Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه تزوجت مغرورة الفصل الحادي عشر


 الفصل الحادي عشر

روان: ياسييييين!!
ايهااب: ياسين؟ لا.. انا معملتش حاجه..
الظابط: الجثه موجوده في العربيه بتاعت حضرتك. اظن مفيش دليل اكتر من كده..
ايهاب بصدمه: عربيتي!!
ندي: حضره الظابط اكيد في حاجه غلط..
الظابط: مفيش اي غلط ي فندم اتفضلو معايا لحد العربيه..
خرج الجميع الي العربيه ليقف الجميع في صدمه.. كانت تلك الجثه ملقاااه اسفل الكنبه الخلفيه للسيااره ومغطااه بقمااش اسود..
ايهااب: اي ده.. والله م اعرف ازااي دي وصلت هنااا..
الظابط: اتفضل بهدوء لو سمحت..
حمزه: لا مش هيمشي من هنااا.. اكيد حد متبلي عليه.. مش معني ابدااا وجود الجثه دي ان هو اللي قتل..حضرتك شوفته وهو بيقتله..
روان: حضرتك.. الدكتور ايهااب لا يمكن يعمل حاجه زي كده.. ياسين ده كان شخصيه مش كويسه هو يخدع الناس انه كويس بس هو مش كده اكيد ليه اعدااء.. او بيشتغل في حاجه مش كويسه..
الظابط: كل ده هيباان في التحقيق..بس دلوقتي لازم الدكتور ايهااب يجي معانا..
تقدم الظابط ووضع الكلبشااات بيد ايهاااب الذي وقف مصدومااا.. ليذهب خلف الظابط..
جلس حمزه علي ركبتيه علي الارض في صدمه وحزن كبير.. لتجري اليه ملك وهي تبكي..
جلست ندي بجانبه.. و احاطت وجهه بيدهاا..
ندي: انت لازم تبقي قوي.. مش لازم تنهااار..متقلقش علي ايهاااب هننقذه.. بس سوااا.. كلنا..
روان ببكااء: مستحيل نسمح يحصله حاجه..
حمزه: القضيه لابساااه ي ندي..
امتلأ المكان امام الفيلا ب المحققين.. يتاابعون اعماال القضيه.
ندي: احنا لازم اول حاجه نسيب الفيلا.. المكان هيتملي صحاافه..
ملك: هنرجع القصر..
ندي بتفكير: لا بردو..احنا هنروح بيت بابا... موافق ي حمزه؟
حمزه: موافق.. انا هدخل اجهز وهكلم المحامي..
ندي: كلمه بس انا مش هكتفي بمحامي العيله.. انا هكلم محاميين كباار في البلد.. يلا نص سااعه كله يكون جااهز.. وانتي كمان ي رواان..
روان: تماام..
بعد نصف ساعه وقف الجميع قبل ان يخرجوا من الڤيلا... كانت الصحاافه بالخاارج..
حمزه: دول اي اللي جابهم دول..
ندي: انت دكتور كبير في البلد وكمان ايهااب اسمه معروف..






