Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببتها مقاتله كامله جميع الفصول بقلم اماني محمد


عااااااااااالياااااااااااااااا.... 


قامت عالية بفزع من نومها =استر يالل بتستر.... في أي، احيييييييه، تلاقيها شافت الل عملته فالبدله.... دي هتنفخني.... 


دخلت غفران بغضب أوضه عالية وهي ماسكة البدلة فأيدها... 


غفران بصراخ =انتي هتعملي نفسك نايمة،...... قوميلي هناااااععععععع.... 


بتشد الغطاء  لقت المخده ال تحت الغطاء.... 


غفران بزعاق =انتي فييييين يبت، أطلعي هناااا، دا انا  هعمل من فخادك شوربة كوارع.... 


عالية من ورا باب الحمام=سماح يكبيرة، خلاص  والله  اخر مرة... وآلله  ما هكررها تاني اختااااه... 


غفران =اخر مرة اي، دا انا المرة الل فاتت عدتهالك، لكن المرة دي هقتلك يعالية، هقتلللللللكككككك.. 


دخل والدهم أدهم بيه المحمدي... 

ادهم =في اي، واي الزعاق ده كله يغفران... 


غفران =والنبي يابو الأدهيم متدخلش، عشان  انا الل بيني وبينها دم النهاردة... وديني لأقلبها دم يسيد.... 


ادهم بضحك اول ما شاف البدله فايد غفران 

ادهم=هي عملتها تاني!! 


غفران =اااه ومش  بس كده، دي كبت علي البدله حاجه بتلزق مش  عارفه ده عصير ولا اي


عاليه من ورا الباب =سماح يخويا والله  انا كنت بجرب شكلي فالبدله وكنت وبشوف نفسي كده  وانا ظابطه ونسيت ودخلت المطبخ اشرب اي حاجه، وعصير الجوافه اتكب عليها... 


غفران =دا انتي  يومك اسود، يومممككككك اسواااااد، اولا عشان  لبستي البدله بتاع الشغل الل بحبها، ثانيا عشان كبيتي عليها عصير الجوافه، طيب كنتي كبيتي عليها مانجا، على  الأقل بحبه، ثالثا والاهم هي كلمة ظابطه اللل قولتيها دي يجاهلة.... 


ادهم بضحك =خلاص  بقا يحضرة الظابط، انتي عندك بدلة تانيه البسيها لحد ما ننضفلك دي.. 


غفران =يابابا انا عندي النهاردة مقابلة مهمة اوي، في مهمة كنت هموت واخدها، والمفروض النهاردة يكلموني عنها... وبعدين انا بتفائل بالبدلة دي.... 


أدهم =خلاص  بقا حصل خير البسي التانيه  وخلاص.... 

غفران=ماشي ياابو الأداهيم.... مقولتليش هي فين فلك.... 


ادهم =فلك جالها شغل مفاجئ وطلبوها فالمطار ومشيت من بدري.... 


غفران بصوت عالي وبخبث=خلاص  يااابو الأداهيم انا ماشية.... وقعدت تخبط برجلها كده كانها ماشية ووقفت جمب بابا الحمام.... 


عالية من جوه=بااااباااععع.... هي غفران مشيت... 


ادهم =اااه مشيت يحببتي... 


فتحت عالية الباب بالراحه وطلعت... ولسه بتقول لأدهم دي كانت هتنفخني... لقت الل بترد عليها... 


غفران=دا انا مش هنفخك بس، دا انا هعملك بوفتيك.... وجريت وراها.... 


عالية بصراخ =بتسلمني تسليم أهالي يا أدهومي.... خليك فاكر... 


غفران مسكت عالية من قفاها.... 


عالية =سماح المرادي يااابو رحاب، خلي قلبك رحب... 


غفران =دا انا  هسلخك... 


عالية =يرضيكي ان أختك تمشي مسلوخه...!! 


غفران ضحكت..... 

عالية =ضحكت يعني قلبها مال وخلاص الفرق ما بينا اشتال.... 


غفران عقدت حواجبها =عارفه يعاليه لو شفتك لابساها تاني، هسلخك وهخليكي ماشيه مسلوخه عادي... 


عالية ضحكت =وهو كذلك يكبيرة... 


غفران =يلا هروح البس، وادعيلي يكون اليوم كويس بقا عشان والله مهم عندي اليوم ده قوي.... 


عالية غمزت=ايووووه يست، مانتي هتشوفي حظابط تيم بقا... وهتشتغلي معاه... 


غفران حطت ايدها على وش عالية وقالتلها....=نقيتي فيها يخرابة.... ربنا يستر النهاردة، انا عارفه نقك يفقريه.... 


