Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه احببت عجزه الفصل الثاني


 الفصل الثاني

صحت علي ايد بتحسس علي جسمها فتحت عنيها لقت شاب قاعد جمبها واتنين واقفين كانو بيبوصولها باعجاب قامت مفزوعه وقامت تمشي
واحد منهم :ايه يا عسل راحه فين ؟
شمس :ابعدو عني وزقته وقامت تجري بس رجليها كانت وارمه وراحت واقعه لقت شاب منهم بيقرب منها قامت عشان تمشي راح مسك ايديها :ما تستني معانا شويه يا قمرر
واحد تاني:هنديكي اللي انت عيزاه
شمس :انتم مش مؤدبين
شاب منهم:مؤدبين؟ههههه اومال انت ايه يا سكر ؟ مانت قاعده لوش الفجر في الشارع عايزه تفهميني انك محترمه ؟
شمس ضربت اللي كان ماسكها تحت الحزام وطلعت تجري وهما بيجرو وراها دخلت شارع جانبي ووقفت وهي بتقف داست علي ديل كلب الكلب بصلها بشراسه ..شمس بصتله بخوف هي اساسا بتترعش ومش قادره الكلب طلع يجري وراها وهي بتعيط وتصرخ فضلت تعيط لحد ما بقت حاسه انها مش قادره تتنفس
شمس:ااااه الحقوني يلهووووي اااه
وقتها الفجر كان بياذن لمحت مسجد من بعيد راحت دخلاه وكانت بتترعش جامد وبتشهق جامد وتعيط وكانت منهاره دخلت الحمام غسلت وشها واتوضت وراحت صلت وخرجت بسرعه قبل ما حد يلمحها
شمس جوه نفسها :منا اكيد مش هعيش في الشارع كده طب اعمل ايه ده حتي هدومي مش معايا اااه فينك يا بابا فينك يا ماما شوفتم اللي حصلي شوفتو ادهم اللي اعتبرتوه ابنكن شفتم واتفتحت في العياط
مسحت دموعها:خلاص انا هرجع حتي لو هشتغل خدامه احسن ما اقعد في الشارع كده واكيد ربنا هيرجعلي حقي






كانت بتمشي في الشارع بحذر خايفه لتشوف شباب تاني او كلب
وقفت قدام الفيلا بصت بكسره نفس بعد ما كان بيتها بقي بيت غريب بعد ما كان عزها هيبقي ذلها بعد ما كان امانها هيبقي خوفها
شمس بانهيار :طب انا هخش ازاي؟
فكرت انها تنط من البوابه بس تراجعت
بعدين سمعت صوت شاب جاي من بعيد فخافت راحت تلقائيا مسكت في البوابه وهي بتطلع وبتحاول تنط فقدت توازنها وحست بدوخه ووقعت جوه الفيلا دماغها اتفتحت واغمي عليها
صحت تاني يوم لقت نفسها في اوضه هي عرفاها بس مختلفه شويه
اه دي الفيلا بتاعتنا بس الاثاث متغير
شمس بحزن :لحق يغير الفيلا
فجاه الباب اتفتح ودخل راجل
شمس في نفسها :لحظه مين ده ؟ وفين ادهم ؟ ايه اللي بيحصل
الراجل :صحيتي يا خاطيه ؟
شمس باستغراب :خاطيه خاطيه ايه ؟ وانت مين ؟ وبتعمل ايه هنا؟
الراجل :المفروض انا اللي اسال ؟ مش عيب اما تدخلي تسرقي بيوت الناس وانت حرمه
شمس :اسرق ايه انت عبيط ؟ دي فيلتي
الراجل بص ليها بسخريه وازدراء فكان لبسها متقطع من الجري ومتوسخ ووشها مليان كدمات وبتترعش ووشها متوسخ وشكلها سئ
الراجل :فيلتك ؟ اه منا خدت بالي يلا عشان تقابلي الباشا
شمس بسخريه :ادهم بقي باشا الله ينور
راحت شمس معاه وهي مستعده تقابل ادهم بس كانت مستغربه ان الفيلا نظامها كله متغير الدهان بقي اسود ورصاصي والحته ضلمه وقفو قدام باب والراجل كان بيظبط نفسه
شمس بسخريه :ايه جو الافلام ده بقي وراجل اعمال وبتنجان ده ادهم اومال لو مكانش ادهم كان عمل ايه ؟
دخلو بس شمس اتصدمت لانها لقت راجل تاني غير ادهم كان قاعد علي الكرسي وبيشرب قهوه وعنيه في كتاب بيقراه
كان شاب صغير بس جميل ووسيم ووشه هادئ رفع عنيه بيبصلها عنيه لونها اسود جميله
شمس اتوترت مكانتش متوقعه كده
شمس جوه نفسها:طب انا دخلت فيلا غلط ولا الضربه اثرت علي مخي مخلياني بشوف ناس تانيه ولا ايه ؟ يلهووي انا ممكن اخش السجن ؟ الطم ؟ الطم ؟ لا الطم حرام
شمس بصت ليه وركزت في ملامحه شكله برئ وقاسي في نفس الوقت في حزن وكبرياء في عنيه لحظه هو مش بيتكلم ليه لحظه فين غض البصر يا ست شمس هتروحي النار يا شمس
شمس :احم احم






لارد
شمس:انا ممكن اعرفي ايه اللي بيحصل ؟
لارد
شمس:ممكن اعرف ادهم فين ؟ وايه اللي بيحصل؟
لارد
شمس جوه نفسها :لا اله الا الله رد بالله عليك
شمس:ممكن حضرتك ترد عليا
رعد :اسمك ايه ؟
شمس :الحمد لله طلع بيتكلم
شمس:اسمي شمس ..ممكب بقي حضرتك ترد عليا
رعد :انا هنا بس اللي اسال قولي بقي كنت ناويه تسرقيني ليه ؟
شمس ببكاء :والله العظيم ما كنت بسرق حضرتك فاهم غلط المفروض دي فيلتي او بالاصح كانت فيلتي بس والله ما كنت بسرق الله يشهد عليا
رعد :فيلتك ازاي بقي ؟
شمس:هقولك وحكت له كل شئ وهي بتعيط ومنهاره
شمس:صدقني والله دي الحقيقه مش بكدب
رعد :عندك دليل ؟ ايه اللي يثبت ؟ اصل الاقيكي بتنطي للفيلا ملهاش حل غير انك بتسرقي
شمس انهارت اكتر:والله ما بسرق هسرق ليه واخش النار علي ايه ايوه دلوقتي شكلي مبهدل وممكن يخليك تتخيل اني بسرق بس انا مش بسرق ومعييش دليل وانا قولت ليك الحقيقه كامله وشوف حضرتك عايز تعمل ايه انت حر بس ممكن سؤال ازاي بقت فيلتك حتي لو ادهم باعها ميلحقش ؟
رعد : انا قولت انا اللي بسال بس هجاوبك هو كان متفق معايا من شهر والنهارده سلمها
شمس في سرها :عشان كده كان مستعجل علي الجواز في النهايه شكلي هخش السجن يلا احسن ما اترمي في الشارع
رعد :بصي انا قولت لبركات"الراجل اللي كان مع شمس"
يشوف اسمك واسم اللي اشتريت منه لو كلامك صح المفروض اسمكن يبقي زي بعضه عشان انتم ولاد عم صح ؟
شمس :مظبوط
فعلا لقي الاسمين مظبوطين
شمس :تمام اقدر امشي؟
رعد :للشارع ؟ انت ملكيش مكان صح؟
شمس حست بذل:انا معايا ربنا واللي معاه ربنا ميخافش ولا يزعل
رعد بصلها بتركيز :امممم هعرض عليكي صفقه
شمس بصتله :صفقه ايه ؟
رعد :هرجع ليكي املاكك كلها وحتي الفيلا دي
شمس :والمقابل؟
رعد بصلها بمكر وقسوه:نتجوز
شمس انصدمت لدرجه انها مردتش
شمس :لا طبعا انت اتجننت
رعد :طب وده
شمس :ايه ده ؟
رعد :شريط مسجل ليكي وانتي بتنطي في دقيقه يروح للشرطه ودقيقه وييجو يا خدوكي
شمس :اييه؟ وكده يبقي اسمها صفقه ؟
رعد :عموما انا مش بطلب انا بامر
شمس دموعها نزلت :عملتلك ايه ؟عملتلكم ايه؟ ليه كده؟
رعد ببرود:امسحي دموعك وتعالي عشان انا هجيب الماذون
شمس :وانت هتستفيد ايه لما تتجوزني ؟
رعد :عايز واحده تخدمني
شمس :ممكن تجيب خدامه
رعد :مبحبش الخدم
رعد بصلها:غير كده انا رجل اعمال كبير وبروح حفلات ومناسبات وفي اعلام وكده ولازم اتجوز عشان اخلص من اسالتهم







شمس:ما تاخد واحده تانيه بنت صاحبك اي بنت ؟
رعد بقسوه:عشان انت وحيده ملكيش حد وانا هتجوزك كام شهر لحد ما تخلص من كلام الاعلام وكده بعدين هطلقك فطبعا ملكيش حد فمحدش هيعملي مشاكل
شمس قلبها اتكسر واتفتت لحتت رغم ان كلامه ممكن يكون عادي لناس كتير الا انه جرح كرامتها وضغط علي جروح كتير هو مش واخد باله منها
شمس بكسره :انا فعلا مليش حد
رعد بصلها وقالها :الماذون جه يلا انزلي
شمس باستغراب :وانت مش هتنزل
رعد بغضب:ملكيش دعوه متدخليش في اللي ملكيش فيه
شمس خافت من صوته وطلعت بره وسندت علي الباب وقعدت تعيط بكسره :يارب خدني وريحني
نزلت للماذون لقته تحت ازاي نزل بسرعه كده
"بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير

تعليقات