Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عذراء ولكن فجر ومالك الفصل السادس عشر

 



:عمرررر


عمر لف بصدمه وبص جنبه لنور وبص ل الي بيكلمو:مازن


مازن مبيردش وقف مذهول بيبص ل نور ومش مصدق اذا كان بيحلم ولا ده حقيقي


نور مسكت في ايد عمر وستخبت وراه من الخوف


عمر بصدمه:مازن بتعمل اي هنا


مازن بذهول:دي نور طب ازاي


عمر رجع لي العربيه وقاعد نور فيها:خليكي هنا رجعلك


نور مسكت ايدو بدموع:لا متسبنيش لواحدي


عمر حط ايدو علي راسها وعدل الطرحه:مش هتاخر خرج من العربيه راح نحيت مازن


مازن بغضب:دي نور صح


عمر بجمود:ايو صح


مازن بغضب:يعني عايشه وحصل كل ده بسببها وهي معاك انت هتجنني


عمر بحزن:نور فقدت الذاكره واتعمت كمان وملهش حد غيري انا


مازن بغضب:ما اخوك بقا عاجز بسببها وفهد وعمار بقو اعداء وانت تقولي مش عارف اي متولع ولا تغور في داهيه وسالتها عن الي حصل


عمر بغضب:كل الي هي فيه ده بسببي انا وبس مش حد تاني انت فاهم ولايمكن اتخلي عنها نور بقت مراتي


مازن بصدمه:اتجوزتها وبزعيق بعد الي عملتو اتجوزتها


عمر اتنهد:بص تعالي نكلم عندي في البيت هنا مش هينفع


مازن بسخريه:ايده بجد عندك بيت


عمر بحزن:لما تعرف هتعذرني ممكن نمشي


مازن بضيق:اتفضل


عمر سايق وهو مضايق من الموقف الي اتحط فيه ولكن قرار خلاص مينفعش يخبي اكتر من كده وقف العربيه قدام المستشفي


مازن:انت ساكن في المستشفي ياتره قسم اي بطني


عمر بضيق:لا نور تعبانه وكنت موديها ل الدكتور


مازن بضيق:لا يا شيخ


عمر بصلو بضيق وخد نور ونزل


نور مسكت فيه بخوف:انت هتسبني


عمر لف ليها بحنان:لي بتقولي كده


نور بدموع:حس ان ده حد قريبك وشكلو مش طيقني هو انا عملت حاجه


عمر ضمها لي:متشغليش بالك انا هتصرف


دخلو المستشفي وبداء الدكتور يكشف علي نور


الدكتور ببتسامه:لا متقلقيش انتي كلتي حاجه مش كويسه وديقة البيبي


عمر بص ل نور بصدمه:البيبي


 الدكتور بتوتر:هي مش المدام بردو


عمر:ايو بس احنا ابننا لسه صغير عندو 3سنين


الدكتور ابتسم:الاطفال احباب الله يا اخي متقولش كده


عمر:ونعمه بالله


كتبلهم الروشتها وطلعو وعمر سرحان في المصايب الي بتنزل عليه


نور بخوف:والله انا بخد البرشام ومعرفش ده حصل ازاي و


عمر قربها منو وابتسم:انا مش بخليكي تخدي البرشام عشان انا مش عايز اخلف منك انا بس عايز ناجلها لحد مجوزنا يبقا قدام اهلي لكن انتي عارفه اني بحبك صح