روان: طيب هنخرج ازااي دلوقتي..
ندي: تعالو معاايا..
ذهبوا جميعاا وخرجوا من البااب الخلفي للفيلااا.. ليجدوا خالد ينتظرهم في سياارته....
خالد: يلا بسرعه...
ملك: هو احنا لي بنهرب من الصحاافه..
حمزه: علشاان مفيش اي دليل تواجهيهم بيه...
ركب الجميع في سيااره خالد..وضعو الاشياء القليله التي احضروها معهم في شنطه سيارته..
بعد القليل كانو اماام بيت كبير بطابق وااحد..لم يكن يحاوطه اي مناازل اخري..
فتحت ندي باب ذلك البيت..لتجد البيت متربااا بشده..
لتفتح تليفونهااا..
ندي: ايوه ي داده..
داده فاطمه: اي ي بنتي اللي سمعته ده..الدكتور ايهااب فعلا قتل واحد..
ندي: ايهااب يقتل اي بس ي داده..بس احنا في بيت بابا علشان نبعد عن الصحافه تعالي هنا وشوفيلي كام بنت ينضفو البيت..ومحدش يعرف انك هنااا..
داده فاطمه: تمام ي بنتي..سلام..
حمزه: انا كلمت المحاامي وقالي نقابله في القسم..
ندي: تمام يلا بيناا
روان: انا هاجي معاكم..
ندي بإستغرااب: روان هو انتي تعرفي ياسين ده منين..
روان بتوتر: كنا بنحب بعض بس مكانش في اي حاجه رسمي بينا..
ندي: واي اللي حصل بعد كده..
روان: خطب صاحبتي..وعرفت انه شخص مش كويس وليه علاقات كتير..دخلت المستشفي شهرين..وبعدين لما خرجت سافرت لندن ورجعت بعدها بيومين مع محمد..
حمزه: وايهااب كان عارف موضوع ياسين ده؟؟.
روان: لا انا مقولتلوش اي حاجه عنه لإيهااب ابدا..
اقتربت ندي من روان واردفت..
ندي: روان هو انتي وايهااب في بينكم حاجه..
روان ببكاء: ايهااب كان هو الدكتور بتاعي في المستشفي..كان دايما يقعد يحكيلي علي نفسه وانا كنت ساكته ومش بتكلم..حسيت من اهتمامه انه..بيحبني..وامبارح قالي فعلا انه بيحبني..
ندي: وانتي بتحبيه..
روان: مش عارفه..بس انا مش عايزه اتعلق بحد..ولا حد يتعلق بيا علشان كده سافرت لندن..
ندي: بس انا مش بسألك انا بقولك معلومه..بس الأحسن ان محدش يعرف المعلومه دي..وانتي هتفضلي هناا..
روان بحزن وتفهم: تماام..
خرج حمزه وندي ومعهم خالد..ليذهبو الي ايهاااب..
دلفو الي قسم الشرطه ومن ثم الي مكتب احد الظباااط..ليجدو ايهااب يجلس فيه مع احد الظبااط..
الظابط: مدام ندي اهلا بحضرتك..
ايهاب: شكرا انك مخلتيهمش يحطوني في الحبس..
حمزه: حضرتك هو اي اللي هيحصل دلوقتي..المفروض المتهم برئ حتي تثبت ادانته..
الظابط: ادانته اي ي دكتور حمزه احنا لاقينا الجثه في عربيته..
ندي: هو حضرتك عرفت ازااي ان في جثه في عربيته..
الظابط: في حد جه وقدم بلاغ..وطلب ان هويته متتعرفش..
ندي: و ي تري بقي لو هو شخص صادق في كلامه اي اللي هيخليه يخفي هويته..
الظابط: اكيد بيبقي خايف يتأذي..
حمزه: واحنا مش هنأذيه..حضرتك احنا محتاجين نفهم..
الظابط: مش هينفع ي فندم..
حمزه: ايهااب انت خرجت امباارح..
ايهااب: انا اتمشيت شويه بالعربيه..ورجعت..
ندي: مقابلتش اي حد؟؟
ايهااب: لا خاالص..بس..
حمزه: بس اي..
ايهاب بحزن وندم: انا خرجت من العربيه قداام ملهي ليلي ووكنت هدخل..بس مدخلتش ورجعت تااني..
حمزه: فين المكاان ده؟
ايهاب: عنوانه *****
خالد: تماام يلا بيناا..
الظابط: تمام وانا هاجي معااكم..
خرج خالد والظابط وكذلك ندي وحمزه...ليذهبو الي ذلك الملهي الليلي..
حمزه: اكيد السوبر ماركت ده فيه كاميراات..خلينا نشوفها الأول..
دلفو اليه..وحتي لمكتب مدير المكاان..
نظرو الي تلك الكاميراات..اتت التسجيلات واضحه بكل م حدث في تلك الليله..ليردف حمزه..
حمزه: انا قولتلك اخوياااا مش مجرم..
الظابط: كده يبقي مبروك براءه الاستااذ ايهااب...
.....
علي جهه اخري..
دلفت مروه الي المطبخ...لتجد محمد يقف يلتفت حوله..يرتدي مريله مطبخ اما المطبخ فكان في حاله يرثي لهااا..
مروه بضحك: ي لهووووي انت بتعمل اي..
محمد: زي م انتي شاايفه بحاول اعمل فطاار..
مروه بضحك: كل ده وفطااار..ده انا قولت انت عامل وليمه علشان المنظر ده...
محمد: اتريقي اتريقي..بس عمتا ضحكتك حلوه اووي..
مروه بخجل: احم..طب وسع بقي كده خلينا ننضف المطبخ ده..وبعدين نبقي نعمل فطار..
محمد: لا انتي تعبااانه انا هنزل اجيب اي حاجه من بره..