ضحكت عالية وسابتها ومشيت وهي بتقول =متخافيش يكبيرة هيبقا يوم لوز اللوز باذن الله.. 


لبست غفران االبدله وخرجت... 


ادهم وعالية صفرو وفصوت واحد =اييييييييييي، اي الحلاوة دي، اي الجمال ده... 


غفران بضحك=بكاشين اوي، عارف ياااابو الأداهيم، بنتك دي بتعرف تبلشني بكلمتنين وتنسيني غضبي، مش عارفه، طالعالك بالظبط... 


ادهم ضحك =تربيتشي.. وكمل...ربنا يوفقك النهارده يحببتي،ربنا معاكي....

خرجت غفران من البيت وراحت قسم الشرطه ودخلت مكتبها....


على جانب اخر كان قاعد مع العقيد محمد الريان شاب ثلاثيني كده.....ملامحه حاده وقمحي اللون،طويل وعنده عضلات....عيونه سود....


العقيد محمد =احنا اخترنا ظابط تاني يشتغل معاك بالمهمة دي،لان دول جماعة ارهابية خطيرة،ومينفعش تمسك المهم لوحدك....


تيم =بس يفندم انا مش عايز كده....قاطعه محمد بصرامة....

مفيش بس،دا كلام جاي من الوزارة مش انا الل بقوله من نفسي....في حضرت الظابط غفران أدهم المحمدي....هيكون معاك فالقضيه....


وهو بيكمل فسره،دا لسه لما تشوف مين غفران ده،دا انت هتولع فينا....


تيم بأستسلام =تمااااام يفندم...ابعت لغفران باشا خليه ييجي...


دخل الصول لغفران...

يفندم،العقيد محمد عايزك فمكتبه....


غفران لبست الكاب ومشيت...


دخلت المكتب وكان تيم باصص ناحية محمد وجات غفران من وراه....

غفران=تمام يفندم،


محمد =اقعدي يحضرت الظابط غفران....

بص تيم بتعجب لغفران...

لقا بنت "بشرتها خمري،عيونها واسعين وسود بسواد الليل،ملامحها صغيرة وتبان كأنها كيوت كده،ومحجبه....."

عمر غفران 25 سنة........

تيم =نعمممممممممم

مين دي يحضرة العقيد...


محمد =دي غفران الظابط الل هيقوم معاك بالمهمة....


تيم =نعممممم دي الل هتبقا معاك..!؟؟


غفران =ومالها دي يا حيلتها....ما تشوف انت بتتكلم ازاي يعم انت..


تيم =عم انت!!!

طيب يفندم،بلاش لعب عيال بقا،دي مهمة صعبه،والمزة هتقع من اول نفخه....


خبطت غفران على المكتب وقربت من وش تيم 

غفران=المزة الل بتتكلم عنها هي حضرت الظابط غفران المحمدي....

اكفأ ظابط هنا.....ولو عشان انت جاي من منطقه تانيه فمش عارفني،فانا هعرفك كويس انا مين...ومين المزة الل هتنخ وتقع من اول نفخه....بس مش هنا....فساحة التدريب....


ولا اي يحضرت العقيد...

رفع محمد راسه بفخر =بالظبط كده...مش لازم تحكم من نفسك...

طبعا غفران ظابط،وفنفس الوقت بتحب لعبة المصارعة والكراتيه جداً،وتكاد تكون محترفه فيهم.....


غفران=هااااا...

تيم =مواقف يمزه...

غفران =مزه فعينك واحد بأف وقليل أدب،هو ده للل كنت هموت واشتغل معاه،يخي ربنا ياخد البقر...


ضحك محمد لانه عارف طبه غفران وانها هترد كل المهزاه الل حصلت دي بس مش هنا فمكان تاني....


فقاعة التدريب اتجمع كذا ظابط...ولبست غفران لبس رياضي شوية....ولفت طرحتها ودخلت....


تيم بضحك =هتلاعبيني بطحتك دي!!؟

غفران=ومالها الطرحه،عيب ولا اي،اوعا تكون حضرتك ديوث وعايزني اقلعها....

بصلها تيم بغضب وبدأو يتقاتلو....


غفران شاورتله بصباعها =تعالا يبتاع المزة يصغننه....


بدأ تيم يحاول يوجهلها ضربات،بس كانت بتتفادى ده باحترافيه عاليه....مسددتش اي ضربه ليه لسه.....


تيم بتعب =انتي هتفضلي تتفادي الضربات كده كتير ومتسدديش اي ضربه...


غفران بخبث =لأ ازاي،من عيوني....كان تيم تعب من كتر الضربات الل كان بيحاول يوجهالها...


غفران أتحركت ناحيته....وبرجلها وراحت أخدته على خوانه وشنكلته على وشه....دببببب...


محمد =هااااراسود على دي حركة يبنت اللعيبه،عقلية زرية يخربيتك....


غفران بضحك =تعبت ولا اي،قوم يعسل...


قام تيم وبدأ يحاول يوجهلها ضربات،بس المرة دي قررت غفران انها مش هتتفادئ بس،وبدأت توجهله ضربات قوية جداً.....انتهت بأن تيم مرمي على الأرض...


غفران=يخربيتك طور،هديت حيلي،وراحت رفعت أيديها بنصر....وقالت شوفت المزة عملت فيك اي يا عسل.....


مش هي الل وقعت من اول نفخه،دا واحد بأف الل وقع...


قام تيم بغضب من تهزيقها ليه وكرامته الل اتمسح بيها بلاط الاوضه....

تيم =خلاص موافق تشتغلي معايا...


غفران =موافق اي يعنيا،هو انا اصلا مكنتش مستنيه موافقتك عشان انا كده كده رايحه المهمةدي...غصب عنك....


تيم بغضب =ماشي....امسكي المهمة،يكش ياخدوكي اسيره هناك ويقتلوكي ونخلص...


غفران بتمسكن =أوففففف عليك وعلي كلامك،دا انت تحفه...


تيم لسه هيتكلم بس غفران بصتله باستهزاء ومشت....


تيم =ااه يجسمي،ماشي يحالظابط غفران،لسه الأيام بينا كتيرة،وديني لأنتقم.....


على السادة الركاب ربط الأحزمة...

فغرفة القيادة كانت قاعدة فتاة جميلة اوي وجمبها مساعد ليها...


فلك =بدأت تدي تعليمات للركاب وتطمنهم....معاكم القائد فلك المحمدي،قائد هذه الطائرة إلي المغرب....فلك بنت ادهم المحمدي،وهي البنت الثانية ذات العمر ال 23،كانت بتطلع الاولي على دفعات الطيران المدني،واتخرجت وبقت القائد فلك المحمدي،بيضاء البشرة،عيونها عسلي،رموشها طوال،وبرضو محجبه....


بدأت تطلع فلك بالطيارة....استقرت الطيارة بالجو...


الطيار المساعد إيهاب =شكلك حلو اوي النهاردة...


فلك بعصبيه =إيهاب،أنا مش فايقالك....هرميك من الطيارة...


إيهاب بضحك =خلاص يقائد بنهزرو معاك،مش بتهزر ليه....


فلك =عشان احنا فالجو دلوقتي ومعانا ارواح ناس مسؤلين عنها،مش وقت تفاهتك بالله عليك،


إيهاب=خلاص ياباشا متبقاش قفوش كده....ضحك وسكت...

ركزت فلك مع الل بتعمله،لان هي بتعتبر مهنتها دي ممهنة مهمة جدا،وهي انها توصل النااس ال معاها بالسلامة،أي غلطه بفورة فعلاً.....نسيب فلك فطيارتها...


نروح لعالية....عالية هي البنت الصغري لأدهم المحمدي،وهي لسه فتانيه كلية هندسة البترول...وال من المهن النادرة جدا ومحدش من البنات بيدخلها...بسبب التعب والبهدلة بتعتها...بس بطلتنا غير....

عالية زات عمر 20....فتاة جميلة جداً محجبه...بيضاء البشرة،زات عيون رمادية اللون،وملامح هادية اوي،عالية بتحب الهزار الكتير،بس جرب تضايقها كده...هتعمل منك شاورما...


عاليا ماشية فالكلية مع صاحبتها...


واحد من الشباب=القمر مش هيلين بقا،واحد صاحبه بدأ يعاكس صحبتها...طيب القمر التاني يلين....دا حتى الحالة ناشفه اوي....


واحد اتجرأ وشد صحبتها من ايدها....


عالية =باااااااس،كنت مستنيه يغلط...، دا انت يومك مكحلblack............

البطلة هنا محجبة،وهتقوم بوظايف صعبة والل المجتمع بينتقد الفكرة دي،بطلاتي مش ضعاف زي ما الافلام بتطلع المحجبات ضعاف.......بطلاتي اجدع منهم مفيش،مش هقول بيميت راجل،لان الراجل مش وحدة قياس....

بس هقول بطلة،ولولسه الاحداث الل تثبت كلامي جاية #أحببتها_مقاتلة..

         البارت الثاني من هنا

 

تعليقات