نور ابتسمت:يعني مش زعلان اني هخلف دلوقتي


عمر باس راسها:مش زعلان يلا عشىن ترتاحي


شبكت نور ايديها في ايدو ورجعو العربيه كان مازن بيبص بضيق


مازن بسخريه:اوعي تكون هجبلك بيبي


نور بصدمه:انت كنت معانا


مازن بص ل عمر بغضب:كده كتير انت كمان هتخلف منها دي شما


عمر بصلو بحده خلاه يسكت


نور بحيره:هو في اي


عمر بصرامه وهو بيسوق:مفيش متدخليش انتي


نور هزت راسها وسكتت


عمر بيسوق والصمت سيد الموقف وقف العربيه ونزل منها ونزل نور


مازن بص ل الفيلا بسخريه:كمان مقعده في فيلا يا حنين


عمر مردش علي ودخل هو ونور:داده يا داده


زينب:ايو يابني


عمر:خدي نور علي اوضتنا


نور مسكت ايدو:انت رايح فين


عمر:قاعد مع مازن برا مش هتاخر عليكي


نور بصتلو بخوف:ماشي


طلع عمر ل مازن الجنينه:تشرب اي


مازن بغضب:يا برودك يا شيخ انا مش جي اشرب نور عايشه ازاي


عمر ببرود:يوم الحدثه لما فهد دخل في عربيتو في عربيت عمار والعربيه اتقلبت انا كنت في المستشفي


مازن بضيق:عارف كل ده انجز


عمر:اهدي وسمعني عمار كان فاقد وعيه وتلت تيام مفقش وفهد كان سليم بس نور كنت فقد الذكره مش فكره حاجه و مش بتشوف قولت لو سبتها لي فهد هتموت بين ايدو فهد حنين وكل حاجه بس متملك وكان هيقتلها فكرت انها خانتو وكمان خلفت من عمار دي كفيله تخليه يقتلها


 مازن بعصبيه:يعني هي كنت هتتجوز فهد وبقت حامل من اخوك والاتنين كانو هيدبحو في بعض بسببها وانت تروح تتجوزها يابرودك يا شيخ


عمر سند ايدو علي التربيزه وميل عليه:لي متقولش اني بصلح الاخطاء القديمه فارس مش ابن عمار


مازن عقد حاجبه:فارس مين


عمر:الولد الي نور كنت حامل في وجت الفيلا وجدي طردها بي معرفش اي الي كبر المشكله بين عمر وعمار بس الولد ده مش ابن حد فيهم ده ابني انا


مازن قام وقم من الصدمه:نعم ابنك ازاي هي قالت انو ابن عمار او فهد


عمر حط ايدو علي راسو:كلو من ادم


مازن قاعد تاني:فهمني واحده واحده


عمر:الي حصل انو انا كنت بحب نور كنت زميلتي في الجامعه بس كنت متردد اتكلم معاه وقولت ل فهد ل انو كان صحبي الوحيد انت كنت لسه مسافر تدرس برا وانا كلمتو وقالي انو عايز يشوفها عشان يقربنا من بعض بس هو الي قرب منها وعجبتو وقرار يتجوزها وانا بعد وقرارت اني اسافر وبص ل بعيد ويوم مكنت مسافر 


فلاش باك


ادم اتصل علي عمر:اي انت فين


عمر:انا طالع علي المطار


ادم:سمعت ان فهد هياخد نور فندق****وناوي علي حاجه


عمر وقف العربيه بصدمه:انت بتقول اي ده فرحهم بعد تلت تيام


ادم:لو مش مصدقني روح فندق***وتاكد انا عملت الي عليا وقفل 


عمر لف يرجع وراح الفندق وسال علي حجز باسم فهد لقي فعن في


عمر طلع بطاقتو:انا ابن عمو وهو حجز الاوضه ليا


الموضفه:اتفضل يا فندم هنا عقبال متاكد


عمر قعد وهو بيهز رجليه الموظفه قدملو عصير خد شرب منو شويه وندهو عليه


الموضفه:اتفضل غرفه203


طلع عمر يدور علي الوضه ودخل لقي نور نايمه علي السرير ومغم عليها


عمر قرب منها وبداء يفوقها فجاه حس راسو بتتقل ومركزش ل الي بيعملو


بااااك


مازن بصدمه:مستحيل امال ازاي كنت في شقة فهد كنت مرميه هي وفهد وعمار من غير لبس


عمر بغضب:بقولك انا السبب  في الي هيا فيه ومتاكد من الي حصل في الفندق


مازن بتفكير:مش غريبه يبقا الحجز باسم فهد ويدوك المفتاح عادي


عمر بعدم فهم:تقصد اي


مازن:ركز معايه مش بتقول ان جدي طردها لما جت وقالت انها يا اما حامل من فهد يا اما عمار


