Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه حور الفهد الحلقه العاشرة


 

#رواية_حور_الفهد

البارت العاشر

فهد بوجع شديد: اااااااه

حور بخوف وتوتر:ي نهار دنا نسيت

فهد حاطت ايده مكان الجرح وموجوع جدا

حور اتعدلت وبصتله

حور برعب:انننت كويسسس

فهد حاطت ايده مكان الجرح وبيهز رأسه بألم

حور بتوتر وعنيها اتملت دموع: أنا أنا اسفة والله نسيت طب طب هتصل بالدكتور يجي

فهد بوجع:لالا خلاص أنا كويس دكتور إيه نص الليل كدة

حور بدموع وخوف:مهي دي شغلتي لازم اتصل بيه

فهد بأبتسامة بيداري وجعه:خلاص أنا كويس هو الجرح كان شادد اصلا من الاول عشان كدة وجعني

حور بدموع وشك:لا انت بتضحك عليا ومتألم صح

فهد بضحكة وألم من جواه:يستي أنا كويس خلاص نامي بقي

حور بدموع: أنا اسفة

فهد بأبتسامة:ماشي قبلته خلاص بقي امسحي دموعك

حور مسحت دموعها

حور بزعل:طب موجوع

فهد بأبتسامة: لأ بصي اهو عادي خالص وهكمل شغل

فهد حط اللاب تاني ومثل انو بيشتغل

حور بصتله بحزن ونامت

غطت وشها وبدأت تعيط في صمت

فهد حط ايده مكان الجرح وكان وجعه علي الاخر قرب يطق من الوجع بس مبينش عشان حور

فهد بص لحور وحاش من علي وشها الغطا

فهد بأبتسامة وحنية:خلاص بقي قولت مفيش حاجه

حور مردتش عليه وبتعيط زي الاطفال

فهد:خلاص بقي

حور مردتش عليه

فهد بخبث وصوت عالي في ودن حور:توووووووووت

حور اتنفضت من مكنها وقامت بغضب

فهد بصلها بخوف وحط ايده مكان الجرح

فهد بخوف: أنا اسف والمصحف اسف أنتي هتتحولي ولا ايه

اشهد أن لا إله إلا الله واشهد أن محمداً رسول الله بهزرر

حور بغيظ قربت منه ومسكته من لياقة التيشرت

حور: بقلك إيه متحترم نفسك وتخليك كويس أنت مش قد غبائي اتلم شوية وبلاش الحركات المستفزة دي ماشي

فهد:في وحدة تمسك جوزها المسكة دي





حور:ايوا أنا اتخمد ومسمعش صوتك لغاية الصبح

فهد:علي فكرة مبتهددش

حور بصوت عالي:اتخمدددد

فهد وهو لبنان بخوف:حاضر حاضر براحة

حور بقوة: ناس متجيش غير بالعين الحمرا

فهد طلع وشه باسها في صابعها إللي مطلعاه وغطا وشه بسرعة

حور قعدة مسبتة صابعها وفتحة بقها بصدمة من إللي عمله فهد

ابتسمت ونامو هما الاتنين في سعادة

______________

بتعدي الايام وحور وفهد علي نفس حالهم وجنانهم وضحكهم وهزارهم وعنادهم مع بعض وفهد بدء يتحسن شوية شوية

في يوم

حور في المطبخ بتعمل اكل وفهد قاعد معاها علي التربيزة بتاعت المطبخ وحاطت اللاب وقاعد علي كرسي وبيتشغل 

