Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بصير قلبي الحلقه التاسعه عشر


 


#بصير_قلبي
البارت التاسع عشر... 

أدم=مالك بس، اهدى انت هتلفظ انفاسك الاخيره ولا اي، أهدى... 

وفجأة حد فتح الباب بدون ما يخبط... 

ادم رفع راسه وبص، لأقاها  بنت ... البنت كانت لابسه  فستان أسود وشعرها قصير أوي ونصه جاي على عينها..... 

أدم قام وقف وأتجه نحيتها 

أدم باستفهام=أنتي مين!!!!وازاي تدخلي كده،هو اي وكالة من غير بواب!!!

البنت بصتله ببرود،وبعدين أتجهت للمكتب بتاعه وراحت قعدت على كرسي المكتب وحطت رجل على رجل...

أدم بضيق=أنتي مجنونه يبت انتي،ازاي تقعدي هنا،كان الكرسي الل جابهولك ابوكي ولا اي!!؟

البنت ببرود=ششششش،الكرسي الل جابهولي ابويا انا ياااادم يشرقاوي!

أدم =نعمممم يروح أمك!!
وأبو حضرتك جابلك الكرسي ده أمتى إن شاء الله!!!...قومي يبت أطلعي بره لأجبلك الأمن يرموكي فالشارع...

البنت=لا والله!!!الل مش عارفه هو ان انا الل ممكن انادي الامن يطلعك بره دلوقتي يعسل...لأن انا بقيت صاحبة الشركة خلاص..

أدم=نعمممم يحلتها...ودا من أمتي بقا إن شاء الله..

البنت=من النهاردة يباشا...

أدم قرب منها بضيق=بقولك أي انا خلقي ضيق ومسكها من أيدها عشان يقومها...

البنت وقفت قصاده بالظبط وقربت منه 

=بقولك الشركة وكل حاجه تخصك بقت بأسمي أنا كيارا شرف الدين....

أدم فالحظه دي مكنش بيفكر غير فقلبه الل بدأ ينبض بقوة وجسمه اال حس برعشه فيه لما قربت منه..

كيارا=أطلع بره بقا يعسل عشان ورايا شغل..

أدم فاق=يبت انتي مجنونه ولا عندك خال أهبل...

كيارا= على الله حكايتك يحج،طرقنا يلا طرقنا، ..

أدم =ايييه 

كيارا بصوت واطي =العب بالية...

أدم=بتقولي اي انتي 

كيارا= قلبظ بجنيه...

أدم=لا دا انتي زودتيها أوي...

ياااااااااامن.....

فجأة دخل كام واحد شحط كده لابسين بدل سودة وطلع من وراهم شخص،تحسيه متساقط من الترلات الل واقفه...

أدم بص ليهم بدون فهم...

الشخص =أستاذ أدم،أنا صابر المنشاوي أشهر محامي فمصر وانا محامي أنسه كيارا...








أدم=أيوه يعني عايز اي انت...

صابر=أستاذ أدم،حضرتك بعت كل ممتلكاتك وشركاتك وتنازلت عنهم للأنسه كيارا شرف الدين...

أدم=نعممممم ياااخويا...

كيارا=شوفت بقا يعسل،صدقتني يا ابو العيون الحلوين انت...

صابر كمل =دي أمضتك اهي ياااادم بيه...

أدم اخد منه الورق وبص فيه ولاقاه ماضي فعلاً عليه...

أدم=ازااااي،انا ممضتلهاش على حاجه،انا اول مرة اشوفها اصلا...

كيارا=والله المحكمة ليها أنها تشوف الأمضه دي،دا لو عايز تتطعن فالأمضه يعني...وحاليا انا صاحبة الاملاك كلها...

أدم =كمان الاملاك كلها،!!!طيب ازاي بقا هتاخدي الاملاك كلها ومفيش غير أمضتي انا،انا اصلا يعتبر شريك فكل ده ومش لوحدي لأني معايا اخواتي وهم ليهم فالاملاك،يبقا ورقك باطل...

كيارا بضحك=ياااتي كميلة وبتفكر يناس...

أدم=انتي مجنونه،انتي بتكلمي ابن اختك؟!!!