عمر:ايو تقصد اي بردو


مازن بسخريه:جدك اسمو اي يا ذكي


عمر بضيق:فهد سالم ويبرق قصدك الحجز كان باسم جدي وهو وراه ده


مازن بهدؤ:لازم نتاكد انت متاكد ان ده ابنك


عمر هز راسو:انا عملت لي تحليل وطلع مطابق بنسبة99.9%وعملت ل فهد وعمار وطلع مش مطابق


مازن اتنهد:طيب وعمار


عمر حط راسو علي التربيزه:مش عارف بقا مش عارف بس مقدرش اسيب نور


مازن بحزن:انا مش قصدي كده انا


عمر رفع راسو:عارف هتقول اي بس الظروف حطها قدامي الاجابات كلها عند نور بس لما ذكراتها ترجع


مازن:او عند جدك او فهد منجرب نسالهم


عمر بضيق:لا مش هسمع غير منها هي الواحيده الي عارفه حصل اي وبعدين اي يضمني انهم يقوله الحقيقي


مازن:سؤال انت اتجوزتها عشان حاسس بالذنب ولا عشان بتحبها


عمر كان هيرد بس فارس جري عليه وهو بيعيط


عمر ابتسم بحب وميل شالو:حبيب بابي بيعيط لي


فارس بعيط:ثوف ثوف ايدي واوه(شوف)


عمر باس ايدو:معلش ياحبيبي وبداء يمسك دموعه بس مفيش راجل بيعيط


فارس بوز:مانت بتعيط لما ماما بتخليك تنام في الصالون


مازن ضحك علي عفويته


عمر بغيظ:خش جوه يا فارس بدل ملخبطلك وشك


فارس بوز:خلاث مش هكلم


عمر:سلم علي عمو مازن


مازن ببتسامه:ازيك ومدلو ايدو


فارس بنص عين:معاك شكولاته


مازن:لا


فارس بوز:يبقا متتكلمش معايه


مازن بص ل عمر بصدمه:متاكد انو ابنك


مالك طلع من المستشفي وهو ساند علي ديب:احنا هنروح الفيلا عند فهد اكيد هي هناك


طارق بتوتر:فهد وقال انو مسافر والشركه اتصلت بيا وقالو انو سافر بما اني المدير الفني و


مالك بصدمه: :سافر فين


طارق:معرفش


مالك بعد بعصبيه:يعني اي متعرفش لازم القيها وتعرف اني مظلوم وحط ايدو علي قلبه بوجع


طارق بخوف:قولتلك متطلعش لازم نرجع المستشفي


مالك بيتنفس بصعوبه:لا انا عايز تعرف الحقيقي خايف اموت قبل متعرف اني معملتش حاجه


طارق بضيق:لي بتقول كده


مالك اتنهد:لازم القيها


طارق:طب تعالي استريح بس


مالك:القيها وهرتاح تعالي نروح الفيلا


فجر نايمه علي السرير حضنها المخده وبتعيط:لي كده انا بكرهك مش بكرهك بس انا قرفانه من نفسي اني حبيت واحد زيك


فهد فتح الباب براحه:ممكن اكلم معاكي


فجر غمت عينيها ومردتش عليه


فهد دخل وقفل الباب وقاعد علي حرف السرير:عايز اقولك علي حاجه


فجر مبتردش عليه


فهد بهدؤ:لو فكره اني انا وليد وهعمل معاكي زاي معمل مع مامتك تبقي غلطانه انا


فجر قامت بغضب:انت انا مش طايق مش عارفه لي حسه كراهك يمكن عشان الي حصلي وتبتدي تعيط بس لا انا وانت انسي


