Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية توأمان وقلب واحد كامله (جميع الحلقات) بقلم ايمان المهدي

 


رواية توأمان وقلب واحد البارت الاول


الشخصيات + البارت الأول
حبيبه بنوته مرحة بتحب الضحك والهزار 25 سنه خريجه فنون بتعشق الرسم جدا ملامحها هاديه وجميلة عينان زرقاوين يشبهان لون السماء الصافيه
دائما بتظهر عكس ال جواها
(بتتمنى قدرها ينصفها ف الحياة وتخوض معركة الحياة بأقل الخساير)
حور. توأئمها لحبيبه نفس السن والكليه لكنها مختلفة بعض الشئ ف الطباع هادئه طيبه القلب وتعشق اختها بجنون خجوله دائما ف أحاديثها
((ياترى هتدفع ثمن لخجلها ))


حمزة الأخ الأكبر للتوأئمان وتقريبا يتقاسم طباعهما الإثنين فهو خجول بعض الشئ ولكنه مرح ومجنون ف تصرفاته فهو كل شئ وعكسه وهذا ما يميزه
((تفتكروا هيلاقى حب حياته ال يتحمل مزاجيته ))
أمير ودا بقا حكايته حكايه خريج ادارة أعمال 30 سنه مستقل بذاته بيعشق جدا شغله ومهتم بنفسه وبلياقته عصبى ومتهور ف بعض الأحيان مجنون وبيحب المقالب مبتسم دائما
(( هل للقدر رأى آخر وستتدوم عليه هذه الإبتسامه))
باقى الشخصيات هنتكلم عنهم مع ظهورهم ف الروايه
توأمان وقلب واحد
Part 1 🎈🎈🎈
صباحًا مشرقًا. بينما تتراقص أشعة الشمس داخل غرفتها فتستيقظ من نومها سريعا
تتجه نحو السرير المجاور لسريرها لتحتضن توأمها النائمه. بشدة وكانها تخاف بعدها
حبيبه بدموع / لو اقدر ياحور مخلكيش تبعدى عنى ابدا وتفضلى جمبى العمر كله
مش عارفة ازاى يومى يعدى من غير وجودك
. وتمسح دمعتها سريعا قبل ان تستيقظ اختها وتراها فهى تعلم جيدا ان توأمها سوف تتأثر بدموعها وتترك كل شئ من أجلها


حور/ على فكرة أنا صاحيه ياحبيبه انتى عارفة ان مقدرش استغنى عنك انتى أختى وحبيبتى وتوأمى
حبيبه بإبتسامه/ ومين قالك بقا ان زعلانه بالعكس أنا أسعد واحدة فى الدنيا اقله الغرفة الكبيرة دى هتكون لنونه لواحدها والدولاب دا بكل ما فيه ليا محدش هيشاركنى فيهم.
كانت تتكلم وهي تدور أركان الغرفة بإبتسامه وسعادة مزيفه. ولكن توأمها تعلم طبيعتها جيدا.
لتردف حور قائله/ طول عمرك بتظهرى عكس ال جواكى دايما
على إستعداد أنك تظهرى للكل ف إنك سعيدة ومبسوطة على الرغم من كم الحزن ال جواكى
الروايه موجودة على ملكة الروايات بقلم إيمان المهدى
حبيبه بمحاوله فاشله منها تخفى دموعها / والله انتى
عبيطه وبتتوهمى أنا مستحيل الحزن يلاقي مكان ف قلبى. بس هو ممكن ازعل شويه صغننه وبحركات عفويه منها هقوم كل يوم اهزر مع مين واضايقه وأعصبه .
حور/ لاياشيخة بقا كدا
حبيبه/. طبعا يابنتى
حور/ استغلاليه