كيارا=لا أصل مستغربه،أنت ازاي مش عارف انك انت المالك الوحيد لكل املاك عز الشرقاوي...

أدم =نعممممم

كيارا=هتفضل تتصدم كده كتير...

أدم=ازاي بس انا مجرد شريك فالاملاك...

كيارا=والله أسأل المحامي بتاعك،انا ليا ان الاملاك كلها متسجله بأسمك قانونيا...ازاي بقا معرفش،بس متزعلش أوي لان الاملاك بقت ملكي انا دلوقتي..

أدم قعد بصدمه ومش فاهم حاجه...

طلع تلفونه ورن على عبدالحميد المحامي ورن على أحمد ويوسف لانهم مكنوش موجودين...

كيارا=يلا يبابا بقا طرقنا...

أدم بصلها بضيق =عارفه لو مسكتيش،صدقيني مش هيحصلك كويس...

كيارا=هتعمل اي بقا،والله ما تقدر تعمل حاجه يدوم...

أدم=يااااا اي!!

كيارا=يااااادم...وريني هتعمل اي...

قاملها بغضب وقرب منها...

هي حست بالخوف=يلاهووووي،خلاص متبقاش قفوش كده والنبي...انا بهزر معاك...

أدم فجأة ملامح الضيق اتحولت فجأة...لملامح مش مفهومة هي حزن ولا فرح ولا وجع ولا حب ...

أدم =انا ليه حاسس انك حد اعرفه،وحد غالي اوي كمان...

=هااااا لا طبعاً....تعرفني من اين،انا اول مرة اشوفك اصلا...

أدم بضيق =طيب...ورجع قعد علي الكرسي مستني المحامي...

فجأة دخل عبدالحميد...ودخل وراه يوسف واحمد...

عبدالحميد=خير في اي....

أدم بضيق=أهلا بالل عايشلي فمية البطيخ...

عبدالحميد =في اي يااادم،وقصدك اي بالكلام ده...

أدم=خد أقرأ....

عبدالحميد مسك الورق وبص فيه..

=نعممممممم،دا الل هو ازاي يعني...

أدم =قولهم يمتر صابر....

صابر حاول يفهمهم...

أحمد ويوسف =طيب ازاي ادم بس ال ماضي والورق يكون صح،ما كلنا شركائه...








أدم بص لعبدالحميد الل قاعد حاطط ايده على راسه زي المطلقه...
=هاااا يعبدو،ما تجاوبهم،ولا فالح تشفط فلوس مننا على إجراءاتك القانونيه الل مقطعا بعضها كل يوم..

عبدالحميد=للاسف الورق صح لأن ادم هو المالك الوحيد لكل حاجه...

يوسف واحمد بصدمه=اززززاي!!

عبدالحميد=عز الدين قبل ما يموت كتب كل أملاكه لأدم...كل حاجه كتبها بأسمه...لأن أدم كان أعقل واحد فيكم وكان مسؤل...أحمد  كان سنه أصغر وكان مكبر دماغه ويوسف فالوقت ده كان مسافر،ومكنش في غير أدم...ولما عز حس انه هيموت،كتب كل حاجه بأسمه ووثقها...وكتب وصية أني أقولكم كل حاجه بس بعد فترة من موته،تكون فيها كل حاجه مستقرة عشان ميحصلش فتنه بينكم...وهو كان عارف ان ادم اول ما يعرف هيرجع الاملاك لأخواته...بسكدا...

أدم=طيب مقولتليش ليه،أظن ان احنا بقينا متحدين انا واخواتي بقالنا فترة....مقولتش ليه ونفذت الوصيه..

عبده بخوف وتأليف=خوفت تحصل بينكم عداوة ولا حاجه وبصراحه كنت قلقان اوي وانت كنت أعمى ياااادم فمكنتش بتشوف وكده وبصراحه مكنتش عارفه أقولك وانت فالحاله دي...

كيارا بتمتمه=اعمى فعينك واحد عبدالحميد أوفكورس،اصبر عليا يا متر ونص انت.....قاطع تفكيرها أدم

أدم=طيب اكتم بقا لما نشوف المصيبه دي!!؟؟

لف ل صابر.....

أدم=والمفروض نعمل اي دلوقتي!؟

كيارا الل ردت=تأخدو ديلكم فسنانكم وتخرجو من شركتي...

أدم=بت،تلاته بالله العظيم،اسفخك قلم أنزلك صف اسنانك،لولا الواحد حالف ميضربش حريم كنت موتك دلوقتي......

كيارا=اتكلم على قدك طيب،اوعا تفكر اني عشان اسمي كيارا هبقا رقيقه بقا ويانا ياما ومكسورة الجناح وكده....

لأ فوقلي كده،دا انا أغسلك هنا...وعلى أوسخ حبل فيكي يحارة وأنشرك،انا من حواري مصر يالااااااا....

أدم=بس خلاص اسكتي،جاتك البلا فشكلك....لأ ولبسالي فستان وعملالي واحده وانتي عبدو موته اصلا
....
كيارا=والله أذا كان عاجبك يشبح

أدم بتفكير=والله نفس الجعفر الل شفاء كانت بتطلعه..انا مش فاهم حاجه..







المحامي قاطعهم=معلش يااادم بيه،احنا اسفين،ومقدرين انك مصدوم،بس لو سمحت لازم تفضي البيت وتطلع من الشركه..

أدم=انتو مجانين،انتو عايزين فيوم وليله ترموني انا وعيلتي فالشارع بالشكل ده واسكت...دا انا هرفع قضية تزوير وخداع لاني ممضتش الورقه دي بالقصد...ونبقا نشوف بقا النتيجه هتبقا اي....

كيارا=أعمل اللل انت عايزه..بس دلوقتي تفضولي البيت

عشان انا جديدة فالمدينه دي،وحاليا عايزة مكان اسكن 

فيه،وميكونش عندي البيت واسكن بره يعني.فانا هسكن فبيتي النهاردة،
 عايزين تقعدو معايا النهاردة مفيش مشكله... وبكرة تمشو... غير كده فاعمل الل تقدر عليه... 

أدم =انا بس عايز أعرف الشخص  الل باعلك كل حاجه  انا لو لقيته، هقتله... 

كيارا بثقه=مش هتقدر... 

أدم =انتي، انتي....... 

كيارا=هاااا، هتشتم ولا اي، مش  عارف ان الشتيمه bad ولا اي... 

أدم قرب نحيتها وهي خافت وأتجهت للحيطه... أدم بصلها بضيق وبعدين  خبط الحيطه ومشي... وكيارا اشارت لكل الل فللأوضه يخرجو... أول ما خرجو... 

كيارا=والله  وعملوها الرجالة.... أصبر بس عليا ييابو عيون جمال... لأن الجاي أحلا... 

أدم رجع مع المحامي واحمد ويوسف  للبيت.... 

كريمة باستغراب =في اي يولاد.. 
وانت ياااستاذ عبد الحميد، مالك منطفي ليه كده  .... 

عبدالحميد =كل حاجه  ضاعت يكريمة هانم... خلاص.  

كريمة=في اي يجماعه اتكلمو... 

بدأ عبدالحميد  يحكي لكريمة وأسيل الل حصل... 

كريمة=لأ لأ، مش  بعد  كل ده وتيجي تأخدهم على  الجاهز... لااااااااااا... وفجأة وقعت واغمى عليها.... قعدو يفوقوها واخيرا فاقت... 

كريمة=يممممرك يكريمة... هو في اي، مفيش حاجه  ببقا عايزاها وبتحصل لي.... هاااا، لا مش هتقدر تأخد حاجه،انا أقتلها لو قربت من املاكي....ياااا اقتلها يا تاخدهم على  جثتي بقا.. 

صوت قاطعهم=يبقا هأخدهم على  جثتك عادي.... 

كله بص للصوت... لقوها كيارا ووراها خمسه بودي جارد كل واحد  قد الباب... 

كل حاجه  بقت بأسمي وملكي، ولو مش  عاجبك أضربي رأسك فاتخنها حيط... 







كريمة=هقتلك لو أخدتي حاجة  من املاكي... 

كيارا=تؤتؤ... كانو املاك أدم مش أملاكك يكوكو.... ومحدش يقدر يلمش شعره مني... لان ساعتها الشرطه هتاخدكم على  السجن يعمررري....

كريمة=انتي ازاي اخدتي امضته، وازاي عرفته ان هو المالك الوحيد  هاااا، في حاجه  غلط.... وبعدين  شكلك مألوف كده رغم ان شعرك كله جاي على  وشك بس مألوفه... 

كيارا=أصلا التعابين على  أشكالها تقع يعمري... انتي شايفاني مألوفه عشان  أخدت املاك أدم، وانا شيفاكي مألوفه عشان كنتي بتفكري تأخديهم....

كريمة=انتي مين انتي عشان تقولي كده،أدم ده ابني،ومسمحلكيش..

كيارا=ششششش،صداع فظيع.....انا طالعه انام يبيبي هعمل بأصلي وهسيبكم فالبيت النهاردة...

بكرة الصبح أصحى ملاقيش حد فيكم هنا....يلا تيك كير...

كريمة=انتي يبت انتي استني هنا،طالعه فين...

وقف قصادها البودي جارد فخافت من شكلهم ورجعت لورا..

كريمة بتمتمه=ده شكل كل الل  عملتيه هيطلع على دماغك يكريمة.....

كيارا طلعت فوق ودخلت أوضة شفاء....

=وحشتيني وحشتيني يا غرفتي العزيزه.....والله لفيت قد ما لفيت بس شوقي ليكي مقلش...خلاص هانت اهو،متخافيش مش هسيبك ولا هسيب دومي تاني أبداً،دا انا يشفو على سن ورمح...وقلعت الشعر الل كانت لابساه....وبدأت تفرط شعرها الطويل،وشالت العدسات ال كانت حطاهم.....
وبدأت تفتح الدولاب عشان تاخد هدوم وتدخل تاخد دش
.لقت لبس أدم محطوط ففهمت انه كان بينام فالاوضه دي....

وفجأة الباب خبط.....
شفاء=احييييييه بالكركديه....run...
جريت لبست الشعر....والعدسات بسرعه...
وفتحت الباب...

أدم=كل ده!!

شفاء=كنت فالحمام،نعم عايز اي
أدم=الأوضه دي بالذات مش مسمحلك تدخليها....

شفاء =ليه بقا إن شاء الله،الاوضه عجباني وفي ملكي...وادخل المكان الل انا  عايزاه...

أدم=الأوضه دي بتاعة حد بحبه اوي ومش مسموح غير ليا انا بس يدخلها بعدها...







شفاء حاولت تضايقه=اي دا بقا....اوضة حبيبتك ولا مراتك!!
خلاص مش هي تلاقيها ماتت،يبقا اخدها انا بقا يعسل

أدم بضيق=لأ لسه عايشه وبتتنفس....طول ما قلبي بينبض تبقا لسه عايشه...طول ما بتنفس تبقا لسه عايشه

شفاء حست انه حزين اوي عليها..

شفاء=انا أسفه....

أدم بصلها بحزن =أسفه على أي ولا اي بس...
انا هسيبك تقعدي فالاوضه....لأن قلبي بصراحه مش قادر يرفض وجودك هنا يا كيارا...

شفاء=تمام....ممكن تتفضل بقا عشان عايزة ارتاح

ادم خرج وشفاء قعدت على السرير وبدأت تعيط.

شفاء=كان لازم اعمل كل اللعبه دي يااادم عشان اكشف الحقيقه واكشف الخايينين وانقذك من ايديهم.....كان لازم اخون ثقتك كده وابعد عشان نقدر نعيش حياة طبيعيه زي الناس...

انا عارفه انك  كنت تعبان من غيري.....بس انا طول الوقت كنت شايفاك يااادم ومتبعاك.....من ساعة خروجك من العملية...انا اصلا كنت عارفه انك هتعرف البنت وانها مش انا...
لانك بصير القلب يااادم،مستحيل تتلخبط طول مااانت شايفني بقلبك قبل عنيك....بس البنت دي كانت بتصورك مش اكتر.....انت ااه مكنتش واخد بالك،بس هي صورت كل لحظه...وانا كنت معاك بقلبي وعيوني كمان كانت شيفاك....
انا بحبك اكتر من نفسي ياااادم....انا مستعدة أموت على شانك...

فجأة الباب اتفتح.....

شخص دخل وقال =شفااااااااء..........
#أماني_محمد

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق