Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه حبي لك ليس وهم الفصل الاخير


 الفصل الاخير

وهم : مالك يا هناء هتبكي ليه ....
هناء : ابوي عايز يچوزني يا انسة وهم ... اني عايزة اكمل تعليمي ... عايزة اطلع دكتورة ...مش عايزة اتجوز دلوقت هيقعدني من المدرسة عشان اتچوز ...
وهم : كيف أكدة يعني ... اني هتصرف ...
احمد : يا ابني اعترف انك بتحب وهم ...
يوسف : احبها ايه دا يا بني انت ... قولتلك ميت مرة دي بنت عمي وبس ...
احمد : والغيرة اللي هتموتك شايط دي ... يا ابني انا شامم ريحة الشياط من هنا ... انا كنت متاكد انك هتيجي على هنا ....
يوسف بتوتر : احم ... تعالى هنا انت بتتكلم ولا اكني خطيب اختك ... يعني المفروض تخاف عليها اني اسيبها
احمد : انت صاحبي يا يوسف ... وريم اختي ... انا اتمنى تكونوا مع بعض بس وانتم بتحبوا بعض مش بتفهموا على بعض ... الحب اهم حاجة في الدنيا ... هيجي اليوم اللي ريم هتحتاج فيه للحب وهتلاقيه ... وانت لما بتغمض عنيك بتشوف ايه يا يوسف ...
يوسف بهيام : بشوف عيون خضرا حاضنة طيبة وحب يكفوا دنيا ....
احمد : اهو الحب دا ليك.يا صاحبي ...
يوسف بانتباه : ها ... ايه ... اسكت يا احمد .... انا مستحيل اجرح ريم
احمد : بغبائك هتجرح ثلاث اشخاص ...
يوسف : انت حقي..........ايه دا دي وهم صوتها عالي مالها
خلود : استني بس يا وهم
وهم : لاه ... لزوما اروح دلوقت على بيتها اشوف اللي هيعملوه فيها ده ... ازاي يچوزوها وهى لساتها ستاشر سنه. وده غير قانوني ..... واكده هى هتضيع وحلمها كمان هيضيع .... يلا يا هناء ...
يوسف : هو في ايه ....
خلود : يلا بس نلحقها .... وانا هفهمكم ....
_________________________
في بيت هناء
وهم : يا حاچ محمود ... يا عمى
محمود : اتفضلي يا بتي
وهم : يزيد فضلك ... بس اللي هقوله ده لازم الكل اهنه يسمعه عشان أكده مش هدخل ... انا واقفة اهنه ...
محمود : ايه حصل ... البت دي عملت حاچة
وهم : انتم اللي هتعملوا يا عم محمود. .. ازاي عايز تچوز بتك وهى لساتها صبية ... ده غلط عليها وكمان مستقبلها أكده هتقضي عليه بيدك ....
محمود : مانت خابرة يا بتي ان البت لازم تتچوز احنا مش هنعيش لها كتير ...
وهم : مهو عشان مش هتعيش لها كتير لازم تكون قد حالها مش تچوزها لاي حد ... بتك دي اني مش بقولها غير يا دكتورة هناء ... اللي انت هتعمله ده هيموتها بالحية ... كنت دفنتها وهى صغيرة احسن







محمود : بقولي ايه يا بتي ....
وهم : بقول الصح ... انت أكده هتدفنها لما عيلة تتجوز
محمود : انا قبلت طلبك من اللول انها تروح المدرسة مع انها بتطلع من اهنه بحط يدي على قلبي لحد مترچع البلد مفيهاش امان يا بتي والمدرسة بعيدة ... نعمل ايه ...
وهم : الموضوع ده هيتحل باذن الله ... الست هانم خلود هتحله ... اهي اسالها
خلود : فعلا يا عم محمود باذن الله في اقرب وقت المدرسة هتتبني ومش هتخاف علي بنتك كدا ... .
محمود : انا يا بني الود ودي اعلمها بس خايف عليها تكون زي وهم والكلام اللي بيتقال عليها يطلع على بتي
يوسف بعصبية : كلام ايه دا ...
احمد : أهدى يا يوسف
يوسف : قولي كلام ايه
محمود : يا بيه في بيقول أنها عنسة وفيه بيقول أنها هتحب من ورى أهلها وانها اخلاقها مش ولابد عشان أكده مش هتتجوز ...انا عارفك زين يا بتي بس الناس مهتسيبش حد في حاله ....
يوسف بصوت عالى : طب قسما بالله اللي هيتكلم كلمه على وهم هتكون نهايته على أيدي والحاضر يعلم الغايب هى اللي غلطانة أنها حبت تساعدكم وتخلي ولادكم متعلمين واحدة زي وهم اتعلمت كانت سابت البلد دي بكل اللي فيها وعاشت في اي مكان تاني يقدرها بس برغم تعلمها إلا أنها اختارتكم ... هى دي المكافأة على كل اللي عملته ....حقيقي انا مش مصدق أن لسه في ناس كدا يلا يا وهم ... الناس دي خسارة فيهم تعبك ...
وهم ببكاء : لاه يا ولد عمي. ... لو الناس اهنه مهتستهلش بس بناتي اللي هعلمهم يستاهلوا كل خير ... يستاهلوا عشان في يوم هيتچوزوا وهيچيبوا عيال ... لازم يكونوا متعلمين عشان الناس اللي مش عچيبهم حالي ده تفكيرهم يتغير .. انا كل يوم بيچيلي بدل العريس عشرة بس مش يوافق عشان حلمي وعشان البنات دي ... بس متخفوش اني هوافق على الچواز علشان تطمنوا يا اهل البلد ... عن اذنكم ....
يوسف : وهم ...
احمد : سيبها يا يوسف هى خلاص قررت مستحيل حد يقدر يوقفها ....
يوسف : هتتجوز يا احمد ...
احمد : وانت ابن عمها لازم تنقي لها عريس كويس يكون راجل وقد حاله ولما يحب ميخبيش ....
يوسف : يعني ايه ... خلاص هتبعد تاني ...
احمد : هى عمرها مبعدت يا صاحبي ... يلا يا خلود
____________________
في الدوار
وهم : چدي ... اماه
منصور : في ايه يا بتي
وهم : انا موافقة على العريس اللي اتقدملي
فاطمة بسعادة : صح يا بتي ... يا الف نهار ابيض ... يا الف نهار مبروك ... انا هروح اقول للبنته يبلوا شربات ...
منصور بحزن : ايه يا بت الغالي ... فوفتي أكده ... دا انا وانت كل قرار بناخده سوى ... ليه ... ليه يا بتي
وهم ببكاء : يوسف مش ليا يا چدي ... مش هيحبني ... الناس هيقولوا عليكم كلام عفش ... اني مش مهم بس المهم انتم ...
منصور : لا عاش ولا كان اللي يقول على بتي كلام عفش
وهم : قالوا وهيقولوا يا چدي ... اني خلاص رضيت بنصيبي وقسمتي ... يوسف مش ليا ... هو مكنش فاكرني ولما يرچع مصر هينساني تاني ... اني مش زعلانة ... مش زعلانة غير على قلبي اللي حب ... وعمري اللي ضاع في الأنتظار ... وافق يا چدي ... وحياة وهم عندك وافق ...
منصور : اللي يريحك يا بتي ...
وهم ببكاء : الموت يا چدي ... الموت
منصور بخضة: لاه يا بت الغالي ... لاه ... مهتجبيش سيرة الموت تاني ... الموت خد مني حبيبين چدتك وابوكي والغربة خدت مني يوسف وأبوه ... مبقيش غيرك انت وامك يا بتي ... هموت بحسرتي أكده ... لاه ...
وهم : هحبه اوي يا چدي... هحبه ...
يوسف : هو مين دا يا وهم ...
وهم : هه ... لاه يا ولد عمي مفيش
منصور : اني هقولك يا ولدي
وهم بقلق : ايه يا چدي من ميته واحنا هنعمل مقالب في بعض ... هيضحك عليك يا يوسف ...
يوسف : هعمل نفسي مصدق ... شوفت اللي بنت ابنك واللى هتعمله
منصور : وهتعمل ايه بت ابني ...
يوسف : وافقت تتجوز ...
منصور : وهى هتفضل من غير جواز عاد ....
يوسف : ايه ... لا عادي ... عن اذنكم اشوف ريم ...
منصور : اذنك معاك يا ولدي ...
________________________
عند ريم ....
يوسف بضيق : ريم قاعدة لوحدك ليه
ريم بحزن : هو في حد ملاحظ وجودي اصلا ...
يوسف : ليه بتقولي كدا
ريم : انت بتحبني يا يوسف ...
يوسف بتعجب: اول مرة تسالي السؤال دا
ريم بدموع : علشان كنت غبية ... مش فاهمة اي حاجة ... كنت مفكرة ان المنصب هو كل حاجة ... كنت مفكرة ان التفاهم اقوى من الحب ... انا غلطانة الحب هو اقوى حاجة في الدنيا ... قولي يا يوسف بتحبني ...
يوسف : انا ... أنا هروح اشوف احمد ...
ريم : اتفضل ...
ريم لنفسها : قد ايه كنت غبية ... كنت بتضايق من خلود بسبب حب اخويا ليها ... كنت فاكرة ان الحب دا شئ تافه وان احمد هيزهق من خلود بس لا كل يوم كان حبه ليها يزيد اكتر ... لما كان يتكلم عليها عيونه كانت بتنور ... وانهاردة سمعت وهم وهى بتتكلم عن يوسف ... طلعت بتحبه ... صبرت خمستاشر سنة في بعاده وحبها ليه ساكت قلبها ... كان ممكن تتجوز اي حد ... بس فضلت منتظرة يوسف ... ويوسف كل معيونه تجي في عيونها تضوي زي نظرة احمد لخلود ... الحب بيبان ... لما تلاقي الشخص فرحان ... لما تلاقيه قاعد في مكان وعيونة طايفة فيه بتدور على الشخص اللي معاه قلبه ... مجرد اسم الشخص دا لما يتذكر قدامك كفيل ينشلك من حزن كبير ... مجرد ضحكة منه تخلى الدنيا وردي ... همسة اسمك من بين شفايفه كفيلة نخليه كاره تسمع اسمك من حد غيره ...قد ايه الحب حلو ...انا مش حسيت ولا حاجة من دول مع يوسف ... مكنش مهم عندي يوسف أو غيره المهم اني اعيش في مستوى عالي ... استقليت من الناس اللي هنا زي مستقليت من ناس كتير ... رفضت الحب مرة لما جالي علشان كان مجرد محامي ... كان بيحبني وانا كل اللي عملته اني قولتله لا ... مستحيل تقدر تخليني اعيش سعيدة ... أنا غبية ... غبية ...
احمد : ياااااااه فهمتي متاخر يا ريم
ريم ببكاء : انا اسفة
احمد : لا يا حبيبتي متعتذريش ... انا حاسس بيكي
خلود : اهم حاجة يا ريم انك عرفتي الحقيقة
ريم : انا اسفة يا خلود ...
خلود: مفيش اسف بين الاخوات يا هبلة ...
ريم : طب انا لازم أجمع يوسف مع وهم ....
احمد : وانا عندي خطة ...
ريم وخلود : ايه ...
_____________________
تاني يوم ....
منصور : الدوار منور يا حج محروس
محروس : الدوار منور بأهله وناسه ... بص يا حچ منصور انت خابر زين احنا اهنه ليه ... عشان أكده ندخل في الموضوع على طول ... احنا طالبين يد حفيدتك وهم لولدي كريم ...
يوسف : وكريم دا بقى متعلم
كريم : وه الا متعلم ... انا مهندس زراعي عشان أكده طلب يد وهم عشان عارف زين أنها متعلمه
يوسف بهمس : عزرائيل يطلب يدك يا بعيد
كريم : هتقول ايه يا چدي
منصور : على خيرة الله يا ولدي
احمد : بعد اذنكم انا عندي فكرة ايه رايكم يكون الخميس الجاي كتب كتاب وهم والمهندس كريم ويوسف وريم وانا هكلمك اهلي كلهم علشان يحضروا وكذلك والد يوسف ووالدته
يوسف : ايه ...







احمد بمكر : مبروك يا ابو نسب ...
محروس : عال اوي ..نقرأ الفاتحة
يوسف بهمس : اقرأ عليك الفاتحة يا احمد انت والزفت كريم .....
____________________________
يوم الخميس ...
ريم بمكر : انا فرحانة اوي يا يوسف ...
يوسف : ........
ريم : يوسف ...
يوسف : هه
ريم : هه ايه ... بابا وماما وانكل وطنط كلهم تحت مع جدو وفرحانين جدا ... كلها كام ساعة واكون مراتك ...
يوسف : اه عن اذنك ...
______________________________
عند شجرة المانجا
يوسف : هو في عروسة يوم فرحها تقعد هنا
وهم : وفيه عريس يوم فرحه يجي اهنه
يوسف : جيت علشانك ...
وهم : انت عمرك مچيت عشاني ... انت مهتفكرش غير في روحك وبس يا ولد عمي ... عن اذنك ... العروسة لازم تتچهز ولا عايزهم يقولوا أنها مش راضية بالچوازة
يوسف : وانت راضية
وهم : الكلام خلاص خلص يا ولد عمي كلها كام ساعة واتكتب على اسم راجل تاني معرفش عنه حاچة ... عن اذنك ...
_____________________________
الماذون : بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير ....
احمد : الف مبروك يا يوسف ... الف مبروك يا حبيبي ...
يوسف : الله يبارك فيك يا احمد ...
منصور : الف مبروك يا ولدي
يوسف : ربنا يبارك فيك يا جدي ...
منصور : روح لعروستك يا ولدي ...
يوسف : عن اذنك يا جدو ...
______________________________
في غرفة وهم ...
" خلاص كل حاجة انتهت مع الزغاريد اللي تحت دي ... بحبك يا يوسف دي اخر مرة هقولها علشان ميرضيش ربنا اني احبك واكون على زمة راجل تاني ... انا هراعي ربنا في كريم بس للاسف قلبي هيكون معاك ..."
يوسف: ممكن ادخل
وهم : اتفضل يا ولد عمي ...
يوسف : بحبك ...
وهم بصدمة وضيق: هتقول ايه ...
يوسف بيقرب منها : بحبك ...
وهم وهى بتبعد : انت حصلك حاچة يا ولد عمي
يوسف : قلبي اتخطف وانت السبب ...
وهم : انت وچودك اهنه غلط ...
يوسف : بالعكس دا هو دا الصح ...
وهم : حد لو كان صح فالوقت هو اللي غلط يا ولد عمي
يوسف : ومين قال كدا ...
" شايف في عيونها حب وعتاب ... الحب والعتاب ليا فاكرة أنها بقت لحد تاني ... الغبية من حزنها مشفتش الاسم وهى بتوقع قسمة الجواز حتي ... وقفت لما معدتش في مكان تروح فيه ... وراها الجدار وقدامها حضني "
وهم : المأذون قال أكده ... الناس الي تحت قالت أكده ... شرع ربنا دلوقت بيقول أكده ... عشان خاطري يا ولد عمي انا مرضتش اعصي ربنا فيك وانا من غير جواز هعصيه وانا على اسم راچل تاني ...
يوسف : وانت فكرك أن الراجل التاني دا هيكون حد غيري
وهم : اني مش فاهمة
يوسف حضنها : يعني انت خدتي قلبي وعقلي وروحي واسمي ... وبقيتي حرم البشمهندس يوسف
وهم بصدمة وبعدت عنه : يعني ايه
يوسف : يعني بحبك يا زوجتي العزيزة
وهم : طب كيف ...
يوسف : احمد وريم وخلود رتبوا حكاية أن الفرح يكون انهاردة وانا لما اتكلمت معاكي عند شجرة المانجا روحت لجدي وحلفته يقولي مين شاغل قلبك وعرفت أنه انا بس انا اللي كنت غبي ... وريم واحمد وخلود جم وقالوا اني لازم اتجوزك خصوصا اني بحبك وأن دي كلها خطة ...
وهم : وكريم
يوسف بغيرة : وزفت دا جدو فهمه كل حاجة وللأسف طلع ذوق جدا وبارك لي ...
وهم بصدمة : ازاي كل ده ...
يوسف وحضنها تاني : يعني بحبك وبعشقك وبموت فيكي
وهم ببكاء وشددت من حضنها ليه : انا روح كانت هتتسحب مني ... كنت خايفة اوي ... انت متعرفش كل السنين اللي فاتت انا عشتهم ازاي ... وانت كل مرة كنت هتكلم چدي اچري عليه واقول عرسال عني وانت لاه ... كنت فاكرة كل حاجة عنك ... وكنت هخلي چدي يحكيلي كل اللي هتقوله علشان اعرفك زين ... ولما قالي انك خطبت روحي انسحبت مني ...
يوسف : انا اسف يا روح يوسف ... اسف ... اسف على كل اللي حصل ... اوعدك اني هعوضك عن كل اللي مريتي بيه بسببي ...
وهم: انا بحبك اوي يا يوسف
يوسف : وانا بعشقك يا نور عين يوسف ...
وهم بعدت عنه : بس اني هفضل اهنه في البلد وهبني المدرسة باذن الله
يوسف : علشان بناتنا يتعلموا فيها ...
وهم : ايه ...
يوسف بهمس : علشان بناتنا يتعلموا فيها
وهم : يعني ...
يوسف : يعني مستحيل اسيب فهد وشجرة المانجا ...
وهم بحزن مصطنع : واني ...
يوسف : انت يوسف يا وهم ...
وهم : ووهم هتعشق يوسف ....
منصور : ايه ادخل...
يوسف : اتفضل يا جدو
منصور : تعالي في حضن چدك يا بت الغالي
وهم : شكرا يا چدي ... شكرا يا اچمل چد في الدنيا ...
يوسف : احم احم ... بغير ... بغيييييير
منصور : تعالى انت كمان في حضن يا تاعب قلب بتي
يوسف : ما عاش ولا كان اللي تعب قلب حبيبتي ...
الجميع: مبروك
وهم : شكرا ... شكرا ليكم كلكم ... شكرا يا استاذ احمد شكرا يا خلود شكرا يا ريم
ريم : لا لازم اخد حضن كبير خالص ... علشان مرحبناس ببعض كويس
وهم : هههه يا مرحب بيكي يا حبيبتي ...
فاطمة : ارتاحتي يا بتي
وهم : قولتلك يا أماه حبي مش وهم
فاطمة : ربنا يسعدك يا بتي
يوسف : عن اذنكم ... يلا يا وهم ...
وهم : على فين ...
يوسف : تعالي بس ...
وهم : احنا اهنه ليه دلوقت ...
يوسف : واحنا صغيرين كنت بركب على الحصان وانت قدامي علشان متقعيش ومكنش ينفع من يومين علشان مكنتيش مراتي لكن دلوقتي ينفع ... يلا
وهم : هنقع ...
يوسف : طب محنا وقعنا في حب بعض . .
وهم : احبك يا يوسف ..
يوسف : هحبك يا بت الغالي ....
والمدرسة اتبنت وبقت البنات تتعلم والبلد دخلها النور بدل عتمة الليل وريم مستنية اللي هيحبها ويعوضها والمهندس المجنون اتجوز الصحافية اللي خدت قلبه من اول كلمة أما حب وهم طلع حقيقي ويوسف كل يوم يشكر ربنا عليها
من الوهم الحقيقة بتتولد ... لحد دلوقتي بنات كتير مستنية الحب الحلال واتطمني باذن الله هيجي ... هيجي صالح علشان يكون بيتكم جنة على الارض وتكونوا العون لبعض على جنة الرحمن ... لحد دلوقتي في بنات مستنية المدرسة تتبني علشان تكمل تعليم اتطمني المدرسة هتتبني ... لحد دلوقتي في ناس ضالة في طريقها بسبب العتمة متقلقش في يوم هتمشي في النور ... كل دا مش وهم ... كل دا الحقيقة بس في صورة حلم هيتحقق علشان رب الخير لا يأتي إلا بالخير ... احبكم في الله ⁦❤️

تعليقات