Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الهاربه والامبراطور البارت السابع عشر

 


الهاربه والامبراطور
بقلمي / مريم مازن
البارت ال17

في القاهره
في اوضه ورد
ورد : انا هصلي الاول وبعدين هشوف
وقامت وصلت استخاره
ورد : الحمدلله انا حاسه براحه وهبلغ ماما اني موافقه
وخرجت من اوضتها واتجهت لاوضه مامتها
ورد : ماما صاحيه
ساميه : ايوه يا بنتي ادخلي
ورد وهي بتدخل : ماما حبيبتي انا قررت
ساميه : قررتي ايه يا بنتي
ورد : موافقه على العريس
ساميه بفرح : مبروك يا حبيبتي
ورد : متشكره يا ماما
فادي وهو بيزغرط : كلللللللووش مبروك يا نحس هيتفك نحس العيله دي كللللوووش
ورد وهي بتضربو : يا بني فضحتنا
فادي : فرحان بيكي يا اوزعه يجي يوم واشوفك كدا عروسه نحس
ورد : خش نام بدل ما اقتلك
فادي ممثل الخوف : لا لا يا بنتي انا هخش انام تصبحو على جنة
ورد وساميه : وانت من اهلها انشالله
ورد وهي بتبوس دماغ ساميه : وانا كمان هنام عايزه حاجه يا ست الكل
ساميه : لا يا بنتي سلامتك
ورد : تصبحي على جنة يا حبيبتي
ساميه : وانتي من اهلها
وراحت اوضتها

في صباح يوم جديد في باريس
صحت ملاك
ملاك بنعاس : يووه انا فين ايوه نسيت انا في بيت العم جين والست سوزي
سوزي وهي بتفتح باب الاوضه : صباح الخير عزيزتي
ملاك : اهلا سيدة سوزي صباح الخير لكي ايضاا
سوزي : هيا انهضي لتاكلي
ملاك : حسنا اذهبي وسالحق بكي
سوزي : حسنا وخرجت
وبعد قليل من الوقت نزلت ملاك وهي لابسه جينز اسود وقميص طويل باللون الابيض وحجاب باللون الاسود
ملاك وهي بتقعد : صباح الخير يبدو الطعام لذيذا
سوزي : هل انت ترتدين الحجاب
ملاك بخجل : نعم اسفه لاني لم اخبركم اني ارتدي الحجاب
سوزي : لا باس عزيزتي هذه حريه شخصيه
ملاك : شكرا لكي
جين : اذا لن تخبري ادهم عن مكانك
ملاك : نعم فهو من سيجدني ولست انا
جين : حسنا انا ساذهب للعمل عن اذنكما
وخرج
سوزي : اذا ما رايكي يا ملاك ان نخرج للتسوق
ملاك : فكره رائعه لكن ليس معي
سوزي مقاطعه : لا تقلقي عزيزتي اعتبري كل شي هديه مني
ملاك : حسنا سيدتي
وخرجو للتسوق

في القاهره
اسلام : اهلا يا طنط
ساميه : ازيك يا بني
اسلام : الحمدلله وانتو
ساميه : كويسين الحمدلله خلاص ورد قررت
اسلام : طيب وقالت ايه
ساميه : وافقت يا بني
اسلام : بجد يا طنط متشكر اوي على الاخبار الحلوه دي طيب انا ومامتي هنيجي ليكو في اخر الاسبوع انشالله
ساميه : طيب يا بني عن اذنك
اسلام : مع السلامه يا طنط
بعد مرور شهر على ابطالنا
ملاك مازالت عند جين وزوجته سوزي وتقربت من ربنا اوي
ادهم مازال يبحث عن ملاك
وسيم رجع لزوجته امل
اسلام وورد حددو موعد خطوبتهم في بعد ما يرجعو ادهم وملاك
مياسه وسامر علاقتهم كويسه وتمام
زياد طبعا ورد اخدتو المستشفى وابتدا في العلاج الطبيعي

في باريس
عند ادهم
امل : يعني راحت فين ادهم
ادهم بتعب : معرفش يا طنط معرفش والله ده انا مخليتش مكان ما دورت عليها فيه
وسيم : طيب دورت عند كل صانعي المجوهرات
ادهم : ايوه يا عمي ليه
وسيم : يمكن فيه ما دورتش عندهم
امل : دورت عند جين يمكن راحت عنده
ادهم وهو بيقوم : ايوه مرحتش عنده
امل : طيب يلا بسرعه روح
ادهم وهو بيخرج : طيب وراح ركب عربيته وراح عند جين الفيلا

في فيلا جين
ملاك بتعب : انا متعبه جدا
سوزي بقلق : ما بكي يا عزيزتي
ملاك : لا اعلم لكن لا اشعر اني بخير
سوزي : حسنا تعالي لنذهب الى الطبيب
جين : ماذا يحصل
سوزي : ان ملاك مريضه
جين : اذا تعالي لناخذك بسرعه
وراحو المستشفى

في القاهره
وفي احد المطاعم
اسلام : ايه رايك يا ورد في المطعم ده
ورد : حلو اوي
اسلام : طيب فيكي ايه يا ورد
ورد : مفيش يا اسلام
اسلام : انتي بتفكري اكيد في اسلام بتاعك الي كان بيكلمك في الفون
ورد بصدمه : انت انت عرفت منين
اسلام : اصل مش واضح يعني
ورد : ازاي ده محدش يعرف فيه ازاي انت تعرفو
اسلام : طيب معاكي اسلام شخصيا يا ست ورد
ورد : انت اسلام نفسو الي كنت بكلمو
اسلام : ههههههه ايوه بالضبط
ورد : طيب انا مش مستوعبه يعني انت كنت اسلام الي بكلمو ومقاليش انو عندو شركه
اسلام : اسف اوي يا حبيبتي بس انا بحبك اوي اوي
ورد : احم ايه قله الادب دي
اسلام : قله ادب طيب خلاص يا ستي مش هكلمك اصلا
ورد : طيب اسفه
وفضلو يتكلمو

في باريس
عند علاء
كان جالس بيصور فيديو لشاب مع بنت صايعه ( فهمتوني يعني )
علاء : انتهى عملكما خذا هذه النقود وارحلا من هنا
واخدو الفلوس وراحو بسرعه
علاء : اذا اريدك ان تجعل هذه الفتاة هي ملاك والاخر ابقيه كما هو
الشخص : حاضر سيدي اترك هذه الامر لي فقط وانا سافعل كما تريد وافضل
علاء : انا اعتمد عليك
وبعد مده جهز الفيديو واخدو علاء
علاء : هعرفك ازاي تلعب مع علاء يا ادهم الدمنهوري ووصل للقصر بتاع ادهم ولسه هيرمي شريط الفيديو قدام القصر وفجاة

في الاسكندريه
في فيلا سامر
سامر : ازيك يا مياسه انا خارج للشغل عايزه حاجه
مياسه : لا مرسي
سامر : فيكي ايه يا مياسه هو حصلت حاجه مضايقاكي مني
مياسه : مفيش
سامر : طيب قوليلي
مياسه وهي بتخرج موبايلها : شوف ده
سامر وهو بيشوف الصور : ايه ده مين الي باعت الصور ليكي
مياسه : معرفش رقم غريب كانت الصور عباره عن فوتشوب لصور مياسه وهي بتقف مع ابن عمها وصوره لوثيقه جواز مش حقيقه
سامر : اناا عارف هم عملو كده ليه
مياسه : علشان الفلوس
سامر وهو بيحضنها : انا عارف انو الحاجات دي كلها كذب يا مياسه انا عارفك انتي مبتكدبيش
مياسه وهي بتعيط : بجد يعني مصدقني
سامر : ايوه طبعا يا ميسو
مياسه : طيب ممكن نخرج اصل مخنوقه اوي من البيت
سامر : طيب روحي غيري وهنخرج
مياسه بفرح : ايوووه يا سطا كداا انا هروح اغير وانت استناني
وراحت غيرت وخرجو

في باريس
عند ادهم
وصل فيلا جين
وخبط الباب
الخادمه : نعم سيدي
ادهم : هل جين موجود
الخادمه : لا
ادهم : اذا سادخل وانتظر بالداخل
الخادمه : حسنا
وبعد فتره
وصلو ملاك وجين وسوزي الى الفيلا ودخلو
ملاك بصدمه : ادهم بتعمل ايه هنا
ادهم : ملاك انتي هنا يا ملاك قام بسرعه وحضنها
جين : ادهم لم اراك منذ زمن
ادهم : اعلم لكن ماذا تفعل ملاك هنا
سوزي : اجلس وسنخبرك بكل شي
وقعد وقالو له كل حاجه بس قصه المستشفى لا
ادهم : اذا اريد اخذ زوجتي والاعتذار لها عن ما حدث
ملاك بسعاده : انا موافقه ساذهب معه
واخذت ملابسها وذهبت معه
في العربيه
ادهم : كنتي فين يا ملاك لما خرجتي معاهم
ملاك : رحنا المستشفى
ادهم : ليه انتي كنتي مريضه يا حبيبتي
ملاك : ايوه انا كنت مريضه بس
ادهم : بس ايه
ملاك : انا حامل يا ادهم
ادهم : .............يتبع

       البارت الثامن عشر من هنا

تعليقات