حبيبه/ طول. عمرى.
حور/. ماشى ياصغنن
حبيبه بحركة طفوليه/ متقوليش ياصغنن. دا كلهم خمس دقايق هتعملى فيهم أنك الكبيرة العاقله وانا الصغيرة المجنونه
حور/ تقدرى تنكرى.
حبيبه بزعل مزيف/ يعنى أنا مجنونه
حنين. بحب وجنانك دا أجمل حاجة ف حياتنا وتحتضنها بحب انت ضحكه عيلتنا يابيبه
حبيبه وانت احن اخت ف الدنيا.
وفجأة يدخل ذاك الشاب الذى لا يقل عنهم مرح
حمزة. معقول دا فيه احضان هنا من غيرى
حنين. لا طبعا ازاى مفيش حاجة بتكمل من غيرك
داخل غرفة هادئه تسجد سيدة ف العقد السادس من عمرها. دقائق انتهت من صلاتها. وذهبت تطرق الغرفة المجاورة لها
تدخل بهدوء. وتلامس بيدها الحنونه شعر إبنها الوحيد
وبصوت هادئ. أمير قوم يا حبيبى هتتأخر على عروستك
يتملل أمير بهدوء صباح الخير ياست الكل


صباح النور. يا نور حياتى. يالا قوم ياواد النهاردة فرحك
أمير. لسه بدرى ياست الكل. متقلقيش خالد وحمزة مجهزين كل حاجة مش ناقص غير ان البس بدلتى وبس ودى مش هتاخد وقت خلينى بقا ااقعد معاكى شويه.
هاااا قوليلى لسه مصممه متسافريش معايا أنا وحنين
ياحبيبى اسافر فين بقا العضمه كبرت. وانا قضيت عمرى كله ف الغربه مع ابوك الله يرحمه ولولا كليتك كنت رجعت من زمان
أنا هنا بقالى ثلاث شهور. روحى رجعتلى تانى. سيبنى يابنى وروح شوف حياتك ومستقبلك ومتقلقش عليا أنا مقعد مع خالتك يسرا
بس متطولش الغيبه على امك
أمير/ حاضر يا أمى بالكتير. سنه واحدة. اظبط شغلى وحياتى وارجع افتح شركتى الخاصه. ومش هبعد عنك تانى
يجتمع محمود بأولاده على طاوله الإفطار التى طالما لا تخلو من ضحكاتهم
ينظر محمود ببسمه حزينه لحبيبه وضحكاتها العاليه التى تهز أرجاء قصره فهو يعلم جيدا ان قريبا سوف تزول هذه الضحكات ان لم يفعل شئ. لحبيبته
حور/ بابا مالك بتبص لحبيبه كدا ليه على فكرة أنا ال هسيبكوا وامشى مش حبيبه
نظر الجميع لمحمود بعتاب فيما عدا حور
محمود. انتوا الإتنين معزتكم واحدة
حور بقلق بابا فيك ايه
محمود. لا أنا بس مش عارف هتبعدى عننا ازاى
محمود ( دكتور قلب 55 سنه عنده المستشفي الخاصه بيه وال شغال معاه ابنه حمزة )
حور ياحبيبى كلها سنه أمير يظبط شغله ونرجع تانى نعيش وسطيكم
يسرا. ان شاء الله ياحبيبتى ربنا يسعدك يابنتى
حبيبه وبعدين بقا يالا يابنتى لسه ورانا حاجات كتير نعملها


يسرا بزعل ليه كدا يا محمود مش قولنا بلاش نحسسها بحاجة
محمود بزعل مش قادر ياناس مش قادر. بنتى بتموت كل يوم قدام عينى ومش قادر انقذها وانا أكبر دكتور قلب ف البلد. لا وكمان مستكترين عليا الزعل
يسرا. بدموع. ومين فينا قلبه مش موجوع ومقهور ودموعنا نشفت وانا كل يوم بيعدى بخاف اصحى الاقيها ..... وأكملت بدموع.بس لازم حور متعرفش بحاجة ولاتعرف ان اختها عندها القلب مش لازم تعرف ان توأمها باقى من عمرها شهور او يمكن أيام
لو عرفت هتوقف حياتها ولا يحصلها حاجة أنت عارف انها متعلقه بحبيبه ازاى وكمان دى رغبه حبيبه ان اختها متعرفش حاجة عن تعبها
يسرا (ربه منزل 50 سنه وسيدة حكيمه )
حمزة. أكيد ف حل يابابا مش لازم حبيبه تضيع من ايدينا واحنا واقفين نتفرج عليها
محمود. مفيش يابنى غير زراعة قلب وانت عارف. ان صعب تحصل على قلب حيوى ويكون ملائم هجيبه منين بس
يسرا. أنا عارفة ان ربنا مش هيخزلنى واكيد مش هيحرمنى من بنتى
حبيبه. حوريتى حبيبتى مالك
حور قلقانه يا حبيبه مش عارفة ليه حاسه ان بكذب على أمير
حبيبه. يوووه تانى ياحور. مش خلصنا من الموضوع دا
حور. لأ يا حبيبه. أمير بيحبك انتى


