Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه هنا التقينا الفصل الاخير


 الفصل الاخير

اوتار باصة للدكتورة بصدمه: انتي بتقولي ايه؟ لا ثواني بس عيدي كدا انتي قولتي ايه مين يختي؟؟
عز حاطت ايده على شفايفه بدهشة هو كان بيهزر وكان بيدعي ايوا بس مكنش متخيل ان فعلآ هيجيب توأم... توأم ايه بس توائم...
الدكتورة: مدام اوتار حضرتك حامل في تلاته ولدين وبنت
عز بيحاول يبطل ضحك:احم بقولك ايه يا دكتورة دوري هنا ولا هنا ليكون فيه تاني
الدكتورة ضحكت:لا كدا حرام فعلآ
اوتار كانت ساكته بصدمه:هو لسة هيبقى حرام!
عز بيمنع ضحكه بالعافية وخايف تنفجر فيه في اي لحظة:يلا يا حبيبتي
اوتار بصتله ووقفت هتقع مسكها وهو بيضحك:لا لا اسندي طولك كدا كلنا لها
اوتار بصتله واستفزها بضحكه اللي رغم محاولاته انه يخفيه فهو باين عليه جداً عيونه بتضحك مش بس عيونه ملامحه كلها استفزتها خرج وركبها العربية وماشي بيها بيضحك ويكح علشان يداري ضحكه وهي مبقتش قادرة تتحمل وفاقت من صدمتها
اوتار بهدوء مخيف:اقف يا عز
عز استغرب وبصلها:ايه؟
اوتار:اقف احسن منعمل حادثة اقف
عز وقف:حادثة!بعد الشر ليه بس كدا
اوتار بغضب هجمت عليه بقت تضربه بعنف وهو بيضحك:يا مجنوونه استني هفهمك طيب اكيد يعني مش بإرادتي اجيب تلاته دا نصيب
اوتار مسكته من شعره لأول مره وعضت دراعه وهو اتصدم وبيصد ضرباتها مسك ايدها وضحك:يا مجنووونة في ايه استهدي بالله كدا
اوتار بغضب:نفذت اللي في دماغك يا عز
عز سمع كلامها انفجر في الضحك من تاني:نفذت ايه بس هو انا كنت اعرف ان ربنا كاتبلنا تلاته يعني انا هعمل ايه انا كنت عايز طفل جميل صغير
اوتار بغضب:طفل جميل صغير!!
عز ضحك
اوتار بتضربه بقبضة ايدها:بطل تستفزني يا عععععز بططططططل
عز ضحك ورجع مسك ايدها:طيب انتي اللي شكلك يضحك اعمل ايه
اوتار حاوطت بطنها بألم وهو ساب ايدها بقلق
عز:اهدي يا اوتار
اوتار نزلت من العربية بضيق
عز وقف قدامها:في ايه انتي فعلآ متضايقة
اوتار بصاله
عز بضيق:اوتار في ايه دا نصيبنا و
اوتار قاطعته:انا مش معترضة بس بفكر....عز انا عندي كام سنة؟؟
عز انتبهلها
اوتار:قربت على الخمسين سنه...انا مبقتش نفس اوتار اللي جابت فلورا وحور وسراج وكمان اسلام...انا تعبت...ومش حمل جهد لو حصلي حاجة دول مين هيربيهم يا عز انا خايفة وقلقانه هيبقوا صغيرين ومهما كان محدش هيعاملهم زي ولاده مش عايزة حد من لحمي ودمي يتعرض للي اتعرضتله زمان صدقني التفكير دا بيقتلني دول ولاد طيب يا عز لكن البنوته اللي جاية دي؟؟يعني البنوتة دي هتحتاج لأهتمام خاص
هي فعلآ لفتت انتباهه لسنهم بس متأثرش!!
اوتار بصاله:انت ايه الامبالاة اللي عندك دي؟
عز ضحك:يا حبيبة قلبي مش لا مبالاة والله بس مش مقتنع اللي كتبلهم يتخلقوا محدد رزقهم واللي هيحصلهم يا اوتار سواء احنا موجودين او ميتين واحد
اوتار بصاله
عز باس جبينها:هدي نفسك يا اوتاري دول هيكونوا احلا هدية لينا
اوتار بصتله وهو ابتسم بحنان عيونها اتحولت للبنفسجي اللون اللي بيعشقه قرب همس جنب ودنها بنبرة عشق واضحه:عارفة اللي مضايقني شوية ايه
اوتار بصتله وابتسمت:ايه
عز بنفس الهمس:انهم مش اربعة زي مكنت بتمنى
اوتار برقت بصدمة وعيونها اغمقت بشكل ملحوظ وضربت صدره بعنف وهو بعد وبقت تجري تضريه:يا مستفز يا رخم مستتتتففففففز
عز ضحك وحضانها:خلاااص اني اسف

رشا:رنيت عليك قبل متيجي وانت مردتش
يحيى:بجد!مخدتش بالي كنتي عايزة ايه قولي وهروح اجيبلك
رشا:مكنتش عايزة حاجة كنت هقولك اني رايحة عند بابا
يحيى:مش كنا عندهم اول امبارح
رشا:اه
يحيى:وهو كان عندنا امبارح؟
رشا:اه بردو
يحيى:اومال ايه مهو مش كل يوم
رشا بضيق:خلاص يا يحيى
يحيى:انتي اتضايقتي؟
رشا:لا كنت متوقعة انك هترفض اصلآ
يحيى:بصي هنام شوية صغيرين جدا واصحى اوديكي ماشي
رشا ابتسمت:ماشي
يحيى دخل الاوضة بيغير دخلت عكس عادتها بصلها وفي ايده تيشيرت هيلبسه:اممم منا بقول في حاجه في ايه تاني اي خدمه
رشا:كنت عايزة اقولك اني جبتلك حاجة
يحيى:جيبتيلي حاجة!بمناسبة ايه وجيبتيها امتى
رشا فتحت الدولاب ومدتله البوكس استغرب:دا بمناسبة ايه بردو
بصتله بإستغراب:اما انك غريب يا سيدي من غير مناسبة وجيبته النهاردا وعلشان كدا كنت بتصل بيك افتحه بقى
هتخرج سحبها وهي بصتله كان مبتسم:نفتحه سوا طيب
رشا ابتسمت وهزت راسها بإيجاب
يحيى:وشكرآ مقدمآ
قرب هيبوسها بعدت سحبها في حضنه بس هي بتبعد ودا ضايقه اكتر:رشا مش كفاية!
رشا بصتله بحزن وهي بتتكلم في سرها:انا حبيتك...صدقني يا يحيى يعني فترة قصيرة وانجذبتلك انت رجعتلي حقي وحمتني انا بحبك يا يحيى مش مقتنعة ان دا السبب بس انا بحبك جدا
يحيى:متتكلمي يا رشا مالك
رشا بصتله:مليش ومفيش حاجة
يحيى مسك ايدها:طيب استرخي كدا ونتكلم
رشا بصت لأيده
يحيى: ايه المشكلة اننا نكون مع بعض
رشا: انت منستهاش يايحيى متكذبش وتقول انك نسيتها بحس وانت جنبي دايمآ انك بتفكر فيها
يحيى: لا رشا انا.....