فهد ببرود:اديني فرصه


فجر مسحت دموعه بعنف:مقدرش


فهد بعصبيه:انتي لي مش شايفه الي حصل ل امك بسبب انها حبت وليد عايزه تبقا زيها


فجر بحده:ملكش دعوه باامي


فهد مسك ايديها بحنيه:انا هرجعلك كل حاجه امك وكلهم جيين انهارد حضرت الفرح وكل حاجه وهقول ل ابويا وانتي تبقي جاهزه ومش باخد رايك يا بنت عمي لا بالغصب


فجر انتفضت من مكانها وبزعيق:علي رقبتي يا فهد اتجوزك


فهد وقف قدامها بتحدي:هتبقا فيها رقبه هطير صدقيني بس رقبتو هو


فجر حست قلبه ارتجف:تقصد اي


فهد طلع ورقه من جيبه:شوفي كده


فجر بصت ل الورقه وبدات تقرها وغمضت عينيها بالم


فهد بعصبيه:التقرير ده يثبت انو اغتصابك هسجنو وخلي حبل المشنقه يزين رقبته ومش هتعدي لو علي جثتي فاهمه وقال اخر جمله بزعيق


انتفضت فجر ورجعت لي وره بخوف:انت مش هتعمل كده


فهد قرب منها وحسرها في الحيطه و انخفض لي مستوها وهو بيشدد علي حروفه:اعمل كل حاجه متتخيلهش في سبيل تبقي ليا


فجر بصتلو بخوف ودموعها نزلها


فهد ابتسم بنصر:اسكوت علامة الرضي انخفضت ل مستوها ولسه هيبوسها


فجر حطت ايديها علي بؤقه بجمود:بعد الفرح


فهد بعد ببتسامه:ماشي هبعتلك احله فستان وخرج


قاعدت فجر علي السرير تفكر في الخطوه الجيه هتبقا اي


عمار بغضب:يعني اي هتتجوز فهد


عمرو:مش عارف هنرو نشوف


عمار بغضب:يابرود بقولك بيقول هيتجوزها


عمرو بضيق:ميتجوزها يمكن بيحبها


عمار بضيق


سعيد:احنا نسافر ونشوف ولا اي رايك يا سليم


سليم بضيق:راي ان دي مهزله ولازم نسافر


عمر:طيب هقوم اعمل كام حاجه كده قبل السفر


سعيد بضيق:حاجة اي في الوضع ده


عمر:معلش يا بابا دي حاجه ضروري


مازن:معلش يا عمي سيبه يروح اصلها ويبص ل عمر حاجه مهمه اوي


سعيد بضيق:بس متتاخرش


عمر ابتسم ل مازن بامتنان:حاضر وطلع


سعيد:من جي معانه


مازن:انا وعمر وعمار ومروة وانت وعمو سليم وبس تقريبا


ادم:انا ودينا هنيجي معاكم


عمرو بضيق:ياعوذب الله


مروة بتاكل بطيخ ولما سمعت كلام ادم تفت البزر علي عمرو بغيظ


عمرو بغضب:اي يا بنت انتي متخلفه


مروة بغيظ:معلش افتكرتك الباسكت


عمرو بص جنبه بغيظ مش لقي حاجه يحدفها بيها خد البطيخ من ايديها وحدفها في وشها


مروة بعصبيه:انت قد الي عملتو ده


عمرو بستفزاز:افتكرتك مرات الباسكت


مروة نط علي وقاعدت تضربو بغضب:تصدق ان موتك علي ايدي


عمرو بص ل الي قاعدين وبصلها بغيظ وشالها علي كتفو بغيظ:هروح ارميها في البسين وجي زاي مانتو محدش يتحرك


