Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عذراء ولكن الفصل السابع عشر


 

عمار بصوت جوهري:دكتوررر شوف شغلك والتقرير الي هيحدد وسعتها هنعمل فرح بس انا وفجر وغمزلها


عمر بصدمه:انت بتمشي ازاي


عمار التفت ببتسامه:الي حصل لما فجرسفرت من تلت شهور انو


فلاش باك


عمار كان قاعد بضيق في اوضه فجاه موبيله رن رد ببتسامه:كمال اي عاش من شافك يا وحش


كمال بضحك:قطع بيا والله اي فينك كده


عمار بسخريه:واحد عاجز هيكون فين


كمال بجديه:عمار لازم تعمل العمليه مش عارف مكبر الموضوع لي


عمار بضيق:مش عايز اركب ركبه وبقا بعرج قعدتي علي الكرسي احسن


كمال:يابني بطل تشائم العلم اتطور بس انا طلع مهمه المانيه اي رايك تجي معايا كلمتلك دكتور عظام صحبي وقال ان حلتك مش مستحيله وانها بسيط


عمار بتردد:بس


كمال:مبسش انا هاجي اخدك بنفسي


باااك


عمر:ومقالتش لينا لي


عمار قرب من فجر ببتسامه ورفع صباعه حطو فوق منخيرها:عشانها ويصقف طيب انا متاكد انها مش اختي يلا نتاكد كلنا عشان نبداء الفرح


يارا حسه قلبها بيتقطع وبتبص ل فجر بتامل وبتسال نفسها:فيها اي ازيد منها عشان تخطف قبل عمار وتتجمع الدموع في عينيها


عمار التفت ل الدكتور:معاك سرنجات وحاجتك


(اهو سرنجاتو في جيبه قطنه في ايدو والضحايه قدامو 😂)


الدكتور بداء يجهز الانبول الي هيخد في العينه:كام واحد هيعمل التحليل


عمار يحط ايدو في جيوبه وببرود:عمي سالم وعمي سليم وبابا و فجر 


سالم بغضب:وانا لي بقا 


عمار بص ل فهد:مش يمكن تبقا اخت فهد وتقصر عليا الطريق


فجر حسه انها مش فاهمه حاجه كنت هتقع بس


بس عمار بخطوه كان قدامه ومسك ايديها:متخفيش يا فجر سواء كنتي اختي او بنت عمي او مراتو وابتسم هدعمك


فجر بصتلو نظره برده بدون اي مشاعر


خدو عينه من كلهم


عمار:قدامك قد اي والتحليل ده يطلع بسرعه


الدكتور:24ساعه


عمار برفع حاجه:ده اسرع حاجه


الدكتور بيعدل نظرتو برتباك:لا ممكن يطلع في ست سعات


عمار:حلو اوي ادي قعده اتفضل كمال هيوصلك ويجيب التحليل ويبص ل فهد عشان محدش يلعب بيها


فجر بص ل سعيد وسالم وسليم مستنيه قلبها يدلها حسه انها مايله ل سليم وسعيد ومش متقبله سالم نهائي ف استبعدتو


عمار بص ليها وقرب منها بس فهد وقف قدامه


عمار ميل عليه بهمس:قولتلك مش هسيبهلك


فارس بنفس الهمس:شكلك وحش الكرسي


فجر راحت قاعدت علي كرسي وبتفكر في الي جي مش ده الي كنت مخططه لي وسرحت في الرساله الي بعتتها لي مالك وانو مجاش


عمار بداء يحس في الم في رجليه المفروض يتجنب المجهود قاعد علي الكرسي وبيحاول يخفي ملامح الالم بس لحظتها تلك التي تقف بعيدا تراقبه


