Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قاسي امتلك قلبي الفصل الحادى والعشرون


 الفصل الحادى والعشرون

غسان / بصوت عالي وحازم بكره كتب كتابي علي رنا الكل يجهز و مش عاوز نقاش و اتفضلو الكل يطلع ينام
بقلم نرمين قدري
تنحت مليكة وشهقت نسرين و ريما
مليكة / معلش كده سمعني انت بتقول ايه و نبرة صوتها ارتفعت انطق انت قلت ايه
غسان وقد سيطر عليه غضبه لابعد حد وراح تحكم أعصابه
غسان /بصوت يشبه الرعد قلت اللي سمعتيه واتفضلي علي فوق الساعدي يا مليكة اطلعي من وشي
نسرين / مليكة تعالي معنا فوق دلوقتى الله يهديكي تعالي يلا وماسكت لديها
مليكه زفت ا يد نسرين
مليكه / انا مش طالعة في حته غير لما اعرف ايه اللي قاله منا مش حسكت لحد ما لقيه اتجوزها لا وكمان مطوب مني اقول امين ليه واخدني من شارع
رنا / وانتي محروقة وبتاكلي في نفسك كده ليه ..ايه معندكيش شوية كرامة غسان ابن عمي و احنا عيلة في بعضينا مصممة تحشري نفسك وسطينا ليه يابارده
اطلعي بقي من حياتنا من ساعة ما دخلتي هنا و الفقر دخل معاكي
حبيبي غسان حيتجوزني ده كان معروف من زمان بس هو اللي عجبه لمعة الدهب القشرة ..
وايه خلاص بقي راحت اللمعة وبان انك فلصو قشره يعني ملكيش قيمه
مليكة /اسكتي احسنلك احسن بدل ما يكون دراع بس اخليكي تمشي بعكازات اخرصي و حطي لسانك في بوقك يا انثي العنكبوت
رنا / اهري اهري وكلي في نفسك كده
مليكة مبدهاش بقي جبتيه لنفسك .وفي الوقت الغلط و علي غفله أخدتها مليكة مقص وقعتها وسط شهقات
الموجودين وقعدت فوقها وماسكة شعرها وبقت من الغيظ تقطع في
غسان / ماسك مليكة من أيدها بقوة قومي من عليها بقي



مليكة قاعده مش بتتحرك و رنا عمالة تصوت
مليكة/ و حيات امي لاخليكي عبرة لاي حد يغلط فيا يا رنا الزفت
غسان /مليكة احترمي وجودي عيب كده
اتعدلت مليكة وقامت من علي رنا
مليكه / احترم ايه حضرتك .. وهو انت احترمت ايه علشان انا احترم قولي رجعتلي حقي كام مرة علشان احترم وجودك غسان للاسف انت نزلت من نظري
اتعدل غسان و عطها قلم بكل قوته نزل دم من شفتيها
وجرها من أيدها علي فوق رمها في الاوضة و قفل الباب عليهم
غسان /ده اول درس انا حديهولك علشان تحرمي تغلطي فيا علشان انا مش عيل معاكي و انا لفت انتباهك اكتر من مرة و انتي مافيش فايده مصصممة تخرجي الوحش اللي جوايا .
زي ماشبعتك حنان وحب وكنت معاكي في منتهي الحنان دلوقتي حتشوفي صنع ايدك . الوحش اللي حضرتك صحتيه
وقلع الحزام و رفعة ونزله عليها علي غفله
مليكة/ ااه انت اتجننتي
ولسة بيرفعو تاني مساكتة مليكة ايده بقوة
مليكة/ عارف لو ينزل علي جسمي تاني حكسرلك ايدك انت نسيت نفسك صح
بقلم نرمين قدري
بصلها غسان بصه رجتها من حواها وماسكة جامد انا حوريكي نتيجة تهورك ومش انا نزلت من نظرك اهو بجملة
وبداء يقطعلها هدومها بشده وست صراختها
مليكه./ غسان اوعي تعمل كده اوعي حتخسرني واللهي حتخسرني وللابد
غسان/ كان غضبه عاميه عن صوتها و بداء يغتصبها بوحشية وسط تءوهتها وصراخها
اللي أن انتهي أفرغ كل طاقة غضبه فيها غضبة من عمته غضبة من رنا وغضبه منها هو الاكتر وعدم ثقتها فيه هو اللي جننه
.
غسان/ انا حعرف اربيكي وسبها و نزل وخرج من السربا كلها راح للمكان اللي لي بيرتاح فيه مكان بعيد عن السريا جمب الأساطبل
غسان بصوت محروق وعالي اااااااه اااااااه ليه كده ليه توصلني لكده انا محبتش حد قدك اااااااااااا ه انا عارف كسرتك قدام نفسك و خسرتك للابد اااااااااااا ه يا حرقت قلبي مش قادر اااااااااااا ه. شوفتي عنادك وصلنا لايه .انا عمري مكنت حلمس حد غيرك انا كنت بتقي شر عمتي مش اكتر عمر مكان حد حيشيل اسمي غيرك ياملكتي
اااه يا مليكة اااه ياقلبي . قلبي انكسر معاكي خلاص يا عمري ضعتيى من ايدي.
واجهش في بكاء شديد
وعند مليكة كانت جالسة على السرير ضامة ركبها لصدرها و فستانها مقطع عليها و وباصه للفراغ ودموعها نزله بشده
أكتر حاجة توجع في لحظة الفراق
حبيبك تلمحه
ودموعه رافضة تطلع وكأنه حالا فاق
على ايد بتدبحه
وكأن ده عادي لأ وأقل كمان من العادي
والوقت ده كله في عمر الواحد راح على الفاضي
وما بين لقى وفراق
كأننا في سباق
ده بيبكي وهو مفراق
وده فارق وماهوش فارق
مين فينا وفّى بوعده وما خانش الاتفاق
وتبقى فمطرحه
طريق مفتوح وباب
وصوت طالع بخوف
بيعلق الاسباب
على شماعة الظروف
خلاص ما فيش جراح
خلاص الوقت فات
معقول في حد مات
حتعرف تجرحه
وكأن ده عادي لأ وأقل كمان من العادي
والوقت ده كله في عمر الواحد راح على الفاضي
وما بين لقى وفراق
كأننا في سباق
ده بيبكي وهو مفراق
وده فارق وماهوش فارق
مين فينا وفّى بوعده وما خانش الاتفاق



وتبقى فمطرحه
حسين الجسمي
غسان فاق لنفسة وماسك التليفون
غسان الو ايوة عمتي معلش احنا حناجل كتب الكتاب شوية علشان انا مسافر شغل برا مصر
فوزيه / حتقعد اد ايه
غسان / مش عارف دي صفقة جديده علشان مصنع اللحوم بس مش اقل من شهر
فوزية/ ماشي ياغسان حصبىر عليك شهر و ماله
غسان/ تمام. يا عمتي
قفل معاها
ماشي يا فوزية هانم الحساب تقل قوي
واتصل بحازم
بقلم نرمين قدري
حازم/ بنعاس خير يا غسان في ايه بتتصل في الوقت ده ليه
غسان / اسمعني ياحازم انا مسافر برا شوية كتير مليكة امانه في رقبتك متطلعش برا باب المزرعة
اتعدل حازم خير يا غسان في ايه قلقتني مسافر فين وليه . وانت مش عارف ان فرحي كمان اسبوعين
غسان / اعمل كل حاجة في معادها وحتلتقيني جمبك يوم الفرح متقلقش
حازم / افهم بس ايه اللي حصل محنا كنا مروحين مبسوطين
غسان/ كسرتها وكسرت نفسي وقلبي و نزعت روحي من بين اديا
حازم/ مش فاهم بس شكلك عامل حاجة كبيرة
غسان/ مش وقته يا حازم كل اللي طلبه منك مليكة امانه في رقبتك
ولو عمتي سالتك عن سبب السفر قلها علشان صفقة مصنع اللحوم ماشي
حازم/ بدون فهم ماشي بس حتسافر فين
غسان/ مش عارف لما اوصل لاي مكان حكلمك بس مش عاوز حد يعرف مكاني و لا اني بكلمك
حازم / ماشي ياغسان ربنا معاك ويهدي النفوس بس انت حتقدر تبعد عن مليكة كل ده
غسان / لازم ابعد حازم لازم يمكن بعدي يصلح حاجة من اللي اتكسرت. و باكد عليك تاني اوعي مليكة تطلع برا المزرعة. نبه الأمن اللي علي باب بمتهم لو طلعت
حازم / خلاص بقي يا غسان ماشي
قفل غسان وماشبى
حازم / في اكيد حاجة كبيرة حصلت استر يارب قلبي مش مطمن اتصل بنسرين واسألها
وفي سرايا
نسرين بتخبط علي باب مليكة
نسرين/ علشان خاطري افتحيلي مليكة أنا مليش اخت غيرك عاوزة اطمن عليكي يا ملكيه افتحي بقي وحيات سميرة لتفتيحي
قامت مليكة بلا هاوية تفتح الباب
دخلت نسرين اول ما شافت منظرها
شهقت و دمعها نزلت
نسرين / بفزع اده يا مليكة غسان اللي عمل كده هو اتجنن
واخدتها في حضنها وكأن مليكة ما صدقت لقت حضن صديقة عمرها واترمت فيه قاعدت تعيط كتير في حضن نسرين
نسرين / فوقي يا مليكة انتي عمرك ما كنتي ضعيفة فين مليكة الجامده اللي مبتتكسرش
مليكة / انا انكسرت خلاص
نسرين/ مين قال. كده ده جوزك يا هبله يعني متعتبرش كسرة هو بس قاسي عليكي شوية .
غسان بيحبك واللهي بس غضبه وحش وانتي استفذتيه جامد غير زعيقك فيه قدمنا ماهو ميصحش بردو. مافيش راجل حيرضي أن مراته تزعقلو وترفع صوتها علية قدام الناس..
و خصوصا اهله وهو عامل الكبير عليهم وكلمته اللي بتمشي .. غسان مش صغير يا مليكة ولا ضعيف الشخصية ..
تخيلي اللي يمسك امبراطوريه زي اللي هو ماسكها شخصيتي حتكون ازاي ..انا مش بدافع عنه أو ببرر اللي عمله . بس افهمك أنه قاسي رجل اعمال لازم يكون صارم لأنه بياخد قرارات مصيرية
وانتي حبيتي القاسي ده وامتلك قلبك وحولتي من شخص قاسي لشخص رمانسي بيحب
ليه بقي خرجتي قلب القاسي تاني وانتي اللي كنتي موتيه صحتيه ليه يا لوكا
بس انتي غير انتي عواطفك هي اللي بتسيطر عليكي ومبتفكريش قبل ما تردي متسرعة بتحكمي علي الإنسان قبل ما تقعدي وتتناقشي ايدك سبقاكي .
علشان خاطري كفياكي عياط
تعالي يلا ناخد دوش واغيرلك هدومك
مليكة مشت مع نسرين وكأنها مغيبة وعقلها مش ساكت انا فعلا اللي وصلته أكدت هو حذرني من غضبه اكتر من مرة وانا اللي مسءلتش
. بس انا عملت كده علشان بحبه . غيرتي عليه عمت قلبى
في لحظة تخيلتو في حضن رنا مستحملتش ومش حستحمل عارفه اني غلط بس هو زودها معايا ياتري ياغسان حقدر اسمحك ولا مش حقدر
نسرين حمتها ولبستها هدوم النوم
نسرين / يلا بقي يا لوكا هانم ننام و اخدتها في حضنها ونايمتها و دموع نسرين علي صاحبت عمرها مش بتوقف
و الصبح رن تليفون نسرين
نسرين / بنعاس وصوت واطي علشان مليكة ماتصحاش
الو ايوه حازم
حازم / عاملة ايه يا حببتي
نسرين /الحمدلله عرفت بالي حصل امبارح
حازم /يعني مش قوي بس في حاجة كبيرة حصلت صح
نسرين/ مليكة وغسان الوضع باظ بنهم علي الاخر ولو فضل كده مش متهيقلي حيكملو مع بعض
حازم/ بحزن لدراجاتي . ايه سبب المشكلة انا كنت سايبهم امبارح كويسين
نسرين/ انا معرفش بلظبط بس احنا نزلنا علي صوت غسان بيزعق في مليكة ويقولها أن كتب كتابه علي رنا بكره
حازم / اااايه ده اتجنن حيتجوز اكتر واحدة بيكرها طايب ليه اكيد الموضوع في أنه
نسرين / حازم انا ممكن اطلب منك طلب
حازم/ انتي تؤمري ياحببتي بس انا عارف انتي عاوزة ايه وانا موافق طبعا علشان دي الأصول
نسرين / بجد يا حازم انا اسفة بس ده الصح
حازم/ مش مشكله لو اجلنا فرحنا شوية لحد الوضع ميتصلخ
نسرين / ربنا يخليك ليا
حازم /ويخليكي ليا خدي انهارده اجازة مافيش شغل خليكي بس جمب مليكة
نسرين/ هو غسان راح فين من امبارح مختفي
حازم/ سافر برا في صفقة متعطله. راح يخلصها وكده احسن لازم يبعدو عن بعض شويه يمكن الاشتياق يحنن قلوبهم
مر شهر كامل علي اخر لقاء بنهم وبداءت مليكة ترجع نفسها شوية. ولكن اشتيقها له علي زعلها منه
وغسان بيطمن عليها من حازم
غسان /ايه الاخبار يا حازم
حازم تمام مافيش قلق مليكة كل يوم تروح الإسطبل و تقعد مع مليكة وكراميل اكتر من ساعة كل يوم
وبعدين بترجع تتجنب عمتك خالص وبتشتغل في مزرعة طول اليوم وتروح علي النوم بس
حتي لو عمتك جرت شكلها بتعمل نفسها مش سامعه
زي ما تكون فقدت الرغبه في الحياة معدش حاجة يتهمها
حتي كلام و تلقيح رنا عليها مبقتش ترد خالص
بقلم نرمين قدري
وهي كمان شغلت نفسها في توضيب الفرح مع نسرين و ريما
غسان / و نفسيتها عاملة ايه
حازم / نسرين بتقولي مبتاكلش خالص ومافيش لقمة بتثبت في معدتها بتقوم ترجعا وفقدت القدرة حتي علي الابتسامة حتي لما نسرين تنكشها كده ملبمة بتصد نسرين
بصراحة. هي خست جامد
عيون غسان ادمعة علي صغيرته وبنته وحبيبته
حازم/ شكل القاعده عندك عجبتك ايه جو البحر خلاص اخدك مننا جاي أمتي
غسان / تمام انا جاي بكره علي فرح علي طول



حازم اوعي متجيش واللهي ازعل
غسان ،/عيب عليك انت اخويا ازاي مقفش جمبك في يوم زي ده
يوم الفرح الصبح جات سميرة و احلام السرايا
احلام/ مشاء الله تبارك الله ايه دا كله ولا قصر
سميره/ اكتمي يا احلام احسن نلاقي الحيبزبونه في وشنا
احلام/ مين يا ختي الحيزبونه دي هه مين هه
سميرة / فوزية المفتريه عمت غسان بس مقولكيش ست ايه شبه اللي بيخوفو بيها العيال كده
احلام / اعوذو بالله يجعل كلامنا خفيف عليها
في نزول رنا
رنا من أعلي متاخيرها
انتم مين وازاي تدخلوا هنا هي وكالة من غير بواب
في نزول ربما
ريما / جرت علي سميرة ماما سميرة اهلا شرفتي اهلا وحشتيني قوي
سميرة ذ/ بس يا بكاشا مش قلتي حتيجي تقعدي عندي كام يوم
ريما معلش يا ماما انشغلت مع نسرين في توضيب حاجتها
طنط احلام ازيك اتفضلو خشو تقعدو
ريما تنادي علي نسرين يانسربن يا لوكا
رنا / في ايه يا ريما احنا في سوق هنا وطي صوتك بقيتي لوكل شكلها بقت عدوي وانتشرت
ريما بصتلها بصة خرصتها و تجاهلها خالص
نزلت نسرين و مليكه
سميرة لوكا انتي شكلك عامل كده ليه خاسة خالص يا حببتي
نسرين/ اصلها عامله رجيم علشان الفستان يبقي حلو وتبقي مزة المزز
احلام /رجيم ايه وزفت ايه اللي يعمل فيها كده
ريما/ تعال يلا الاكل جاهز
قاعدو علي سفرة و سطت نظرات فوزية
مالت احلام علي سميرة
احلام /مين دي يا بت يا سميرة
سميرة/ هي دي الحيزبونه عمت غسان
احلام/ يالهوي واحنا بنتنا كانو قاعدين مع ام رجل مسلوخه دي ازاي
ليها حق مليكة تخس ربنا يستر انا خفت منها
سميرة / طايب كلي وبطلي رغي
وفجاءة. قامت مليكة تجري علي الحمام
اتخضت سميره وجرت وراها
سميرة/ خير يابنتي امال فين جوزك صحيح مشفتهوش
من ساعة ما جيت لتكونو زعلانين من بعض
مللكة /ربنا ميجبش زعل بس هو مسافر عنده صفقه برا بيخلصها
سميرة /يرجع بسلامة ياقلبي قوليلي عاملة ايه مع عمته
مليكه/ عادي بعرف اتعامل متقلقيش وقطعت كلامها وجرت تاني علي حمام تفرغ ما في بطنها
سميرة/ مليكة لتكوني حامل يابت
مليكة / بزهوا حامل حامل معقول لا مش معقول هنا شوية برد في معدتي
سميرة هي اتاخرت عليكي و لاجت
مليكة /اتصدقي محسبتهاش ولا في دماغي بس كده دي متأخرة بقلها تلات اسابيع كده
سميرة / يبقي حصل و اللهي قلبي بيقول أنه حصل
مليكة/ ماما اسكتي لحد منتأكد ياريت متقوليش لحد
سميرة بفرحة / ماشي ياقلبي بس من غير متتاكدي هو حصل
جرت مللكة علي قوصتها واتصلت بصيدلية تبعتلها اختبار حمل
دخلت نسرين علي مليكة
نسرين / ايه يالوكا طلعتي ليه وما اكلتيش
مليكة /انا في مصيبة يا نسرين
نسرين/ بخضة في ايه اللي حصل بسرعة قولي قلبي حيقف
مليكة/ انا شكلي كده حامل
نسرين/ احلفي بتكلمي جد الف مبروك يا حببتي
وفجاءة الباب خبط دخلت حسنية
حسنية اتفضلي مليكة هانم
مليكة اده
حسنية/ الكيسة دي بعتتها الصيدلية و ده بعته واحد قال غسان بيه بعتهولك
نسرين /ماشي يا حسنية روحي انتي
مليكة /ايه العلبة الكبيرةي تفتكري باعت ايه انا مش عاوزة حاجه منه
نسرين/ سيبك من اللي بعته دلوقتي وخشي طمنينا
ااخدت مليكة اختيار الحمل وطلعت بتعيط



نسرين/ خير بتعيطي ليه
ملكية /انا حامل حامل مش عارفه اعمل ايه انا حنزله مش عاوزة حاجة تربطني ب غسان
نسرين/ انتي اتهبلتي عاوزة تموتي ابنك بايدك بطلي عبط
مليكة / مش عارفة اعمل ايه خلاص يبفي محدش يقوله اني حامل مش لازم يعرف
نسرين /وحتفضلي مخبية عليه لحد أمتي افهم هي دي حاجة بتستخبي
مليكة/ معرفش يعني هو حتي سأل عني بقاله شهر وعشر ايام مختفي
نسرين/ لأ احنا بنعدهم بقي ايه الشوق الشوق
مليكة/ لاشوق ولازفت تعالي نشوف جايب ايه
فتحت نسىرين العلبه لقت فستان اسطوري
نسرين / واووووووووو. اده يا مليكة مشاء الله تحفه تحفة بجد
مليكه/ بس انا مش حلبسه مش عاوزة حاجة منه
نسرين/ بطلي هبل البسي وغيظي جوز العقارب اللي تحت خليهم يتكادو من شكلك
مليكة/ تفتكري
نسرين/ افتكر قوي تخيلي كده وانتي شبه الاميرات شكلهم حيبقي عامل ازاي
فتحت ربما الباب
ربما / فينكم يابنات كوافيرة وصل..
وقطعت كلامها اده مليكة انتي حامل .مليكة كان لسة في أيده الاختبار
مليكة /ريما خالي الموضوع ده سر بنا مش عاوزة غسان يعرف . دلوقتي عاوزة اربي شوية علي عمله معايا
ريما/ بفرحة شديه ألف مبروووك انا حبقي عمتو
نسرين / وانا خالتو ياهووو دانا حكون خاله مسخرة ههههههههههههه
دخلت الكوافيرة و الكل استعد و مليكة طلعت فعلا زي الأميرة اللي هربانه من الروايا و الأمير كان مجهول الهاوية
جاءت عربيات واخدتهم علي قاعة الفرح
الكل كان مبسوط و مليكة واحدة جامب لوحدها غسان لسة مجاش وشكله مش جاي
وبداءت فكره رقص السلو وكل واحد ماسك ايد حبيبته بيلف بيها وهي واقفة والدموع في عينيها
وفجاءة لقت ا يد بتمدلها رفعت عينها والدموع مغطياها
واتقابلت العيون بعد فراق شهر
نظرات شوق وعتاب ولوم . صراع نظرات لم ينتهي وكأن العيون دخلت في حرب كلام صامت
غسان/ ممكن الأميرة تسمح للعبد الغلبان بلرقصة دي مليكة نزلت عيونها للأرض
وهو سحبها بدون انتظار ردها
مليكة/ اوعي سبني متحطش ايدك عليا
غسان لمي الدور الناس بتبص علينا
وانتهت الرقصة مليكة سابت أيده وراحت لنفس الزاوية وعينه عليها وقف وسط الناس لكن عنية عليها مش بتنزل
وفجاءة خبط شخص علي ظهره التفت غسان لقاها سميرة
سمير/ة حبيبي وحشتني
غسان/ ماما سميره كنت بدور عليكي عاملة وحشاني يا بطة
سميرة/ بس انا زعلانه منك كده تسيب مراتك وتسافر شغل ومتكنش جنبها في اجمل لحظات لما عرفت انها حامل
غسان /تنحو بزهول اايه هي مليكة حامل

تعليقات