مروة بصراح:لا لااا مازن انقذ اختك


مازن مسك المجله وبيبص فيها:ولا اعرفك


مروه بغضب:يا واطي يا بتاع منه


مازن حدف المجله عليها:تستهلي الي بيحصل فيكي


طلع عمرو وهو شايل مروه ونزلها:ترميكي دلوقتي


مروة بضيق: ابعد يا بابا كده


عمرو بهمس:وحشتني


مروة بصدمه:قولت اي


عمرو وهو بيشدد علي كلامو:وحشتني


مروه بعدتو بضيق:ابعد وبطل هبل انت خاطب ترضي انا اعمل كده وانا خطبه


عمرو بغيره:ده انا افصل راس الي يخطبك عن جسمو


مروة ابتسمت وبعدين بصتلو بغضب:غور كده من وشي احسن متعصب عليك


عمرو شدها لي بحب:انا مش بهزر نكلم جد


مروة بضيق:اي


عمرو اتنهد:مش عايزك تزعلي مني هتجوز مع فهد


مروه شدت ايديها بصدمه:تت تتجوز


عمرو:مقدر والله انا


ضربتو في صدور بغضب:انت زير نساء انت وتضربه بالبوكس انت غور وزقتو في البيسين وجريت وهي بتعيط


عمرو بضحك:متسرعها كنت هقولها هتجوزك يلا ملهش في الطيب نصيب


عمر راح الفيلا وخبط ودخل اوضت نور لقها قاعده سرحانه قاعد قدامها


نور:انت هنا


عمر اتنهد:انا هسافر


نور بخوف:انا


عمر شد كفها:انتي مش هسيبك بس فهد هيجوز


نور انتفضت وحاسه بضيق:وانت مالك


عمر بعدم فهم:نعم


نور بتوتر:اقصد تروح لي خليك معايه انا و فارس


عمر:مش رايح عشانو عشان فجر و


نور بغيره:فجر مين دي


عمر بخبث:دي بنت مزه انما اي


نور قامت بغيظ:هروح اشوف فارس


عمر شدها وهو بيضحك:يبت بهز اي مبتهزريش


نور بضيق:لا متهزرش ولعلمك الجمال جمال الروح


عمر بهمس:تؤ الجمال جمال نور روح اي وفجر مين


نور ابتسمت بحب


عمر مسك ايديها:عايز تخلي بالك من صحتك وعيالي


نور:عيالك!!


عمر اتنهد:ما فارس كمان ابني ولا انتي شايفه اي


نور ابتسمت:طبعا هو هيلاقي اب جميل زيك


مالك سمع صوت موبيلو بيرن عقد حاجبه وبداء يدور في جيوبه وطلعو لقي رساله دعوه بصلها بذهول


طارق:مالك بتبص كده لي


مالك بذهول:هتتجوزه انا لازم اسفر


طارق:تسفر اي وتتجوز مين


مالك بعصبيه:فجر هتتجوز فهد انا لازم الحقها


ايات دخلت ل فجر الفستان:انتي متاكده من الي بتعملي


فجر مدت ليها الموبيل:شكرا عذبتك معايه


ايات:تفتكري هيجي


فجر بصه ل انعكاسه في المرايا:تفتكري احط روج احمر ولا بينك


ايات بصدمه:انتي بتفكري زينا دول هيقطعو بعض


فجر بلا مبلاه:واحسن لو ماتو الاتنين


ايات بذهول:من قلبك


فجر غمضت عينيها بالم:هو انا بقا عندي قلب


مالك مسك موبيله وحجز تذكرتين اون لاين:يلا مفيش وقت


فهد لابس البدله وبيبص ل نفسو ببتسامه:واخيرا يا فجر هتكوني ليا


سالم دخل عليه:انت قرارت تتجوز


فهد بضحك:ومالو


سالم:مقولتليش حاجه يعني عن العروسه


فهد بفرحه:مفجاه


نقدم الوقت كام ساعه قدام


كان فهد وقف بيستقبل المعزيم دخل عمر ومازن وعمرو وهما لبسين بدلات رسميه سوده وقفه جنب فهد


