Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه متمردة الحلقه الخامسه والاخيرة


 

البارت الخامس والاخير


ممكن السعاده تبقي ممزوجه بحزن دي بتمثل علاقتي برعد انا اسعد واحده بوجود رعد لكن خوفي من فكره موته مخلياني عايشه في حزن 

كنت قاعده مع رعد بناكل فلقيته فجاه بصلي وقال:شمس ممكن اسالك سؤال؟

شمس بضحكه :انت بتهزر اه طبعا 

رعد ببراءه وحزن :هو انا ربنا مش بيحبني ؟ يعني ربنا مش بيحبني مثلا ؟؟؟

شمس باستغراب: ايه السؤال ده؟ وليه بتساله؟

رعد بحزن:لاني عاجز ....اقصد يعني ربنا مش بيحبني عشان كده خلقني عاجز مثلا

شمس :لا طبعا ربنا مش بيكره حد غير ان انت ربنا بيحبك لان ربنا اذا احب عبد ابتلاه 

رعد بتعجب:ازاي؟ يعني؟

شمس:احنا لما بنؤذي في الحياه بناخد قصادها ثواب عظيم جدا انت متتخيلوش فربنا لما بيحب حد بيبقي عايزه يا خد الثواب ده وغير كده ان انت لازم تصبر انت عارف الصابرين اجرهم غظيم جدا 

رعد بحزن:ماما قالت عكس كده 

شمس :مش فاهمه 

رعد :هقولك في مره كنت ماشي بالكرسي رايح لماما 

Flash back

رعد كان رايح لمامته يوريها شهادته بتاعه الابتدائيه انه طلع الاول علي المدرسه علشان يفرحها سمع مامته وهي بتكلم باباه 





مامه رعد:بص بقي كده انا مش هينفع الواد يظهر قدام صحابي يقولو ايه ؟ ها ؟ انا مش عايزه يتقالي ابنك مشلول 

ابو رعد:ااعمل ايه يعني ارميه مثلا ؟

مامه رعد :معرفش اتصرف مش فاهمه عقاب من ربنا ده ولا ايه ؟ ملت ايه عشان ربنا يبتليني بيه ؟ ده عذاب يا اخي

ابو رعد:فعلا والله صحابي كلهم ولادهم حاجه تشرف كده انما احنا حاجه تعر 

مامه رعد:بص من الاخر كده انا هنسي ان عندي ابن مش هستحمل يمشي جمبي بالكرسي بتاعه ده 

ابو رعد:اعملي اللي تعمليه 

ومخدوش بالهم من اللي قلبه انكسر واتفتفت حتت رعد كان قاعد علي الكرسي دموعه علي خده من الوجع اللي سمعه الشهاده وقعت من ايده وحس بالم شديد في قلبه وكسره وحسره وقهره طفل في سنه يسمع كلام زي ده ومن ابويه حاجه في قمه البؤس الالم زاد جدا عليه وحط ايده علي قلبه وقعد يصرخ من الوجع 

 Back

 رعد بدموع وبكاء

وقتها اغمي عليا وخدوني للمستشفي ففهمو ان انا عندي القلب هما فكرهم انه جالي من ولادتي المبكره بس ميعرفوش انه من كسرتي يوميها بكاء رعد زاد وشمس كمان كانت بتعيط معاه زعلانه عليه مش مصدقه ان في ناس بالجبروت ده ومع مين مع ابنهم 

رعد:كنت بعمل اي حاجه عشان ارضيها حتي مذاكرتي كنت بحاول ابان قدامها اي حاجه بس هي علطول شيفاني ولا حاجه كان نفسي يبقي عندي ام تلعب معايا تقف جمبي تتطبخ لي كان نفسي اعيش طفولتي هو يعني انا مثلا مبسوط كده منا كان نفسي ابقي زي بقيت الاطفال اجري والعب كان نفسي يبقا ليا صحاب بس ده مش بارادتي 

شمس خدت رعد في حضنها :لو الدنيا دي كلها مشالتكش اشيلك انا في عنيا وكملت بعياط وخلاص يا سيدي اعتبرني انا امك واختك وبنتك ومراتك ولا تزعل نفسك 

رعد بابتسامه:بس انت عارفه من يوم مادخلتي حياتي وانا معتش بزعل 


صحيت في يوم علي صوت رنه تليفوني كان الدكتور بتاع رعد 

وقالي خبر اقل ما يقال انه جميل ان في عمليه رعد يقدر يعملها وممكن يخف ويمشي بس بتاخد وقت طويل ومجهود بس ميفرقش المهم انه يمشي طبعا رعد طار من الفرحه وقررنا ان احنا نعمل العمليه بس لازم يككون في شروط للعمليه واهمها النفسيه 


طبعا الدكتور قالي اهم حاجه نفسيه رعد قبل العمليه وانه مش لازم يزعل لان ده هياثر في العمليه والعمليه لو فشلت للاسف رعد هيموت .........