هما نظام مطبخهم كبير علي النظام التركي في تربيزة وحجات تاني

حور بتعمل اكل وفهد قاعد مركز معاها

حور كل ما تبصله يبص للاب ويمثل انو بيشتغل

حور  بزهق:وبعدين بقي

فهد بضحك:مالك في ايه

حور:عمال تبصلي ومركز معاية مش عرفة ليه وايه اصلا إللي مقعدك معايا 

فهد بكذب:بشتغل

حور بغيظ:ي سلام يعني سبت كل حته في الڤلة وجاي تشتغل في المطبخ جنبي

فهد بصلها بأبتسامة جذابة: اممم مش يمكن مش قادر ابعد عن عيونك العسلي دول

حور بصتله وكسوفها زاد وخدودها اتوردت

بصو هما الاتنين شوية لبعض وكل واحد سرحان في عنبن التاني

قطع سرحنهم البتجاز

حور وقعت المعلقة إللي كانت في اديها

حور بتجري:ي لهوي الاكل

فهد ضحك عليها جامد

حور قربت من بغضب:عجبك إللي حصل بسببك دا

فهد ببراءة: أنا دنا غلبان

حور بصتله بغيظ

بعد شوية

حور:بقلك ايه

فهد وهو باصص للاب:امممم

حور:نادر ابن عمي جه السفر امبارح ف هعزمه يعني عشان اسلم عليه وكمان تتعرف عليه

فهد بضيق:ماشي تمام

حور بصتله بخبث:ياااااه تصدق وحشني أوي نفسي اشوفه واشوف شكله اتغير ولا واحضنه كدة





فهد بتحذير وغيرة:حور شايفة الحلة إللي فيها ميا سخنه بتغلي دي

حور بصت للحلا:اهااا

فهد:لو متلمتيش وبطلتي استفزاز هقوم احط وشك الجميل دا فيها

حور بصتله بخوف وكملت الاكل


عدي اليوم عادي بدون احداث تذكر

_________صباح يوم جديد يحمل مفاجأت كثيرة

حور وفهد صحيو صلو وقعدو

فهد كان لابس برتكول اسود عليه تيشرت ابيض زملكاوي

حور كانت لبسة فستان لبعد الركبه وبأقمام بس مش كاملة لونه ابيض وفيه حزام اسود

حور بصت لفهد:لا متهزرش

فهد بعدم فهم:في ايه

حور:لا والمصحف بجد

فهد بزهق:يبنتي في ايه اخلصي

حور بفرحة:انت زملكاوي

فهد بضحك:ايوا في ايه

حور بدون وعي:روحي انت كمان زملكاوي زي

وراحت حضنته

بعد كام سنية حور استوعبت إللي عملته وبعدة عن فهد بسرعة

حوى بتوتر وخجل شديد:احم أنا أنا اسفة

حور نزلت تجري وفهد ضحك علي جننها

قعدو شوية بعدها الجرس رن

قام فهد ووراه حور

حور بفرحة:ندوري

نادر بأبتسامة:حور وحشتيني اوي

فهد بص الاتنين بصا حرقهم

نادر بخوف بسيط:احم فهد مش كدة

فهد بجمود:بظبط

نادر قرب من حور يسلم عليها وكان لسة هيحضنها

فهد سحب ايد حور منه  

فهد بأبتسامة غضب:اهلا ي استاذ نادر

وضغت علي ايده بغيرة ونرفزة

نادر رغم وجعه من فهد لكن كان باصصله ومبتسم

حور حاولت تفك الاشتباك دا

قعدو شوية ما بين كره فهد لنادر وغيرته علي حور وحور إللي مبسوطة بوجود ابن عمها ونادر مبسوط من علاقتهم

حور:يلا الاكل جهز

نادر بخوف:ربنا يستر منرحش المستشفي زي زمان

فهد بفضول:روحتو المستشفي ودا ليه بقي

نادر:اهاا أنت متعرفش

أنا هقلك...

حور قاطعته بأحراج:اخرس ي نادر ي بابا اخرس وتعالي عشان تطفح

نادر بضحك:خلاص براحة مش هقول

وهمس لفهد:هقلك بس لما نكون لوحدنا

حور بغيظ:يلاااااااا

نادر بخوف:حاضر حاضر بس الاول اغسل ايدي

حور بغيظ:تعالي معاية

حور دخلت هي ونادر وفهد قرب يجبها من شعرها

نادر هو بيغسل ايده:بس إيه الحوار ها 😉😌

حور بعدم فهم:ايه

نادر: دا باين فهد بيه واقع في حبك





حور:لا طبعا إيه الهبل دا

نادر بصلها بأستغراب:هو إيه الهبل دا يعني مش بيحبك اومال اتجوزتو إزاي

حور استوعبت إللي قالته وافتكرت

حور بسرعة وتوتر:اهااا طبعا بيحبني وبيعشقني كمان دا بيموت في التراب إللي بمشي عليه

نادر بضحك:والله

حور بكذب:اهاا طبعا

وخترت علي بال حور فكرة خبيثة

حور:بقلك إيه

نادر:ايه

حور بخبث: طبعا فهد جوزي بيحبني وبيموت فيا بس عيزة اعمل في مقلب بسيط كدة

نادر:يعني ايه

حور:......

نادر بخوف: لا ي عم دا بس لقاني بسلم عليكي كان هيقتلني

حور بقوة مصطنعة:يلا متخفش يلا أنا معاك 

نادر بقلق:ي خوفي منك أنتي هتحطيني في وش المدفع وتهربي

حور:سيد عيب متقلش كدة إحنا اهل

نادر بصلها بقلق وخرجو هما الاتنين

قعدو علي السفرة وفهد علي مقدمة السفرة وجنبه علي اليمين حور وعلي الشمال نادر

قطع الصمت دا نادر

نادر لحور:بس فكرة اخر مرة سهرنا فيها

حور لنادر:اهاا ودي تتنسي كان اجمل يوم اقضيه في عمري

نادر:كانت احلي ايام والله

فهد باصصلهم وماسك الشوكة والسكينه

موجه السكينة نحيت رقبة نادر وشوكة نحيت رقبة حور

حور بغباء:وفاكر لما اتقدمتلي

نادر بصلها بصدمة إللي هو لا إحنا متفقناش علي كدة

نادر بتوتر:اهاا طبعا ورفضتك بردو

فهد بسخرية:والله اتقدمتلها ورفضتها دا إيه الجمال دا

نادر بغباء:مهي اختي

فهد:!!!!!!!!