فهد ابتسم:كنت عارف انكم جيين


عمر وعمرو بغيظ:مش عشانك عشان اختنا


فهد:امال روميو فين(قصدو عمار)


عمرو بضيق:هيجي مع ادم


ادم جي وهو مانج دينا:اي وقفين كده لي


عمرو بضيق:عمار فين


ادم:مع اونكل سعيد باين


دخلت القاعه زهره وهي ماسكه ايد فادي كلو بيبصلها بصدمه كنت شبه فجر بس علي اكبر وافتح لان فجر خمريه


(اللحظه الي جيه هتاخد انفاسكم)


نزلت فجر وهي بتحاول تتماسك مسحت القاعه بعينيها وخاب ضنها لما ملقتش مالك نزلت وقفت قدام امها


زهره ببتسامه وهي مسكه وشه:قمر يا حببتي


فجر بجمود:فرحانه


زهره دمعة بفرحه:اكيد يجعل نصيبك احله من نصيبه


فجر عينيها احمرت من كتر مهي حبسه الدموع ابتسمت:جت متاخرها الدعوه دي احنا نفس الوش نفس المصير بس انتي محظوظه اكتر مني


زهره بصلها بدموع


فجر مسحت دموعها:متعيطيش انهارده فحري المفروض تضحكي وشورتلها عمر عمرو اخواتي


عمر ابتسم:اهلن يا طنط


سليم وسعيد دخلو وكنت زهره وفجر مديلهم ظهرهم


لفت فجر وابتسمت:بابا


زهره لفت وبصت لهم 


واحد منهم قلبو دق وحس انو طلع من مكانو وراح لها مشي ليها وحس ان الزمن وقف بيهم ومش قادر يمنع نفسو


:كانك زاي مانتي من اتنين وعشرين سنه


زهره بصوت مرجف:سعيد


حس النبض انحسر في قلبه وتمني يكون بجراءة سعيد وقف يبص عليهم بحزن وهو وقف في نص الطريق لان سعيد سابقه


سالم بص ل فهد بغضب:هي دي العروسه


فهد مش فهم متعصب لي:ايو


سالم بغضب:انت عايز تتجوز بنت حرام


فجر بجمود:احترم نفسك انت عمي والي بتتكلم عليها بنت اخوك وهيعترف بيا


سالم قرب من اخوه وشدو بعصبيه:انت هتعترف بيها صح


فجر عقدت حاجبه:انت بتشد اونكل سليم لي 


سليم بيبص ل زهره الي بتبص ل سالم ومش فاهمه حاجه


سالم لفها بغضب:امال مين الي هيعترف بيكي الي حصلت دي غلط وسليم مش هيعترف ببنت حرام


عمر وعمرو بيبصو لبعض بصدمه:يعني مش اختنا


سليم بصلو بغضب:هتقرار عني


سالم وقف في وشه بغضب:مش كفايه الي عملتو وكمان انت ليك عين تتكلم


فجر بصراخ:اسكتو بقا اسكتو ايييييي


فجر بصت ل سليم:الكلام ده صح انت بابا 


باب القاعه اتفتح ودخل:متساليش حد هنعمل تحليل ودلوقتي


عمرو بصدمه:عمار انت وقف علي رجليك


عمار مشي بغرور وقف قدام فهد بتحدي:انا متاكد انها مش اختي والجوازه دي علي جثتي


فهد قرب منو قوي وبهمس:علي جثتك فكره مش بطلها


عمار بصوت جوهري:دكتوررر شوف شغلك والتقرير الي هيحدد وسعتها هنعمل فرح بس انا وفجر وغمزلها


عمر بصدمه:انت بتمشي ازاي


عمار التفت ببتسامه:الي حصل انو.......


          الفصل السابع عشر من هنا

تعليقات

6 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق