Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بيت البنات الحلقه الثالثه


 فتحت روح ايديها والخاتم وقع من الشبااك..


احلام قربت منهاا عيطي وطلعي الي في قلبك 

روح: اعيط اي وهبل اي انا عمري ما اعيط علي واحد مبيحبنيش 

احلام: والله دي خطه امي و تبارك انا متأكده

روح: مش مهم خلي تبارك ترتاح انا وانتي عارفين كويس ان تبارك مبتحبش رماح وان الجوازه دي هتيجي عليها اكتر من اي حد امك مفكرا انها كدا هتحرق قلبي بس انا مش هحرق قلبي علي حد 

احلام: هتنزلي 

روح: طبعااا لازم ابارك 


روح نازله بهدوء وغرور 

صفيه باصه بفرحه وحاسه انها كسرت قلبهاا 

روح بإبتسامه بتحضن تبارك مبرووك 

تبارك: انتي فرحانه..؟

روح بمكر: هو المفروض ازعل 

تبارك بتوتر: هو انا اتوقعت يعني انك عشان بتحبيه ف يعني مش هتسمحي ان الجوازه تحصل..

روح بإبتسامه مستفزه: لو انتي قاصده تتجوزيه علشان انا ازعل ف دي نداله وهندمك عليها لكن لو علشان جدي الي اختارك ف هزعل لي تتهنو ببعض

تبارك بتبص لروح بحيره وخوف

روح: مبروك يامراات عمي 

صفيه بضحكه صفرا: عقبالك ياروح 

روح: قريب اووي متقلقيش 


البنات كلهم مكنوش مبسوطين وروح كانت بتحاول تبين انو عادي مش فارق وكوثر قلبها وجعها علي بنتها وكأن مكتوبلهم الاتنين يعيشو بعيد عن الي بيحبوهم 


مهد: روح 

روح: نعم 

مهد: تعالي شويه عاوزك 

روح: حاضر 


في الجونينه 

مهد قاعد علي كرسي وروح قاعده علي كرسي قصادو وسايبه الكرسي الي جمبو فاضي 

مهد: شايفك جوا بتتعاملي عادي وبتتصنعي الفرحه 

روح: اتصنع..؟

مهد: احلام قالتلي انك بتحبي رماح ف انا شايف انك مش مبسوطه بجواز رماح وتبارك وحاسك بتكابري 

روح بتوتر: لا ابداا 

مهد: هو انا اول مره اعرفك ياروح داا انا الي مربيكي من وانتي صغيره صحيح مكنتش كبير اووي يعني وكنت عيل بردو بس كبرتي قداامي وعارف شكلك وانتي مضايقه ووانتي مبسوطه ووانتي متعصبه ووانتي حزينه انا عارفك كويس وزي ماقولت ل احلام دا عمرو مكان اسمو حب ومش علشان فضلتي فكراه 15 سنه يبقا بتحبيه دا اعجاب مش اكتر وحتي ميتسماش اعجاب دا انتي مكنتيش بتشوفيه اصلا ولا تعرفي حاجه عنو انا اصلا مستغرب ان الحوار داا طالع منك انتي بقا دكتورتنا الي مفيش في ذكائها تقع في حفره هبله زي دي 

روح باصه في الارض ومحروجه 

مهد بحب: انتي اختي وزيك زي قمر وسلوي ربنا وحدو الي يعلم اني عمري مافرقتك عنهم وزعلك من زعلي مش عاوز اشوف في عيونك حزن بسبب الموضوع دا وانتي عارفه ومتأكده ان جدي روحو فيكي واكيد هو اختار تبارك عشان شافها الانسب مش قصدو يكسر قلبك يعني 

روح: عارفه ومتأكده علشان كدا مش زعلانه من جدي ولا روحت عاتبتو هو طول عمرو بيشوف الي يناسبني ومن مصلحتي ويعملو 

مهد بإبتسامه: ربنا يهديكي ويريح قلبك يارب

روح ابتسمت 


مهد: تعرفي اني بحبك اووي....ولو كنتي كبيره سنتين تلاته بس كنت اتجوزتك عمري ماكنت سبتك لمخلوق ع وش الارض انتي الي قلبي بيفكر فيها ياروح 

