Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بصير قلبي الحلقه الثالثه عشر


 


#بصير_قلبي
البارت الثالث عشر.... 

البنت=الله الله يا سي أدم، بتخوني مع مين بقا كده إن شاء الله..... 

شفاء بصت لأدم بصدمه... 

أدم بضحك=الصوت ده مش غريب عليا... 

البنت=ايوه يخويا مش غريب، اغيب شوية وارجع الأقيك مرتبط بغيري كده يدومه يخاين... 






أدم بضحك ومشي نحية صوتها =روما حبيبة قلبي، وحشتيني ووحشني خناقاتنا والله... 

رحمه =والله يدوما انت الل وحشتني اوي اوي اوي، وجريت حضنته....... 

شفاء مشيت نحيتهم بغضب وشدت رحمة من حضن أدم... 

شفاء =ايه ده بقا إن شاء الله، وانتي مين انتي وازاي تحضنيه كده، دا انتي ليلتك مش معديه... 

رحمة=أوووووه، المزة طلعت بتغير ولا أي... لا ياروحي دا انا ليا فيه أكتر منك.... 

شفاء=طلعت روحك يبت، اي البجاحه دي... 

ادم=بس يشفاء اهدي هفهمك... 

شفاء خبطته على صدره بغضب
=تفهمني اي انت التاني، اي الل بتعملوه ده، انطقو... 

ادم بضحك=طيب أهدي عليا بس، هفهمك اهو، دي يستي رحمة، تبقا بنت خالتي واختي الصغيره، انا الل مربيها على أيدي دي.... 

رحمة بضحك=بالظبط، انا روما، وبصراحه كده مكنتش متوقعه انه هيرتبط دلوقتي، لاني بقالي زمن بحاول معاه يشوف واحده مزه كده ويرتبط بيها وهو كان رأسه وألف سيف ميحبش غيري... صح يا دوما... 

شفاء قربت تنفجر... 

شفاء بغضب=اولا احنا مش مرتبطين، ولو كنتي فهمتي غلط بسبب الوضع الل شوفتينا فيه، فده حصل بدون قصد...... 

رحمة =حلو اوي ده، كده يدوما ابقا انا مازلت حبك الوحيد ولا اي... 









آدم بيحاول يغيظ شفاء =دا انتي الحب والموب واللب يا روما والله... 

شفاء بصتله بغضب =كده يااااادم... طيب.. 
وبصت لرحمه.... 
شفاء =اهو عندك اهو اشبعي بيه يا ست روما.... اوووووووف... 

ومشيت.. 

رحمة بضحك=دي شكلها بتحبك اوي بس بتعاند نفسها.. 

أدم بضحك=ااااه بالظبط، شفاء إن ما عاندتش ميبقاش اسمها شفاء... 

رحمة بصت لأدم =وشك منور وواضح عليه الفرحه، انا سعيدة عشان انت سعيد... 

ادم=وانا سعيد عشان اختي الصغيرة جات... 

رحمة=أوماااال يوسف واحمد واسيل فين عايزة اشوفهم... 

أدم=يوسف راح الشغل، أسيل قررت تنزل الكلية النهاردة..... 

رحمة =واحمد فين؟!!!! 

ادم بحزن=أحمد مش موجود... 

رحمه =ايوه فين يعني؟!.. 

ادم=طردته من البيت عشان عمل حاجه مكنش ينفع يعملها... 

رحمة بحزن =اااه، طيب... يلا عشان ندخل.. 

دخلت رحمة وأدم... وشفاء كانت طلعت اوضتها... 

شفاء عماله تلف فالاوضه وبتخبط ايد على  ايد... 

بقا بنت سلطح ملطح دي تيجي وتحضنه قدامي وتقوله حبيبتك الوحيدة وبتاع وانا اقف ساكته كدا زي الشوال.... اي الناس قلبها مات ولا اي... واي اخته دي... ماهي بنت خالته مش اخته خالص يعني... وبعدين دي شحطه دي غالباً فنفس عمري،وقال اي  الحب والموب.......يخي جاك موب انت وهي 

ااااخخخ... هموت واجيبها كده من شعرها عشان تحرم تحضنه تاني بنت سلطح باشا دي.... 

الباب بيخبط... 

شفاء بضيق=أووووف، ادخل... 

دخلت رحمة... 

رحمة بإبتسامة =انا معرفتش أتعرف عليكي كويس تحت... تسمحيلي اقعد... 








شفاء بصتلها وبعدين سمحتلها تقعد.. 

رحمة بضحك=اي مش  هتعرفينا عن نفسك؟!!! 

شفاء بدات تعرفها عن نفسها.. 

رحمة=اوووه، على فكرة يشيفو احنا يعتبر نفس العمر.... 

شفاء بصتلها وابتسمت كمجامله مش اكتر... 

رحمة مسكت ايد شفاء... 

رحمة=بصي يشفاء، انا عايزة اشكرك لان لاول مرة بعد اربع سنين، أشوف الحب والفرحه فعنين ادم بالطريقه دي... أدم سعيد وانا سعيده لسعادته... انا مامتي اتوفت... وبابا معظم الوقت بيبقا مسافر... وكنت بقضي أيامي كلها هنا مع أدم ويوسف واحمد واسيل.. عشان كده هتلاقيني واخده عليهم وبعتبرهم اخواتي... وهم كمان بيعتبروني اختهم.... انا الفترة الل فاتت كنت مسافره عند جدتي فالصعيد... وبصراحه شوفت انك اتضايقتي تحت لما حضنت ادم، رغم ان انتي بتحاولي متظهريش ده، بس انا بنت وواضح اوي فعنيكي انك بتحبيه او على الأقل معجبه بيه... ارجوكي يشفاء  متزعليش مني،.. بدأت الدموع تنزل من عنيها... وكملت... 
لان انا مليش غيرهم، وبصراحه مش عايزة اي حد يتضايق بسببي او علاقتك بادم تتوتر بسببي... 








شفاء ابتسمت وبصتلها وهي بتمسح دموع رحمة باديها... 

=ششششش، مش عايزة اشوف دموعك، طالما انتي أخت أدم يبقا انتي كمان اختي،... مش هتضايق أبداً من علاقتكم، وانا سعيده انك جيتي وهتبقي وسطينا.... واعتبريني اختك الكبيرة ولو احتجتي اي حاجه انا موجودة اكيد... 

رحمة حضنتها =شكراً يشفاء... وكملت، الله يشيفو، حضنك دافي اوي، اول مرة احس اني مرتاحه اوي كده رغم اني اول مرة اشوفك.... فعلاً، ادم ليه حق يبقا سعيد معاكي.. 

شفاء ابتسمت=وانا كمان حسيت بالراحه وانا بكلمك... انتي دخلتي قلبي والله... 

ادم دخل.... اووووه انا سمعت معظم النقاش وبصراحه كده انا بدات اغير... 

شفاء حطت ايديها فوسطها ووقفت... 
شفاء=ادم انا مطردتكش من اوضتي بقالي فترة، فشكلي هطردك دلوقتي... 

ادم بضحك=لأ وعلى اي، انا خارج... 
خرج ادم... وشفاء ورحمة بصو لبعض وفضلو يضحكو.....

خرجت رحمة من اوضة شفاء وفجأة كانت هتخبط فحد...

رحمة بصت لقتها كريمة..

رحمة بتمتمه=يووووه كملت...

كريمة=اي ده،انتي جيتي،يااااهلا وسهلا،طالت الغيبه والله....كنتي غايبه فين كده..

رحمة بضيق=كنت بتفسح..

كريمة=اااه،طيب اتفسحي براحتك...وبصتلها ومشيت..

رحمة=نينينيني،مش بضايق غير منك يميدوسا هانم انتي......

شفاء بضحك من وراها..

=رحمة انتي بتكلمي نفسك ولا اي...

رحمة=لا بس شوفت ميدوسا فاتخنقت...

شفاء=وووه مين دي!!








رحمة بضحك=كريمة...

شفاء بضحك=طيب واشمعنا الأسم ده الل مسميها بيه...

رحمة بضحك=اصل ميدوسا ده بيدل على أسم وهو المرأة الأفعي بعيد عنك...

شفاء ضحكت جامد=دي ليها علامة مع الكل بقا..

رحمة=يييييي دا ليها علامات مش علامه واحده.....

شفاء =بقولك يرحمة،انا عايزة ادخل اوضة كريمة،محتاجه اعمل حاجه،تقدرب تساعديني...

رحمة=إلا اقدر،سيبيها عليا،انا هشغلها وانتي شوفي شغلك...

شفاء=اشطا يجامد...يلا استعدي...

راحت رحمة تشغل كريمة شويه..

وشفاء فعلا اتسحبت ودخلت اوضة كريمة....

شفاء بدات تدور على علبةالدوا،ولقتها باالدرج...

اخدت العلبه وحطت بدالها علبة تانيه شبها.....وطلعت...

لقت رحمة عماله توقف فكريمة كل ما تيجي تمشي...وبتفرجها على شوية لعب كده وحاجات جايباها معاها...

كريمة بضيق=يبنتي انتي اي،انا زهقت عايزة امشي،وبعدين اي العب دي هو انتي طفله...

رحمة=اااه طفله عمرها 22 سنة فيها حاجه دي...

فاللحظه دي شفاء شاورت لرحمة انها خلصت..

رحمة=اااه خلاص يكريمة هانم امشي بقا خلاص...

كريمة مشيت وهي بتمتم...

رحمة=سمعتك على فكرة يميدوسااااااااععع....

شفاء مشيت ناحية رحمة والاتنين صافحو بعض بضحك...

رحمة=مش هتقوليلي عملتي اي وليه دخلتي...

شفاء=هتعرفي كل حاجه بعدين اكيد...

رحمة=اشطا مش مشكله....





.......

أسيل راحت الكلية وكالعادة دخلت تحضر المحاضرة...

الرقم الغريب=على فكرة انا سعيد جداً انك جيتي النهاردة يا أسيل.....

اسيل بصت للكلام وبعدين بدات تتلفت حواليها بس مشافتش حد
..

بعدها دخل الدكتور وشرح المحاضرة...

أسيل كانت ماشيه بس الدكتور نده عليها...

الدكتور=أستاذه أسيل ثانيه بس عايزك...

استنى لما الكل مشي...

اسيل=اتفضل يدكتور مراد في حاجه؟!!

مراد=انتي غبتي ليه امبارح،مش من عاداتك...

اسيل بترد وهي مستغربه ملاحظته ليها...

أسيل=أصل كنت تعبانه شوية...

مراد=اااه ألف سلامة...

تمام انا كنت حابب اطمن عليكي مش اكتر...

اسيل=شكراً يدكتور حقيقي...

مراد =العفو يا اسيل،انتي طالبه مميزة عندي...
اسيل ابتسمت باحراج وبعدين استأذنت ومشيت...

مراد لنفسه(ما بال قلبي يتراقص فرحا لرؤيتك،كأنه قد احيا بروح قدومك يا أسيل القلب)

اسيل خرجت،وهي ماشيه لقت عدي واقف ومسنود على صاحبه ودماغه ملفوفه....

جات تمشي بس هو وقف قدامها...

عدي=على فكرة يا أسيل انا مش هسكت على الل عملتوه فيا ده...والل عايزه هأخده وهعمله...

اسيل تفت على وشه...






=عارف يعدي انا بكره الساعه الل حبيتك فيها،وحقيقي انا سعيدة انك اخدت جزاتك،ومش هتقدر تعمل حاجه،ووسع عشان ممسحش بكرامتك الأرض...

عدي=الله،دا احنا بقينا بنعرف نتكلم وبنخربش اهو...

اسيل بصتله بقرف وجات تمشي بس هو مسك ايدها...

أسيل لسه هترجع تخبطه بس...

فجاة عدي لقي لل بيخبطه بالبوكس ويوقعه على الأرض...

اسيل بتبص،لقته مرراد...

اسيل=دكتور مراد!!!..

مراد مشي ناحية عدي وضربه تاني...

اسيل جريت على مراد وشالته من علي عدي الل بدأ ينزف من وشه...

اسيل=خلااااص يدكتور خلاااص،كفايه ويلا نمشي...يلااا،وشدت مراد من ايده ومشيت...

مراد =انتي كويسه،ضايقك باي حاجه؟!

اسيل=لا مفيش اي حاجه انا كويسه،متخافش وشكرا ليك على مساعدتك ليا....

مراد=مفيش شكر ولا حاجه دا واجبي وهو كان لازم يتربا...

اسيل ابتسمت....وجات تستأذن عشان تمشي...

اسيل=طيب انا همشي بقا عشان اخرت...

مراد=تعالي هوصلك...

اسيل بتوتر=لا لا مينفعش يدكتور عشان متعبكش معايا...

مراد=مفيش تعب ولا حاجه،انا كده كده رايح عندكم...

اسيل=عندنا!!






مراد بضحك=ااه هفهمك كل حاجه بس يلا...

ركبت اسيل مع مراد وال اتحرك بالعربيه ومشي........

يوسف كان بالشركه بيراجع الملفات بتاع الشباب المتقدمين للوظيفه....بيفتح احد الملفات وجذبه صورة البنت...

يوسف ابتسم=اي ده،دي هي ام لسان مترين.......وبص للملف وقفله وقال استعنا على الشقا بالله...رن على المسؤل...وقاله يقول لصاحبة الملف انها اتقبلت وخليها تيجي عشان تستلم الشغل...

يوسف بضحك=الله يخربيتك يشفاء،دعواتك اي،بتطلع على صاروخ يشيخه،دا انا وقعت على وشي فعلاً...وضحك...

عند رحمة....

كانت قاعدة بترتب فشنطها...وفجأة لقيت صوت جاي من الحمام...

مشيت بالراحه وهي شايله فازه فايدها...

فتحت باب الحمام وفجأة...

اعاااااااااااااا....
رمت الفازه على الشخص...

الشخص=يبنت المجنونه كانت هتيجي فيا الله يخربيتك...

رحمة بصتله بضيق و.....

#أماني_محمد...


                      الحلقه الرابعه عشر من هنا

تعليقات