مروه: لا مهو لازم ده يتنضف..انا مبحبش الفوضي..
محمد: طب خلاص روحي ارتاحي وانا هنضفه...
مروه: انا بقيت كويسه..خلينا نتساعد فيه وانا مش هتعب..
محمد: تمام..علشان انا كنت عايز اتكلم معااكي في موضوع..
مروه: اتفضل..
محمد: انا هنزل ادور علي شغل...لحد النهارده كنت بصرف من فلوس بابا...لازم الاقي شغل..
مروه: خطوه كويسه جداا وان شاء الله هتلاقي شغل كويس..متقلقش..
محمد: انا كلمت كذا شركه وهما قالولي هيردو عليااا علشان اعمل مقابله..
مروه: طيب ده كويس..ربنا يوفقك...
محمد: بس هو المرتب مش هيكون كبير..مش زي مرتبك اللي كنتي بتاخديه من ندي...
مروه: اي حد بيبدأ شغل بيكون مرتبه قليل المهم انه يستحمل لحد م يكبر في شغله..وانا هنا معااك يبقي لازم اكون سند مش حمل عليك...طول الشهر ده يعني
محمد بخبث: تؤتؤ ان شاء الله العمر كله..
مروه: طب اشتغل وانت ساااكت..
محمد بضحك: طيب...
......
كانت تجلس في خوف شديد ممااا فعلت... تذكرت الأمر من بدااايته...
تلك صديقه رواان... كانت تمسك صوره رواان وتتحدث معها بشر.
ليلي: بكرهك ي رواان.. روحت في دااهيه بسبيك انتي..من اول م شوفتك وانا بكرهك..ياسين بيحبك انتي وميحبنيش انااا... بس انا خدته منك... عارفه ازاااي...خليته مدمن..كان بيترجاااني علشان ارحمه..اجبرته يسيبك ويخطبني..بس مش ليلي اللي تتخان مش انا اللي واحده تانيه تاخد حبيبي مني..
تذكرت كيف رأته...مع فتااه في ذلك الملهي..
انتظرت حتي خرج منه...وطعنته في ظهره ليسقط صريعااا علي الأرض...
ليلي: بس..البوليس هيوصلي..ايوااا هيلاقو الجثه في العربيه وهيلاقوني اكيد هيوصلولي...
انا لازم اهرب..اااه ايوااا لازم امشي من هنااا..اخذت حقيبه يدهااا لتفتح الباب سريعااا...لتنصدم مما رأت..
حمزه: علي فين ي اموره..
.....
خرجت رواان من السياااره سريعااا لتردف..
روان: يلا ي ملك..
ملك: والله ندي لو عرفت لتقتلني مكنش ينفع نيجي من غير م نقولهاا..
روان: بس انا لازم اشوفه..
ملك: ده انتي واقعه جاامد بقي..يلا ندخل..
دلف الإثناااان..الي مكتب الشرطه..وبعد محاولاات كثيره سمح لهم الظابط برؤيته...
دلفو ليجدوه يجلس في مكتب الظاابط..واضعاا رأسه بين يديه..
روان: ايهاااب..
جرت ملك الي حضن اخيهااا ليضمهااا هو الأخر..لتردف..
ملك: ان شاء الله كله هيبقي تماام..
ايهاب: ان شاء الله..
ملك بخبث وهمس: واقعه جامد علفكره..
ايهاب: جايه تقع دلوقتي..افرض اخدت واحده اعدااام دلوقتي هبقي استفدت اي..
ملك: بس متقولش كده ان شاء الله هتخرج..احم...انا هسيبكو تتكلمو..
غمزت لرواان ومن ثم خرجت..
ايهااب: بصي ي رواان انا عارف انك جايه تسألي علي اذا كنت فعلا قتلت ياسين انا اااه بحبك بس ده مش معناااه اني ااق..
قاطعته روااان لتردف ببكااء..
روان: انا بحبك..

تعليقات