش نفسك لمستواه
ليغضب احمد ويقف ويدفع عمر من صدره بقوة :قصدك ايه ها
لتنظر نور لعمر و احمد يدفعه فصدره
عمر وهو يمسك يديه بقوة: لا متلمسنيش عيب كده اتكلم ببؤءك
ويدفعه فالارض بقوة ليتلوث وجهه بالرمل
المرشد: ايه ياجماعه فى ايه صلوا على النبي
الجميع: عليه الصلاة والسلام
ويجلسوا الجميع على شكل دايرة ومنتصفها النار لتضئ لهم واحد الطلاب يغنى
والباقى يصفق له
تنظر نور بجانبها لتجده يجلس فصمت
نور :اعملك حاجه
عمر: شكرا
نور: متاكد
عمر :اه
لتنظر للامام بابتسامة بعد وقت طويل من الاستمتاع ويذهب الجميع لخيامهم تدخل نور خلفه لتنام بصمت لينظر لها ويجدها نائمة ليخلع تيشرته بحرص ليتألم قليلا



_________________
تابع نور مع الفتيات كورة الطايرة وهو يجلس على الكرسي بصمت يرتشف قهوته وينظر على تلك الثلاثى المرح
ليسمع الجميع صوت
.....مش معقول عمر الشيمى بنفسه........


تعليقات