Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور الاسد الفصل الرابع عشر


 الفصل الرابع عشر

العلاقة بينهما الان متذبذبة بشكلا غير طبيعي مثل موقف الأن تشاجرا على شيئا ما ثم هو يطلب منها طلبا ما بنعاس فتوافق هي؟!!.
حسنا...اولا الأسباب كالتالي:
1- حور هي تعلم بحالته لهذا هي دائما شبه متفاهمة و مراعية لحالته لو ان احدا غيرها كانت فقدت منذ زمن.



2- أسد منذ وفاة والده و هو بارد الطباع مع الجميع و غير هذا هو أيضا منذ فترة الحادث يشعر بأن هناك شيئا غير طبيعي في حياته يشعر بنقص لكن لا يتحدث.
3- حالات الصداع التي اصاب بها و الصور المبهمة التي ظهرت في ذاكرته لم يتذكرها رغم إنه رأها إلا إنه لم يعرف أي شيء مما حدث.
4- حور لم تبدأ بعد بخطتها لكي تنتقم منه و هذا لانها لم تعتاد على جو القصر.
5- هناك أحداث قادمة و شيقة بينهما لهذا إنتظرووووني.
¥÷¥÷¥÷¥÷¥÷¥÷¥÷¥÷¥÷¥÷¥
يسير على شاطئ الأسكندرية حافي القدمين و ممسكا بجاكيت بذلته بيد و اليد الاخرى ممسكا بحذائه رفع رأسه فيجد النجوم متلألأة في السماء الحالكة أنزل رأسه متنهدا ثم تحدث بأبتسامة:
----: أخيييييرا يا عالم هرجع لحبيبة قلبي و روحي همممم بس يا ترى هي هتفتكرني ولا هتنساني كالعادة ؟! بس يلا مش مهم حور حبيبتي أنا راجعلك بكرة و هنتقابل كمان و هاخد إلى أنا عايزه منك برضاكي او غصب عنك لاني عارفك عنييييدة ههههههههههه.
ضحك بصخب في أخر حديثه ثم عاد ادراجه إلى سيارته صاعدا بها لكي يتجه إلى منزله و يستعد لخطته المحكمة.

الفصل الرابع عشر قيد الكتابة.... اترك كومنت ليصلك فور نزوله

الفصل الخامس عشر من هنا

تعليقات