حور قامت اخدة قطعت لحمة وحطتها قدام نادر

حور بهمس: أنا غلطانه إني اتفقت مع واحد مخه واقف زيك اطفح

نادر بصلها وضحك

وكملو اكل وقعدو شوية

نادر قام يمشي وفهد وصله

نادر بأبتسامة: علي فكرة حور اختي في الرضاعة

فهد بصله شوية بعد كدة ارتاح

نادر بضحك وهمس:اصل الصراحة نفسك تموتني من ساعت ما جيت قلت اريحك

فهد بصله وضحك

فهد افتكر:اه صح هي حور عملت إيه خلاكم رحتو المستشفي

نادر بص حواليه بخوف

نادر بهمس:هقلك

في مرة كنا متجمعين أنا وحور وعمو سالم وطنط ليلي

وكنا عملين عزومة وكدة وعزمني أنا مخصوص عشان جاي من السفر وكدة وعمو سالم قال هيعمل اكلة سمك مشوي

حور بقي صممت انها هي اللي هتتمل الخلطة ونتحايل عليها يبنتي بلاش المهم هي صممت والصدمة بقي ايه بدل ما تحط ملح عادي حطت خمس معالك ملح لمون

فهد قاطعه بصدمة:ايييييه 😳

نادر:والله زي ما بقلك وحضرنا وهملنا كل حاجة وقعدنا ناكل يدوب لسة هنبدء كلنا كنا هنموت لاولا الجردات ودونا المستشفي عملولنا غسيل معدة





فهد بيستمع بذهول

نادر:انا ماشي اوعي تقولها أن أنا قلتلك حاجة

نادر مشي وفهد لسة مصدوم

بليل

فهد قاعد على السرير قعاد وحاطت اللاب علي رجله وبيتشغل

وحوى قعدة جنبه مسكه الفون

فهد وهو باصص للاب:وعلي كدة حطيتي خمس معالق ملح لمون ولا كانو اكتر وأنتي خبيتي

حور بصتله بصدمة واحراج

فهد بصلها وغمز:ها 😉

حور ببراءة: بصراحة هما كانو سبع معالق بس أنا ضحكت عليهم

فهد بصدمة:يخربيتك أيه الجبروت دا

حور ببراءة:عادي محنا زي الفل اهو وبعدين ملح اللمون بيدي مناعة اكتر

فهد:والله

حور:اهاا

سكتو شوية

حورخ:بقلك ايه

فهد:اممم

حور:تعالي نخرج نتمشي

فهد بصلها:نتمشي فين بليل كدة

حور: ي عم تعالي بس الجو زهق

يلا يلا شكرا جدا انك وافق

حور قامت جري تلبس

فهد لنفسه: إيه المجنونة دي

حور لبست بنطلون جينز وتنته من تحت ولبست تيشرت كموني وكوتشي ابيض

فهد لبس بنطلون اسود عليه تيشرت كموني وكوتشي ابيض

الاتنين خرجو وبصو لبعض بدهشه

حور بضحك:والله لو مخططين أننا هنلبس زي بعض ما هنعمل كدة

فهد بصلها وضحك

نزلو تحت

حور:لالا بلاش عربيه تعالي نتمشي

فهد:نتمشي إزاي يعني

حور وهي بتمشي قدامه:يعم نمشي في أي حته يلا يلا

مشيو هما الاتنين وعمالين يمشو في شوارع كتير ويحكو

كانو مشين في شارع علي البحر وكان الشارع هادي جدا وفي نور خفيف ومكنش في غيرهم

حور لفهد: إيه الامنية إللي نفسك تحققها





فهد بصلها:اممم يعني هي تقريبا بتتحققك مش هتتحققك

حور بفضول:طب قول

فهد:اممم يعني بتمني يكون لي زوجة أخد بأديها للجنة وهي كذلك يكونلي بيت وعيلة كبيرة من الانسانة اللي بحبها

حور بأبتسامة:اهاا

فهد:اكون بعشقها مش بحبها بس ويكون لينا قصة حب كبيرة اوي نحكيها لعيالنا واحفدنا

حور بابتسامة:اهااا

فهد:عايزها تكون حبيبتي وصحبتي وبنتي واختي قبل ما تكون مراتي تكونلي سند وعون وقت ضعفي تكون هي اول حد ارحله لما اكون مضايق او عندي مشاكل وارحلها وفضفض معاها وتحللي مشاكلي حتي لو مش هتحلها بس تقولي كلمة تقويني وتديني امل

حور بابتسامة:وايه كمان

فهد بأبتسامة:اخلف منها عيال كتير واحبهم زيها بظبط ونعيش حياة سعيدة

وبس

حور ابتسمت

(متفتروش انهم هيتهنو علي كدة ميسون بتمسي عليكم بشوية نكد 😌😂)

فهد بصلها:طب وأنتي

حور بصتله بعدها مشيت قدامه وبصت للسما بأبتسامة

حور: أنا بتمني إني انزل أنا وحبيبي في نص الليل كدة نا

تمشي وهو إللي يطلب مني عشان لقاني مكتئبة 

فهد بأبتسامة:اممم وايه كمان

حور بأبتسامة:وننزل نتمشي في الشتا ويكون الجو برد جدا ونفضل نحكي ونضحك ونقف عند عربية.. أي كان نوع الاكل مش هتفرق

فهد: لأ قولي عشان تبقي الامنية كاملة

حور ضحكت

يعني ننزل نتمشي علي البحر وبعدها نلاقي واحد بيعمل رز بلبن ومهلبيه امسك ايده ونجري واقله هتلي كتير اوي

فهد بأبتسامة:وبعدين

حور بفرحة:بعدها يقولي كدة كفاية وياخد مني الطبق ويروح مسقف تطلع فرقة موسيقة من حته غريية ويبدؤ يعزفو ويمسك ايدي ونرقص أنا وهو علي اغنية طاير يا هوا ونبقي مبسوطين أوي وبعد كدة المطرة تمطر يروح قالع جاكته ويحطه عليا من البرد ونجري وأحنا في قمة انبسطنا

فهد باصصلها ومبتسم

حور طلعت من امنيتها

حور:هو إحنا مشين فين

فهد:والله ما اعرف إحنا سرحنها وحتي مسينا دخلنا من أي شارع





حور بخوف:نهار اسوح يعني توهنا دا إحنا حتي مجبناش تليفونتنا

فهد مسك اديها بحب:مش بعض يبقي نتوه نضيه نفرح نزعل نموت أي حاجة طول محنا مع بعض

حور بصاله ومبتسمة بحب

فهد قرب منها ومسك اديها وبالايد التانية بيرجع شعرها لورا 

فهد بأبتسامة وباصص لعين حور:حور أنا ب..

قطع كلامه نفس العربية إللي هجمت عليهم قبل كدة

فهد بص بقلق ومسك ايد حور ووقفها ورا ضهره

العربية نزل منها المرادي خمس دجردات ومنهم اتنين من إللي كانو قبل كدا

حور بصتلهم برعب

الخمسة وقفو وحوطوهم

شاب ١:بقلق إيه هاتها كدة من غير لف كتير عشان بذوق بالعافية هناخدها

فهد بقوة:امشي يلا خد الأوس... إللي معاك دول وامشي

(فكرني بفلم الخالة نوسة😌😂 سوري أنا فصيلة)

شاب ٢:يلا ياد هتها يظهر مكفكش إللي حصل

شابين قربو من فهد

حور بعياط:خلاص ونبي خلاص كفاية إللي عملتوه في أنا هاجي معاكم بس سبوه

شاب:ايوا كدة شطرا

وقرب منها وكان هيمسك اديها فهد اداله رجل في بطنه وقعه علي الارض

شاب بهمس:بقلك إيه شكله هيرهدنا تعالي نعمل إللي اتفقنا عليه

شاب:ايوا صح يلا

فهد بغضب:امشي انت وهو وديمي لما اعرف مين إللي باعتكم لا هرحمه ولا هرحمه

شاب من ورا فهد من غير ما يحس حط منديل علي مناخيره وبقه

مجرد دقيقة كان فهد واقع علي الارض زي الجسا

حور بصراخ وعياط:فااااااااهد اللحقوه حراااام عليكو عملتو في ايه

شاب قرب منها:تعالي ي حلوة وأنتي هتعرفي كل حاجة

حور جريت علي فهد:لالا مش هسيبه فاااااهد ونبي فوق واللحقني منهم فاااااهد أنا مليش غيرك قووووم

الشاب كتفها وشلها

حور بتقومه بكل قوتها لكن هي بالنسباله فيل وقطة

حور بتضربه في سدره:اوعي بقي حرااام عليك خليني اشوفه متسبهوش لوحده اعييي

الشاب حطلها هي كمان نفس المنديل

حور بتفقد وعيها:فهد ف ه د

يتبع...

Mayson Abdelmgeed 😌


          الحلقه الحاديه عشر من هنا

تعليقات

7 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق