Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الحب الاول الفصل الثامن عشر

مناع .. الحق ياأحمد إلحق ياولدي
أحمد .. في إيه ياعم مناع انطق
مناع .. الواد الظابط هرب قبل الحكومة متوصله
أحمد .. كنت عارف إن ده هيحصل ومخطط ل ده إنه يحصل
وانا ال خليت الرباط سهل الفك
مناع .. ليه وانت كنت خلاص هتخلص منه!!!
أحمد .. أنا وعدت علاء إني أخليه يتمنا الموت وكان لازم يدوق من نفس الكاس بكده علاء بقا هارب وقاتل وكل خطوة هيمشيها بحساب وهيعيش خايف من كل الناس خاصتا إن كل الناس بقت عارفة صورته
مناع .. طب ليه ما خلاص يااحمد قصتك مع علاء خلصت وأكيد مفيش حاجة تاني ناقصاك علاء خسر أبوه وأخته ومراته ووظيفته وحياته إتدمرت كان ممكن تسلم نفسك والرأي العام ياولدي في ضهرك
أحمد .. معلش ياعم مناع دي كانت أخر حاجة نفسي اعملها معاه ومتقلقش هسلم نفسي بعد ما أسلمه بإيدي للحكومة
مناع .. وهتعمل إيه ياولدي دلوقتي ؟!




أحمد .. أول حاجة عندي مشوار ضروري لابد منه وبعد كده عايز اقابل العمدة ضروري
مناع .. مشوار إيه ده ياولدي !!!؟
أحمد .. ال متشيلوش بطنك ياعم مناع هههه
مناع .. يوووه ياولدي هو انا أنصحك وانت تطبق النصيحة علي هههه
أحمد .. كلامك جواهر ياعم مناع ميتنسيش
مناع .. عالعموم خلي بالك من نفسك ياولدي
أحمد .. ودلوقتي جه دور إسراء ال لازم ترجع بيتها وبكده أبقا خليت مسئوليتي من جريمت الخطف قدام الحكومة والرأي العام
إسراء .. أنا معنديش حد أرجع عشانه أبويا ومات واخويا بقا مجرم هارب مش هسيبك إحنا بدأنا مع بعض وهفضل معاك للنهاية
أحمد .. في نظر الحكومة والرأي العام ياإسراء لساكي مخطوفة رجوعك هيبرأني من قضية الخطف وياستي متقلقيش انتي هتروحي تقعدي في بيت العمدة وهتبقي تحت حمايته وهبقا معاكي كل يوم وبكده هبقا متطمن عليكي
إسراء .. خلاص موافقة بس عايزة أقولك حاجة
أحمد .. قولي ياإسراء
إسراء .. فاكر لما قولتلك إني مش هزعل لو انت مقدرتش تحبني مش هبقا زعلانة وإنك بعدها مش هتشوف وشي تاني
أحمد .. فاكر ياإسراء
إسراء .. بص انا هقدر أحققلك الاولي وهيا إني مش هزعل بس مش هقدر أحققلك التانية وهي إني أبعد عنك لأني بعد ربنا دلوقتي مليش غيرك فياريت تعتبرني مكان صفاء أختك وتخليني جنمك
أحمد .. عيب يابت الكلام ده تعالي في حضني وبعدين انتي أصلا لو فكرتي تبعدي مش هسيبك وهخليكي جنمبي وزي ما انتي قولتي ياهبلة احنا ملناش غير بعض
مناع .. خلاص بقا ياولاد انتو هتقلبوها مناحة ولا ايه
أحمد .. لا خلاص ياعم مناع بس يلا حضر العربية وخد




إسراء علي بيت العمدة وانا هروح مشواري ال قولتلك عليه
فعلا مناع حضر العربية وخد إسراء وطلع بيها علي بيت العمدة واحمد خد عربية تانية وراح مشواره
وصل أحمد بالعربية عند مزرعة شاكر محفوظ ودخل جوة نزل فتح الباب الڤيلا ودخل كان الجو مظلم مشي أحمد ناحية مكتب شاكر محفوظ وكرسي المكتب كان متوجه ناحية الحائط وفي حد مجهول قاعد عليه قال لأحمد👇👇
المجهول .. إتأخرت كتير ياأحمد وانا مبحبش الأنتظار
في نفس اللحظة تليفون احمد رن مكالمة من مناع👇👇
مناع .. إلحقنا ياولدي مصيبة
أحمد .. مصيبة إيه !!!!!!!
مناع .. إتعملنا فخ ياولدي وإسراء إتخطفت وكل الرجالة ال معايا إتقتلت

 



تعليقات