حبيبه يا بنتى ارحمينى بقا قولتلك أمير طول عمره بيحب حور وبس وكلنا عارفين كدا كويس
حنين. دا قبل ما يسافر مع خالتو وزوجها وهو عنده 15 سنه
النهاردة أمير 30 سنه. طول 15 سنه وهو بيكلمك انتى بيتشات معاكى انتى عارف طباعك انتى وهزارك عارف بتحبى ايه وبتكرهى ايه اما أنا لأ
حبيبه. ودى غلطه مين هااا غلطتك انتى
حور عارفة ان كان غلط لما طلبت منك تكلميه نيابه عنى بس أنا مش بعرف اتكلم ولا اتشات انتى عارفة ان خجوله جدا ف الأمور دى
حبيبه وهو كلمنى على أساس انا انتى بس لما رجع عينه جات عليكى انتى وعرف يميزك عنى مع ان صعب حد يميزنا كتير بس قلبه دق لما شافك ودا أكبر دليل على انه قلبه لسه متعلق بحنين
حور بس كمان من وقت ما وصل وهو قريب منك قوى ولما بزعله بيجيلك انتى ويحكيلك
حبيبه عشان أنا صديقته واخته مش حبيبته وكمان يمكن عشان مجانين زي بعض بس ارجع واقولك بطلى تخاريف وهبل أمير بيعشق حنين وبس ودا كفايه.
حور يعنى انتى محبتيش أمير
حبيبه وتفتكرى يا هبله فيه واحدة عاقله تحب واحد زي أمير وتسيبه وتتخلى عنه بالبساطه دى
أمير بالنسبالى زى حمزة بالظبط وعمرى ما حسيته غير كدا. فأطمنى ياقلبى وعيشى حياتك واتمسكى بحبك متضيعيش حياتك ف اوهام عيشى كل لحظه ف حياتك لان صعب الحياه تعوضك اللحظات دى تانى
حمزة كان سامع كل الحديث ال بين اخواته ... احممم.
ايه يابنات شكلكم هتقضوا النهار رغى واهو رحمه ورنا شكلهم وصلوا
حبيبه. هو انت هتفضل لازقلنا كتير كدا. تعالا معايا
رنا. أيوا والله يا بيبه. ياريت تطرقيه مش عارفة داخله ايه ف شغل البنات
رنا 24 سنه صاحبة حور وحبيبه وجيران بتدرس طب


حمزة بقا كدا يارنا ماشى ويقرب منها بهمس. حسابك بعدين لما نبقى لوحدينا
رنا. ولا تقدر تعمل حاجة.
رحمه احم احم نحن هنا
رحمه بنت طيبه جدا 24 سنه بتدرس طب بتدرب وتشتغل بشكل مبدأى ف مستشفى الدكتور محمود ودا طبعا لانها حالته اهلها المادية تحت المتوسط والدكتور محمود حابب مساعدتها
حمزة. بلاش انتى يارحمه دا انتى الطيبه ال فيهم.
رحمه. هههه حاضر. بس اتفضل بقا وابقى كلم حبيبه القلب وقت تانى
حمزة بقا كدا انتم اتفقتوا عليا
حبيبه شكلك مش هتمشى بالذوووق
حمزة. خلاص ماشى متزقوش
خرجت حبيبه بحجة انها تبعد حمزة عن الغرفة. وتركت حور مع اصدقائهم
حمزة بزعل على اخته هو يعلم ان حبيبه كانت تعشق أمير وظنت انه يحبها ولكن خزلها حبها كما خزلها قلبها الضعيف الذى يقتلها كل يوم
حمزة تحبى نخرج شويه
حبيبه لأ. مش هسيب حور لوحدها ف يوم زى دا
حمزة بزعل على اخته ولحد امتى الدنيا هتفضل تاخد منك وانتى بتضحكى
حبيبه. الحياة مش بتدينا كل حاجة يا حمزة
حمزة. بس الحياة. اخدت منك كل حاجة ياحبيبه


