Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الهاربة والامبراطور البارت التاسع عشر

 



الهاربه والامبراطور
بقلمي / مريم مازن
البارت ال19

في الاسكندريه
في المستشفى
الدكتوره : احتمال كبير هيصير عندها شلل
سامر : ليه
الدكتوره : يا دكتور سامر انت عارف ان الرصاصه جت في العمود الفقري
سامر : طيب شكرا لجهودك يا دكتوره منى
منى : مفيش مشكله ده واجبي عن اذنك بقي تقدر تدخل للمدام
سامر : طيب وراحت منى وسامر دخل لمياسه
سامر : ليه عملتي كده يا مياسه ليه مكانش في لازمه لتصرف ده انا بحبك اوي يا مياسه
وبعد قليل من الوقت
صحت مياسه
مياسه : انا فين
سامر : انتي في المستشفى يا حبيبتي
مياسه : ليه هو حصل ايه
سامر : انتي ليه وقفتي قدامي
مياسه : كل الي حصلك بسببي
سامر : طيب يا مياسه
منى : ازيك يا مياسه
مياسه : كويسه
منى : طيب يا حبيبتي احنا لازم نعملك شويه فحوصات صح يا دكتور سامر
سامر : ايوه انا هعملها الفحوصات
منى : طيب يا دكتور وخرجت



مياسه : انت دكتور وانا معرفش
سامر : هههههه ايوه انا دكتور هنا هو انتي مش ملاحظه الشغل بتاعي
مياسه : عايز الصراحه مش ملاحظه قلت هنطلق بعد كم شهر اسالك ليه على الشغل
سامر : طيب يا ستي حاولي تحركي ايدك
مياسه وحركت ايدها : شوف كدا مفيهاش حاجه
سامر : تمام حركي رجلك
مياسه وهي بتحاول تحركها : مش قادره احركها خالص
سامر : طيب بقيه جسمك بيتحرك عادي
مياسه وهي بتعيط : ايوه بس مش قادره احركها مش هقدر امشي مش هقدر وفضلت تعيط اكتر وتصرخ
سامر : اهدي يا حبيبتي
منى : في اي دكتور سامر
سامر : انهيار عصبي بسرعه عايز حقنه مهدئه
منى بتديله الحقنه وسامر اداها الحقنه ونامت
سامر : هي تقدر ترجع تمشي لو عملتلها علاج طبيعي صح
منى : ايوه هتقدر اكيد ده احسن دكتور بيكون زوجها عن اذنك يا دكتور سامر وراحت
سامر : هتكوني قويه يا مياسه وهترجعي مثل الاول

في باريس
عند علاء
كان ماشي بسرعه
علاء : انتي تمنعيني يا امل هوريكو كلكو مين علاء هوريكو
وفجاة دخلت عربيه علاء بعربيه تانيه
بنت : هناك شخص اخرجوه من هنا انه على قيد الحياة
وجت الاسعاف ونقلت الشخص الي مماتش وشخص تاني ميت
الدكتوره : ادخلوه بسرعه الى غرفه العمليات يحتاج عمليه بسرعه
ونقلو الشخص لغرفه العمليات

في باريس
في القصر
رن موبايل ملاك
ملاك : الو نعم مين معايا
الشخص : عفوا سيدتي انا لا افهمك
ملاك : اسفه لكن من انتي وماذا تريدين
الشخص : هذا اخر رقم اتصل به المريض
ملاك باستغراب : مريض ما اسمه
الشخص : اسمه باللغه العربيه لم نستطع قرأته
ملاك : حسنا ما اسم المستشفى
الشخص : اسمها *******
ملاك : حسنا ساتي حالا مش معقول يكون ادهم ده ادهم صح رن عليا بس انا هروح بسرعه ولبست ونزلت بسرعه
ملاك وهي بتركب العربيه : اذهب بسرعه الى مستشفى ********
السائق : حاضر سيدتي وراحت المستشفى
وصلت ملاك المستشفى ونزلت بسرعه



ملاك وهي بتسال الموظفه : هناك شخص يدعى ادهم هل هو موجود هنا
الموظفه : تقصدين الشخص الذي تعرض لحادث السياره
ملاك : حادث سياره اين هو الان
الموظفه : انه في غرفه العمليات الان تفضلي هذا هاتفه واغراضه
ملاك وهي بتاخد اغراضو : حسنا شكرا يلرب ميكونش هو وفتحت اغراضو واخدت الموبايل بتاعو واول ما فتحتو لاقت صورتها فيه ولما دورت اكتر كان رقم مامتها وباباها معاه
ملاك وهي بتعيط : لا ده ادهم ليه يارب ادهم ده ده كل حاجه بالنسبه ليا وجرت لغرفه العمليات وقعدت تعيط
وخرجت الدكتوره
ملاك : كيف حال المريض
الدكتوره : حالته ما زالت خطره
ملاك : حسنا شكرا لك
وخرج ادهم من غرفه العمليات ونقلوه للعنايه
ملاك : هل يمكن ان ادخل له
الدكتوره : لا فهو ما زال في وضع خطر
ملاك : ارجوكي
الدكتوره : لا استطيع اسفه
ملاك : حسنا شكرا لك وراحت الدكتوره اما ملاك ف فضلت تبص لادهم من الزجاج ورن موبايل ادهم
ملاك : الو مين معاياا
اسلام : اهلاا يا هو انا اتصلت على الرقم الغلط
ملاك : لا ده موبايل ادهم
اسلام : طيب ادهم فين
ملاك وهي بتعيط : ادهم في العنايه اتعرض لحادث
اسلام : ايه طيب خلال كم ساعه هتلاقيني في باريس
ملاك : طيب مع السلامه

في القاهره
في فيلا اسلام وسعاد
سعاد : ايه يا بني اتصلت باخوك
اسلام وهو بيجهز اغراضو : ايوه
سعاد : انت بتجهز شنطتك ليه
اسلام : يا ماما هقولك بعدين
سعاد : لا هتقولي دلوقتي قول في ايه
اسلام : اخويا ادهم يا ماما عمل حادث في فرنسا ولازم اسافر ليه
سعاد : ايه ابني ادهم عمل حادث ومحدش قالي انا هاجي معاك هروح احضر شنطتي
اسلام : لا يا ماما مبيصحش كدا
سعاد : ده ابني يا اسلام ولازم اروحولو واطمن عليه
اسلام : طيب يا ماما بس والنبي بسرعه علشان منتاخرش
سعاد : طيب وراحت حضرت شنطتها وبعد مده كانو في المطار وراحو الطياره واتجهو الى باريس

في الاسكندريه
في المستشفى
صحت مياسه
مياسه وهي بتعيط : انا مش همشي تاني ليه يارب انا عملت حاجه تغضبك علشان تاخذ مني نعمتك يا الله
سامر : اهدي يا مياسه
مياسه : انا مش مصدقه انو ده الي حصل وفضلت تعيط اكتر
سامر وهو بيحضنها : متقلقيش يا حبيبتي كل حاجه هتكون تمام وهتقدري تمشي وترجعي احسن من الاول وهتبداي علاجك الطبيعي بعد بكرا انشالله خلاص بلاش تعيطي
مياسه : يعني هرجع امشي
سامر : ايوه يا ميسو وبعد عنها
مياسه : طيب
سامر : عايزه تاكلي
مياسه : لا
سامر : بس لازم تاكلي بقي في جعفر الي بيحب الاكل بقي الله
مياسه : ههههه لا خلاص عايزه اكل
سامر : طيب يا قمر بقي عايزه تاكلي ايه
مياسه : عايزه شاورما
سامر : حاضر يا سيدي هطلبها
مياسه : طيب
مياسه وهي بتفكر : انا لازم اعمل حاجه علشان سامر ميحصلوش حاجه مثلا ابعد عنو ايوه ابعد عنو احسن حل ايوه
سامر : خلاص طلبت شويه كمان هيكون الاكل قدامك
مياسه : اوك

في باريس
في فيلا روما
روما بغضب : لماذا يحبها هي
رامي : اهداي سيدتي
روما : علي فعل شي لجعلها تموت
رامي : يكفي سيدتي عليكي ان ترتاحي انتي قلتي انك لن تتعرضي لهم مره اخرى
روما : وهل تظن اني ساستمع له علي فقط التخلص منهم
رامي : انا ذاهب
روما : حسنا وجلست تفكر في شي تفعله لجعلهم يموتون

في باريس
في المستشفى
ملاك وهي بتعيط : يارب ادهم يكون كويس ويتحسن
الدكتوره : سيدتي عليكي ان ترتاحي ف انتي تبدين متعبه
ملاك : لا انا بخير لكن هل يمكنني الدخول له
الدكتوره : لكن
ملاك : ارجوكي
الدكتوره : حسنا ادخلي لكن القليل من الوقت فقط
ملاك : شكرا
ودخلت ملاك وبصت لادهم بنظره ندم وحب وحزن
ملاك : اصحى يا ادهم ارجوك انا بحبك اوي اسفه اني ما قلت بس انا مستعده اقولها لك كل دقيقه بس اصحى يا حبيبي وفجاة بدا نبض ادهم يتراجع
وجت الدكتوره بسرعه
الدكتوره : اخرجي من هنا



ملاك : لا مش هسيب ادهم مستحيل ادهم يسيبني
الدكتوره : اخرجوها
ملاك : لا لااا وحضنت ادهم بشده
ادهم : ملاك ملااك اسرر
ملاك : انا هنا يا حبيبي هنا جنبك بدا نبضو يقل اكتر
واخدو ملاك وخرجوها برا
وبعد فتره خرجت الدكتوره
ملاك : هل هو بخير
الدكتوره : انه ....... يتبع

          البارت العشرون من هنا

تعليقات