Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه وردة قلبي الحلقه الثالثه الجزء الثاني


 "وردة قلبي"الجزء التاني .
البارت التالت .
بقلم/صباح سامي غمري .
وهو طالع من القاعه خبط ف صنيه عصير .
مالك : انتي غبيه بوظتي البدله .
هي نزلت علي الارض ترم الكوبيات و الصنيه : انا اسفه اسفه حالا هلمهم والله بس متشتكيش ارجوك للمدير .
مالك : انا عارف الصوت دا  .
هي قامت من الارض : هو انت ؟ .
مالك : انا اسف الغلط مني .
وسيله : لا لا .
مالك : متلميش حاجه من الارض و بصوت عالي : المدير ااهنا .
وسيله بدموع : ارجوك متكلمش والله هلمهم ما صدقت لقيت الشغل .
جه واحد و وقف اصاد مالك : ايوا يفندم أؤمر .
مالك : فين المدير .
هو : حالا يوصل. 
وسيله : قولتلك والله ما كان اصدي .
مالك : اسكتي بقي .
المدير : اتفضل .
مالك : اسمك ايه ؟؟؟.
وسيله : اسمي وسيله .
المدير : هي عملت ايه .
مالك : المفروض بتقبض كام ؟ .
المدير : ٤٠٠ انهارده .





مالك : تقعد حالا اكنها معزومه ف الفرح و متعملش ولا تكمل شغل و تديها الظرف بتعها براتبها بزيادة و ابقي وصل الحساب للشركه فاهم .
المدير : حاضر يفندم ، اتفضلي يا استاذة وسيله علي اي طربازة تحبيها .
وسيله بذهول : اقعد فين ؛! .
مالك : تعالي اقعدي معايا و ساحبها و قعدو علي طربازة  .
مالك : اسمك جميل علي فكرة .
وسيله : انت ليه عملت كدا ، اوعي تفكرني من البنات البيضحك عليهم من المعاهم فلوس انسي يا ؟ .
مالك : مالك اسمي مالك .
وسيله بزعيق : مالك ولا مش مالك الاتنين واحد .
مالك ببرود : تشربي مانجا ؟ .
وسيله : اة انا بحبها اوي و ياريت لو قطع .
مالك بضحك : تؤمري .
***********
ورد : هي مين دي يملك .
ملك بزعل : معرفش .
ورد : انا هروح اشوف مين .
ورد بضحكه : مش تعرفنا .
مالك : دي وسيله يماما .
وسيله : ماما ، دا والله فكرتك اخته الصغيرة. 
ورد : تسلميلي ياحببتي دا من زوقك .
مالك : خبطتها من يومين بالعربيه و بعدين و لسه بيكمل .
ورد : يانهار اسود انت كويس طيب .
وسيله : ع فكرة يطنط خبطني انا مش نا الخبطته .
ورد : ايوا بس بردو ليكون حصله حاجه ، دخلت قسم انطق .
مالك بضحك : اهدي يااست الكل ، انا بحكيلك اسمعي بس .
ورد : كمل .
مالك : ودتها المستشفي و معرفتش اسمها و لسه مقابلها صدفه فقولت نقعد شوية .
ورد : طب بسرعه عشان ملك متزعلش. 
مالك : و تزعل ليه اساسا ؟ .
ورد لسه هتكلم .
وسيله : انا اسفه جدا مكنتش اعرف انك خاطب والله ، ولو موجودة كنت اعتذرتلها ، انا همشي فورآ عن اذنكو .
و مشيت بسرعه .
مالك : وسيله استني .
ورد : ايه يمالك هو ف ايه ، انت عاوزها ف حاجه .
مالك : يماما انتي مش فاهمه .
و طلع من القاعه زي المجنون بيدور ف كل حته مش لاقيها .
************





تيسير : اهلا اهلا بالاستاذة ، جبتي الفلوس .
وسيله بزعل : لا يماما .
تيسير بزعيق : يعني ايه ، اومال كنتي فين يصايعه. 
وسيله بدموع : ارجوكي بلاش اهانه والله مشتغلتش اصلا غير ساعتين و مشيت علي طول عشان حصل موقف .
تيسير : يحصل زي ما يحصل ، بكرة تنزلي المحل مع اسماعيل تاني .
وسيله : لااا مش هنزل .
تيسير ضربتها بالقلم : الاقولو يتنفذ يابت انتي .
وسيله طلعت علي اوضتها تجري  .
وسيله دخلت بلوكنتها و بدأت تبص ف السما : يارب ، يارب ابعدني عنهم و خد حقي ، يارب عوضني ، انا مستنيه عوضك يارب ، مستنيااة .
"وقد يأتينا الالم ليري الله مدي قوة صبرنا ليكأفنا ، يكأفنا بكل الخير " .
***********
مالك قاعد ف اوضته مخنوق .
تليفونه بيرن .
مالك : الو ، وسيله ؟؟ .
ملك : وسيله مين .
مالك : ها هو انتي و اي الرقم الغريب دا. 
ملك : عشان مبترودش عليا ، انت ف ايه مالك ؟؟ .
مالك : هيكون مالي يعني .
ملك : اتغيرت و بقيت كدا ليه ، انا تعبت .
مالك : قلتلك مليون مرا شوفي حياتك ، الف دماغك صعب يملك .
ملك : انا عمري ما هفرض نفسي عليك ، بس احنا طول عمرنا كنا بنحب بعض. 
مالك : كنا اطفال ، المشاعر بتتغير .
ملك بدموع : بمعني ؟ .
مالك : بمعني سبيني ف حالي الفترة دي يملك خالص و نتكلم بعدين ، الفيه الخير ربنا يقدمه .
ملك : طيب يمالك ، سلام .
مالك مسك تليفونو و بدأ يتصل .
مالك : الو.
المدير : مالك بيه اتفضل. 
مالك : وسيله سايبه عنوانها او حاجه عنها .
المدير : منعرفش غير رقمها و حتي مأخدتش رتبها. 
مالك : طيب كلمها قولها تيجي تاخدو الصبح و زود زي ما قلتلك و ابعتلي رقمها حالا. 
المدير : حاضر يباشاا .
*************
"ف الصباح" .





وسيله قامت من النوم علي صوت التليفون .
وسيله : السلام عليكم .
الشخص : احنا تبع القاعه ، تعالي استلمي راتبك .
وسيله بفرحه : حاضر هاجي فورآ .
وسيله : اخيرآ يارب هترحمني النهارده من اني اروح معاه .
و قامت لبست و طلعت قبل ما يصحو .
**************
مالك : اييي ياسينو هتروحي الشركه. 
سيلين : ايوا هروح .
سيلين : انا هوريك يسيف هعمل ايهه ، والله لاخليك تعرف قيمتي ..
و قامت بصيت لدولابها طلعت بلوزة اوفر سايز و طلعت البنطلون البوي فريند و الكوتشي و سيبت شعرها و حطيت البرفين بتعها المميز.
**************
"ف الشركه" .
مني : ايوا يفندم .
سيف : سيلين جت .
مني : ايوا .
سيف : وازاي يعني متجيش تبص عليا .
مني : معرفش هي فالمكتب مع استاذ احمد بيدربها كمبيوتر .
سيف : نعم مع احمد بتعمل ايه انشاءلله و قام بعصبيه من مكتبه .
دخل المكتب بتاع احمد ، لقي سيلين قاعدة بتضحك : والله ي احمد انت فظيع ، ياعم قول علي طول هفهم .
سيف : وحيات امك يقولك ايه .
سيلين : اي ياسيف انت اتجننت ولا ايه ، اي الالفاظ دي .
سيف : دنا هوريكي الجنان. و شدها من ايديها للمكتب .
سيف : ازاي تسمحي لنفسك تقعدي مع زفت دا و تخليك يدربك و بتضحكي .
سيلين : و اي المشكله مش فاهمه .
سيف : لا انتي شكلك اتجننتي ، من امتي وانتي بتتعاملي مع غيري او غير اخواتك .
سيلين : دا شغل .
سيف : و الشغل يخليكي تضحكي ؟ ، يتحرق الشغل.
سيلين : انت بتزعق ليه .
سيف بصوت عالي و هبد ع المكتب : ازاي متجليش انااااا ،و متكلمنيش انااا ، انقطقييي .
***********
وسيله طلعت من القاعه بتفتح الظرف : يالهوي كل دول ، لقيت مبلغ الف ونص ، معقول يكونو اتلخبطوا ، انا هرجعلهم تاني .
مالك من وراها : لا متلخبطوش .
وسيله بذهول : .......
يتبع
 

تعليقات