Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امسك بيدى فلتنقذنى من الهلاك الفصل الثالث

ا


 مازن بتأثر : طب وباباكي مش بيشوف الي بيعمله فيكي ده

حور بدموع : بابا خد ماما واخواتي وسافر لحد دلوقت معرفش حاجه عنهم ، بس نفسي اعرف كريم عمل اي عشان بابا يكون قدامه بالسلبية دي
مازن : ومامتك واختك
حور بإنكسار : ماما!!
فلاش باك
حور بعياط : يا بابا حرام عليك إنت عارف كريم كويس وعارف انه سِكري وبتاع بنات وهو مش هامه حاجه غير انه يورث وبس
محمد والد حور : حور ده قراري ليان هتتجوز كريم يعني هتتجوزه
حور : بس




محمد : مفيش بس هتكسري كلمتي ولا إي
وفاء والدة حور : حرام عليك يا محمد إنت هتظلم بنتك
حور : خلاص هتجوزه انا
ليان بعياط : بس
حور : مش هضحي بأختي ، انا الي هتجوز كريم
محمد : ماشي يا حور ، الفرح الخميس الجاي ، وانتِ وبنتك جهزوا نفسكوا عشان بعد الفرح هنسافر
وفاء : هنروح فين
محمد بغموض : هتعرفي ليلتها
باك
مازن والدموع ف عينه : طيب خلاص بطلي عياط وانا وعدتك إني هساعدك وصدقيني مش هخذلك
حور : كل الي طلباه تعرفلي عيلتي فين
مازن : حاضر ، هو إنتِ وليان شبه بعض؟
حور : لا
مازن : طيب ممكن صورة ليها ول باباكي ولمامتك عشان يبقي سهل عليا الاقيهم
طلعت حور تليفونها ووريته صورة باباها وبعدين مامتها وبعدين تؤامها ليان
مازن بصدمة : دي اختك
حور بإستغراب : ايوة ، تعرفها ؟
مازن بتوتر : لا ابدا ، بس اصل انتوا مش شبه بعض خالص
حور : ايوة هي شبه تيتة مامة بابا الله يرحمها وانا شبه ماما
مازن : ربنا يخليكوا لبعض وان شاء الله هلاقيها
وكمل كلامه بهمس : يااه يا ليان بدور عليكي من سنين وجتلي الفرصة اني الاقيكي اكتر ومش هسيبك يا ليان ، وكمل بسخرية : قال هادية قال ، بكره الاقيكي ومش هسيبك صدقيني !!






الفصل الثالث قيد الكتابة... اترك كومنت ليصلك الفصل فور الانتهاء من كتابته او عاد زيارتنا مرة اخرى ... شكرا لزيارتك موقع روايات سكيرهوم

تعليقات