روح مصدومه ومبرقه ومش مستوعبه الي بيقولو 

دا كان لسه بيقولها انها زيها زي قمر وسلوي اخواتو

مهد غمزلها ف فهمت 

روح بضحكه: وانا كمان يامهد الا انت ازاي قادر تعيش مع احلام وانت مش بتحبها 

مهد بيحاول يكتم ضحكتو: مش طاايقها 

احلام بتقرب وتقعد علي الكرسي الي في النص وبتقشر صابع موز وتبصلهم الاتنين تااكلو مووز..؟ 

روح بضحك: صااحبي الواثق في نفسوو 

مهد بضحك: شوفتي مراتي حبيبتي بتثق فيا ازاي واثقه ان عمري ما احب غيرهاا 

احلام بضحك: لا خاالص انا واثقه في روح وعارفه ان عمرها ماتخون ثقتي فيهاا

مهد: شووف ازااي

روح واحلام بيضحكو بصوت عالي

روح: ربنا يديم الحب بينكم ويرزقني بقصه حب زيكم كدا 

مهد محاوط احلام بدراعو وبيبوس راسهاا دي قلبي دي ربنا يخليهالي 

روح: ههرب انا بقاا عاوزه انام 

احلام ومهد تصبحي علي خير ياروح 


روح كانت طالعه لأوضتها وقفها صوت رماح 






رماح: روح 

روح غمضت عنيها وجمعت نفسها وبصتلو

روح: نعم 

رماح بتوتر: شايفك طالعه اوضتك بدري دا احنا كنا هنخرج كلنا والبنات يعني ماتيجي معانا 

روح: لا شكراا مش عاوزه اخرج عن اذنك 

رماح: روح 

روح بزهق: نعم 

رماح: هو في حاجه مضايقاكي 

روح: افندم

رماح: انا بس حاسس انك مضايقه 

روح: متشغلش بالك انت 

رماح: انا اسف 

روح: عن اذنك 

رماح: طيب مش هتخرجي معانا بردو 

روح من غير ماتبصلو: لا اتبسطوو 


في اوضه روح 

كوثر: كنتي اخرجي معاهم 

روح: انا هنا باجي علي نفسي علشان اقدر انساه وانتي تقوليلي روحي اخرجي معاه 

كوثر: مش يمكن مش بيحب تبارك 

روح: انا متأكده انو مش بيحبهاا 

المشكله يماما مش في تبارك 

المشكله ان رماح اصلا لا بيحب تبارك ولا بيحبني 

يعني هو مش شايل اي حب لواحده فيناا وتبارك بردو مش بتحبو هما متجوزين بالبركه كدا الي هو اتجوزو وحبو بعض بعدين 

كوثر: طيب ماتعرفيه انك بتحبيه واهو يتجوز واحده بتحبو احسن مايتجوز واحده مبتحبوش 

روح: هو دا الموضوع بقاا انا كرامتي متسمحليش اعترفلو بحبي نهائي

 انا مكنتش مستنيااه يجي يقولي بحبك 

انا كنت مستنيااه يختار..

يشوفنا كلنا ويختار الي يحس انو اعجب بيها يشوف اذا كان هيحبني ولا هيحب تبارك ولا هيحب اي واحده من البنات يشوف مين الي قلبو دقلها لما شافها 

ميسبش جدي الي يجوزو يا ماما اصل الجواز داا مش عافيه يعني لو جدي قالي اتجوزي كنعان هتجوزو وانا مش بحبو اكيد لا هقول لا ياجدي او ع الاقل اديني اسبوع افكر واشوف هقدر اتقبلو ولا لا مش اوافق واكتب الكتاب وارجع اشوف هحبو ولا لا 

كوثر: طيب افرضي لو رماح اعجب بتبارك و لو كان قلبو دقلها ولو كان حس ان هي دي 

روح بحسره: لو كان قلبو دقلها هي ف ربنا يسعدو مفيش في ايدي حاجه اعملها زي ماقولتلك الحب مش بالعافيه 


الباب اتفتح ودخلت قمر وسابتو مفتوح  

روح ياحلوووفه ماتخبطي ع الباب 

قمر: شششش اخرسي يابت ونامت جمبها ع السرير 

روح: اي هو داا ماتروحي اوضتك 

قمر: وهي بتغمض عيونها في فار في الاوضه 

روح بضحك: ايواا اعمل اي يعني ماتروحي تنامي جمب اختك 

قمر: لااع انا بحب الاوضه دي 

روح: مبحبش حد ينام جمبي 

قمر بعفويه: ولما رمااح يجي ينام جمبك هتقوليلو مبحبش حد ينام جمبي وبعدين ركزت في الكلام الي قالتو 

روح بإبتساامه هاديه بتمنع دموعها اهو عشان كدا ربنا جعلو من نصيب تبارك ينامو جمب بعض بقاا 

قمر قامت قعدت وبزعل انا اسفه ياروح بس انا واخده اني بنكش فيكي ف نسيت 

روح: ولا يهمك بس خلي بالك لتغلطي قدام تبارك بقاا الراجل بقا جوزهاا ويالا قومي ع اوضتك بقاا

كوثر باصه لبنتها وحزينه 

قمر وهي بتنام تاني لااع هنام جمبك 

روح لمحت كنعان معدي من قدام الاوضه 

روح: كنعاااان 

كنعان: واقف باصص في الارض وبعيد عن باب الاوضه ايوا ياروح 

قمر قامت بسرعه عدلت طرحتهاا وابتسمت ابتسامه بلهاء 

روح بغمزه لقمر: كان في فار في اوضه قمر ممكن تساعدنا نخرجو 

كنعان: حاضر هشوفو اهو 

قمر: الله هيدخل اوضتي...بترفع ايديها للسما عقبال ما ادخل اوضتو وانا عروسه يارب 

كوثر وروح بيضحكو 

قمر: اضحكو اضحكو وبعدين افتكرت الشال بتاع كنعان الي سرقتو من ع الحبل ف قاامت تجري ع اوضتها 





قدام باب الاوضه 

قمر اتحرجت تدخل وهو جواا ف وقفت برا تدعي ميشوفش الشال الي ع المكتبه 

كنعان بيدور ع الفار هو دخل فين 

قمر: كان ورا الدولاب

كنعان بيحاول يبعد الدولاب عن الحيطه

بيدور علي عصايه ولا حاجه يخبط بيها ف شاف الشال 

كنعان: ااه يحراميه الشيلان 

قمر: يالهوي شافو 

كنعان: انتي عارفه انا دايخ عليه من امتاا 

قمر: متشتمش طيب وانا اش عرفني انو بتاعك انا لقيتو واقع ف اخدتو اعينو ونسيت اسئل بتاع مين 

كنعان: صدقتك كداا انا عارف انك سرقتيه وبتلبسيه 

قمر: ماتحترم نفسك بقاا وانا هلبس بتاعك لي 

كنعان: مانتي بتلبسي تيشيرتات مهد اخوكي 

قمر: نينيني ملكش دعوه واخرج من اوضتي بقاا 

كنعان: والفار 

قمر: ياك يعضك يابعيد شخص مستفز

الفار عدا من تحت السرير لبرا الاوضه 

قمر كانت واقفه ع الباب واول ماشافت الفار صوتت وجريت 

كنعان واقف بيضحك عليها في الاوضه 

أميره: قمر بتصوتي لي 

كنعان رفع راسو شاف اميره ف ابتسم بهدوء 

أميره ببرود: قمر فين سمتعها بتصوت 

كنعان بهدوء: جريت كان في فار وخرج قدامها ف صوتت 

اميره: طيب ولفت تمشي 

كنعان: كنتي عاوزه حاجه اجبهالك 

اميره: من غير ماتبصلو لا ومشيت 

كنعان باصصلها بحزن انها مش مديالو اي وش يحسسو انها متقبلاه علشان يكلم عمو ويطلب ايديها 


اليوم التاني 

روح خرجت راحت المزرعه بتاعتهم 


في المزرعه 

حماد: جايه لمهره 

روح بإبتسامه: وحشتني بقالي كتير مشوفتهاش 

حماد: ادخلي فرحيها مانتي عارفه مش بتفرح غير لما تشوفك 

روح بإبتسامه عن اذنك ياعمي 

رابح ابن عمها: اهلا اهلا شكلك جايه لمهره 

روح: ايواا 

رابح: دا النهارده عيد بالنسبالها 

روح بإبتسامه: معاك حق يالا سلام هدخلها 

رابح: تمام 

مهد كان بيسحب عينه من الحصان 

روح: خلي عنك 

مهد التفت ليها لا لا اخيرا افتكرتي ان ليكي فرسه هناا 

روح بضحك: انتو حسستوني اني بقالي سنين مجتلهاش داا هما 4 شهور 

مهد: وهو 4 شهور شويه دي مهره طول ال 4 شهور دول مش طايقه حد فينا ومبوزه 24 ساعه دا حتي ابنها كئيب زيهاا انا خايف ان ابنها الي جاي دا كمان يبقا كئيب 

روح بضحك: لا هي خلاص اصلا علي وشك الولاده وانا هنا معناها انا الي هولدهاا وهتبقا مبسوطه اكيد 

مهد: دي لو تطول ترقص هترقص

روح ابتسمت وراحت لمهره 

في الاسطبل 

كانت نايمه ع الارض وباين عليها التعب 

روح بتقرب منها بهدوء بتقول مهره ياعمري وحشتيني 

الفرسه بترفع راسها وتبص لروح 

روح بتلمس بإيديها عليها وبتحضنها 

روح كانت محتاجه تقعد شويه مع الفرسه بتاعتها حاسه بالذنب في الفتره الاخيره اهملتها جداا وخاصتا انها حامل في شهورها الاخيره






برا الاسطبل 

واحد شغال في المزرعه: دكتوره روح 

روح: ايوا 

سامي: الدكتور علي كان عاوز حضرتك في المعمل 

روح: حاضر جايه 


في المعمل 

روح: صباح الخير 

الدكتور علي راجل في الخمسين من عمره: اهلا اهلا بالدكتوره الي نسيتنا خالص 

روح: حقك علي راسي والله انا عارفه اني مقصره مع الكل 

الدكتور علي: قوليلي عامله اي في شغلك ومبسوطه في مصر ولا لا 

روح: لا تمام زي الفل 

الدكتور علي: لما جدك قالي روح حابه تدخل طب بيطري قولت اكيد اختارت القسم دا علشان خاطر جدها 

روح بإبتسامه: فعلا جدي بيحب الحيوانات اووي مش هنسي شكلو لما الحصان بتاعو مات ومقدرش يعملو حاجه كان حاسس بالعجز اووي ووقتها حضرتك كنت في مؤتمر برا مصر ومكانش في اي دكتور بيطري هنا عياط جدي علي الحصان بتاعو اثر فياا اوي ونويت اتعلم واجتهد علشان ادخل طب بيطري واسااعد كل حيوان محتاج رعايه عارف يادكتور انا بحس بفخر اد اي لما انقذ روح حاجه مش عارفه تقول اي بيوجعها مش عارفه تصرخ او تطلب مساعده مش عارفه تروح مستشفي تتعالج كائنات محدش حاسس بيهم غير ربنا لكن البني ادمين بيروحو يكشفو ويطمنو ع نفسهم والطب البشري كتير مشاء الله 

ف علشان كدا اتمسكت بالبيطري 

الدكتور علي: ربنا معاكي يابنتي ويوفقك في حياتك 

روح: تسلملي يارب انا هروح بقا عن اذنك 


قدام البيت 

رماح: روح 

روح: نعم 

رماح: لو مفيش ازعاج يعني كنت عاوز اكتب ايميل 

روح: تمام هدخل اعمل قهوه واجي 

رماح: تمام انا مستنيكي في الجونيه 

روح مشيت خطوتين وبصتلو اعملك قهوه 

رماح: يااريت 

روح عملت قهوه وخرجت الجونينه 

اخدت اللاب منو وبدأت تكتب 

رماح: هو انتي كنتي فين 

روح: في المزرعه

رماح: بجد انا فااكر ان جدي عندو مزرعه خيول كبيره اووي وتقريبا اخوالي شغالين فيها 

روح بزهق: كويس انك فاكر حاجه 

رماح: ايه 

روح: بقول ااه فعلا 

رماح: لما تيجي تروحي تاني ابقي خوديني معاكي 

روح ببرود: ابقا قول لتبارك تاخدك 

رماح: بقولك اي 

روح: هاا 





رماح: انا سمعت كلام كدا يعني ان في حد كداا 

روح: مش فاهمه حاجه قول جمله مفيده 

رماح: يعني سمعت انك مرتبطه 

روح اتصدمت وقالت نعم 

رماح بسرعه: لااا مش قصدي كداا قصدي عرفت انك معجبه بحد تقريبا 

روح اتفاجئت انها اتكشفت وفكرت انو عرف انها بتحبو 

رماح: وعرفت كمان ان البنات هنا مش بيرتبطو والكلام داا يعني بيحبو جواهم انا اصلا مش عارف ازاي بس دا الي عرفتو 

روح: اي الي مش قادر تفهمو اننا لي لما بنحب بنفضل ساكتين ونحب جوانا بس..قصدك لي مش بنعترف للشخص اننا بنحبو 

رماح: ايواا يعني انتي حبيتي واحد ليه متروحيش تقوليلو هو مثلا هيعرف منين انك بتحبيه 

روح: انشاله عنو ماعرف وانا اغضب ربنا لي 

رماح: وهو لما حبيتيه من جواكي دا مكانش غضب لربنا طالما بتتكلمي عن الدين اتكلمي صح بقاا

روح: انت غبي لي انا دلوقتي حبيت واحد لا اعترفتلو ولا عشت معاه قصه حب وحافظت علي نفسي فين غضب ربنا في كدا ماهو غصب عني قلبي بيحب هوقفو ازااي 

لكن مغضبش ربنا ف اني متماداش في الغلط داا ومروحش امشي معاه في الحرام 

رماح: تفكيرك غريب 

روح: انا دلوقتي عاوزه افهم حاجه انت بكلامك دا عاوز تفهمني اني محبش اصلا علشان حرام 

ولا عاوزني اروح اعترف للشخص الي بحبو علشان هو هيعرف منين اني بحبو 

رماح: انا بقول طالما حبيتيه ماتقوليلو كدا كدا انتي عملتي ذنب 

روح: ذنب في عينك انت بتقول اي طيب نفترض اني عشان حبيت ابقا عملت ذنب بدل ما اروح اتوب لربنا علشان يسامحني اروح اعمل ذنب اكبر واقول منا كدا كدا اذنبت وخلاص 

رماح بحيره: ايوا يعني هتعملي اي دلوقتي هتروحي تتوبي ولا هتعرفيه وتعملي ذنب اكبر 

روح مش مستوعبه الي بيقولو: انت متخلف لي امسك اللاب دا كداا دا انت غريب وسابتو ودخلت البيت 

رماح: هي مش فاهمااني لي 


احلام: روح روح 

روح: نعم 

احلام: فرح ساره النهارده 

روح: بتهزري 

احلام: اه والله هو كان كتب كتاب بس خلوه فرح كمان وبيجهزو الدنيا اهم ساره لسه قافله معايا 

قمر: هيي عندنا فرح النهارده 

سلوي: فرح مين 

قمر: فرح ساره صاحبتنا يابت 

اميره: ساره الي جوا البلد 

روح: ايواا هي 

احلام: الكارت وصل لجدك من شويه وقال البيت كلو هيروح 

روح: طيب كويس 

اميره: هطلع اجهز هدومي 

سلوي وقمر واحنا يادوب نلحق نجهز 

روح: وانا هطلع اشوف هلبس اي 

احلام: وانا هكوي هدوم مهد الي هيلبسها 

كل واحده طلعت اوضتها






روح: مبحبش الافراح علشان بزعل علي ماما 

في بيتنا في كل فرح بنخرج كلنا 

كل واحد من اعمامي بيبقا ماسك ايد مراتو ويروحو سواا وولاد اعمامي بيمسكو ايد مراتتهم غصب عنها بتحس بالوحده وبتتوجع بشوف دا بوضوح في عينهاا والاصعب من كل داا يوم العيد 

عندنا عاده ان كل راجل بيجيب لمراتو قطعه دهب في العيد

 بعد صلاه العيد الحريم بتاعتنا بتقف تستني جوزها في نص البيت ويجي يبوس راسها ويلبسها الدهب الي جابو وكالعاده ماما بتبقا وحيده في يوم زي داا وزيها زي اي ست بتغير وبتحس بالنقص + ان مراتي عمي حماد مش بتبطل تضايق فيهاا كل ماتيجي فرصه 


في اوضه روح 

هبه: روح 

روح: نعم ياعمتي 

هبه: عاوزاكي في خدمه 

روح: اتفضلي 

هبه: انتي اكيد مش عاجبك ان امك وحيده كدا وملهاش راجل 

روح: وبرائيك اي الحل المناسب 

هبه: عاوزين ندور علي ابوكي ونرجعو بيتو ويعيش وسط مراتو واخواتو 

روح: يعني بذمتك ياعمتي مين الي يدور علي مين 

احنا الي ندور عليه واحنا مش عارفين هو فين اصلا ولا هو عايش ولا ميت 

ولا هو الي يجيلنا الي عنوان بيتنا متغيريش ولا هو نسي الطريق للبيت

هبه: ياحبيبتي اكيد محروج يرجع البلد بعد كل المده دي

روح: ومين الي مكسوف هو الي ساب امي وهي حامل وهرب مع واحده منعرفهاش وعاش بعيد عن بلدناا 

ولا احنا الي عايشين بالعار دا لحد دلوقتي 

مين الي اتظلم ياعمتي مين الي تعب واتذل واتهان من كلام الناس 




علفكرا انا مليش اي حق ازعل من الموضوع داا الي ليها حق بجد هي امي 

هي الي شاافت الويل طول ال 25 سنه دول هي اتجرحت واتظلمت واتبهدلت هي الي ربت وتعبت وشالت حجات محدش يشيلها داا مشي وهو عارف انها حامل ياعمتي مشي ومبصش ورااه ولا ندم مرجعش ومطلبش السماح منهاا 

هو دا حب حياتو الي الكل كان بيحكي عنها 

جدي قالي انو عاافر علشان يتجوز امي واترفض بدل المره الف ومستسلمش ابداا كل الحب دا راح فين..؟

 بقاا اول ماقدر يحصل عليهاا باع وهرب دا لولا جدي اتحايل عليها تفضل هنا مكانتش قعدت في البيت دا ثانيه واحده 

 ‏هي استحملت اهانه كتير علشان خاطر انا اتربي وسط عيلتي ومتحرمنيش منهم كانت دايما تقولي اتحرمتي من ابوكي مش هحرمك من جدك واعمامك وولاد اعمامك مش هيبقا انا والزمن عليكي امي علشان خاطر تسيبلي اسم عيله وعزوه وضهر اتحملت كتير 

 ‏انا محدش ليه عليا جمايل اد امي مهما اعمل مش هقدر اكفيهاا 

هبه: راحه امك مع ابوكي ياروح

روح: عااارفه

 مادا الي مكتفني انها لسه بتحبو بس هو مرجعش دا ابسط حقوقها انو يرجع يبوس رجليها ويقولها سامحيني 

انا متأكده انو لو وقف قدامها بس هتحن وهتسامح انا بسمعها وهي بتكلم صورتو الي مخبياها مننا تحت سريرها جدي منع صورتو في البيت انا اصلا لحد دلوقتي معرفش شكلو ولا عندي فضول اعرف شبعت من كلمه انتي نسخه من ابوكي ف مش محتاجه اشوف شكلو عامل ازااي انا راسماه في خيالي 

انا بس عاوزاه يندم قدامها ويعتذر وعمري ماهدور عليه اناا لان امي عندها كرامه مينفعش ادوس عليها هي مش طالبه تعويض للي شافتو هي طالبه اعتذار يرد كرامتهاا  صعبه دي 

هبه: طيب ندور عليه ونعرفو ان كل المطلوب منو اعتذار 

روح: للدرجادي امي رخيصه اني اقولو تعالا اعتذرلها وهي هتسامحك يعني انا الي هقولو اعتذر مش هو الي حاسس بالندم بصي ياعمتي انا معرفش هو ممكن يكون فين بس انا مش هدور عليه لو هو حس بالندم فعلا يرجع يقف قدامها ويتصافو ولو وافقت يبقا كويس موافقتش يبقا خلاص كل حاجه انتهت لكن ادور عليه دي ف مستحيل 


في اوضه رماح 

هبه: روح مش سهله خالص يارماح 

رماح: يعني اي 

هبه: فاهمه وواعيه كويس للي بتقولو كنت فاكره هقدر اضغط عليها واخدها في صفي ونحل مشكله كبيره في البيت هناا بس طلعت ذكيه اوي وشخصيتها قويه ومش سهله

رماح بإعجاب: البنت الي مش سهله حاجه حلوه علفكرا 

هبه: بطل قله ادب انت واحد متجوز 

رماح: يووه مش عارف بتفكريني لي 

هبه: كلمت اخوك ولا لسه 

رماح: كلمتو وقالي ساعه ويوصل 

هبه: يجي بالسلامه يارب وحشني اووي 

رماح: ايواا حاسس بقالي زمن مشفتوش مش عارف يعني كان لازم يبقا ظابط وندوخ كدا ع مانشوفو بقاا 

هبه: كانت أمنيه ابوك الله يرحمو ان اخوك يطلع نفس مهنتو ويمسك القضايا الي اضطر يسيبها بسبب تعبو 

رماح: طيب يالا ننزل علشان زمانهم مستنينا 

هبه بتبص لرماح بحب شكلك زي القمر

رماح بإبتسامه وبيرفع ايدو اليمين بالجبس داا 

هبه: اه هو الي محليك

رماح ضحك 


الكل اتجمع في نص البيت وكالعاده كل واحده واقفه جمب جوزها وروح بتهزر مع مامتها وبتضحكها علشان متحسسهاش انها لوحدهاا 

همام: يالا نخرج 

الرجاله: يالا يا بابا 





قمر لسه بتمشي سندلها اتقطع وكانت هتقع

روح: حاسبي 

قمر: ييييي اتقطع هطلع اغيرو بسرعه 

همام: طيب يالا هنستناكي 

روح: روحو انتو ياجدي وانا هستناها وهجبها واجي 

همام: طيب وخلي بالك وانتي سايقه 

روح: حاضر

كوثر انا هركب مع جدك ياروح 

روح: ماشي ياعيوني براحتك 

رفعت عيونها لقت رماح باصصلها وعيونو فيها نظره اعجاب ف تجاهلت نظراتو 

رماح كان لابس طقم كاجوال والبليزر كحلي 

وروح كانت لابسه فستان كحلي بحزام ع الوسط وحجاب اوف وايت 


الكل خرج وفضلت روح في الصالون وقمر في اوضتهاا 


صفيه: اطلعي امسكي ايد جوزك ياغبيه 

تبارك: لا هتكسف 

صفيه: والله لو ما اتحركتي وعرفتي تكسبيه لهتصرف معاكي تصرف مش هيعجبك 

تبارك: اعمل اي يعني اروح اضربو واقولو حبني 

صفيه: فتحي عينك كويس عليه

 النهارده كان قاعد مع روح في الجونينه وبيتحاكو سواا وانتي شبه الغبيه قاعدالي في المطبخ انتي عارفه لو مكنتش خرجت في الوقت المناسب كان حصل مصيبه

تيارك: مصيبه اي 

صفيه طلعت من البوك بتاعها خاتم روح 

صفيه: داا 

تبارك: دا خاتم روح 

صفيه: ايواا يا ام مخ تخين مش دا الخاتم الي انتي قولتيلي رماح جابهولها زمان 

تبارك: اه هو

صفيه: وافرضي كان هو الي لقاه وافتكرها كنا هنعمل اي 

تبارك بزهق خلاص طيب انا زهقت بقاا حاسه اني زي الماڤياا

صفيه: كلها شهر ونعمل فرحكو وتبقو في اوضه واحده وتتجدعني وتجيبي حتت عيل يربطو بيكي العمر كلو ونخلص من الرعب الي احنا فيه دا بقاا 

تبارك: يارب صبرني 


جوا البيت 

روح كانت قاعده ماسكه تليفونها وحاطه رجل علي رجل 

سمعت صوت رجولي بيقول 

نزلي رجلك وانتي قاعده 

روح اتفزعت وقامت وقفت وبصت لصاحب الصوت بإستغراب 

كان واقف بهدوء لابس بنطلون بيچ وقميص كحلي مظبوط عليه وشعرو طويل وناعم مرجعو لورا وفي كذا خصله نزله علي عيونو حاطت ايدو في جيبو وجمبو شنطه سفر 

روح بعصبيه: انت مين انت وازاي دخلت هناا وازاي اصلا تعلي صوتك علياا 





_ انا اعلي صوتي براحتي علفكرا

روح: نعم يا اخوياا انت تعبان يابني 

_ قرب منها شويه وشاف ملامحها بوضوح وعيونها العسلي الفاتح ف ابتسم بهدوء وقاال بصي بقاا هتتجنني وتقعدي تتخانقي وبعدين تقعدي تلفي حوالين نفسك علشان تلاقي حاجه تضربيني بيها هديكي كف يوقعك مكانك 

روح بجنان: تديني ااااي دا انت ليلتك سوداا انت عارف انت بتكلم مين 

_ حط ايدو في جيبو ببرود وقال ااه عارف..رووح 

روح برفعه حاجب انت مين

_ انا مهراان 

روح: ويطلع مين مهران دا بيشتغل اي ولا بيوزع اي 

مهران: اسيبك 15 سنه ارجع الاقيكي بنفس اللماضه 

روح بعصبيه: انت عمال تغلط ليه ياحلوف انت اي داااااا بتبرق بصدمه وتقول مهرااان 

مهران بإبتسامه جذابه يافرج الله اخيراا 

روح بتحط ايديها علي بوقها وبتبتسم اي دا معرفتكش خاالص انت اتغيرت اووي 

مهران بغرور وهو بيعدل لياقه قميصو: بقيت قمر صح 

قمر: مين بيناادي 

مهران بيرفع راسو يبصلها 

قمر: انت مين ياجدع انت 

مهران: انا مهران 

قمر: بيعمل اي داا يعني

مهران: اي يارب البيت الي كلهم لمضين فيه داا 

روح بضحك يابت مهران ابن عمتو هبه 

قمر: مهراااان يخربيتك نسيتك 

مهران: وانتي مين بقاا 

قمر: انا قمر

مهران ابتسم ورجع بص لروح وعقد حواجبو وبعصبيه امشي يابت انتي دخلي شعرك الي خارج من الطرحه داا 

روح حطت ايديها بسرعه وعدلت حجابها 

قمر: شعرها بيتزحلق انت ايش حشرك هو شعرك 

مهران: وهو محدش قالك ان لو حد شاف جزء من شعرك يبقا ذنب عليكي ولازم تتوبي الي الله 

قمر: ومحدش قالك ان لو ظهر عفوا عنها فلا شيئ عليهاا 

مهران: نقوم نلبس طرح مزحلقه وشعرنا يبان ونقول عفواا عنها ماتتنيلو تحطو بنس ولا تلزقو شعركو بلزق امير انتو عاوزين تاخدو ذنوب وخلاص 

روح كانت بتضحك وافتكرت كلامها مع رماح وانو معندوش مشكله ان واحده تقول لواحد انها بتحبو وشايف الموضوع عادي ف قالت سبحان الله اخوات دول وابتسمت 

مهران شافها بتبتسم ف قال اي افتكرتي لما رخمت عليكي زمان وانتي اتجننتي وقعدتي تدوري علي حاجه تضربيني بيها لقيتي توبه ع الارض فتحتيلي دماغي بيها 

روح برقت وقالت ياجحودك انت لسه فاكر وضحكوو


مهران: امال فين ماما ورماح 

روح: راحو الفرح احنا كنا خارجين حالا هتروح معانا ولا هتستنانا هناا 

مهران: هاجي معاكو هقعد لوحدي ليه 

طيب هي فين اوضه رماح احط شنطتي 

روح: تقريبا رابع اوضه ع اليمين في الدور التاني 

مهران: ثواني وجاي 





قمر: عمتك هبه عندها ولدين مزز والله بس كنعاني احلي بردو

روح: كنعاني انا كرهتو 

ضحكو الاتنين 

نزل مهران واتجهو لعربيه روح 

مهران ركب ورا وروح ساقت وقمر جمبها 


في الفرح 

روح شاورت لمهران علي مكان الرجاله ودخلت هي وقمر عند الحريم 

جه تليفون لروح من مصر فخرجت براا المكان ترد 

بعد ماقفلت السكه 

سعد: روح 

روح اتخضت حرام عليك ياشيخ 

سعد: انا اسف مقصدتش 

روح سابتو ولفت تمشي 

سعد: استني هقولك كلمتين بس

 انتي مش مدياني فرصه اقولك الي في قلبي تجاهك ف اديني فرصه واحده بس هكلم جدك واتقدملك واقعدي معايا مره واحده ولو مقتنعتيش بحبي ليكي هبعد عنك 

روح بعصبيه هو مش انت اتقدمت مره وجدي رفضك اي بقا التلزيق داا هتفضل تتقدم كام مره يعني

سعد: لا والله انا متقدمتش قبل كدا 

روح عقدت حواجبهاا وقالت 

هو مش من 10 ايام تقريبا كنت واقف مع جدي وطلبت ايدي 

سعد: لا احنا كنا بنتكلم عن حاجه في المزرعه تقريبا 

روح بضيق يعني يوم ماقولتلي انا هتقدملك النهارده مكلمتش جدي 

سعد: لاا انا مش فاكر اني طلبت ايدك من جدك خالص

روح رفعت حاجبها وافتكرت جدها لما قاال قدامي عريس ليكي بس انا عارف انتي بتحبي مين..

استغربت وقالت ياتراا جدي كان قصدو اي... 


يتبع.. ♥


#روقه

#بيت_البنات_3

#بقلم_يارا_غزلان 


                  الحلقه الرابعه من هنا

تعليقات