شمس :رعد يا رعد راااعد

رعد:نعم يا شمس 

شمس:انا شوفت ناموسه شايله جاموس وعدت بيها من تحت الباب ابقي انا كداب ؟ ها انا كدابه؟

رعد بضحك:واحلي كدابه هههههه


كنت بحاول اضحكه دايما وكنت بجاهد ان هو ميزعلش خالص لدرجه اني جبت كتاب نكت وحفظته وراحه جايه اضربله نكت لحد ما هيطفش قريب 

شمس:رااعد 

رعد:كفايه نكت تعبت والله كلها نكت مش بضحك 

مثلت اني زعلانه:بقي كده نكتي وحشه؟ مخصماك ها 

رعد بضحك:خلاص صالح بقي يرضيكي ازعل 

شمس بلهفه:لا ميرضنيش 





وكنت بفرحه دايما كنت دايما بجبله هدايا واحسسه اني فكراه كنت بتبسط بفرحته اووي 

شمس :خدي الهديه دي وكل سنه وانت طيب

رعد :بمناسبه .....؟

شمس:بمناسبه عيد ميلادك 

رعد بسخريه:هو عيد ميلادي بيجي كل اسبوع ولا ايه؟

شمس:امممم خلاص بمناسبه رمضان 

رعد :رمضان لسه مجاش 

شمس:ان النهارده الاربع 

رعد بضحك :انهارده الاتنين 

شمس:اه اه ا م ام ام يبقي بمناسبه اني مراتك مثلا 

رعد:علي اساس مكنتيش مراتي قبل كده؟ 

شمس :متاخدها وانت ساكت.. 

رعد :حاضر يا شمسيرغم اني كنت بضحك قصاده بس وراه ابتسامتي في قلبي كان بيتقطع وكنت بعيط كل يوم في الحمام وبليل لما بينام بروح اصلي وادعي ربنا انه يحفظه ليا 

كنا قاعدين بنتفرج علي التلفزيون وكان قاعد بيضحك اوووي ومسخسخ قعدت ابصله ومبسوطه اوووي بضحكته بس لما تخيلت انه ممكن يضيع مني دموعي نزلت قومت جري قبل ما رعد يلاحظ سندت علي الحوض وقعدت اعيط جامد الموضوع كاتم علي نفسي روحت اقشر بصل عشان لما رعد يسالني روحتله وانا بقشر اللبصل وكنت عامله نفسي بضحك وانا اساسا بتقطع 

رعد :ايه ده انت بتعيطي  ؟؟؟؟

شمس بضحك:لا ياعم ده البصل مموتني دموع ربنا يسامحه

رعد بضحك :اللي يشوفك يقول انك ميته عياط 

شمس دموعها نزلت اكتر 

رعد قلق اكتر :شمس متاكده انك مش بتعيطي 

شمس:تؤ تؤ يا عم انا ست واعرف اذا كان بصل ولا لا 

رعد :طيب 

خلاص بعد بكره اللعمليه وهي هتتعمل ره فهنسافر ليها 

كنا قاعدين في حديقه الفيلا كنت قاعده علي المرجيحه ورعد قاعد علي كررسيه قصادي وكنا بنضحك 

رعد :انا مبسوط اوووي اوووي 

شمس بفرحه لفرحته:ههههه وانا كمان 

رعد :انتي عارفه ؟ انا بحب الاطفال اوووي وبموت فيهم وعشان كده قررت اخلف ١٠ بنات و١٠ ولاد ...لا لا خليهم ١٥ بنت و١٠ ولاد 

شمس:وماله يا خويا وانا غساله قدامك صح؟

رعد:مش فاهم ايه المشكله؟

شمس:ايييه المشكله؟ انت شايفني طابعه بتتطبع ورق ....انا انسانه ......بعدين بعيد عن انسانه احنا لو هنخلف كل يوم عيل مش هنلحق رعد اسكت يارعد 

رعد:خلاص ايه رايك ٥ و٥ة

شمس :انا عندي راي احلي 





رعد :ايه هو؟؟؟؟؟

شمس:انك تخرس خالص 

رعد:شكرا يا محترمه 

شمس:العفو يا مؤدب 

جه يوم السفر ركبنا الطياره وروحنا بلد العمليه ....

دخل رعد وهو بيودعني 

رعد:احب اقولك انك احلي حاجه حصلت في حياتي 

شمس:وانت كمان انا عمري ما حبيت قدك 

رعد:خلي بالك من نفسك عشاني 

شمس مقدرتش امسك دموعي خالص 

شمس :رعد انت لازم تخرجلي ها انت سامع مش هستحمل من غيرك 

رعد :متخافيش ...بحبك 

وخدوه مني 

وهو بيمشي روحت مصرخاا:رااااعد وبدموه لو لو مرجتش ليا ااااااا انا مش هسامحك وهموتك يارااعد انت سامع 

رعد من بعيد:متخااافيش يا شمسي 

شمس بخفوت:بخبك 

كنت قاعده برا دموعي علي خدي وقلبي بيرقص من الخوف وكنت مع كل دقيقه قلبي بنزف معاهم صدقوني لو كان ينفع اتبرع كنت اتبرعت برجليا ليه ...هما اتاخرووو ليه 

سمعت صوت الممرضات والدكاتره ودوشه قلب وقع 

روحت علي باب العمليات :خلاااص سيبووه مش لااازم يخف سيبوه انا عيزاه عاجزه سيبوه وانهارت علي الارض مفوقتش غير لما الدكتور خرج وقال 

للاسف يا استاذه شمس .............

تابع الخاتمه 

الخاتمه دي اخر حاجه + هيبقي جامد جدا انتظرووو

متمردة 


                       الخاتمه من هنا

تعليقات