حبيبه. بوجع بالعكس أخدت منها كتير. حور توأمى وروحى وانت ياحمزة ال دايما يهمك أمرى وبتخاف عليا وماما. وبابا. وخالتو وأمير. افضل صديق
تفتكر هحتاج ايه تانى غير ان اشوف السعادة على وشوش ال بحبهم
أتمنى لما يحين وقت أجلى تقف جمب ماما وبابا وحور وتخفف عنهم وجع فراقى
حمزة. بدموع. متقوليش كدا يا قلبى انتى هتبقى كويسه وهتعيشى أكيد مش هيحصلك حاجة ويحتضن اخته ببكاء الى ان جاءه ذلك الصوت
حبيبه أمير وصل. ارجوك بلاش يلاحظ حاجة
حمزة مسح دموعة ورسم على وجهه ابتسامه مزيفه.
أبو نسب وأخيرا وصلت.
أمير. اوعى انت بس من وشى دلوقتى. انت يا آنسه فين تليفونك بقالى ساعة بحاول اكلمك
حبيبه لا ياشيخ وانت فاكر ان فاضيه امسك فونى ف يوم زى دا المهم انجز عايز ايه
أمير هعدهالك بمزاجى يا ست قزعة
حبيبه أمير متعصبنيش
أمير طيب خلاص. المهم قوليلى رأيك ألبس اى بدله
الكحلى ولا الإسود
حبيبه يعنى انت مش عارف تختار بدلة فرحك كمان
أمير يضربها بخفه على رأسها خفه والله وهو أنا أعرف كنت جيتلك ومن بدرى بكلمك عشان تقوليلى رأيك بدل ما اجى بالإتنين زى الأهبل
حبيبه ههههه انت هتقولى


أمير بلاش استظراف واخلصى العروسه هتخلص قلبى وشكلها هيا ال هتستنانى مش أنا
حبيبه. ماشى ياسيدى بس لو عايز ذوقى انت ف البدل السوداء بتبقى جامد آخر حاجة. بصراحة الكحلى محبتوش عليك اوووى
أمير. لا والله وانتى شوفتينى فين بقا بالبدله الكحلى أنا ملبستش بدل من وقت مانزلت يافالحة
حبيبه بتسرع شوفتك فى صور الشات ال بينا
أمير بإستغراب. شات ايه انا..
حبيبه مسرعة لأ الشات ال بينك انت وحور كانت بتورينى صورك
أمير أه فعلا ودا كان رأى حوريتى وقتها طيب اسيبك ياقزعة وأروح قوضه حمزة أكمل لبسى
خالد / ازيك يا حبيبه عامله ايه.
حبيبه / الحمد لانه ياخالد انا بخير
حمزة / انت يا اخ هو انت مش ملاحظ ان موجود ولا ايه
خالد. والله انا مش ملاحظ غير القمر دى
حمزة. نعم يا اخ انت بتعاكس أختى وانا واقف يالا
خالد. يا عم خف بقا. اعاكس ايه بس دا انتوا مصحينى من هو نومى. طول الليل نبطشيه ف المستشفى
حمزة احسن تستاهل
خالد. أه ما هو طول ما ابوك وابويا اصحاب يبقى اخرتى على ايديهم
حبيبه بصراحة حقهم ما انت ياخالد طول الليل سهر وشرب عشان كدا كان لازم تتهد طول الليل ف المستشفى وتنام طول النهار
خالد نفسى افهم ابويا جاب فكرة شغلى طول الليل دى منين ومين قواه عليا
حبيبه بضحكة ههههه هيكون مين يعنى وتنظر بإتجاه حمزة
خالد. ااااه. قولتيلى بقا انت ال عملتها طيب والله ما سيبك ياحمزة
حمزة بمحاوله الهروب من امام خالد. تحت ضحكات حبيبه ومحمود


خالد 27 سنه خريج طب وصديق حمزة المقرب وباباه صديق محمود وشريكه ف المستشفي بيعشق السهرات وبيشرب كتير. ولكنه جاد ف الشغل
محمود. حبيبه قلبى
حبيبه. نعم يابابا سمعاك
محمود. اظن حجتك وخلاص هتنتهى ومن بكرة لازم تروحى المستشفى
حبيبه / ليه
محمود. هو إيه ال ليه انتى ناسيه ان حالتك حرجة والمفروض متخرجيش من المستشفي
حبيبه. بردوا ليه يابابا. عشان أعيش أطول فترة حتى لو هعيش فترة أطول هتكون قد ايه مثلا. ما أظنش كل محاولاتك هتخلينى أعيش أكتر من سنه. كفايه يابابا عذاب ليا وليكم من غير فايدة
يسرا. ليه يابنتى حرام عليكى تقولى كدا بتوجعى قلبى يا حبيبه
حبيبه. يا ماما أنا.....
هاله أخت يسرا. ومامت أمير. بلا يا ماما اسمعى الكلام ومتوجعناش اكتر. هتروحى المستشفي وانا متأكدة ان محمود هيعمل ال يقدر عليه
حبيبه عارفة يا خالتو انكم خايفين عليا بس انتم بتؤذونى بأمل كداب
هالة. ياقلب خالتك ادعى ربنا واكيد هتلاقى قلب ملائم ليكى.
حبيبه وانتى عايزانى أدعى بإيه ان الاقى قلب ليا عشان اقدر أعيش طيب مفكرتوش ان كل ما تدعولى ان اعيش دا معناه ان لازم حد يموت انتوا ازاى مش حاسين بيا ازاى
محمود. هو احنا هنموت حد. دا شخص بيجيبنا نتيجة حادثه وحياته بتكون منهيه بالفعل بس القلب سليم
وانا المفروض افرح بإنتهاء حياة شخص عشان حياتي انا تبدأ لا يابابا مش أنا ال اتمنى اعيش على حساب حياة شخص تانى ياريت متدعوش تانى ليا لانكم بتكونى بتنهوا حياة شخص تانى
بلاش تبنوا احلامكم على إنهاء احلام شخص تانى عند ام اب اخوات اهل هيتوجعوا بفراقه
مر اليوم على الجميع كل شخص سارح فى عالم من الأفكار


حور ياترى كان المفروض أنا ال اكون هنا فعلا بدل حبيبه معقول أمير بيحبنى أنا ولا شبيهتى
حبيبه أنا يمكن مش هعرف البس فستان زفاف زى كل البنات بس لما شوفت حور لابساه كأنى لبسته. يمكن دى آخر مرة أشوفك فيها يا توأمى بس أتمنى تعيش سعيدة باقى حياتك
أمير. النهاردة وأخيرا بيجمعنى قدرى مع حب عمرى
حور هيا أقرب حد ليا اكتر حد وقف جمبى ومحستش بالغربه
دايما كانت معايا ف أقل تفاصيل حياتى بس ال بينا كان أكبر من مجرد شات دا حياة كامله عشناه ف كلمات
ربنا يقدرنى واقدر اسعدها
محمود. يارب. بنتى كل يوم بتنطفى قدامى. يارب متأذنيش فيها
حمزة نفسى. اكون معاكى يا رنا. ويقربنا القدر بس مش قادر افرح ولا اطلب ايدك وانا شايف أختى بتصارع الحياة عشان تعيش الفرح ملوش طعم بدون حبيبه
هاله اتمنى يابنى تشوف حور الزوجة المناسبه ليك انا كنت عارفة ان البنت ال بتكلمك هيا حبيبه انا ربيتها وعارفه طبعا واسلوبها وكمان عارفة حور مختلفة كتير عن اختها اتمنى ميتكسرش قلبك
يسرا. يارب دبر لى فإنى لا أحسن التدبير وكلتك امر حبيبه بنتى. فمتحرمنيش منها يارب
بعد إنتهاء حفله الزواج
ودعت العائلة أمير وحور على أن اللقاء ثانيه بعد سنه من الآن
تفتكروا حبيبه هتقدر تحصل على قلب ملائم ليها
وحور هترجع تتقابل مع أختها تانى.
وايه ردت فعل أمير لو عرف الحقيقه

تعليقات