رشا قاطعته: انا عارفة الكلام دا انت منستهاش يا يحيى انت عايزني بس دا صعب عليا صدقني
يحيى اتنهد: هو دا السبب طيب ازاي اقنعك اني بطلت احبها من قبل منتجوز حتى! رشا انا بطلت احبها لما عرفت انها بتحب سراج
رشا بصتله
يحيى: كل الحكاية اني كنت عايز اردلها الضربة هي مبتحبنيش بس كنت عايز على الأقل استرد كرامتي.... فاهمة... انا اكيد طبعآ مش هغصبك على اي حاجة بس يا حبيبتي انا فعلآ دلوقتي مبفكرش غير فيكي وانا في الشغل وانا مع صحابي كل اللي بفكر فيه انتي ايه اخبارك وعاملة ايه دلوقتي وازاي ممكن افرحك
رشا بصاله
يحيى: انا ولأول مرة احس بالشعور دا وابقى باللهفة دي بتوحشيني في كل وقت ببعد عنك فيه طيب هعمل ايه انتي بجد بتوحشيني.....
رشا بصاله وعيونها مدمعة
يحيى: رشا انتي لازم تصدقيني انا بجد عمري مهكون معاكي او تكوني على ذمتي وافكر في غيرك او اخونك بأي شكل
رشا دموعها نزلت وبقت تمسحها ودا وجعه اكتر
يحيى بيمسح دموعها: مالك.... بصي.... هسيبك طيب هخرج خالص بس اهدي متعيطيش رشا خلاص ارجوكي اهدي... رشا...
رشا بدموع: انا اسفة بس انا اللي عندي عدم ثقة ومش فيك انت في نفسي... انا عارفة انك تستحق كل خير الفترة اللي قعدتها معاك دي كانت اكتر فترة خالية من الخوف والقلق والتعب كنت فرحانه كنت مبسوطة انك معايا.... واني مش لوحدي ومفيش مشاكل صدقني كانت احسن فترة بس العيب مش منك العيب مني انا
يحيى مسك ايدها باسها وابتسم بحنان: ولا يهمك انسي اي حاجة تزعلك وليكي عليا مش هضايقك ابدآ
رشا ابتسمت وهي بصاله وهو باس ايدها بحب
يحيى: رشا...
رشا: ايه تاني
يحيى بصلها وهو مركز في عيونها: تعرفي اني بحبك
رشا بصتله بصدمه
يحيى ابتسم: دي اقل حاجة ممكن اقولها عن الشعور اللي حاسس بيه من اول يوم وشعوري اكبر من الحب دا بكتير
رشا بذهول: اومال مقولتليش ليه من الاول يعني؟
يحيى بصلها وبص لشكلها وضحك بصوت عالي
رشا انتبهت لنفسها واتحرجت هتخرج بس هو ماسكها وهي غمضت بضيق واحراج
يحيى:طيب خلاص طيب بصيلي
رشا:مش كدا بس اتفاجأت ان من اول يوم وانت بتحبني يعني...
يحيى ضحك:اممم منا عارف انتي مكنتيش مستنياها اكيد يعني مكنتيش مستنية اني وقولك بحبك
رشا بصتله:انت عرفت ازاي...
يحيى:حسيتها في نظراتك وخصوصآ دلوقتي يا رشا
رشا:يعني انت عارف
يحيى:عارف ايه
رشا:عارف اني....
يحيى:انك؟
رشا بصتله وبصت لتحت:هو الكلام صعب
يحيى ضحك وضمها بحنان:مش صعب انتي ايه
رشا دفنت راسها في صدره:انا بحبك....جدا بحبك اوي يا يحيى وكنت حزينة اني حتى مش في دماغك...
يحيى ابتسم بحب:ازاي مش في دماغي يا رشا انتي بقيتي محور حياتي
رشا ضحكت بفرح والدموع في عينها
يحيى:تؤ طيب ليه بتعيطي دلوقتي بقى
رشا:علشان متخيلتش ان حد ممكن يحبني من غير ميكون عايز مني حاجة
يحيى:وليه يا قلبي هو حد يطول تكوني في حياته
رشا ابتسمت بخجل
يحيى قرب باسها بعد وبصلها
رشا ابتسمت بخجل ودفنت وشها فيه
يحيى ابتسم بحب: بموت فيكي....
رشا ابتسمت

غيث:يعني انتي مبتزهقيش؟
روز:لا والله يا غيث انت معصبني
غيث:اعملك ايه طيب عزمتهم
روز:لازم ترجعهم زي مكانوا
غيث:ارجع مين ارجعهم لأيه يا حبيبتي هما علاقتهم متدمرة عمتي وعمي وبابا كلهم خلاص علاقتهم مش...اقول ايه هما مفيش بينهم علاقة اصلآ
روز:سيبني اتكلم ممكن
غيث:ممكن اتكلمي انا مليش دعوة
روز:قموص
غيث بصلها ورفع حاجبه:نعم يختي
روز بصت قدامها وهي بتكتم ضحكها
غيث سحبها حط ايده على بطنها:اخباره ايه
روز:حلو
غيث:منا عارف ان حلو مهي امه زي القمر
روز ضحكت:يلا ننزل زمانهم جايين
غيث:طيب هنسميه ايه
روز ابتسمت :امم لا يا غيث عيزاك تسميه انت
غيث:عاصي
روز بصتله اوي:عاصي!دا الحارس بتاعك
غيث:مش مجرد حارس دا صاحبي واخويا واقرب حد ليا
روز:بس عاصي يعني الأسم....عاصي!..بيتهيقلي مش محبوب
غيث:طيب خلاص سميه انتي
روز:عاصي غيث كامل الكيلاني؟
غيث ضحك:طب ايه
روز:انت حر بقى بس انا عايزة ابني لطيف يا غيث مش عاصي
غيث:خلاص قولتلك سميه انتي يا ستي
روز:خلاص بقى منت سميته
غيث ضحك:انا مش هتكلم
روز ابتسمت:مهو انا بحبك وبحب رأيك
غيث ضحك وباس ايدها
الباب خبط وعامر اتكلم:اهلك وصلوا مش يلا
غيث:جايين يا عمي
روز خدت نفس عميق
غيث ضحك:جاهزة يا حجة
روز ضحكت:جاهزة يبني ربنا يستر
غيث:انا بس هتفرج هتعملي ايه خلي بالك انهم جايين غصب عنهم اساسآ







الكل متجمع في بيت سليم واوتار قاعدة مش طايقة نفسها ولا طايقة عز
عز بيبصلها بخبث:مالك يا اوتاري شايفك مش بتتنفسي براحة
اوتار بغضب:وانت عايز ايه افهم بس انت عايز ايه
سليم:في ايه انتو متخانقين ولا ايه
عز:يا ريت يا بابا يا ريت
اوتار:يا ريت!
عز:بهزر يا روحي بهزر
يحيى دخل:ايه بقى ايه يا عمي اتصالات اتصالات
عز رفع حاجبه:انت عايز ايه يله؟
يحيى:احم...مقصدش...
رشا ضحكت:ايوا كدا اتراجع
سيف:متنجز يا عز في يومك دا عايز ايه
عمران:انت ناوي تتجوز ولا ايه
اوتار بصتله بترقب:بذمتك حد هيقدر يتحمل اخوك دا
عمران ضحك:لا والله انا عاجز عن فهم انتي مستحملاه ازاي يعني واحدة بسكوتة كدا تقعد معاه
عز اتعصب:انت مالك يا عمران متلم نفسك والله لو قومتلك هتلعن اليوم اللي اتعلمت الكلام فيه
عشق:والله تبقى عملت خير
عمران ضحك وحضانها:مكنتش كلمة الله
تالين وحسام بيضحكوا وهي ساندة راسها على كتف جوزها
سيف:يا مسهل عقبال ميقول عايز ايه
عز:باركولي
سليم:على ايه يا حبيبي مبروك مقدمآ
عز:ولي العهد هيجي قريب
سراج:لا ثواني ولي العهد مين!
عز:اوتار حامل
سراج وغرام برقوا وبصوا لبعض بصدمه متقلش عن صدمة اللي حواليهم
عز: في ايه مالكوا
احلام بصت لأوتار: هو دا بجد
اوتار هزت راسها بهدوء
عز: مش في واحد في تلاته
الكل مصدوم: مش في واحد؟
عز: تلت توائم ولدين وبنت
فلورا باصة لحور بصدمه
سليم ضحك بصوته كله: انتو بتتكلموا جد!
عز: والله جد
سليم ضحك: مبرووووك
احلام: انتو عارفين انتوا عندكوا كام سنة؟
سليم ضحك: طول العمر ليهم يا احلام
عز: ايه يا ماما احنا لسة شباب
لارا: يعني بجد انتو تلاته؟
غرام صرخت: اااااه
سراج ضحك: حرام عليكوا هتولدوها من الصدمة
ضحكوا وغرام صرخت
ايان: ميتهيقليش انها بتهزر غرام مالك
غرام بألم:مش عارفة بولد شكلي بولد اقولكوا ايه دي اللي مش حامل لو قعدت معاكوا هتولد سرااج الحق
سراج وقف بسرعة حاوط وشها:حبيبتي انتي بتتكلمي بجد
غرام:اومال بهزر يا سراج بقولك بولد الحقني يا سراج
سراج شالها والكل وقف بصلهم:رايحين فين هتولد وهنروح على البيت
عز:انا هاجي معاكوا
عمران:وانا يلا
ايان:يلا بينا
سراج:يا اخي انت قاعدلي في البخت
ايان:بقولك ايه مش وقته جر شكل
غرام حاضنه سراج وبتغرس ضوافرها في ظهره:سراااااج انا تعبانه
سراج حس بالوجع وهو شايفها بتتوجع بالطريقة دي
غرام:سراج شنطة الهدوم بتاعة البيبي في البيت...
اوتار:انا هروح اجيبها يا سراج واجيلكوا على المستشفى
عز:لا انتي حامل وتعبانه انا هاجي هوصلك واخد الهدوم اجيبهالها
فلورا:وانا هروح معاكوا اقعد مع ماما
لارا حطت ايدها على بطنها بألم
عشق بقلق:ايه يا لارا هتولدي انتي كمان ولا ايه
حلم هزت راسها بنفي:لا يا عشق هي لما بتشوف حد بيتألم بتتألم
كريم حضن لارا:انا جنبك انا معاكي
لارا ابتسمت بحب وباست ايده:انا عارفة انك دايمآ معايا
جواهر:انتي عايزة ايه بالظبط
روز:عيزاكوا تبقوا كويسين انتوا ملكوش غير بعض حضرتك وعمي شاكر وعمي كامل انتو سند بعض هو نجح انه يفرق بينكوا من وانتو صغيرين
حكتلهم على اللي قرأته كلهم كانوا ساكتين ملامحهم خالية من اي تعبير الا نادر اللي غمض عينه بإستنكار كأنه بيحاول ينسى حاجة خنقاه
ايمان مسكت ايده وباستها بحنان
سلوى:انتي عندك حق يا روز ليه متبقوش قريبين ليه متبقوش سند لبعض؟؟
جواهر بصت لشاكر
شاكر بص لكامل
كامل:انتو شايفيني دايمآ الوحش الأناني
شاكر:انت في ايدك كل حاجة
كامل وقف بإنفعال:مطلبتش اي حاجة انا عمري مطلبت حاجة منه عمري مقولت اني عايز حاجة من فلوسه
روز:ودا بالظبط اللي عمله دا بالظبط اللي كان بيخطتله انه يفرق بينكوا يخلي كل واحد جواه حقد من ناحية التاني
عمار بصلها وقرب وقف قدامها:انتي بقى العظيمة اللي هتصلح امورهم
روز بصتله
عمار:انا موافق على كلامك بس ايه هما بقى تفتكري هيوافقوا؟
روز بصتله
عمار:تفتكري
غيث سحبها بغضب:تفتكر لازم اقل منك علشان تلم نفسك؟تفتكر؟؟
عمار ضحك
شاكر سحبه:اترزع بقى هنا اترزع بقى
جواهر بدموع:انتو عمركوا مكنتوا بتفكروا فيا عمري مكنت في حسابتكوا انتوا دايمآ شايفين ان البنت عار واني مش من حقي اي حاجة مش من حقي اعيش افرح او حتى احزن شايفين ان مش من حقي حاجة من وانا صغيرة والكل بيعاملني وحش واولهم رأفت وانتو زيه انتو نسخة منه
كامل:دا مش صح انا عمري مكنت زيه
شاكر بغضب:وانا عمري مكنت زيه انا كنت بكرهه
مرڤت مركزة مع نادر وايمان لاحظت دا ومسكت في ايده اقوى ودا خلاها تتعصب اكتر وتبعد نظرها عنهم
غيث:انتو لازم تقولوا اللي جواكوا وتنسوا اللي حصل لأننا مجبورين اننا نكمل سوا علشان احنا اهل انا مش شايف ان حصلت بينكوا مشاكل تخليكوا توصلوا للجفاء دا
جواهر بتمسح دموعها ورامي بيطبطب عليها وهي بصتله وابتسمت
وليد:وانا هساعد في الترابط دا
الكل بصله
سلوى واقفة بصاله بإستغراب
وليد ركع قدامها وخرج خاتم الماس كان يجنن والكل اتفاجأ بتصرفه:تقبلي يا سلوى تتجوزيني وتكوني شريكتي في الحياة
سلوى اتصدمت وبصت لغيث اللي ابتسم وشجعها بعيونه
كريمة ابتسمت وجابر معاها
عاصي ابتسم بتقل وهو واقف ورا غيث
سوزي:وليد؟
وليد:انا عايز اتجوزك يا سلوى المرة دي عايز جواب مباشر ايه مش هتردي هتسيبيني مستني كدا كتير؟
سلوى ابتسمت بخجل وبصتله وهو لبسها الخاتم باس ايدها ووقف حضانها بحنان
غيث ابتسم وكان اول واحد صقفلهم:وليكوا هدية مميزة مني بالمناسبة دي
انتبهوله:ايه؟
غيث:هنروح كلنا نحج
نادر كان اول واحد انتبهله وابتسم اوي
غيث:هننسى كل اللي حصل ونرجع نبدأ من جديد انسوا كل حاجة وكأننا لسة بنتعرف على بعض
عامر حب يغيظ غيث بص لروز:انا عامر احب اتعرف
غيث لكمه:وانا جوزها وليلتك سودا
ضحكوا وعامر مسك فكه بألم:دا انيل من البلوك يا جدع
روز بصت لغيث:انت
غيث حط جبينه على جبينها وابتسم:عمري مهتغير
ضحكوا وهما بيبصوا لبعض قرروا يقدموا لنفسهم فرصة وحياة جديدة مش هيخسروا حاجه....
غرام بتصرخ في اوضة العمليات
عز جه:ايه يا سراج لسة بردو
سراج:لسة يا بابا لسة مش عارف اعمل ايه هي بتعيط وبتصرخ وانا مش عارف اعمل ايه
عمران:مقولنا طبيعي مش بتولد ولا عايزها تزغرطلك
عز:مش نقصاك خالص يا عمران
سمعوا صوت البيبي وهو بيعيط وضحكوا
سراج غمض براحة:اخيرآ دخلها وهي مغمضة الممرضة خدت البيبي وعز ادالها هدوم للبيبي
غرام بتعب:حلوة يا سراج؟
سراج ابتسم:مشوفتهاش لسة بس هتطلع وحشة لمين يا نور عيني
غرام ابتسمت:هاتها يا سراج....عايزة اشوفها
سراج باس جبينها:دلوقتي بابا هيجيبها
غرام هزت راسه بإيجاب:سراج...
سراج:ايه يا حبيبتي
غرام:انا تعبت اوي في ولادتها كنت تعبانة جدآ.....
سراج مسك ايدها وباس جبينها بحنان:حقك عليا
غرام غمضت بإرهاق والم
عز خبط وسراج قاله يدخل دخل وهو شايلها ومبتسم بحب:انا اذنت في ودنها خد شوفها بقى
سراج ابتسم وشالها ايده بترتجف بقى خايف تقع منه:ينهار عسل ايه دي البطة دي
غرام ابتسمت:هاتها يا سراج
سراج مدهلها وضحك:كان لازم يا حبيبتي تتعبي وانتي بتولديها بسم الله ماشاء الله قلبوظة
غرام ابتسمت وباست خدها:ربنا يحميها تتربى في عزك
سراج حضانها بحب وباس بنته
عز:هتسموها ايه
غرام وسراج في نفس الوقت:دي مهمتك انت بقى
عز ابتسم بحب :هي جميلة اوي ورقيقة تاخد القلب وتخلي الواحد شغوف بيها
سراج:نسميها اوتار!
عز هز راسه بنفي:لاااااا
غرام غصب عنها ضحكت بألم:وليه يعني
عز:اوتاري بتاعتي انا وبس وبعدين علشان تتجوز وبعدين اسمع واحد يدلعها اتجنن انا بقى
ضحكوا وعز ابتسم وهو باصص للبنت:شغف سموها شغف
سراج:جميل اووي اسم شغف دا
غرام بصت لسراج وابتسمت:فعلآ
عز شالها منهم وباس جبينها بحنان وهي فتحت بؤها ضحك وباسها :عايزة تاكل يا جماعة
سراج خدها منه:انا حاسس انك هتاكلها والله
عز:طبيعي طبعآ
عمران ابتسم وغرام بصاله
ايان شال شغف وابتسم:ينهار جمال ايه الجمال دا
عز ملاحظ نظراتها لعمران:مش هتشوفها؟
غرام:انت متضايق يا بابا في حاجه؟
عمران هز راسه بنفي:لا يا حبيبتي تتربى في عزكوا...
غرام ابتسمت:شكرا...
عمران قرب شال شغف وابتسم:رسيتوا على ايه؟
سراج:بابا قال شغف
عمران بص لعز وابتسم:عشق وغرام وشغف جميل
عز:اي خدمه يا سيدي
تليفونه رن ورد:الو يا قلبي
الكل بصله وابتسموا بخبث
عز بصله بقرف واتكلم بصوت واطي مع اوتار:هي ولدت خلاص مستنيين الدكتورة تشوف حالتها وتكتبلها خروج.....طيب ماشي مش هنتأخر......يا حبيبتي قولتلك ملوش لازمة وجودك يا اوتار متتعبيش نفسك انتي مش حامل في عيل واحد انتي حامل في تلاته
بص للتليفون وبصلهم وشاله في جيبه
سراج ضحك:هي قفلت في وشك ولا ايه
عز بصله بحدة
سراج:احم...سوري
غرام ضحكت
عز:انتوا باين عليكوا فايقين ورايقين كل واحد يخليه في نفسه واللي متغاظ مننا يعمل زينا
عمران انفجر في الضحك:بقولك ايه متظتش دي صدفة اصلآ مش اكتر
ضحكوا وهو بقى متغاظ منهم:عمرااان
عمران بعد:يا عم خلاص ميبقاش زعلك وحش كدا
مرڤت زأت نادر وهو طالع من الحمام وقفلت الباب عليهم وهو بصلها بضيق وغضب:انتي شكلك اتجننتي انتي ايه خلاص مبقتيش تفكري؟
مرڤت:انا حبيتك وكنت مستعدة ابقى معاك انت كنت بتلعب بيا؟للدرجة دي كنت شايفني رخيصة نادر انا بحبك صدقني بحبك
نادر:مرڤت انا متجوز انا دلوقتي مراتي معايا وابني انا دلوقتي مصدقت انهم قدمولي الفرصة دي وبحاول استغلها على قد مقدر اني احاول اصلح اللي خربته بلاش تصعبيها عليا انتي نفسك كان عندك شك اني اتجوزك يا مرڤت لأنك كنتي عارفة ومتأكدة اني مش طبيعي
مرڤت:انت ازاي بتحبها اوي كدا انت ازاي بتتصرف بالشكل دا نادر انا حبيتك و
نادر:وكل اللي بينا مكنش حب فااهمه حتى لو حصل بينا اي تجاوزات والحمد لله انه محصلش دا مكنش حب ولا هيكون حب فاهمه يا مرڤت؟
مرڤت:يعني ايه
نادر:يعني اهدي وفكري بعقل وقدمي لنفسك فرصة تبدأي من جديد
مرڤت:يعني مفيش فايدة؟
نادر:مفيش فايدة واوعي من قدامي وكفااية الحركات دي
مرڤت مسكته وراحت مصرخة:الحقووووووووووووني
نادر اتصدم من تصرفها:انتي بتعملي ايه؟
مرڤت انهارت وبمنتهى السهولة نزلت دموع التماسيح بتاعتها وهي بتصرخ وبتقطع هدومها وهو مش مستوعب اللي بيحصل
سمع دبدبة على الباب
مرڤت صرخت وراحت مخربشاه وهو اتالم وبيزأها هي متعلقة فيه:سيبني يا ناااادر ابوس ايدك سيبني حرام عليك انت متجوز
نادر زأها وضربها بالألم وفتح كان الباب على وشك انه يتكسر من غيث ورامي
رامي هجم عليه لما شاف حالة بنته علشان يضربه وغيث حماه ورا ضهره ومسك رامي
جواهر حضنت مرڤت بصدمه وبصت لنادر بغضب:انت ازاي تتجرأ يا حيوان انت فاكر نفسك ايه وفاكر بناتي ايه يا عديم الشرف انت
نادر اتعصب:دي واحدة كذابة دي بتمثل انا مقربتش منها ولا جبتها هنا انا كنت خارج هي اللي جات وقفلت الباب
رامي بيحاول يتخلص من ايد غيث علشان يهجم على نادر:وهي اللي اتهجمت عليك اظن
نادر:دي واحدة قذرة وكذااابة
ايمان بصاله وساكته وهو لاحظ نظراتها من بين كل اللي حواليه قرب مسك ايدها:انتي مالك في ايه مش مصدقاني؟والله انا مبكذبش يا ايمان انا فعلآ مجتش جنبها وحيات ابني وحياتك انا مقربتش منها ولا بفكر فيها بأي شكل ولا بفكر في اي واحدة صدقيني....
ايمان:انا فعلآ مصدقاك يا نادر وواثقة انك لا يمكن تعمل كدا وانها هي اللي بتكذب
رامي:نعم يختي انتي ازاي تتجراي انك تتكلمي على بنتي بالطريقة دي يا عديمة الدم انتي
نادر بغضب بصله ومد ايده بتحذير:كلمة تانية توجهالها هنسى انك جوز عمتي فاااااهم
عمار:اهدى يا نادر
نادر:انت مش سامعه
عمار:انت غلطت بردو انت ازاي تعمل كدا
نادر:اعمل ايه انت اتجننت ولا ايه انا عمري مفكرت كدا
عمار:اممم صح انت قولتلي على سلوى اظبطلك سلوى وتظبطلي روز مش كدا وظبطهالك وقضيت احلا ليلة لكن ايه بقى انا فين نصيبي
غيث اتصدم من كلام عمار
روز باصة لعمار بإستحقار
عمار بص لسلوى وبص لوليد:انت ازاي توافق مراتك المستقبلية تبقى واحدة.......
قبل ميكمل كلامه كانت سلوى ضربته بالألم:اخرررس انت انسان كذاب ومريض انت عندك مشكلة مع غيث ومعايا ومع الكل علشان انت انسان مش متزن
عمار حاطت ايده على خده بغضب وباصصلها
جواهر خدت سلوى جنبها وبصت لشاكر بغضب
شاكر مسك عمار بعنف وبصله بحدة:لم لسانك واخرس خالص والا قسمآ بالله هرميك في الشارع وشوف هتعيش ازاي
عمار سابهم وخرج
روز بصت لغيث بحزن مفيش حاجة ماشية زي مخططتلها
غيث قرب همسلها:واحدة واحدة يا روحي
نادر:اقسم بالله يا عمتو انا معملتش حاجة والهي يا بابا كنت خارج من الحمام وهي زأتني وقفلت الباب وابتدت تتكلم عادي وانا كنت بتكلم معاها بهدوء وقولتيلها ان مفيش حاجة بينا واني بحب مراتي ومستحيل استغنى عن ابني بس هي راحت مصوتة وبقت لقطع هدومها وقربت شدتني عليها فأنا ضربتها بالألم دا كل اللي حصل
غيث:انا مصدقك...
كامل:وانا واثق فيك يا نادر....
سلوى:وانا واثقة انك معملتش كدا
نادر بصلها بإنتباه
سلوى ابتسمت ببشاشة:واثقة علشان حاجتين علشان في اخر فترة انت مبقتش تشبه لنادر اللي كنا نعرفه بأي شكل وعلشان انت وعدت مستحيل هتخون...
جواهر بصت لمرڤت بضيق
مرڤت:ماما انتي بتبصيلي كدا ليه
جواهر:انتي هتسافري معانا...بس....
مرڤت:بس ايه؟
جواهر:مش هترجعي غير وانتي واحدة تانية فاهمه مش هترجعي غير لما تقرري ازاي تحترمي نفسك قبل اي حد....
رامي فهم من نظرات جواهر ومرڤت ان بنته كذابة فعلآ ودا خلاه ملوش عين يتكلم او حتى يعتذر اكتفى بالأنسحاب ومشي كلهم مشيوا بصمت وفضل نادر وايمان واياد وكامل ومعاهم عمار اللي ابتدى يجهز شنطته علشان يروح بيته
روز:ربنا يستر
غيث مسك ايدها:اللي انتي عملتيه كويس يا حبيبتي والسفرية دي مهمة جدآ بالنسبالنا كلنا...
روز ابتسمت وهزت راسها بإيجاب
نادر باصص لغيث نظراته مش مفهومه وغيث ابتسم:مالك
نادر:انا...عايز احضنك بس
غيث رفع حاجبه:نعم؟
نادر ابتسم وقام نط في حضنه لدرجة ان غيث اتخبط في ظهر الكنبه
غيث:يا عبيط انت مش تحاسب
ايمان ابتسمت
نادر حاضنه جامد وابتسم:شكرآ...
غيث:شكرآ!على ايه
نادر:كل دا ومش عارف انا بشكرك على ايه!!انا لو عيشت طول عمري اشكر فيك مش هوفيك حقك انت عملت اللي محدش عمله ولا هيعمله ولا حتى يقدر يعمله انت عملت اللي يخليني اعجز عن اني اشكرك انا بحبك
غيث بيطبطب عليه ونادر دموعه انسابت
نادر بدموع ونفسه ضاق:انا اسف انا اسف....سامحني....انا اسف.....
غيث اتضايق واتكلم بصوت مهزوز:نادر انا مش مستنيك تعتذرلي وبعدين بتعيط ليه بطل الهبل دا بس.....
نادر:انت مش قادر تتحمل دموعي وانا كنت بوجعك في كل مرة واتمنى اشوف دموعك انا عمري مهحس اني استاهل منك اي معاملة حلوة او شفقة صدقني عمري مهحس اني استاهل
اياد هيقرب منهم والدموع لمعت في عيونه:بابا...
ايمان حضنته:بابا بيتكلم وبيصالح عمه اللي بيغلط لازم يعتذر استنى
اياد:اللي بيغلط لازم يعتذر؟
ايمان:طبعآ
اياد بص لغيث:يبقى انت لازم تعتذرلي
غيث بصله بإستغراب ونادر بعد بيمسح دموعه
اياد كشر:اعتذر
غيث:ليه بقى عملتلك ايه يا سي اياد
اياد:كنت بتضربني جامد وبتعلقني...وكمان كنت بتخوفني....
جسمه ارتجف وايمان بصت لغيث بضيق ورجعت حضنت اياد
نادر بص لغيث:انا كنت السبب لأني كنت بأذي اي حد عن طريقه
كريمة بصتله بحزن
نادر:كنت بخليه يحرق اي حاجة او يكسر اي حاجة انا مش بس كنت بستغله انا خليته عدواني...
روز بصت لغيث ومسكت ايده وكأنها بتترجاه
غيث قرب من اياد شاله وباس خده وحضنه:حقك عليا يا قمري الصغير انت انا اسف انا غلطت في حقك
اياد بصله ولسة مكشر
غيث:الله بقى مخلاص ميبقاش قلبك اسود طيب اطلب اي حاجة يلا وهجيبهالك
اياد:بجد؟
غيث:اطلب وشوف
اياد:حبني اكتر من ابنك اللي جاي دا
غيث استغرب جدا طلبه وبص لروز
اياد باصصله:مش هتضربني عمرك وهتحبني اكتر
غيث ابتسم وهز راسه بإيجاب وباس خده وضمه بحنان زايد
اياد ابتسم:انا كدا مش هضربه
غيث:تضرب مين؟
اياد:ابنك انا قولت هضربه لما يجي علشان انت كنت بتضربني بس خلاص بقى انت بتحبني
غيث كان متفاجأ جدآ من كلام اياد كلهم اتفاجأو من كلامه ازاي كان ممكن يزرعوا القسوة في طفل معداش 5 سنين من غير ميبقى في دماغهم انهم بيغلطوا غيث وقتها اكتشف انه غِلط غَلط كبير في حق اياد بقى ضامه وبعدين بصله:تيجي معانا
اياد:فين؟
غيث:هروح انا وروز مشوار وهناخدك
اياد ابتسم وهز راسه بإيجاب
غيث:هاخده يا نادر
نادر هز راسه بإيجاب:اشطا وانتي يلا بينا نروح
كامل ابتسم:يلا
كريمة ابتسمت:ربنا يخليكوا لبعض
نادر قرب وقف قدامها وابتسم باس ايدها:شكرا
كريمة:على ايه؟
نادر:انتي كنتي بتدينا بدون مقابل عمالتي اللي مفيش ام عملته معانا انتي كنتي حاجة حلوة اوووي في حياتنا
كريمة ابتسمت بحب:نفسي تبقوا كويسين مع بعض
كامل ابتسم وهو باصص لكريمة:طول عمرك بنت اصول...كريمة يا كريمة
كريمة ابتسمت بخجل
نادر بص لكامل بخبث:طب ايه
كامل:ايه يلة
نادر:متخرجوا تشموا هوا
كريمة ضربت كتف نادر:اتلم
نادر ضحك:عاجبك كدا يا غيغو
غيث بغيظ:تستاهل
نادر ضحك:يلا يا بنتي انا غلطان اني بتكلم اصلآ
مشي وروز طلعت تغير هي وغيث واياد معاهم دخلت الحمام وغيث بيتكلم مع اياد ويضحك معاه لاول مرة من زمن
كريمة :بعد اذنك...
كامل نادى بأسمها قبل متدخل اوضتها:كريمة
كريمة بصتله
كامل:انا عايز اتكلم معاكي
كريمة ابتسمت:اتفضل يا كامل باشا
كامل:انا لسة عايز اتج...
قاطعته بضيق:انا وانت سبق واتناقشنا في الموضوع دا 19 مرة
كامل:وللمرة العشرين بقولك اني عايزك ايه المانع دلوقتي...
كريمة بصتله:بلاش نفتح في القديم...
كامل:انا بتكلم في الجديد مستقبلنا انا وانتي...
كريمة الدموع لمعت في عينها:بعد ممراتك اختفت ابوك كان بيحاول ينسيهالك بكل الطرق واستغل قلة حيلتي جابني على البيت بالقوة انت عارف علشان ايه؟
كامل:علشان تبقي مع نادر وغيث لأنهم كانوا صغيرين و
كريمة:يبقى متعرفش حاجة
كامل:يبقى تعرفيني انتي
كريمة:كان عايزني انسيت مراتك كان عايزني ابقى عاهرة مش بس مربيه!!عرفت ليه انا كنت برفض عرضك؟علشان لو كنت وافقت مستحيل رأفت باشا كان هيرضى ووقتها حياتي هتتحول لجحيم ويمكن حياتكوا كلكوا انت عارف اني مكنتش بملك الثروة اللي تخليني لايقة على قصر الكيلاني
كامل:انتي فعلآ متملكيش اللي يخليكي لايقة على قصر الكيلاني بس تملكي الحب والعطف والحنان اللي يخلوكي لايقة عليا انا متنسيش اني مش بس بحبك انا كمان بحترمك...كنت بحافظ عليكي حتى من نفسي
كريمة بصاله
كامل:تتجوزيني يا كريمة
كريمة:خد رأي غيث ونادر...مش عايزة يبقى فيه اي..
كامل قاطعها:انتي عرفاهم اكتر مني والواد الحيوان اللي مشي دا كان بيلمح...
كريمة غصب عنها ابتسمت
كامل:قولت ايه
كريمة:انا...موافقة
كامل اتنهد براحة وقرب مسك ايدها باسها وهي بعدتها بخجل
غيث نزل:انتو لسة هنا ايه بقى بتتكلموا في ايه
كامل:غيث انا عايز اتجوزها...
غيث برق:ايه
كامل:سمعتني
كريمة اتحرجت:غيث...
غيث ابتسم بسعادة:انتو بتتكلموا بجد
كامل هز راسه بإيجاب
غيث حضنه:مبرووووك
روز سمعتهم وابتسمت بسعادة:دي احلا حاجة ممكن تحصل
غيث هز راسه بإيجاب
كامل استأذن ومشي وغيث وروز مشيوا..
عم محمد ابتسم لما شافهم:اهلآ يا مراااحب
غيث ابتسم وحضنه
عم محمد:كدا يا ليث متسألش عننا...
غيث:صدقني كان غصب عني...انتو عاملين ايه
ملك ابتسمت:الحمد لله كله تمام انا اتطلقت منه ودا بفضلك
غيث افتكر عاصم واتعصب:دا كان ميستهلكيش ولا انتي ولا اهلك..
ملك هزت راسها بإيجاب مكنتش حزينة عليه واتكلمت بحماس:وعمي طلق ناهد دي بعد مكتشف خيانتها ورماها في الشارع ومشوفناش وشها من يوم متفضحت
روز:ربنا يهديها
ام ملك ابتسمت بحب:ربنا يقومك بالسلامة يا چوري
روز بصت لغيث بحيث يتكلم وهو كشف هويته الحقيقية وكانت صدمتهم
عم محمد:يعني انت عندك كل دا بسم الله ماشاءالله واستحملت القعاد هنا
غيث:صدقني كان اكتر مكان ارتحت فيه
روز ابتسمت وهزت راسها بإيجاب
ملك:مين القمر دا بقى ابنكوا؟





غيث:زي ابننا دا ابن اخويا
عم محمد:اللهم بارك شبهك اوي يا ليث...يا غيث
غيث ابتسم:طبعآ مش ابن اخويا
قعدوا سوا يتكلموا ويهزروا ويضحكوا الكل كان فرحان
عدت الشهور واتجوز كامل بكريمة وكانوا فرحانين جدا علاقة عيلة الكيلاني اتحسنت كتير وعمار ابتدى يلين بعد مغيث قرر يربيه وبقى شديد معاه وليد خطب سلوى والاتنين كانوا مبسوطين جدا ايمان حامل في بنوتة ونادر كان هيطير من الفرحة
روز بألم قامت وطلعت من الأوضة علشان متضايقش غيث زي كل مرة نزلت بألم وهي بتتحامل على نفسها الألم خرج عن حده وهي دخلت الحمام بتغسل وشها وبتعيط بألم:مش هصحيه ممكن يكون طبيعي علشان الولاده قربت الدكتورة قالت لسة اسبوع يعني عادي...اااه....
حطت ايدها على بؤها بالم وفردت جسمها على الكنبه:ااااه.....لا دا مش زي كل مرة لا في حاجة مش طبيعية
صرخت بألم:غيييييث
غيث فاق مخضوض على صوتها نزل جري:رووووز في ايه انتي مالك حبيبتي في ايه
روز واقفه بالم وبتعيط:الحقني يا غيث مش قادرة بولد انا شكلي بولد
غيث:شكلها بجد المرة دي هنروح المستشفى
روز هزت راسها بإيجاب:اااه...انا مش قادرة
بصت بصدمه
غيث شالها:اهدي هنوصل بسرعة هتكوني بخير..
روز:غيث بسرعة وديني اوضتي
غيث:ايه؟.
روز انهارت في العياط:بسرعة وديني الأوضة انا بووووولد يا غيث وديني على السرير بولد
غيث:روز ازاي!
روز:بسرعة يا غيث بقولك بولد يا اخي خلاص بولد
غيث مكنش عارف يعمل ايه بس قلق لتكون فعلآ بتولد وداها الأوضة وهي بتعيط:افرش حاجة افرد المشمع انا بولد اعمل حاجة
غيث نزلها وعمل اللي طلبته بقلق شالها و نزلها على السرير وكلم الدكتورة تيجي بسرعة وطلب الأسعاف
سمع صوت بكاء البيبي
غيث اتصدم وبص للولد اللي على السرير
غيث بص لروز بصدمه بيحركها لقاها فاقدة للوعي بيحاول يفوقها وهو مصدوم:هي ولدت ازاي....طيب ازاي....اعمل ايه طيب المفروض اعمل ايه!
قرب مسك ابنه وقربه بيخبط على ضهره خبطات خفيفه زي مبيشوف وايده بترتجف عاش لحظات رعب مش عارف يعمل ايه وخايف عليها الدموع لمعت فيه عيونه:دا غلطي...دا غلطي
الباب خبط وهو جري على تحت فتح شاف الدكتورة اتكلم بلهفة:هي ولدت ومغم عليها مش عارف اعلم ايه بتنزف كتير
طلعت معاه الدكتورة وهو باصص لروز بلهفه والدكتورة ادت لروز حقنه:هي هتفوق متقلقش
خدت الولد ودخلت الحمام حمته بمية مناسبة وخرجت:فين الهدوم اللي المفروض يلبسها؟
غيث:ه..هجيبها
الدكتورة:لبسه
غيث ايده بترتجف لأول مرة بالشكل دا بيطبطب على الولد وباصص لروز بدموع بعد ماالدكتورة مشيت لبس الولد بقلق والولد بيعيط بخفوت شاله وحاضنه وبيطبطب على روز:فوقي بقى فوقي يا روز....ارجوكي كفاية انا هموت بالشكل دا
فضل جنبها وشايل ابنه
روز ابتدت تفوق بتعب اتكبمت بخفوت:غيث...انا بولد....
غيث ابتسم بقلق:انتي ولدتي خلاص
روز بصتله بتعب:ب..ج..د
بصت للولد وابتسمت وعيطت باست ايده:صغير اوي...
غيث ابتسم والدموع في عينه:قلبي كان هيقف حرام عليكي
روز بدموع:افتكرته الم عادي يا غيث زي كل مرة محبتش اقلقك مكنتش اعرف...بس انت عملت ايه
غيث:عملت ايه انا كنت مرعوب ومش عارف اعمل ايه كلمت الدكتورة جات وعملت اللازم وقالت هتفوقي
روز هزت راسها بإيجاب وبصتله بإنتباه:اذنت في ودنه؟؟
غيث هز راسه بنفي:مكنش فيا عقل...بس هأذن
ابتدى يأذن في ودنه بصوته العذب وهي ابتسمت بحب باس جبينها ومدهولها تأكله وهو حاضنها
(كلهم فرحوا لوجود فرد جديد في عيلة الكيلاني ومش اي فرد دا ابن غيث الكيلاني سماه عاصي ولما عاصي صاحبه عرف كان مندهش بس الفرحة مكنتش سيعاه طول الوقت زكل ميمحله الفرصة يكون مع غيث بيفضل شايل الطفل ومدلعه اخر دلع اتفقوا عيلة الكيلاني ماشية ورا عربية غيث واتفاجأوا انه غير طريقه ومتجه ناحية مكان قصر الكيلاني!)
شاكر:ايه دا هو رايح فين؟
عمار:مش عارف!
جواهر:هو ايه اللي مشاه هناك؟
سلوى:مش عارفة بس اكيد في حاجة خليك وراه يا بابا
نادر استغرب:ايه اللي في دماغه دا!
وصلوا عند مكان القصر وكلهم نزلوا من العربية بتاعتهم استغربوا وعمار اتكلم:منا مش فاهم بردو جينا هنا نعمل ايه؟
غيث بص لنادر اللي فهمه وابتسم وعاصي ابتسم هو وجابر
كامر مسك ايد كريمة ودخلوا والكل وراهم
روز شايلة عاصي ابنها ومبتسمة
غيث اتكلم بثقة:مهما حاول يفرقنا فهو فشل...والنتيجة اننا متجمعين وبنحب بعض وهنفضل سند لبعض
ابتسموا ووليد بص لسلوى:دايمآ سند لبعض....

اوتار ماشية وبطنها قدامها منفوخة جدآ وعز بيضحك بصتله بغضب:انت معندكش دم يا عز بقولك تعبانه
عز ضحك:يا نور عيوني يا اوتاري يا حبيبتي دا طبيعي دا كلام الدكتورة انتي شايلة تلاته معرفش ازاي
اوتار غمضت بالم:ااااه
عز:ايه هتولدي؟
اوتار هزت راسها بنفي:لا بيخبطوني ولاد العز
عز ضحك وسراج قاعد هو وغرام بيتفرجوا عليهم ويتريقوا
سراج:اراهنك ان الراجل دا كمان شهرين هيكون هرب منهم
غرام ضحكت:لا وماما هتكون اتجننت بسببهم
عز:متلم نفسك يا خفيف انت وهي
غرام ضحكت:الله يا عمو مش بنحلل الموقف
عز بصلهم بغيظ وبص لاوتار حب يضايقها:الا قوليلي يا توتي هنجيب التامن امتى؟
اوتار برقت وبصتله وسراج وغرام انفجروا في الضحك واوتار بصاله:تامن؟
عز:اصلي مقولتلكيش انا مبحبش الأعداد الفردية انا بحب الزوجي يا روحي فبدل السابعة اللي بتبص لفوق تبقى التمانية تبص لتحت
اوتار هزت راسها بغيظ:تمانيه اه ايوا اممم
في ثواني كانت هاجمه عليه ضرب وعض وهو بيضحك بصوته كله:حرااام يا مفترية حرااام عليكي كفاية طول حملك انا اتهريت
اوتار بتضرب فيه وهو بيصد ضرباتها والكل بيضحك:المفروض تكون سيدة المهام الصعبة مش رجل المهام الصعبة انا مفرووووسة منك ومن اللي بيحبوك
عز ضحك:اتغيرتي اوي بعد السابع يا اوتاري
اوتار بطلت ضرب فيه وحطت ايدها على بطنها بألم:ااااه عز...بولد
عز مسك ايدها:طيب يلا بينا
اوتار بألم :لا مش قادرة...شيلني اتحمل بقى
عز:اشيلك؟اشيل اربعة مرة واحدة
اوتار:هتشيلني ولا قسمآ بالله انا...
عز شالها وهو بيضحك:طيب بطلي علشان انتي مبتضايقنيش انتي بتضحكيني
اوتار:التلاته دول انا شيلاهم وشايله نفسي يعني اربعة وشوف بقالي كام شهر
عز باس جبينها:عارف يا حبيبتي ربنا يخليكي ليا يا روحي
سراج:مش وقته مش وقته يلا بينا على المستشفى خليكي هنا يا غرامي مع اسلام ويحيى وخلي بالك على شغف اخر مرة كانوا عايزين يخلوها تعوم معاهم وكويس اني وصلت في الوقت المناسب
غرام:متقلقش مش هنام
في المستشفى عز معاها جوا بعد مصمم يفضل جنبها وهي بصاله بالم
عز ماسك ايدها بقلق:اهدي استرخي دي مش اول مرة خليكي هادية علشان تجيبيلنا البيبيهات الصغيرين
اوتار دموعها نزلت
عز اتضايق مسح دموعها:انتي بتعيطي عليه اهدي طيب
اوتار:خايفة...لو حصلي حاجة...
عز قاطعها:بلاش الكلام دا انتي هتولدي وهتكوني بخير يا حبيبتي...
اوتار هزت راسها بإيجاب وعيطت بالم سمعوا صوت اول بيبي ابتسمت بعدم تصديق وبصت لعز
عز ابتسم:الأول يا روحي شوفتي اسهل ولادة اهو
الدكتورة:ولد
عز ماسك ايد اوتار
واوتار ابتسمت بألم وغمضت مسكت في ايد عز وسمعوا صوت عياط تاني
الدكتورة ابتسمت:بنت
عز ضحك:فاضل واحد وخلاص
اوتار بألم:اه منا الأرنبة بتاعتك انا الأرنبة
عز ضحك وباس ايدها:متقوليش كدا يا حبيبتي لا
اوتار:مستفز يا عز
عز ضحك
اوتار ولدت اخر ولد وغمضت بتعب خلاص مبقاش فيها اعصاب
عز باس جبينها:حبيبتي انت كويسة؟
اوتار:انا بحبك يا عزي....
عز ابتسم:مش كنت مستفز
اوتار:مستفذ بس بحبك...
عز:هيبقى احلا عيد جه علينا بوجود الحلوين دول
اوتار ابتسمت عز خدهم واذن في ودنهم واحد واحد ونقلوها لاوضة تانية بعيالها
عز مبتسم وشايل البنوته:يلا هنسميهم ايه قرري علشان اروح اسجلهم
اوتار:هسمي ولد قاسم
عز:جميل
اوتار:وانت هتسمي ايه
عز:اسمي الولد سليم.....كان نفسي اوي اسميه سليم على اسم بابا
اوتار ابتسمت بسعادة:حلو اوي يا عز والبنوته؟
عز:اممم البنوتة وتين....
اوتار ابتسمت:جميل يا عز بجد انا بحب اوي اختياراتك
عز ابتسم بحب:ازاي متحبيهاش وانتي اهم اختياراتي
ابتسمت اوي وعيونها اتحولت للبنفسجي وهي فرحانه بنظراته وكلامه:يتربوا في عزك يا عزي
عز باس ايدها:يتربوا في عزنا يا اوتاري...
اوتار ابتسمت بحب

عيلة الكيلاني بتلف حوالين الكعبة وبتردد:لبيك اللهم لبيك..لبيك لا شريك لك لبيك..إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك
بيرددوها وغيث باصص لروز بحب
عاصي شايل ابن غيث ومبتسم وهو بيردد معاهم
بيبصوا لبعض باللبس الأبيض اللي محليهم والكل متحجب حتى مرڤت حسوا بصفاء ونقاء داخلي غريب قلبهم بينبض بأشتياق غريب وجوههم كأنها منورة كل واحد جواه حاجة شكل قرار هيغيره خطوات جديدة بياخدوها هتغير حياتهم للأحسن
نادر باصص لأيمان بحب وبيردد:لبيك اللهم لبيك..لبيك لا شريك لك لبيك...إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك
ايمان مبتسمه وباست ايده واياد باس ايده من الناحية التانية وهو حضنهم بحب
غيث بيتكلم في سره:البداية لسة من هنا...هنا حكايتنا هتبتدي مش هتنتهي قدامنا كتير هنعيشه هنتحط في مواقف صعبة اكيد ومواجهات اصعب لكن اللي مرينا بيه هيعلمنا ازاي نتخطى اي حاجة هنقوى مع كل موقف عمرنا مهنضعف حتى لو ضعنا هنقوي بعض (مسك ايد روز وبصلها بحب واتكلم بصوت مسموع)هتفضل ايدنا في ايد بعض الى الانهائية وما بعدها....
روز:بحبك....
غيث باس ايدها:اتعديت المرحلة دي من زمان يا روزي....
عيلة المنشاوي متجمعة في السبوع بتاع اولاد عز
اوتار بتضحك وهي شايله وتين وعز شايل قاسم
سليم شايل ابن عز اللي اتسمى على اسمه :ايه الجمال دا كله
اسلام بغضب بيحرك اوتار: بقولك عايزها
اوتار: وانا بقولك مش هينفع صغيرة دي هتشيلها هتعيط
اسلام: لا هسكتها
اوتار: انت ليه واقف فوق دماغي؟ ليه؟ روح لعز خد منه قاسم يلا ولا انت مبتتشطرش غير عليا؟؟
اسلام: مش هكلمك
اوتار ضحكت وباست خده وهمست: عز مش عايز حد ياخدها فانت روحله ولو قالي اديهالك هديهالك
يحيى ابن سراج ابتسم: وانا كمان
اوتار بتمثل الجدية: اووماال محنا بنتبرع بالعيال هنا
جريوا على عز وقالوله وهو ادى قاسم لأحلام وشالهم: بقولكوا ايه مش هنشتغل بقى انتو متعرفوش انتو بتتعاملوا مع مين
ضحكوا وصرخوا:نزلنا يا مااااامااااا
غرام ضحكت:مش انت اللي عايز تشيل ولاده اشرب بقى
ضحكوا وصرخوا:نزلنا
اسلام:هصوت في ودنك
عز برق:بجد؟
يحيى:وانا كمان
عز مسكهم ورمى نفسه في المية صرخوا وبقى يعوم بيهم والكل باصص بدهشة
اوتار ضحكت وادت وتين لسراج ومدتلهم ايدها:تعالوا ايه يا عز دا والله عيب
يحيى بيضحك ورشا من كتر الضحك اتألمت حاوطت بطنها ويحيى ابتسمت وباس بطنها بحب:حبيبت بابي
رشا ضحكت:هيولدوني بدري لو قعدت معاهم اكتر من كدا صدقني
اوتار هتطلع يحيى عز سحبها وقعت في الميه وصرخت بصدمه:عز انت اتجننت
عز ضحك وحضانها ويحيى واسلام خرجوا
اوتار بصاله وعيونها اتحولت للبنفسج اللي بيعشقه
عز:ربنا يخليكي ليا
اوتار ابتسمت:ويخليك ليا يا كل ما ليا
عز ابتسم بحب وباس جبينها:عايز اقولك حاجة....بس خايف...
اوتار بنبرة مليانه بالحب والحنان:ايه يا نور عيني...
عز قرب وهمسلها بحنان:نفسي اجيب التامن يا اوتار
اوتار اتصدمت وبصتله وهو بصلها بخبث اتكلمت بهدوء سبقته العاصفة:لازم تخاف
بقت تنزله في الميه وتغرقه وهو بيضحك ويشيلها وهي بتضربه الكل اتجمع عند البسين على صوتهم وبيضحكوا:تستااااااهل
احلام ضحكت:يا شيخ حرام عليك والله
اوتار بترشه بالمية وهو بيضحك مش قادر يبطل ضحك
عز:بقولك ايه
اوتار:مش عايزة اسمع حاجة فاااهم
عز ضحك:والله بجد يا روحي
اوتار:اممم ايه
عز:هننقل من البيت هنعيش في البنفسج بتاعنا لوحدنا
اوتار:بجد؟
عز:بجد هنسيب سراج على راحته ونبقى براحتنا
اوتار ابتسمت وهزت راسها بإيجاب
عز رفع راسه بهدوء:واديها فرصة نجيب التامن
برقت وضربته وخرجت:طلقنيييييي يا عععععز
ضحكوا ومبقوش قادرين وهو خرج وسحبها عليه وهو بيضحك:يا حبيبت قلبي لو الكلمة دي اتقالت تاني مش هيحصلك طيب
اوتار بحدة:لو جيبت سيرة الموضوع دا انت حر
عز: يا اوتاري بحب استفزك
اوتا بصتله وعيونها اتحولت للبنفسجي: ربنا يديمك نعمة في حياتي...
عز: ويديمك انتي والقرود الصغيرين دول في حياتي
ضحكت وكلهم اتجمعوا على سفرة واحدة بياكلوا وهما بيضحكوا ويهزروا كلهم مبسوطين والفرحة باينه في عيونهم قبل شفايفهم اتنهد وهو بيتكلم في نفسه: عمرنا مهنبقى ماضي احنا حفرنا نفسنا في كل واحد من عيلة المنشاوي وهما اللي هيربوا عيالهم على سيرتنا على سيرة اجدادهم وقد ايه كانوا مميزين السنين بتجري بس طول مالقلب مليان بالحب والحنان والشغف بيفضل قلب نقي عمره مبيكبر ولا بيشيب لسة اللي جاي بينا كتير يا اوتاري بينا وبين عيالنا وعيالهم كمان ربنا يسعدكوا دايمآ لو كنت معاكوا او لا اتمنى محدش فيكوا يستسلم لأي ظروف صعبة ممكن تقابلكوا انتو قدها والا مكنتوش اتحطيتوا فيها انتو من نسل رجل المهام الصعبة واوتاره...✨💜

💜الــنــهــايــة


تعليقات