راحت يارا جبتلو كوبية ميه ودتهالو


عمار لف راسو ليها:شكرا


فجر قامت بضيق وكنت طلع السلم


فهد:علي فين


فجر بضيق:الفستان دمو تقيل هغيرو وطلعت علي فوق وزهره وراه


مازن:هو مين ابو فجر


سالم بصلو بضيق وبص ل اخواته بقرف وساكت


عمار قام:طيب انا طلع اغير طبعا ياعمي البيت بتنا مش كده وطلع علي فوق


عمر:انا بقول نستريح ست ساعات كتير


سعيد:ياريت حاسس اني مرهق


بدائو ينفلتو واحد وراه واحد


فجر كنت وقفه قدام المرايه بعد مغيرت الفستان وبصت علي التسريحه لقت مقص عليها مسكتو وبصت ل شعرها الطويل وبصت في المرايه لقت مالك وراه لفت بصدمه


مالك بص ل المقص:هتقصي


فجر بزعيق:وانت مالك


مالك ابتسم:عارفه اني بحب الشعر الطويل


فجر كنت هترد بس ملقتش حد فضلت تبص حوليها مغيش حد رمت المقص وقاعدت في الارض وهي ضمه رجليها وبتعيط


فجر بعيط:ولا عارفه ارجعك زاي مكنت ولا عارفه اكرهك وقفت في نص قلبي وعامل تشق فيه يا ابن عادل


الوقت بقا يمر بي بطئ علي الكل لحد معدت المده


عمار خبط علي اوضت فجر:ادخل يبقا ادخل وفتح الباب


فجر كنت قعده علي السرير وبتبص ل الفراغ


عمار:التحليل جيه و


فجر:نزله وراك


عمار قرب وقاعد جنبه:فكر يوم مشفتك في الشارع اول مره


فجر بسخريه:حبتني وحسيت قلبك بيدق


عمار بضحك:مش بضبط


فجر ببرود:اوعي تفتكر نفسك بتحبني او معجب بيا تؤ انت حسيت ان فهد مايل ليا قرارت تميل معاه وانت وهو كش عايزين تفهمو حاجه واحده


عمار ساكت مستني تكمل


فجر:ان انا مش نور وقبل مطلع انت عارف قلبك فين بس رافض تعترف بداء اديها فرصه وتقوم من جانبه وتطلع برا الاوضه


عمار بداء يفكر في كلامها وانو ممكن يكون بيحب يارا نفض الفكره من راسو وقام نزل تحت


دخل كمال وهو ماسك تحليل فجر والي هتحط حد ل الموضوع


عمار خدها منو:شكرا


فهد بضيق:من غير متفتحها هي بنت سعيد


عمار بصلو بقرف وجي يفتحها 


عمر مسك ايدو:اظن ده حق فجر ولا انت شايف اي


عمار اتنهد:معاك حق ومشي نحيت فجر وداها التحليل وميل عليها بهمس صاحب التحليل اجري عليه وحضني حضن حرمان 22سنه


فجر بصت ل التحليل وبدات تفتحها وتقراء الي فيها وبصت ل الي وقفين بحيره مستنين يعرفو الحقيقه


مشيت نحيتت سعيد والكل مصدوم بما فيهم عمار 


فجر حضنتو:شكرا


فهد ضحك بسخريه والضحك بقا بصوت عالي:فعلن هنعمل الفرح تصدق صح يا عمار


فجر بعدت عنو ببتسامه:انك عوضتني حنان الاب وكنت اول حد يبتسم في وشي وعلي حنيك الزايده الي خلتني افتكر انك ابويا


فهد بلم


فجر كملت وقفت قدام سليم الي كان بيحاول يكبح دموعه


فجر بدموع:كنت عارف قبل متحليل يطلع


سليم هز راسو انو ايو وبصلها بحنين:من اول يوم جيتي فيه


فجر بتحاول تكتم شهقته:تعرف انك قاسي وقسيت عليا


سليم دموعه بدات تخونه:غصب عني انا


فجر قطعتو:لو فضلنا نتعاتب مش هنخلص


يار بغضب:عايز تقول ان دي اختنا احنا


فجر بصت ل يارا:مين قال اني اختك


يارا بضيق:انا بنت سليم بس شرعيه فهد الجد:وريني التحليل دي وقرب خدها من ايديها وبداء يقراء مطابقه بنسبة99.9%هايل في واحد في الميه ناقص يبقا متلزمنيش وبداء يقطع التحليل تحت صدمة فجر 


فجر بغضب:انت مجنون


سالم بغضب:لو فكره بت حرام زيك هتتسجل علي العيله تبقي عبيطه


فجر بصت ل سليم الي ساكت ومبيكلمش:معندكش حاجه تقولها صح لا


يارا بعصبيه:انتي عايزه تعملي مكان ليكي بالعافيه


فجر ربعت ايديها:خدي بالك انا طلعت بت سليم مش سعيد وهي بتبص ل عمار 


يارا وقف قدامها بغضب:انتي عايزه اي


فجر بانفعال:حقي وابويا هينسبني ده مش بمزاجو وبغضب ده نتيجة غلطتو


يارا بغضب ونفعال:غلطت اي امك الي كنت رخيصه و


قلم من سليم علي خد يارا وقعها علي الارض وبغضب:لما تكلمني عن امك تتكلمي بحترام وادب


فجر بصتلو بصدمه:امها


زهره بصدمه:انا خلفت بنت واحده فجر


سليم:لا يا زهره انتي خلفتي تلت بنات يارا ومنه وفجر


فجر بتنقل عينيها بين منه الي كنت قمحويه شعرها قصير بعيون بندقي ميله ل الغماقان وتشبه نسبيا وبين يارا الي عيونها كنت مايله ل الاسود وشعرها متوسطا وتشبه سليم:اخواتي ازاي


سليم اتنهد:لما جدك كان شغال هنا الي هو ابو زهره انا كنت بشوف امك ويبص ل زهره كنت لسه بضفاير وكنت تخطف القلب زيك كده حبيتها بس في صمت


يبص عمار ل فجر بحسره ويسكت


ويارا تبص ل عمار ودمع


(وانا بدمع عليكم هتتنكدو 😂)


سليم:بس ده مستمرش في يوم كنت داخل توضة سعيد امضي ورق صفقه مهمه وقفت في الاوضه بزهول


فلاش بااااك رجوع بالزمن 23سنه


سليم وهو شايل ملف:بقولك يا سعيد وقف متسمر مكانو لما لقي زهره علي السرير قرب منها بخوف وهو بيهزها بس مكنتش بتفوق لقهاء من غير هدوم اتصدم وبداء يغطيها وهو بيفكر يمكن تكون كنت مع سعيد حس العصبيه اتملكت منو محسش بنفسو وحجم الغلط الي ارتكبو بعد عنها بصدمه لما شاف الدم علي السرير


بااااك


فجر بدموع:معترفتش بغلطك لي الجبان الي يعمل حاجه ويهرب منها


سليم بندم:كنت هعترف والله وكنت مستعد اتحمل النتيجه بس سالم هو الي مناعني كنت خايفه بعدين دورت علي زهره كان ضميري بيعذبني ومش قادر اسمح نفسي بدل محميها نحرتها بسكينه تلمه


فجر بالم في سره:وكاني مكتوب عليا نفس المصير اني اندبح بنفس السكينه الي دبحت بيها امي بس الدباح مختلف


زهره انهارت علي الارض وهي بتعيط بحرقه


سليم بص ل زهره بالم:يعلم ربنا بعد ما قالو ان بابكي ساب الشغل اني دورت عليكي دورت عليكي كتير بس عرفت انك اتجوزتي وسفرتي دورت عليكي تاني كنتي انتي بتولدي ولما سالت الدكتور قالي انك جبتي بنتين و ولد قولتلو اني عايز البنتين وانو يسبلك الولد تسندي عليه ويكون ليكي احسن من ابوه كان اناني وضعيف الشخصيه كنت فاكر حياتك مع وليد مستقره


فجر بعيط:وحته لو ولد تيتمني بالحياه ليييي ترضي اتربه في حضن غيرك لي لي مرجعتهش مش دي حبببك


سليم قرب ومسك وشه بدموع:والله لو اعرف انك بنت مكنت سبتك وكمان شبه زهره انا كنت خبيتك في قلبي


فجر بعيط:طب وجيت بيهم ازاي هنا


سليم:سفرت فطره طلعتلهم شهاده باسم ست تانيه وسجلتهم باسمي ورجعت بيهم كاني جبتهم من ست تانيه


فجر بعيط وصراخ:انت ظالم ده حته الظالمه مش بيعملو كده وانا اكتر واحده مضراره


سليم:انا


فجر بالم:بس انت يتمتني بالحياه بعدتني عنك لان قالولك اني ولدت بنهيار بعدتني عن تؤامي الي هما حته من روحي عشان انانيتك وسلبيتك مع اخوات وبصتلهم بحقد  محدش اضر فيكم قدي هما وتشور علي منه ويارا بعيط كانو مع بعض انا كنت لواحدي دايما حسه حته ناقصه مني كان بيربيني حد مش ابويه لييييي يحصل معايه كده


في اللحظه دي دخل مالك الي ساند علي طارق


فجر بنهيار:ايو كملت كده بقت صح ادي ابويا الي نكر وجودي وبعدني عن اخواتي


وتشاور علي منه ويارا تؤامي الي كرهني وبصراخ بسبب حاجه مليش ذنب فيها


وتقرب من عمار وعمر وعمر وبصوت ضعيف:اخواتي لا هما اصلن مش اخواتي بس حبتهم زاي اخواتي 


وشورت علي سعيد بوجع:كنت فكرك ابويه طلعت لا عادي جدا ورحت نحيت مالك


فجر بنهيار وزعيق:ابويا الي رباني واخويا حبيبي الي دبحني وبصراخ انت اي الي جابك فاضل اي فيا متقطعش جي تقطعو يا مالك


مالم شدها لي وحضنها جامد


لجر دفنت راسها في حضنو وقاعدت تشهق وصوت عياطها عالي


(تراه قويه العالم كله يتكي عليها ولكن ما ان تحتضنها وتشدد في احتضنها لبكت بشهقه اوقفت انفاس العالم🖤)


فجر بغضب وعيط:ابعد عني


مالك حضنها جامد:هشششش انا مش هبعد عنك


فجر لعنة نفسها علي ضعفها نحيتو بس حسه انها مكسوره محتاجه لي دايما بيجي في لحظات انهياره ودايما فاتح حضنو ليها عشان تستخبي عمرو مبخل بمشعرو عنها حسه بحيره وجع


قاعد تعيط لحد محست الاكسجين بيقل وبدات تترخي بين ايدو


مالك ميل ورفعها


عمرو بخوف:مالها


مالك بص ل فجر الي فحضنو:بيحصل كده لما تعيط كتير لازم ترتح


منه بعيط:تعالي نحطه في اوضه


جي فهد يخدها منو


مالك رجع خطوه لي وراه وبصول بحده ومشي من قدامو


حطها مالك علي السرير ومسك كفها


منه بصت عليها بعيط وحسه قلبها بيتقطع وكان الالم مشترك


مالك شبك ايدو في ايديها وهو بيدندن بحزن: ﻗﺒﻞ ﺍﻱ ﻛﻠﻤﺔ ﺗﻘﻮﻟﻬﺎ ﻋﻦ ﻇﻨﻮﻧﻚ ﻭﺍﻟﻠﻲ ﻓﺎﺕ

ﻗﺒﻞ ﻣﺎ ﺗﻔﺮﻗﻨﺎ ﻛﻠﻤﺔ ﻗﺒﻞ ﻣﺎ ﻳﻔﻮﺕ ﺍﻻ‌ﻭﺍﻥ

ﻳﻼ‌ ﻧﺴﺮﻕ ﻣﺎﻟﺰﻣﻦ ﻟﺤﻈﺔ ﺗﻔﺎﻫﻢ فجر والله مكسرتك وحيات حبي ليكي انا ويسكت


مالك يشد علي ايديها ودموعه بدات تنزل:انا غلط من الاول كنت بتعامل معاكي بعفويه شلت كل الحواجز الي بنا وكنت دايما فتحلك حضن مش طمع فيك اقسم ليكي اني كنت بحول اعوضك الحنيه الي نقصه يمكن طريقة تعبيري غلط يمكن مكنتش بقدر اسيطر علي شوقي ليكي كنت ببقا معاكي مندفع بس عمري ولعبة بيكي ولا قرارت اجرحك ولا فكرت مجرت تفكير في ده فكرت انك هتبقا ملكي وليا واني هفضل محوطك دفعتني ل كل ده قربي المبالغ في منك خلكي تفكري فيا كده وده حق مش هلومك بس بلاش نظرت دي بتقتلني وكفيله تهد قلبي


سمع مالك صوت شهقات بص لقي منه هي الي بتعيط وبتبص عليهم


مالك مسح دموعه بطرف ايدو:انتي مين


منه بصت ل فجر بحزن:حته من الي نايمه دي


مالك بص ل فجر بحزن ومهتمش هي بتقول اي المهم فجر تقوم


منه بعيط:بتحبها


مالك:هي تتحب


منه بعيط:هي


مالك بتعب:ممكن تسبيني معاه بس شويه


منه هزت راسها وبصت علي فجر بصه اخيرا وطلعت


مالك مسك ايديها:سواء عشت بعد كده ولا لا انا عايزك تعرفي اني ماذتكيش محدش بياذي روحه


فهد وقف بضيق بيبص ل عمار الي خرب كل حاجه بعد عنهم وطلع موبيله لازم يحط حد ل المهزله دي 


فهد بجمود:الو البوليس عايز ابلغ عن حالة اغتصاب اه اسم المغتصب مالك عادل اه وعمار سعيد الفهد مين بيكلم فهد سالم الفهد اه بنت عمي الي اغتصبوها شكرا


عمار بضيق:مش شايفه انك قسيتي عليها دي اختك وتؤامك فاهمها يعني اي


يارا بغضب:مش اختي ولا هعترف بده هو بالعافيه


عمار بغضب:طول عمرك انانيه ومش هتتغيري رجع مكانو


متنكرش ان قلبها وجعها عليها بس بتكابر بصت ل عمار بحزن كان نفسها يبقا جنبها ويسنطها


الكل التصمر مكانو لما لقو البوليس بيخش وكانو بيتكلمو مع فهد وفجاه لقو فهد بيشاور علي عمار


واحد قرب من عمار:انت عمار سعيد الفهد


عمار عقد حاجبو:ايو


الضابط:مقبوض عليك اتفضل معايه


عمار زق ايدو بغضب:انت اتجننت انت عارف انا مين


الضابط:انت هنا في كندا مش مصر ولا شي فوق القانون لو الرئيس وحط الكلبشات في ايدو


عمار بغضب:ممكن اعرف اي التهم


 اتنين دخلو الاوضه الي فيها مالك


مالك بصلهم:انتو مين


ضابط منهم:ممكن تتفضل معانا بهدؤ


مالك بص ل فجر وجي يقوم اتعلقت فيه


الضابط:اتفضل لو سمحت


مالك بعد ايديها براحه وكام معاه ينزلو علي تحت


الضابط بص ل عمار بقرف:بتهمت اغتصاب فجر سليم الفهد


عمار بصدمه:انت متخلف انت بتقول اي


فهد طلع الورقه:مش هو الي بيقول الورقه الي بتقول


عمار بغضب:اقسم بالله موتك علي ايدي


فهد:خدو يلا


عمار بص لقي وخدين مالك كمان بصلو بغضب:فكر كده هتبعدنا وتبقا ليك تبقا غلط


فهد بسخريه:قول كلامك في السقاره ده لو حولك اصلن


سعيد بغضب:اي الي انت بتعملو ده ابن عمك


فهد ببرود:هو الي بيدا وبيبص علي حاجة غيرو


مالك ساكت وبيبص ل فوق نحيت السلم 


خدوهم البوليس ومازن طلع معاهم بحكم انو محامي


عمرو بغضب:لو فكر بالي بتعملو مع عمار هنسكتلك تبقا حمار


فهد ببرود:هتعمل اي


عمرو وقف قدامه بغضب:مش هخليك تشوف ضفراها حتي وطلع نحيت السلم


فهد شدو بعصبيه:لو وصلت هقتلك هقتلك


سعيد قرب من عمرو وشدو وضرب فهد بالقلم وبعصبيه:لو سالم ابوك معرفش يربيك اربيك انا اي هتقطع في عيال عمك المسكينه الي فوق بتقطع في شرفها وتسجن ابن عمك لدرجاتي محدش عارف يوقفك عند حدك


فهد سكت ومبيردش


سعيد قرب من سليم بغضب:هتفضل سلبي لحد امته دي بنتك الي هو عمال يكلم عليه دي


دينا:يوووه يا عمي ميمكن هي كد


سعيد بصلها بقرف:متدخليش انتي في الكلام يا بنت ميرفت عشان منفتحش في القديم


دينا بصتلو بغيظ وسكتت


في القسم


مازن:ملقش الحق في انك تقبض عليهم


الضابط بصرامه:اسف القوانين مستر فهد سالم يعتبر موطن كندي ودول مصريين ومعاه تقرير هيتحوله ل المحكمه والقنون هنا صارم بخصوص الاغتصاب والاعتداء ياريت تتفوضه مع مستر فهد او ويبص في الورق ميس فجر ده الي هقدر اعملهولك


 عمار بيهز رجلو بعصبيه وهو بيبص ل مالك:عندك فكره عن الموضوع ده


مالك:ايو


عمار شدو بغضب من لياقت قميصه:انت الي عملتها صح


مالك بعد ايدو ببرود وقف بعيد


مازن بص ل عمر:مفيش غير ان يتحوله مصر عشان يتحاكمو هناك بس انا مش عايز كده


عمر:لي هناك هنقدر نطلعهم


مازن:لو طلع كلام فهد صح وفجر اتنزلت عن حقها نفترض يعني المحكمه مش هتتنزل


عمر بضيق:والعمل


مازن:لازم تكلم مع فجر وتتعرض علي دكتور 


عمر:طيب هو التقرير ده مش طالع من مستشفت فهد


مازن:تقصد اي


عمر:اني انزل مصر وتابع اي الي حصل هناك


:او انا ممكن اسعدكم


مازن وعمر بصو ل البنت الي وقفه:انتي مين


ايات:انا الدكتوره الي جيت من المستشفي مع فجر وممكن اسعدكم


عمر بضيق:واي الي يخلينا نثق فيكي


ايات برفع حاجب:يمكن عشان معندكش غيري انا الي كنت مع فجر في اوضت العمليات


مازن:ممكن تقولي الي حصل بالتفاصيل


ايات بدات تحكي ليهم الي حصل من اول ما فهد دخل بيها المستشفي


عمر بتفكير:يعني مطلعتو اش تقرير زاي ده


ايات:بقولك متكشفش عليها اصلن انا كنت معاها الوقت كلو


مازن:يعني اطلب تسليمهم ل السفره المصريه ولا هتغرقينا


ايات بغرور:عيب انت معاك ايات المهم لازم شهاد فجر تكون في صالح عمار ومالك


عمر:بقول نرجع نشوفها


في الفيلا


دخل من الباب الي وراه بخفه وقف قدام دينا


دينا بشر:مش عايزه اشوف وشها تاني انت فاهم


بصلها بخبث:هي فين


دينا:هتلقيها فوق تاني اوضه علي ايدك الشمال لو اتمسكت انا معرفكش


سابها وطلع وهو بيدور علي الاوضه كان هيدخل سمع صوت وقف علي جنب


استني لما البنت طلعت ودخل الاوضه


بصلها بخبث:قولتلك مش هتعرفي تهربي مني وهتندمي


شالها وطلع بيها حطها في العربيه ومشي بيها


عمر ومازن وصلو البيت


سعيد:عملتو اي هيطلع مش كده


عمر:ندو فجر عشان نقول الكلام كلو مره واحده


منه قامت:انا هندهلها


فهد بيبص ليهم ببرود


منه نزلت وهي مخضوضه:فجر مش فوق


فهد انتفض زاي متكون حيه لدعتو:يعني اي مش فوق


عمر شدو بغضب:انت ودتها فين ورحمت امي مهسيبك


فهد الجد بغضب:نزل ايدك ناقص تضربه وانا وقف


عمر بانفعال:اقعد انت كده شجعو يتمادي في الغلط وكان محدش غيرو حفيدك


فهد الجد بغضب:انت ازاي تتكلم معايه كده ما..........


           الفصل الثامن عشر من هنا

تعليقات